حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة المفتوحة (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=7)
-   -   العند (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=79214)

فرحة مسلمة 14-06-2009 02:36 PM

العند
 
العند عند الأطفال شيء عادي , فهو شعور الطفل بالإستقلاليه و
و تحكيمه لرأيه , فلا يُصغي لما يمليه عليه والداه



فماذا عن البالغين الذين اجتازو سن الرشد ؟



هل هو عقدة نفسية؟
أم نتاج تربية سيئة؟
أم يتعدى ذلك إلى الكبر و الغرور؟
عافانا الله

محى الدين 14-06-2009 04:03 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة farhamuslima (المشاركة 648293)
العند عند الأطفال شيء عادي , فهو شعور الطفل بالإستقلاليه و
و تحكيمه لرأيه , فلا يُصغي لما يمليه عليه والداه



فماذا عن البالغين الذين اجتازو سن الرشد ؟



هل هو عقدة نفسية؟
أم نتاج تربية سيئة؟
أم يتعدى ذلك إلى الكبر و الغرور؟
عافانا الله

آى عند بالظبط؟؟
هناك عند محمود و هناك عند مذموم
فعن أيهما تتكلمين؟
فقد عاند الصديق يوم الردة و قال قولته المشهورة " لومنعونى عقالا كانوا يؤدنه لرسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم عليه ووقف ضد جميع الصحابة الذين نصحوه بالتروى
العند فى الحق ليس عندا
و العند فى الاصرار على النجاح ليس عندا
تعددت أوجه العند و بقى ان نحدده
و ربنا يستر و ما تقولى زى كل مرة انى لم افهم كلامك !!!:New6:

البلبل 14-06-2009 04:58 PM

أخي محي الدين ..

الانسان البالغ ان كان عاقلا فهو لا يحتاج الى ان يعاند في امر ما .. ان كان هذا الامر خدمة لدينه او امر بالمعرف او نهيا عن المنكر فعليه الاصرار عليه و عدم التراجع .. لكي لا يكون خذولا او منافق فيعرض عن الباطل و قف مع الحق .. وهذا بعد فهم صحيح للحق وللحجة و ان عرف الحق وأعرض عنه بعناده لأصبح كأبوجهل وغيره من المشركين .. فاذا عرفت فألزم .

الأميــــــــــر 14-06-2009 05:08 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة محى الدين (المشاركة 648321)
آى عند بالظبط؟؟
هناك عند محمود و هناك عند مذموم
فعن أيهما تتكلمين؟
فقد عاند الصديق يوم الردة و قال قولته المشهورة " لومنعونى عقالا كانوا يؤدنه لرسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم عليه ووقف ضد جميع الصحابة الذين نصحوه بالتروى
العند فى الحق ليس عندا
و العند فى الاصرار على النجاح ليس عندا
تعددت أوجه العند و بقى ان نحدده
و ربنا يستر و ما تقولى زى كل مرة انى لم افهم كلامك !!!:new6:

و أي كذب بالظبط ؟؟ فهناك كذب محمود كما هناك كذب مذموم ..
المحمود هو الكذب للإصلاح بين المتخاصِمين و المذموم هو الكذب على الناس و الباطل ..
و أي حب بالظبط ؟؟ فهناك حب محمود كما هناك حب مذموم ..
المحمود هو حب الإسلام و المذموم هو حب أعدائه ..
.
.
.
و الأمثلة عديدة .. و كثيرة هي الصفات التي لها جانبان , محمود ومذموم ..
و لكن ,لو تكلمنا بخصوص هذا الموضوع المهم .. و تأملنا في مقصده , نرى الجانب السلبي هو المعني به هنا .. مثلا : فلان قال لعلان يا
عنيد ... أو يا أيها العنيد .. , فالمقصود هنا بديهيا هو الذم لأنه هو الأصل في هذه الكلمة .. و من جهة أخرى , فأسئلة الأخت فرحة توضح العند الذي تعنيه قي موضوعها ..

باختصار .. فاللبيب القارئ لمحتوى الموضوع يُدرك حتما معناه .. أما العنيدون و محدودو الفهم لن يُدركو ذلك..

aboutaha 14-06-2009 05:09 PM

اولا :

العناد لغة معناه غير الذي نفهمه وقصده الاخ محي الدين وقصدته الاخت فرحة


لانه كما علنا سابقا ان العناد هو رد الحق ....

لذلك وقبل ان نغوص ونبحر في ارائنا عن العناد واقسامه فلنقف عند تعريف العناد لغة


هذا ما وصلت اليه ببعض بحث :)

________
________

العناد لغة:
العِنَادُ مَصْدَرُ قَوْلِهِمْ: عَانَدَ يُعَانِدُ عِنَادًا أَوْ مُعَانَدَةً، يَقُولُ ابْنُ مَنظُورٍ: وَالعِنَادُ وَالمُعَانَدَةُ: أَنْ يَعْرِفَ الرَّجُلُ الشَّيْءَ فَيَأْبَاهُ وَيَمِيلَ عَنْهُ وَكَانَ كُفْرُ أَبِي طَالِبٍ مُعَانَدَةً لأَنَّهُ عَرَفَ وَأَقَرَّ وَأَنِفَ أَنْ يُقَالَ: تَبِعَ ابْنَ أَخِيهِ فَصَارَ بِذَلِكَ كَافِرًا، وَيُقَالَ: عَانَدَ مُعَانَدَةً أَيْ خَالَفَ وَرَدَّ الحَقَّ وَهُوَ يَعْرِفُهُ فَهُوَ عَنِيدٌ وَعَانِدٌ، وَفِي الحَدِيثِ: [إِنَّ اللهَ جَعَلَنِي عَبْدًا كَرِيمًا وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا عَنِيدًا] العَنِيدُ هُنَا: الجَائِرُ عَنِ القَصْدِ البَاغِي الَّذِي يَرُدُّ الحَقَّ مَعَ العِلْمِ بِهِ، وَتَعَانَدَ الْخَصْمَانِ: تَجَادَلاَ، وَعَنَدَ عَنِ الشَّيْءِ وَالطَّرِيقِ يَعْنِدُ وَيَعْنُدُ فَهُوَ عَنُودٌ، وَعَنِدَ عَنَدًا: تَبَاعَدَ وَعَدَلَ(3) .

العناد والمعاندة اصطلاحًا:
يَقُولُ المُنَاوِيُّ: الْعِنَادُ هُوَ الاعْوِجَاجِ وَالخِلاَفُ، وَقِيلَ المُبَالَغَةُ فِي الإِعْرَاضِ وَمُخَالَفَةِ الحَقِّ(4)، أَمَّا المُعَانَدَةُ: فَهِيَ الْمُنَازَعَةُ فِي مَسْأَلَةٍ عِلْمِيَّةٍ مَعَ عَدَمِ العِلْمِ مِنْ كَلاَمِهِ وَكَلاَمِ صَاحِبِهِ(5)..

__________
((3) لسان العرب (3/307).
(4) التوقيف(248) .
(5) المرجع السابق (309)، وقد أُخِذَ هذا التعريف للمعاندة من كلام الجرجاني الذي اقتصر عليها في تعريفاته، ولم يذكر العناد اصطلاحًا، انظر التعريفات (220) .

aboutaha 14-06-2009 05:13 PM

ثانيا :


اعتقد في البداية هناك مسؤولية تربية كما ان هناك مسؤولية مجمتمع فالبيئة كثيرا ما تلعب دورا مهما في تركيبة شخصية الطفل


وعند الكبر والبلوغ كثيرا ما ياخذ جانب الغرور والعظمة التي ورثها عن مجتمعه او بيئته او حتى تربية اهله


الله يبعد عنا وعن اطفالنا كل صفة مذمومة

فرحة مسلمة 14-06-2009 05:26 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة البلبل (المشاركة 648329)
أخي محي الدين ..

الانسان البالغ ان كان عاقلا فهو لا يحتاج الى ان يعاند في امر ما .. ان كان هذا الامر خدمة لدينه او امر بالمعرف او نهيا عن المنكر فعليه الاصرار عليه و عدم التراجع .. لكي لا يكون خذولا او منافق فيعرض عن الباطل و قف مع الحق .. وهذا بعد فهم صحيح للحق وللحجة و ان عرف الحق وأعرض عنه بعناده لأصبح كأبوجهل وغيره من المشركين .. فاذا عرفت فألزم .

كعادتك ذكي بلبل الجزائر والله كافيت وشافيت وكأنك تقرا في ذهني هذا هو ما قصدته بالضبط.
جزاك الله عني كل خير


فرحة مسلمة 14-06-2009 05:29 PM

العند
 
////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////

فرحة مسلمة 14-06-2009 05:34 PM

العند
 
////////////////////////////////////////////////

غنى الروح 15-06-2009 08:55 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة farhamuslima (المشاركة 648293)
العند عند الأطفال شيء عادي , فهو شعور الطفل بالإستقلاليه و

و تحكيمه لرأيه , فلا يُصغي لما يمليه عليه والداه



فماذا عن البالغين الذين اجتازو سن الرشد ؟


هل هو عقدة نفسية؟
أم نتاج تربية سيئة؟
أم يتعدى ذلك إلى الكبر و الغرور؟

عافانا الله


يبدو انك خلطتي بين العند والتعصب....


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.