حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة الفـكـــريـة (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=68)
-   -   جناية قبيلة حدثنا ....كتاب مهم (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=83130)

redhadjemai 01-03-2010 12:31 PM

جناية قبيلة حدثنا ....كتاب مهم
 
أضع بين أيدي المهتمين بفكر المفكر المعروف المثير للجدل جمال البنا كتابا من كتبه ...أتمنى أن يفيد كل من يتصفحه .
وهذه صورة من مقدمة الكتاب .
http://www4.0zz0.com/2010/03/01/09/961898716.jpg

لتحميل نسخة الكترونية من الكتاب

http://dc168.4shared.com/download/16...41645-38981e0c

قراءة ممتعة ..!

عصام الدين 11-03-2010 10:59 PM

قبيلة "حدثنا" ووكالة الأخبار "قالوا" وجماعة "سمعنا" تعتبر من أهم الحقائق الكاذبة والأوهام الصادقة.
فهنيئا أولا لمن وجد الطمأنينة في أدغالها، وهنيئا أيضا لمن بحث عن ما وراء حقائقها وأوهامها خيرها وشرها وهدم أصنامها وكان بالفعل عدوا.............. "للمسيح".

سلفيوم 12-03-2010 12:41 AM

هناك ملايين الكتب والمراجع والمجلدات لعلماء ومفكرين وباحثين معروفين ولاغبار عليهم .. فمالفائدة من شر كتاب لهذا المعتوه ..xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx لاتأخذ كلامي بمحمل شخصي ياصديقي




________

الأخ سلفيوم : الرجاء الإلتزام بموضوع الحوار و آدابه و عدم التهجم على زملائك المتحاورين ، إذا عندك ما تقول فتفضل و إلا فتابع بصمت أو اختر موضوعا أخر ...أنت حر و لكن احترم حرية غيرك .
مع الشكر لتفهمك .

redhadjemai 12-03-2010 02:36 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة سلفيوم (المشاركة 684444)
هناك ملايين الكتب والمراجع والمجلدات لعلماء ومفكرين وباحثين معروفين ولاغبار عليهم .. فمالفائدة من شر كتاب لهذا المعتوه ...اختيارتكم دائمآ شاذة ومنحرفة عن الواقع والحقيقة والمنطق والعرف والدين ..؟؟؟؟!!! لاتأخذ كلامي بمحمل شخصي ياصديقي

إذا لم يعجبك الكتاب ..فالأنترنت أمامك ابحث عن ملايين الكتب والمراجع والمجلدات لعلماء ومفكرين وباحثين معروفين ولاغبار عليهم ...ولا ترد مرة أخرى هنا من فضلك .

المشرقي الإسلامي 12-03-2010 03:37 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
أخي العزيز رضا أرضاك الله :
قد تكون الفكرة في ذاتها مقبولة ولكن حينما تأتي من صاحب هوى لم يختلف أحد حول شذوذ فكره وسخافة رأيه وركاكة فهمه للدين ، فحينئذ يكون من الأفضل للواحد منا أن يبتعد عن هذه الكتب لأن من الممكن أن تتسلل إليه من حيث لا يدري ولا يعي مفاهيم لا علاقة لها إلا بالهوى ..فحسب.
هذا المعتوه المخبول كان يريد -بفكره العبقري- أن يجعل إمامة المرأة للرجل جائزة قائمة على العلم في الدين ! ومن كان هذا توجهه فلا يمكن الثقة بأي شيء يكتبه حتى وإن كان صوابًا .
لست من أنصار الثقافة السمعية التي تتخذ الرفض أو القبول المسبق قبل العلم بالشيء،وإنما أرى أن كتب الفكر الإسلامي -وهي كلمة حولها خلاف يتعلق بصحة معناها- مليئة بإبداعات العظماء المخلصين للدين والذين يقولون خيرًا مما قاله هذا السفيه ،لهذا فوضع هذا الكتاب والدعاية له عمل غير صحيح بالمرة ،لاسيما إذا اتضح احتواؤه على ما يخالف ما اتفق وأجمع عليه العلماء قديمهم وحديثهم .
وعلى فداحة أخطاء من سماهم بقبيلة حدثنا فإن أخطاءهم لن تبلغ ما بلغه هذا المعتوه الذي اخترع اجتهادات من علمه ولما يعلم شروط المجتهد والأحكام التي يُجتهد فيها ،فمن إجازة القبلة بين الخطيب وخطيبته إلى إجازة التدخين في نهار رمضان دلائل على لا أهلية هذا الفسل حتى يؤخذ بشيء من كلامه وأرجو أن ترشح للقراء في ذات الموضوع كتابًا لأحد علماء ومفكري الأمة الإسلامية النجباء : الدكتور يوسف القرضاوي ،الدكتور عصام البشير ،الراحلون محمد عطية الإبراشي ،مصطفى محمود،خالد محمد خالد، عبد الوهاب المسيري ، ومن الأحياء بارك الله أعمارهم محمد عمارة،محمد سليم العوا ،فهمي هويدي ، أحمد الكبيسي .. إلخ
وأخيرًا أقول : مثل هذا الرجل لا يؤخذ بكلامه ولا يُعبأ به ولا يُلتفت إليه فهو فاقد المصداقية وصاحب هوى ،ولا ندري ما عساه آتيًا به غدًا . ولو كان الأمر بيدي لمنعت إدراج هذا الرابط.
غفر الله لك وهداك وسدد على الدرب خطاك وجعل الجنة مأواك .
اللهم أعذنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن

redhadjemai 12-03-2010 04:01 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي (المشاركة 684455)
بسم الله الرحمن الرحيم
أخي العزيز رضا أرضاك الله :
قد تكون الفكرة في ذاتها مقبولة ولكن حينما تأتي من صاحب هوى لم يختلف أحد حول شذوذ فكره وسخافة رأيه وركاكة فهمه للدين ، فحينئذ يكون من الأفضل للواحد منا أن يبتعد عن هذه الكتب لأن من الممكن أن تتسلل إليه من حيث لا يدري ولا يعي مفاهيم لا علاقة لها إلا بالهوى ..فحسب.
هذا المعتوه المخبول كان يريد -بفكره العبقري- أن يجعل إمامة المرأة للرجل جائزة قائمة على العلم في الدين ! ومن كان هذا توجهه فلا يمكن الثقة بأي شيء يكتبه حتى وإن كان صوابًا .
لست من أنصار الثقافة السمعية التي تتخذ الرفض أو القبول المسبق قبل العلم بالشيء،وإنما أرى أن كتب الفكر الإسلامي -وهي كلمة حولها خلاف يتعلق بصحة معناها- مليئة بإبداعات العظماء المخلصين للدين والذين يقولون خيرًا مما قاله هذا السفيه ،لهذا فوضع هذا الكتاب والدعاية له عمل غير صحيح بالمرة ،لاسيما إذا اتضح احتواؤه على ما يخالف ما اتفق وأجمع عليه العلماء قديمهم وحديثهم .
وعلى فداحة أخطاء من سماهم بقبيلة حدثنا فإن أخطاءهم لن تبلغ ما بلغه هذا المعتوه الذي اخترع اجتهادات من علمه ولما يعلم شروط المجتهد والأحكام التي يُجتهد فيها ،فمن إجازة القبلة بين الخطيب وخطيبته إلى إجازة التدخين في نهار رمضان دلائل على لا أهلية هذا الفسل حتى يؤخذ بشيء من كلامه وأرجو أن ترشح للقراء في ذات الموضوع كتابًا لأحد علماء ومفكري الأمة الإسلامية النجباء : الدكتور يوسف القرضاوي ،الدكتور عصام البشير ،الراحلون محمد عطية الإبراشي ،مصطفى محمود،خالد محمد خالد، عبد الوهاب المسيري ، ومن الأحياء بارك الله أعمارهم محمد عمارة،محمد سليم العوا ،فهمي هويدي ، أحمد الكبيسي .. إلخ
وأخيرًا أقول : مثل هذا الرجل لا يؤخذ بكلامه ولا يُعبأ به ولا يُلتفت إليه فهو فاقد المصداقية وصاحب هوى ،ولا ندري ما عساه آتيًا به غدًا . ولو كان الأمر بيدي لمنعت إدراج هذا الرابط.
غفر الله لك وهداك وسدد على الدرب خطاك وجعل الجنة مأواك .
اللهم أعذنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن

أخي الفاضل الكريم المشرقي الإسلامي :

لا يوجد أعلاه أي مدح وشكر لجمال البنا ... وبما أنني من هواة القراءة والمطالعة أردت أن أدرج هذا الكتاب هنا ... و الكثير منا على علم بأن هناك من يبث سموم فكر فاسد ..وكم سأكون سعيدا لو يتم مناقشة بعض ماجاء فيه بدل أن نحذر منه و نتركه جانبا ...هناك من سيقرأ الكتاب ويعجبه وهناك من سيستغرب ويستهجن فكر هذا الكاتب ...لذلك أدرجته ...وإن كان يرضيك ويسرك أن يحذف الموضوع بأكمله فلك بكل سرور مني أن تطلب من مشرف القسم أو المشرف العام أن يحذفه .
أبعد الله عنا وعنك كل الفتن والمفاسد .

صلاح الدين 12-03-2010 07:12 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي (المشاركة 684455)
بسم الله الرحمن الرحيم
أخي العزيز رضا أرضاك الله :
قد تكون الفكرة في ذاتها مقبولة ولكن حينما تأتي من صاحب هوى لم يختلف أحد حول شذوذ فكره وسخافة رأيه وركاكة فهمه للدين ، فحينئذ يكون من الأفضل للواحد منا أن يبتعد عن هذه الكتب لأن من الممكن أن تتسلل إليه من حيث لا يدري ولا يعي مفاهيم لا علاقة لها إلا بالهوى ..فحسب.
هذا المعتوه المخبول كان يريد -بفكره العبقري- أن يجعل إمامة المرأة للرجل جائزة قائمة على العلم في الدين ! ومن كان هذا توجهه فلا يمكن الثقة بأي شيء يكتبه حتى وإن كان صوابًا .
لست من أنصار الثقافة السمعية التي تتخذ الرفض أو القبول المسبق قبل العلم بالشيء،وإنما أرى أن كتب الفكر الإسلامي -وهي كلمة حولها خلاف يتعلق بصحة معناها- مليئة بإبداعات العظماء المخلصين للدين والذين يقولون خيرًا مما قاله هذا السفيه ،لهذا فوضع هذا الكتاب والدعاية له عمل غير صحيح بالمرة ،لاسيما إذا اتضح احتواؤه على ما يخالف ما اتفق وأجمع عليه العلماء قديمهم وحديثهم .
وعلى فداحة أخطاء من سماهم بقبيلة حدثنا فإن أخطاءهم لن تبلغ ما بلغه هذا المعتوه الذي اخترع اجتهادات من علمه ولما يعلم شروط المجتهد والأحكام التي يُجتهد فيها ،فمن إجازة القبلة بين الخطيب وخطيبته إلى إجازة التدخين في نهار رمضان دلائل على لا أهلية هذا الفسل حتى يؤخذ بشيء من كلامه وأرجو أن ترشح للقراء في ذات الموضوع كتابًا لأحد علماء ومفكري الأمة الإسلامية النجباء : الدكتور يوسف القرضاوي ،الدكتور عصام البشير ،الراحلون محمد عطية الإبراشي ،مصطفى محمود،خالد محمد خالد، عبد الوهاب المسيري ، ومن الأحياء بارك الله أعمارهم محمد عمارة،محمد سليم العوا ،فهمي هويدي ، أحمد الكبيسي .. إلخ
وأخيرًا أقول : مثل هذا الرجل لا يؤخذ بكلامه ولا يُعبأ به ولا يُلتفت إليه فهو فاقد المصداقية وصاحب هوى ،ولا ندري ما عساه آتيًا به غدًا . ولو كان الأمر بيدي لمنعت إدراج هذا الرابط.
غفر الله لك وهداك وسدد على الدرب خطاك وجعل الجنة مأواك .
اللهم أعذنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن

الأخ العزيز المشرقي الإسلامي :أظن أنك لست من الذين يطلقون الأحكام القيمية جزافا ...و إنما تفعل ذلك بعد دراسة و بحث و صبر و مصابرة .
و لكن ما فائدة إطلاق حكم نهائي على مفكر ما و التخويف منه ؟ مادام أن ذلك الأمر لا يغير من الواقع شيئا ...فجمال البنا له آراءه و له قناعاته و له مريديه ...بل أحسب أن له مراكز و دوائر تتبنى أفكاره و تسوق لها ...

قوة العقل المسلم لا تكمن في إقصاء الرأي المخالف و التخويف منه و التنديد به ...و ربما يصل الأمر إلى مصادرة مقالاته و حرق كتبه ، بل قوة الفكر المسلم تكمن في محاورته و مناظرته و كشف عيوبه المنهجية و الفكرية على أساس " هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين " و على أساس " و جادلهم بالتي هي أحسن " .

عندما ينفر من المسلمين طائفة من العلماء تتصدى لتلك الرؤى التي حكمت عليها بالشذوذ تصديا علميا هادئا فتأكد أنه لن يجد أمثال أولئك المخالفين سوقا لترويج بضاعتهم المزجاة ، أما إن نعمد إلى التخويف منه و التشهير به فهذا يزيد في اقبال الناس على النظر في منتوجه ...بل قد نقدم لأمثال هؤلاء إشهارا مجانيا هم في أشد الحاجة إليه .

أخي الكريم المشرقي الإسلامي : لا بد من التفرقة بين الفكر الإسلامي و الإيديولوجيات الإسلامية ...الإيديلوجيا تقمع و تقتل و تغتال ، و الفكر يتسامح و يحاور و ينور و يقنع و يفحم .

و قبل هذا و بعده ، من نحن حتى نكون أوصياء على عقول القراء ؟

و إن كان لدينا خوف مشروع من انتشار فتنة ما من هذا الكتاب مثلا ، فأقترح عليك شخصيا إن لم تر مانعا طبعا ...أن ننزل أهم أفكار هذا الكتاب هنا ...و نحاوره و نبين عيوبه إن وجدت .

أليس هذا أفضل خدمة للتنوير و للدربة سيدي الكريم ؟


مع خالص تقديري و مودتي .

محى الدين 12-03-2010 07:38 PM

ساتكلم فى صلب الموضوع أولا:
السؤال الذى يطرح نفسه:
ترى كيف كنا سنثق فى حديث أو آية لولا وجود قبيلة "حدثنا"
فلولا قبيلة حدثنا ما كنا سنجمع القرآن.. و لولا قبيلة حدثنا ما كنا سنعرف صحيح البخارى و مسلم
و غيرهما من كتب الصحاح...
انا أقول : لولا قبيلة حدثنا لشككت فى كل كلمة أعرفها عن هذا الدين
رحم الله قبيلة حدثنا و جزاهم عن الاسلام خيرا فهم حفظة الحديث و مبلغى الدين الصحيح
هل تعلمون كيف تعب العلماء ليوصلوا لنا الحديث كما قاله صلى الله عليه وسلم ؟!
و هذة قصة أخرى سوف اذكرها فى حينها اذا شاء الله
أما "جمال البنا" فاعذرونى جميعا هو ليس بمفكر و ليس بعالم و لا حتى رجل دين
هو صاحب شطحات و احيانا خزعبلات و هذا ليس تجنيا عليه و لكن لا يتسع المقام هنا للحديث عن ترهاته..
اما كلام الأخ صلاح الدين للمشرقى الاسلامى فبصراحة اخى صلاح الدين
ليس من الحكمة الرد على الخزعبلات و ليس من التنوير تفنيد الجنون الفكرى
أحيانا يجب ان نترك القوم اذا كانوا يخوضون فى آيات الله
و دعك من كلام المشرقى يا اخى صلاح الدين
ما رأيك انت فى "جمال البنا" ؟؟؟؟
و لننظر جميعا الى هذا الكلام الغير مترابط فى فيما اقتبسته من كلام البنا
أنظروا الى آخر خمسة سطور:
هو يقول
ان الكلام عن الحديث غير الكلام عن السنة !!!!و هل هناك فرق بين السنة و الحديث؟؟؟
و يقول:
أنه عن المحدثين لا عن الحديث نفسه!!
طيب و هل نقل الحديث الا المحدثين؟!!
بصراحة كلماته الآخيرة نوعا من التخبط الفكرى.. فهو يفرق بين المحدثين و الحديث و السنة و الحديث و هذة مترابطات صعب التفريق بينها

redhadjemai 12-03-2010 08:13 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة محى الدين (المشاركة 684497)
ساتكلم فى صلب الموضوع أولا:
السؤال الذى يطرح نفسه:
ترى كيف كنا سنثق فى حديث أو آية لولا وجود قبيلة "حدثنا"
فلولا قبيلة حدثنا ما كنا سنجمع القرآن.. و لولا قبيلة حدثنا ما كنا سنعرف صحيح البخارى و مسلم
و غيرهما من كتب الصحاح...
انا أقول : لولا قبيلة حدثنا لشككت فى كل كلمة أعرفها عن هذا الدين
رحم الله قبيلة حدثنا و جزاهم عن الاسلام خيرا فهم حفظة الحديث و مبلغى الدين الصحيح
هل تعلمون كيف تعب العلماء ليوصلوا لنا الحديث كما قاله صلى الله عليه وسلم ؟!
و هذة قصة أخرى سوف اذكرها فى حينها اذا شاء الله
أما "جمال البنا" فاعذرونى جميعا هو ليس بمفكر و ليس بعالم و لا حتى رجل دين
هو صاحب شطحات و احيانا خزعبلات و هذا ليس تجنيا عليه و لكن لا يتسع المقام هنا للحديث عن ترهاته..
اما كلام الأخ صلاح الدين للمشرقى الاسلامى فبصراحة اخى صلاح الدين
ليس من الحكمة الرد على الخزعبلات و ليس من التنوير تفنيد الجنون الفكرى
أحيانا يجب ان نترك القوم اذا كانوا يخوضون فى آيات الله
و دعك من كلام المشرقى يا اخى صلاح الدين
ما رأيك انت فى "جمال البنا" ؟؟؟؟


و لننظر جميعا الى هذا الكلام الغير مترابط فى فيما اقتبسته من كلام البنا
أنظروا الى آخر خمسة سطور:
هو يقول
ان الكلام عن الحديث غير الكلام عن السنة !!!!و هل هناك فرق بين السنة و الحديث؟؟؟
و يقول:
أنه عن المحدثين لا عن الحديث نفسه!!
طيب و هل نقل الحديث الا المحدثين؟!!
بصراحة كلماته الآخيرة نوعا من التخبط الفكرى.. فهو يفرق بين المحدثين و الحديث و السنة و الحديث و هذة مترابطات صعب التفريق بينها

الصفحة التي تراها هي من مقدمة الكتاب وترى أنها غير مكتملة .
وأرى أن رأي صلاح الدين بأن نضع شيئا من أفكار جمال البنا ومناقشتها ..والنظر في علتها ..والبحث عن كوامن زيفها ..أحسن .

د.علي 12-03-2010 11:36 PM

أخي الحبيب رضا

قرأت الكتاب منذ أن أنزلته هنا.
لأتفكه، وأرى ما عنده.

وعجائب جمال لا تنتهي، فمن إباحة القبلات واللحس والمص - دون الإيلاج - في الخطوبة وغيرو- إلى الرقص على أنغام الموسيقى "الكلاسيكة" والعناق ( في مراقص عامة) - كتاب أخر - وكأن هذا ما نحتاجه في الوقت الحالي... مزيد من الرقص واللحس.

حقاً لا أجد فيه شيء طيب ... ومين يطيرلو راسو ..آمين.
عموماً الرجل " تحفة" لطلاب الماجستير والدكتوراه ينفع كأطروحات جامعية للنموذج الكامن خلف فكره ...

شخصياً أصادف بعض الأحيان أحاديث - أرى فيها علة - فالغالب أراسل أساتذة علم الأحاديث والآن على الشبكة هناك موقع " الدرر السنية" موقع طيب لرؤية تحقيق المحقيقين مع مراعاة التأكد من أسم المحقق أو أصادمها مباشرة بالأدلة التي أراها تعارضها.


ودائماً يحلو للكتاب التافهين إدخال مسميات تبعد "الكتاب" عن المفهوم العلمي للبحث باللاموضوعية.

ورغم أني أرى أن وقت الأمة الآن ليس في مناقشة القبلات ولا محاربة الأحاديث " التي لا يستيغها هوى فلان"... ولا في محاولة منطقة الله ... ولا في تخنيث الإسلام.
بل أعتقد جازما أننا يجب أن نناقش حقوق الشعب في الأكل والنوم والتعليم والتعبير بهويتها يعني لا يعقل مثلا أن يكون فيه عشرة ملايين ملتزم - متشدد سمه ما شئت - في المقابل في عشرة منحليين اخلاقياً يجدون طريقاً للتعبير والعشرة ملايين يعيشون تحت وطئة الزنزانة...

وكلي علم أنك مثلي في هذا الإعتقاد.

أجد نفسي مع أخي محيي الدين :
إقتباس:

أما "جمال البنا" فاعذرونى جميعا هو ليس بمفكر و ليس بعالم و لا حتى رجل دين
هو صاحب شطحات و احيانا خزعبلات و هذا ليس تجنيا عليه و لكن لا يتسع المقام هنا للحديث عن ترهاته..

المشرقي الإسلامي 13-03-2010 12:06 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
من الضروري القول بأن الموضوع حاصرنا ، فإن صمتنا ففتنة ذلك أن يحسب البعض أنا متفقون وإن تكلمنا زدنا الموضوع أهمية ، والفضيلة تتربع بين هاتين .
مشكلة ابتلى الله بها الكثير من الناس أن كلمة مفكر إسلامي صارت تُطلق على كل من قرأ له كتابًا عن ذات اليمين وآخر عن ذات الشمال ، وأقام سَلَطة فكرية رديئة الطعم .
إن الكلام في شأن الدين لابد أن يأتي من الموثوق بدينه والمشهود لأخلاقه والمتجرد من أهوائه. والذي أريد أن أوصِله إلى القراء هو أن كلمة المحاورة تأتي فيما يُشتبه فيه من الأمور أما أن نتناقش في أمر مفروغ الحكم على صاحبه بالسفاهة فهذا خطأ كبير.
نحن لسنا مطالبين بأن نرد عليه أو أن نثبت خطأ كلامه ، فالخط العام لأفكاره لا يجعلك مضطرًا لبذل قصير جهد للرد عليه ، وهذا الكتاب إذا كان استثناء مما كتبه ، فلست أظنه السابق له .
هناك كتاب اسمه "حول إعادة تشكيل العقل المسلم فيه العديد من النقاط التي تجدر بالنقاش ،خاصة وأن الكتاب قدم شرحًا جيدًا لكيفية وصل الماضي المُشرِق بالحاضر .
لا نريد أن نكون كمن جاء ليناقش حتى يثبت أننا لو قفزنا من فوق قمة جبل إيفريست فإننا سنموت!
إن الجدل لا يكون قيمة في ذاته وإنما بما يجليه من الشك وبما يجلب من الاستفادة . وإذا كان الرأي حول هذا الرجل محسومًا ، فالأولى أن نركز جهودنا فيما هو أجدى .
وإلى ذلك ، فطالما وجِد من أفضل منا علمًا وأقوى حجة وأنصع برهانًا وأصدق نية ،فلماذا نبذل نحن جهدًا إضافيًا فيما لا نفع من ورائه؟
وإذا كانت قبيلة حدثنا على حد زعمه ذات جناية على الأمة فهناك قبيلة حدثنا المناوئة التي تتتخذ من كتابات دراويش العلمانية قاعدة لغاراتها الفاشلة على العقيدة البينة.
بمنطق القاعدة العكسية : إذا وجدت (ظلاميًا ) يحرم العلم ومنجزاته يؤلف كتابًا يبين فيه (الجائز) من منجزات العلم فإن من العبث أن يُلتفت إليه ، بمثل هذه القاعدة فلنتعامل مع هذا المعتوه والذي إن أصاب مرة -وأشك في ذلك- فلا يعتد بكلام من ثبت صوابه مرة وأخطاؤه ألاف المرات .

redhadjemai 13-03-2010 12:26 AM

لا زلت عند رأيي ...ومع احترامي لردودكم ما عدا رد سلفيوم ...إلا أنني سأضع مقتطفات مما أراه يستحق المناقشة من الكتاب ...وقتها ليدل من أراد بدلوه .

مع التحية .

عصام الدين 13-03-2010 03:55 PM

لنفترض أنني قارئ "على قدو" ليس لي من أدوات التمحيص والتفكير الشيء الكثير، ولا أملك من القراءة والمطالعة إلا ما يوازي دقائق معدودة في السنة، ومررت على موقع أنترنت وفيه مقالة تمتدح أو تقدم الكاتب "جمال البنا"، أو لنقل، وقع بين يدي كتاب لجمال النا.
وكل ما أملكه ربما، مقالة صغيرة في منتدى، وأعضاء قالوا في الكاتب ما لم يقله مالك في الخمر،وموضوع مقفل.
أو قرأت لكم.
*مقدمة من كتاب، وتعاليق تسفه في فكر الرجل، وتعتبره، "لا مفكر ولا هو يحزنون"، "يتخبط فكريا" و"صاحب شطحات وخزعبلات".
هل أكون قد تحصنت من هذا الرجل ؟
هل أكون محميا من أفكاره "الشريرة" ؟
هل أنا قادر على حفظ عقيدتي وفكري وإيماني، لو وقع بين يدي هذا الكتاب، أو غيره أو مثله ؟

لذا، أنا مع مناقشة الموضوع، وعدم استنكار طرحه، وفي المقابل، أشجع خصومه أكثر، أن يقدموا لنا مقتبسات من كتبه، مع تعليقات وانتقاداتهم.

وأصدقكم القول، لم يسبق لي أن قرأت شيئا لهذا "البنا" ولا أعرفه.
وكل ما أستطيع التعليق عليه، هو الصفحة التي بين يدينا هنا، والتي تتحدث عن قبيلة حدثنا.. وسمعنا وقالوا.
وهذا بالنسبة إلي يلغي كل عقل، سواء تعلق الأمر بالدين أو العلم أو أي شيء.

فيا أصحاب الحق، أحب أن أقرأ برهانكم.. ولكم جيمعا مني، خالص شكري وعرفاني.
والسلام عليكم ورحمة الله.*

محى الدين 13-03-2010 10:05 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة عصام الدين (المشاركة 684540)
لنفترض أنني قارئ "على قدو" ليس لي من أدوات التمحيص والتفكير الشيء الكثير، ولا أملك من القراءة والمطالعة إلا ما يوازي دقائق معدودة في السنة، ومررت على موقع أنترنت وفيه مقالة تمتدح أو تقدم الكاتب "جمال البنا"، أو لنقل، وقع بين يدي كتاب لجمال النا.
وكل ما أملكه ربما، مقالة صغيرة في منتدى، وأعضاء قالوا في الكاتب ما لم يقله مالك في الخمر،وموضوع مقفل.
أو قرأت لكم.
*مقدمة من كتاب، وتعاليق تسفه في فكر الرجل، وتعتبره، "لا مفكر ولا هو يحزنون"، "يتخبط فكريا" و"صاحب شطحات وخزعبلات".
هل أكون قد تحصنت من هذا الرجل ؟
هل أكون محميا من أفكاره "الشريرة" ؟
هل أنا قادر على حفظ عقيدتي وفكري وإيماني، لو وقع بين يدي هذا الكتاب، أو غيره أو مثله ؟

لذا، أنا مع مناقشة الموضوع، وعدم استنكار طرحه، وفي المقابل، أشجع خصومه أكثر، أن يقدموا لنا مقتبسات من كتبه، مع تعليقات وانتقاداتهم.

وأصدقكم القول، لم يسبق لي أن قرأت شيئا لهذا "البنا" ولا أعرفه.
وكل ما أستطيع التعليق عليه، هو الصفحة التي بين يدينا هنا، والتي تتحدث عن قبيلة حدثنا.. وسمعنا وقالوا.
وهذا بالنسبة إلي يلغي كل عقل، سواء تعلق الأمر بالدين أو العلم أو أي شيء.

فيا أصحاب الحق، أحب أن أقرأ برهانكم.. ولكم جيمعا مني، خالص شكري وعرفاني.
والسلام عليكم ورحمة الله.*

إقتباس:

لذا، أنا مع مناقشة الموضوع، وعدم استنكار طرحه، وفي المقابل، أشجع خصومه أكثر، أن يقدموا لنا مقتبسات من كتبه، مع تعليقات وانتقاداتهم.
خلاص يا عم هات ما عندك عن الرجل لنناقشه كما تريد و لا تزعل نفسك..
فنحن لم نستنكر كتابة الموضوع و بالنسبة لى..فقد تكلمت فى صلب ما اتيتم به عنه
و هى الصفحة المقدمة اذن فلا تثريب على ...:rolleyes:
و اذا كنت لم تقرأ للرجل و لا تعرفه فأعتقد اننا هنا لسنا اعداؤك لنضللك مثلا و نقول عنه سيئ و هو جهبذ مثلا فنحن هنا جميعا نكتب من أجل المنفعة لا من أجل التضليل...طبعا الا من له حاجة فى نفسه و هذا عصمنا الله من شره..
و اذا كنت تتفق معه فى جناية قبيلة حدثنا فقل لنا ما هو المصدر الذى يمكن ان تثق به فى استقبال نصوص هذا الدين و اوامره و نواهيه...؟؟!!!!
يا استاذنا لو اتفقت مع الكاتب فى رأيه اذن فلا داعى ان تؤمن بكتب السنة ولا حتى بالقرآن ذاته
فما يدريك انه هو القرآن المنزل على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم فقد مات قبل ان يجمع.. و هذا خطورة كلام الرجل فهو يبدأ فى تشكيك واحدة واحدة..
يبدأ معك بانه لا يقصد الحديث و لكن المحدثين و لا يقصد السنة بل الراوية
ثم ينتقل بك خطوة خطوة حتى تشك فى اصول الدين و قواعده
لذلك كتب العقاد كتابا قيما أسمه" التفكير فريضة اسلامية" لنتفكر فيما يقال لنا ممن يريدون بنا الشر من مدخل الحرية و اطلاق العقل و عدم التقيد بمقياس القدماء
شيئ آخير أحب ان أقوله: لو كان لأحدكم قريب يحفظ القرآن كله و حصل على إجازة فيه فليقرأ متنها ليعلم انه لولا قبيلة حدثنا ما وصلنا هذا الدين نقيا
و لست هنا فى مكان فخر و لكنى فعلا قرأت إجازة لأخى الذى حفظ القرآن كاملا على ايدى بعض الشيوخ و قد قرات متن الاجازة و رأيتها تنتهى لرسول الله صلى الله عليه وسلم
ايضا الذين ينتقدون منطق "حدثنا" لو كانوا من الحاصلين على درجات علمية كماجستير أو دكتوراة لعلموا ان الأخذ عمن سبقنا هو اساس كل منهج علمى..
فى انتظارك نقاشك و ردك على كلامى...
و أختتم بما قاله الأخ: د.على.. و الذى اوافقه عليه تماما..:

إقتباس:

ودائماً يحلو للكتاب التافهين إدخال مسميات تبعد "الكتاب" عن المفهوم العلمي للبحث باللاموضوعية.

ورغم أني أرى أن وقت الأمة الآن ليس في مناقشة القبلات ولا محاربة الأحاديث " التي لا يستيغها هوى فلان"... ولا في محاولة منطقة الله ... ولا في تخنيث الإسلام.
بل أعتقد جازما أننا يجب أن نناقش حقوق الشعب في الأكل والنوم والتعليم والتعبير بهويتها يعني لا يعقل مثلا أن يكون فيه عشرة ملايين ملتزم - متشدد سمه ما شئت - في المقابل في عشرة منحليين اخلاقياً يجدون طريقاً للتعبير والعشرة ملايين يعيشون تحت وطئة الزنزانة...

redhadjemai 13-03-2010 10:56 PM

شكرا لتفاعلكم مع المشاركة ..و لي عودة لأجل مناقشة جادة ...لست بصدد الدفاع عن جمال البنا ..لكن ضد أن يهدر دمه كما طلب أحد علماء الأزهر ... وضد أن يكون أحدنا إمعة يقول ما يقول غيره ...واضعا في ذهني تساؤلا مفتوحا ...ماالذي يدفع جمال البناء لأن يقول مثل ذلك ؟؟ وما الذي يدفع عبد الصبور شاهين ليتكلم بشكل مختلف عن آدم ؟؟ وما الذي يجعل سيد القمني يتخاصم مع الأزهريين وغيرهم ؟؟ وما الذي يجعل العقاد وهو الأديب الكبير مذنبا في نظر دعاة المنهج السلفي ويبخسون حق عبقرياته ؟؟ ..

كل هذا سأحاول الكلام عنه لاحقا ...

ولي رجاء بسيط ...هو المشاركة الجادة .

عصام الدين 14-03-2010 12:14 AM

إقتباس:

خلاص يا عم هات ما عندك عن الرجل لنناقشه كما تريد و لا تزعل نفسك..
فنحن لم نستنكر كتابة الموضوع و بالنسبة لى..فقد تكلمت فى صلب ما اتيتم به عنه
و هى الصفحة المقدمة اذن فلا تثريب على ...
و اذا كنت لم تقرأ للرجل و لا تعرفه فأعتقد اننا هنا لسنا اعداؤك لنضللك مثلا و نقول عنه سيئ و هو جهبذ مثلا فنحن هنا جميعا نكتب من أجل المنفعة لا من أجل التضليل...طبعا الا من له حاجة فى نفسه و هذا عصمنا الله من شره..
و اذا كنت تتفق معه فى جناية قبيلة حدثنا فقل لنا ما هو المصدر الذى يمكن ان تثق به فى استقبال نصوص هذا الدين و اوامره و نواهيه...؟؟!!!!
يا استاذنا لو اتفقت مع الكاتب فى رأيه اذن فلا داعى ان تؤمن بكتب السنة ولا حتى بالقرآن ذاته
فما يدريك انه هو القرآن المنزل على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم فقد مات قبل ان يجمع.. و هذا خطورة كلام الرجل فهو يبدأ فى تشكيك واحدة واحدة..
يبدأ معك بانه لا يقصد الحديث و لكن المحدثين و لا يقصد السنة بل الراوية
ثم ينتقل بك خطوة خطوة حتى تشك فى اصول الدين و قواعده
لذلك كتب العقاد كتابا قيما أسمه" التفكير فريضة اسلامية" لنتفكر فيما يقال لنا ممن يريدون بنا الشر من مدخل الحرية و اطلاق العقل و عدم التقيد بمقياس القدماء
شيئ آخير أحب ان أقوله: لو كان لأحدكم قريب يحفظ القرآن كله و حصل على إجازة فيه فليقرأ متنها ليعلم انه لولا قبيلة حدثنا ما وصلنا هذا الدين نقيا
و لست هنا فى مكان فخر و لكنى فعلا قرأت إجازة لأخى الذى حفظ القرآن كاملا على ايدى بعض الشيوخ و قد قرات متن الاجازة و رأيتها تنتهى لرسول الله صلى الله عليه وسلم
ايضا الذين ينتقدون منطق "حدثنا" لو كانوا من الحاصلين على درجات علمية كماجستير أو دكتوراة لعلموا ان الأخذ عمن سبقنا هو اساس كل منهج علمى..
فى انتظارك نقاشك و ردك على كلامى...

أخي الكريم محي الدين.
عندما قلت أني لا أعرف جمال البنا، فأنا بالفعل لا أعرفه، من خلال كناباته، صحيح أنني سمعت اسمه من قبل، ولكني لم أقرأ له حرفا، ذلك أنني مكتف من ناحية المشتغلين على التراث بأعلام آخرين أغلبهم من بلادي وعلى رأسهم المفكر عابد الجابري.
وبخصوص هذا الأخير، أود القول أنني تعرضت لقصف مجاني منذ سنوات ضد هذا الرجل وكتاباته وبالفعل شككت في أمره وظننت فيه ظن السوء، وجاء الوقت الذي اشتريت فيه أحد كتبه، وقرأته ورأيت في الرجل نقدا لاذعا لقضية أو مسألة معينة وأرعبني الأمر في الأول ثم إني أكملت الطريق الطويل إلى آخره وإلى آخري كما يقول محمود درويش، واكتشفت أن الرجل صادق في نقده وأننا بحاجة ماسة بالفعل إلى ممارسة ذلك النقد، ولم تعد لي تلك الحساسية مع مثل هذه الكتابات، ومع الوقت لم يعد لغيره أيضا مهما كان ذلك التأثير إلا بما يمكن تسميته بمساهمات بسيطة كنقطة في بحر من آراء تتناطح ليتربع الواحد منها كقائد لقطيع.
أخي الكريم، ما قصدته في مداخلتي السابقة قبل هذه، هو موقفنا وواجبنا أمام من يقرأ عن البنا أو يقرأ له، ونفترض أن البنا كان خطيرا على العقيدة وصاحب فكر ضال وهدام، أليس حريا بالكتاب الصادقين أن يواجهوه ويوقفوه عند حده وينقضوا حججه ويسقطوا أفكاره ؟ هذا ما أدعو له هنا، وإن كنا جميعا لا نملك الوقت ولا الجهد ولا النفس للرد عليه، فعلى الأقل نطعم الصفحة هذه بمقالات من الشبكة تسفه فكر البنا وتنتقد أسسه. وليس لعنه أو محاكمته أو تسفيهه بجملة قصيرة.
ثم إنني أثق بكم، فأغلبية الأعضاء هنا تتفق على نقد هذا الكاتب المدعو البنا، وصاحب الموضوع يدعو إلى الرد عليه بالحجج وهذا أمر حسن يخدم صاحب الموضوع والمعلق عليه. فهيا بنا جميعا إلى تقديم حقيقة البنا وفضحه أمام الملأ فذلك أحسن وأصوب.
هذا مقصدي وإن لم يكن واضحا فأنا مستعد لإضافة تفسير وتعليق.. والسلام عليكم ورحمة الله.

عصام الدين 14-03-2010 12:35 AM

خلال مناظرة على قناة "الحياة" الفضائية
سعـاد صالـح تفضـح تخـاريف جمـال البنـا !!
محيط - شريف عبد المنعم



أجرت قناة "الحياة" الفضائية مناظرة تليفزيونية ساخنة بين د. سعاد صالح وجمال البنا ـ الذي يطلق على نفسه لقب مفكر إسلامي ـ وفضحت تلك المواجهة تخاريف ذلك الرجل الذي يهاجم ثوابت الدين ويتبنى آراء مخالفة لإجماع العلماء والفقهاء المسلمين والتي من أبرزها عدم فرضية الحجاب وإباحته لزواج المتعة وتبادل القبلات بين الشباب والتدخين في نهار رمضان.
وفندت الدكتورة سعاد صالح في تلك المناظرة التي امتدت لنحو ساعتين وانتهت في منتصف ليلة اليوم الاثنين إدعاءات البنا الذي لاقى هجوما كبيرا من جانب المشاهدين الذين أجروا اتصالات هاتفية بالبرنامج وطالبه معظمهم بأن يكف عن بث هذه الآراء وأن يعود إلى صوابه ودينه.
في السطور التالية نورد بعضا من النقاط التي ناقشها الطرفان في تلك المواجهة.
تناول النقاش في البداية كتاب البنا "المرأة المسلمة بين تحرير القرآن وتقييد العلماء" الذي صادره مجمع البحوث الإسلامية ـ أعلى جهة علمية بالأزهر الشريف.

جمال البنا: اعتقد أن كلمة "تقييد الفقهاء" هي التي أثارت حفيظة الأزهر، لماذا هناك هيئة لها وصاية على الفكر على الرغم من أن حرية الفكر حق من حقوق الإنسان وقد قررها القرآن تماما، ودور المجمع هو أن يراقب طبعات المصحف الشريف، أما أنه يقرأ ويراجع كتب فإنني أرفض ذلك.
د. سعاد صالح: في البداية أنا احترم الأستاذ جمال البنا كإنسان وكمفكر بعيدا عن آراءه التي يعتقد الناس أنها فتاوى شرعية وتحدث بلبلة بينهم، وقد اكتسب الأستاذ جمال شهرة في جميع القنوات نتيجة هذه الأفكار الغريبة التي تتصادم مع الفطرة، والله تعالى يقول "ذلك الدين القيم فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله".

الأستاذ جمال استغل التطبيق الخاطيء لأحكام الشريعة الإسلامية من جانب بعض المسلمين وبدأ الوقوع في هذه الأخطاء، وأريد أن أقول له أن هذا الحوار سيقوم على قوله تعالى "قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين" وقوله تعالى: "ادعوا إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة" وعلى هذا يجب أن نلتزم بأدب الحوار.

ثم أود أن أؤكد أن الأستاذ جمال ليس فقيها أو مشرعا، وإن كان مفكرا وأعطى لنفسه حق التفكير فإن ما يصل إليه إنما هو فقط آراء شخصية مجردة وليست فتاوى.

وأوجه له السؤال التالي ليرد عليه:

الله سبحانه وتعالى قسم الناس أمام أحكام الشريعة إلى فريقين، الأول قال عنه في سورة التوبة: "وما كان المؤمنون لينفروا كافة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم"، والقسم الثاني في آية "واسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون" وأريد أن أسأل حضرتك يا أستاذ جمال : في أي قسم منهم أنت؟

جمال البنا: أنا رجل مفكر وكل إنسان من حقه أن يفكر.

د. سعاد صالح: الله تعالى في سورة غافر يقول: "الذين يجادلون في آيات الله بغير سلطان أتاهم كبر مقتا عند الله وعند الذين آمنوا كذلك يطبع الله على كل قلب متكبر جبار".، ويقول تعالى: "إن الذين يجادلون في آيات الله بغير سلطان أتاهم إن في صدروهم إلا كبر ما هم ببالغيه فاستعذ بالله إنه هو السميع العليم".. وحضرتك تجادل في آيات الله بغير سلطان وبغير علم، والإمام أبو حنيفة قرر الحجر على المفتي الماجن، وحضرتك لو اعتبرت نفسك مفتي يمكن الحجر عليك.

جمال البنا: أنا أكره الإفتاء وأتأزى من المفتين

د. سعاد صالح: أنا في الحقيقة لست مع مصادرة الكتب وكنت أتمنى أن تكون هناك هيئة من مجمع البحوث بالأزهر لمناقشة الأستاذ جمال مناقشة إعلامية علنية كي نمحو التأثير والبلبلة التي أحدثتها أراءه، فأكثر الشباب الآن يقولون لا مانع من أن أدخن في نهار رمضان وكذلك القبلات واللمم ومقدمات الزنا، ونحن نفسد المجتمع بذلك، ولذا فإنني أقول أن هذا يجب الحجر عليه.

نقابة الأطباء لها إشراف مباشر على ممارسة الطب ونقابة المهندسين كذلك، وكل علم له المتخصصين الذين يتحدثون فيه، ولا بد أن تكون هناك خطوطا حمراء والأستاذ جمال بنفسه يقول أن الحرية تكون فيما عدا العبادة والعقيدة.

جمال البنا: أنا بالفعل أناقض كلام الفقهاء ولكني لا أناقض كلام الله أو الرسول ، والمشكلة هو أن الفهم السلفي السائد هو الذي لا يجعل العلماء ينظرون إلى القرآن، ويرون أن الأئمة السابقين فكروا لهم فيكتفون بذلك ويسيرون على نهجهم.

د. سعاد صالح: أنا أحدثك بالقرآن وليس بكلام الفقهاء، والله تعالى يقول في سورة النور: "ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن". وجملة "إلا ما ظهر منها" حسبما فسرها العلماء تعني الوجه والكفين.

جمال البنا: ومن قال لك أن هذا المعنى صحيح من أين أتيت بهذا المعنى، والقبلة من اللمم وهي صغائر الذنوب والمفسرون هم من قالوا ذلك وأنا لا أكرههم ولكن إن أحسنوا أعترف بأنهم أحسنوا وإن أساءوا أقول أنهم أساءوا.. وحينما أرى الناس يرفضون أرائي أشعر أنني شجاع ولا أقول الباطل ولا يهمني مثل هذه الآراء.
التدخين أثناء الصيام
د. سعاد صالح: بالنسبة لفتواك بخصوص التدخين في نهار رمضان فإن ركن الصيام هو الإمساك عن الشهوات، وإذا كان الأكل والشرب والمعاشرة من المباحات التي هي ممنوعة في الصيام فما بالنا بالتدخين الذي هو أصلا ليس من المباحات فمن باب أولى أن يكون حراما.
جمال البنا: لأن ركن الصيام هو الإمساك عن أشياء عينها القرآن، ومن قال لك أن التدخين حرام أصلا، التحليل والتحريم الشرعيين لابد أن يأتيان بنص صريح ثابت، وهذا غير موجود.

د. سعاد صالح: غير صحيح بالطبع لأن هناك فرق بين دلالة المنطوق ودلالة المفهوم، فالله تعالى حينما يقول "ولا تقل لهما أف ولاتنهرهما" فمن باب أولى النهي عن الضرب والإيذاء فيجب أن أنظر إلى اللفظ وما وراءه، وفي حالة التدخين فإن الله نهى عن الطعام والشراب والمعاشرة في نهار رمضان وهما أصلا حلال فمن باب أولى الامتناع عن الحرام يقول تعالى: "يحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث" والتدخين يعد من الخبائث.

جمال البنا: هناك أصول توقيفية في العبادات لا نزيد ولا نقل عليها ويجب أن نلتزم بها، والله يحرم الطعام والشراب والمعاشرة فقط أثناء الصيام ولم يحرم التدخين، والتدخين ليس من الخبائث.
ضوابط التدبر والتفكير

د. سعاد صالح: الله تعالى حينما يطالبنا بالتدبر والتفكر فإن المقصود من ذلك التفكر في الآيات والمعجزات وليس في الأحكام.

أريد أن يشرح لي أحد معنى الفكر الحر الذي ينتهجه الأستاذ جمال البنا، لماذا وضعنا ضوابط في العلوم الأخرى وتركنا الشرع مرتعا للفكر الحر، المجال المفتوح للتفكير هو إعجاز الله يقول تعالى: "سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق" أما الآيات التي جاءت في القرآن وتحتوى على أحكام فلا ينبغي أن يتحدث فيها غير العلماء المختصين.

د . سعاد صالح

والله تعالى تنبأ بأنه سيأتي أناس مثل جمال البنا ومحمد شحرور في سوريا الذي ألف تفسيرا عصريا للقرآن على الرغم من أنه حاصل على بكاليوريوس هندسة زراعية فقال تعالى في سورة النحل: "ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب".

جمال البنا: أنا أرى أنه يجب أن يكون هناك تجديدا ولا نعيش في الماضي على آراء الفقهاء القدامى... أنا مع الحرية باستمرار ومع اليسر ومع القرآن وحده وليس الفقهاء، ولا يهمني رأي الفقهاء مطلقاً .

تحليل زواج المتعة

د. سعاد صالح: قلت أن زواج المتعة حلال على الرغم من أن الأصل في الزواج الاستقرار ولا يأتي الاستقرار مع التوقيت، وحينما أباحها الرسول كانت كرخصة ثم انتهت إلى يوم الدين.

جمال البنا: بالنسبة لزواج المتعة فهو حلال لأن الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ حينما اشتكى إليه المسلمون في إحدى الغزوات قال لهم تزوجوا زواج مؤقت، وهذا لحكمة معينة وبعدها حرمه، ولكن لماذا أباحه؟ أباحه لحكمة ولو أن هذه الحكمة عادت مرة أخرى لكان هذا الزواج حلالا كما في الأقليات الإسلامية الموجودة في المجتمع الأوروبي.
حكم المرتد

د. سعاد صالح: قلت أنه لا يوجد حكم شرعي يطبق فيمن يرتد عن الإسلام رغم ورود حديثين صحيحين تبين أن المرتد يقتل، الأول: "من بدل دينه فاقتلوه" والثاني: "لا يحل دم امرء مسلم إلا بإحدى ثلاث.. " منها المفارق لدينه. وإسناد هذه الأحاديث صحيح مائة في المائة.

جمال البنا: يقول الله تعالى "لا إكراه في الدين" ويقول أيضا: "أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين" و"فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر"، ولم يوجد نص بالقرآن الكريم يضع حدا للردة.

د. سعاد صالح: ولكن السنة بها أحاديث تضع لها حكما

جمال البنا: أنا أتكلم عن القرآن يا سيدتي.

د. سعاد صالح: والحديث لأ

جمال البنا: السنة لا تشرع مبدأ جديد يمثل خطورة إلا ويذكره القرآن

د. سعاد صالح: أنت بذلك تلغي السنة والله تعالى يقول: "وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما اختلفوا فيه".

أسألك حينما تدخل إلى الإسلام تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، فهل ينفع أن تدخل بجزء واحد من الشهادة؟.. وظيفة "محمد" رسول الله هي أن يبين للناس الذكر وهو ما نفهمه من الآية.

جمال البنا: الإمام مسلم رفض جميع أحاديث عكرمة ومنها أحد الحديثين أما الحديث الثاني، فإن الرسول لم يقتل أحد لمجرد الردة فقط وإنما لاقترانها بفعل آخر كقتال المسلمين.

د. سعاد صالح: سيدنا أبو بكر حينما امتنع بعض المسلمين عن دفع الزكاة بعد وفاة الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهذا يعني إنكارهم لركن من أركان الإسلام فقاتلهم وهذا القتال اسمه عقوبة الردة
نصيب المجتهد

جمال البنا: الإسلام بشكل عام لم يحرم المجتهد المخطيء من المثوبة، المهم أنه يجتهد.

د. سعاد صالح : حينما يأتي الخطأ في الاجتهاد من المتخصص فهنا يكون له الأجر، وأنا عن نفسي قد أخطأت في بعض الفتاوى الحديثة التي ليس لها نص كاجتهاد شخصي مني ورجعت عن خطأي في نفس المكان الذي أخطأت فيه وفي مثل هذا يكون الأجر، أما أن يكون الشخص بعيدا عن أدوات الاجتهاد ويدلي بأرائه تحت شعار حرية التعبير والفكر فهذا يجب معاقبته لأنه يُحدث بلبلة بين الناس.

ما رأي حضرتك في أن الإمام أبو حنيفة لايرى الحجر على السفيه ولا على المدين الكبير في السن ولكن يرى الحجر على المفتي الماجن.

جمال البنا: رأي أبو حنيفة قد يكون خطأ فهو ليس رسولا، وكل ابن آدم خطاء وخير الخطائين التوابون، وباختصار فإن المسلمين لا يفكروا ولكنهم يقلدوا كـ "القرود" والمطلوب في هذا العصر أن يفكر المسلمون كما يتبعون المرسلين.
أنا لا أقول رأيي إلا بعد أن أقتنع به تماما ولا يهمني وقتها أي شيء حتى لو وقف كل من في الأرض ضدي.

د. سعاد صالح: هناك أدوات كثيرة يجب أن تتوافر في المجتهد أولها العلم بالقرآن وأسباب النزول وقواعد الفقه وعلم الأصول والسنة النبوية.

جمال البنا: أنا درست هذه العلوم مدة أكثر مما درسها أي شخص بالأزهر وذلك منذ عام 1946 حتى الآن، وأضيف أن المجتهد يجب أن يعرف أشياء أخرى مثل الفلسفة الاجتماعية.. صحيح أن هناك تخصص ولكنه ليس مغلقا فلا يمكن اعتبار الشهادة دليلا على التخصص.

فالأزهر يخرج عشرات الألوف كل همهم الحصول على وظيفة.. ويجب أن نجعل كل الناس تتكلم وتفكر، وأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض، وأقول في النهاية للناس: "فكروا واستخدموا عقولكم".

د. سعاد صالح: وأنا أقول لك الآية التي استشهدت بها الأخيرة التي استشهدت بها وأضيف عليها قوله تعالى: "وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا".

محى الدين 14-03-2010 02:29 AM

إقتباس:

أخي الكريم محي الدين.
عندما قلت أني لا أعرف جمال البنا، فأنا بالفعل لا أعرفه، من خلال كناباته، صحيح أنني سمعت اسمه من قبل، ولكني لم أقرأ له حرفا، ذلك أنني مكتف من ناحية المشتغلين على التراث بأعلام آخرين أغلبهم من بلادي وعلى رأسهم المفكر عابد الجابري.
وبخصوص هذا الأخير، أود القول أنني تعرضت لقصف مجاني منذ سنوات ضد هذا الرجل وكتاباته وبالفعل شككت في أمره وظننت فيه ظن السوء، وجاء الوقت الذي اشتريت فيه أحد كتبه، وقرأته ورأيت في الرجل نقدا لاذعا لقضية أو مسألة معينة وأرعبني الأمر في الأول ثم إني أكملت الطريق الطويل إلى آخره وإلى آخري كما يقول محمود درويش، واكتشفت أن الرجل صادق في نقده وأننا بحاجة ماسة بالفعل إلى ممارسة ذلك النقد، ولم تعد لي تلك الحساسية مع مثل هذه الكتابات، ومع الوقت لم يعد لغيره أيضا مهما كان ذلك التأثير إلا بما يمكن تسميته بمساهمات بسيطة كنقطة في بحر من آراء تتناطح ليتربع الواحد منها كقائد لقطيع.
أخي الكريم، ما قصدته في مداخلتي السابقة قبل هذه، هو موقفنا وواجبنا أمام من يقرأ عن البنا أو يقرأ له، ونفترض أن البنا كان خطيرا على العقيدة وصاحب فكر ضال وهدام، أليس حريا بالكتاب الصادقين أن يواجهوه ويوقفوه عند حده وينقضوا حججه ويسقطوا أفكاره ؟ هذا ما أدعو له هنا، وإن كنا جميعا لا نملك الوقت ولا الجهد ولا النفس للرد عليه، فعلى الأقل نطعم الصفحة هذه بمقالات من الشبكة تسفه فكر البنا وتنتقد أسسه. وليس لعنه أو محاكمته أو تسفيهه بجملة قصيرة.
ثم إنني أثق بكم، فأغلبية الأعضاء هنا تتفق على نقد هذا الكاتب المدعو البنا، وصاحب الموضوع يدعو إلى الرد عليه بالحجج وهذا أمر حسن يخدم صاحب الموضوع والمعلق عليه. فهيا بنا جميعا إلى تقديم حقيقة البنا وفضحه أمام الملأ فذلك أحسن وأصوب.
هذا مقصدي وإن لم يكن واضحا فأنا مستعد لإضافة تفسير وتعليق.. والسلام عليكم ورحمة الله.
اخى: عصام الدين
جميل منك الوصول الى هذة النتائج و لكنى ما أفزعنى حقا هو موافقتك على كلام "البنا" عن قبيلة حدثنا.. فهل لا زلت تتفق معه؟ لعلك لم توضح هذة النقطة فى ردودك السابقة و التى هى محور هذا الموضوع لأنها الفكرة التى أوردها صاحب الموضوع و طلب نقاشها
ثانيا: صدقنى ليس كل فكر محل نقاش خصوصا اذا كان ترهات و هذة الكلمة بالذات اعنيها حتى لا تعتقد اننى اقول كلاما جذافا.. و لعلمك كثير من العلماء ردوا على البنا و لكنهم تركوه لأنهم وجدوا ان كلامه كلام عبيط
فهل مثلا تعتقد ان تحليله قبلات الممثلات للممثلين الرجال حلال بدعوى ان ده أكل عيش..!!
عموما نقلك الأخير لابأس به لكل من لا يعرف هذا الرجل..
و شكرا لك
بالمناسبة لأخى رضا موضوع مشابه منذ فترة عن "سيد القمنى" و لكنى لم أشا ان ارد فيه ايضا لأن "البنا" و "القمنى" يخرجان من مشكاة واحدة و اذا اردتم رفع الموضوع فاهلا

redhadjemai 14-03-2010 01:41 PM

أخي محيي ...الأخ عصام يقصد عابد جابري ...
إقتباس:

وبخصوص هذا الأخير، أود القول أنني تعرضت لقصف مجاني منذ سنوات ضد هذا الرجل وكتاباته وبالفعل شككت في أمره وظننت فيه ظن السوء، وجاء الوقت الذي اشتريت فيه أحد كتبه، وقرأته ورأيت في الرجل نقدا لاذعا لقضية أو مسألة معينة وأرعبني الأمر في الأول ثم إني أكملت الطريق الطويل إلى آخره وإلى آخري كما يقول محمود درويش، واكتشفت أن الرجل صادق في نقده

أميرة الثقافة 14-03-2010 02:43 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي (المشاركة 684515)
بسم الله الرحمن الرحيم




نحن لسنا مطالبين بأن نرد عليه أو أن نثبت خطأ كلامه ، فالخط العام لأفكاره لا يجعلك مضطرًا لبذل قصير جهد للرد عليه ، وهذا الكتاب إذا كان استثناء مما كتبه ، فلست أظنه السابق له .

هناك كتاب اسمه "حول إعادة تشكيل العقل المسلم فيه العديد من النقاط التي تجدر بالنقاش ،خاصة






عندما صدر كتاب سليمان رشدي ( ايات شيطانية ) قامت مظاهرات عديدة و كبيرة من كافة انحاء العالم بالاحتجاج على هذا الكتاب المسئ للقران والسنة والتشكيك بالأحاديث الصحيحة والصادرة عن البخاري بشكل خاص،، وطالبوا بحظر نشره بعد ايام قليلة من توزيعه


وعلى اثره اصدر الخميني قرارا بهدر دم هذا المؤلف البريطاني الأصل

وبقي متسكعا بين العواصم الاوربية






واليوم نرى جمال البنا يبث سمومه الى العالم بكل ثقة

وتعرض له القنوات الفضائية مقابلات وسلسلات من الفتاوي التي يخترعها
والتي لا تنتهي





ونوال السعداوي ليست اقل حظا في هذا المضمار ،،والفتوى عندها كشربة ماء .




ابطال هذا المسلسل كثيرون ،،،والمشاهدين لهم اكثر



وذوي النفوس الضعيفة اكثر اكثر



ما يدهشني اخي رضا وقوف علماء المسلمين صامتين

الا من بعض الانتقادات في زوايا جرائد قدد لا يقراها الا بعض الناس






والمجلس الأعلى للافتاء ومراكز علوم الدين حدث ولا حرج ...سلبية مع وسام الشرف




طيب الى متى ستبقى هذه الجراثيم تنخر في رؤوسنا ؟؟؟


وهل لدى الجميع نفس الخط الفكري في التعامل مع هذه الفتاوى
كما افادنا الأخ المشرقي اعلاه بحيث لا نضطر حتى للرد عليه







متابعة الى ما ستلتقطه من هذا الكتاب ....والله يستر :rolleyes:

redhadjemai 14-03-2010 03:28 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة أميرة الثقافة (المشاركة 684579)
عندما صدر كتاب سليمان رشدي ( ايات شيطانية ) قامت مظاهرات عديدة و كبيرة من كافة انحاء العالم بالاحتجاج على هذا الكتاب المسئ للقران والسنة والتشكيك بالأحاديث الصحيحة والصادرة عن البخاري بشكل خاص،، وطالبوا بحظر نشره بعد ايام قليلة من توزيعه


وعلى اثره اصدر الخميني قرارا بهدر دم هذا المؤلف البريطاني الأصل

وبقي متسكعا بين العواصم الاوربية






واليوم نرى جمال البنا يبث سمومه الى العالم بكل ثقة

وتعرض له القنوات الفضائية مقابلات وسلسلات من الفتاوي التي يخترعها
والتي لا تنتهي





ونوال السعداوي ليست اقل حظا في هذا المضمار ،،والفتوى عندها كشربة ماء .




ابطال هذا المسلسل كثيرون ،،،والمشاهدين لهم اكثر



وذوي النفوس الضعيفة اكثر اكثر



ما يدهشني اخي رضا وقوف علماء المسلمين صامتين

الا من بعض الانتقادات في زوايا جرائد قدد لا يقراها الا بعض الناس






والمجلس الأعلى للافتاء ومراكز علوم الدين حدث ولا حرج ...سلبية مع وسام الشرف




طيب الى متى ستبقى هذه الجراثيم تنخر في رؤوسنا ؟؟؟


وهل لدى الجميع نفس الخط الفكري في التعامل مع هذه الفتاوى
كما افادنا الأخ المشرقي اعلاه بحيث لا نضطر حتى للرد عليه







متابعة الى ما ستلتقطه من هذا الكتاب ....والله يستر :rolleyes:

شكرا لاهتمامك ..و أرجو أن تجدي الوقت لاحقا للمشاركة في ما سيأتي ...والله يستر :rolleyes::rolleyes::rolleyes:

redhadjemai 14-03-2010 03:39 PM

قبل التطرق إلى بعض ماجاء في هذا الكتاب وغيره من كتب جمال البنا ...
هناك سؤال يطرح نفسه ..

ما الذي يجعل جمال البنا يقول كل هذا ؟؟ أقصد جمال البنا تحديدا وهو في الثمانين من عمره يصر على خط بدأه من اربعين سنة أو أكثر ؟؟

أما سلمان والسعدواي وغيرهما ...فتلك حالات أخرى ..لست بصدد تبرئة البنا أو الدفاع عما يكتب ..لكن أرجو من المعترضين الرد على تساؤلي ..

شكرا

أميرة الثقافة 14-03-2010 03:49 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة redhadjemai (المشاركة 684595)
قبل التطرق إلى بعض ماجاء في هذا الكتاب وغيره من كتب جمال البنا ...
هناك سؤال يطرح نفسه ..

ما الذي يجعل جمال البنا يقول كل هذا ؟؟ أقصد جمال البنا تحديدا وهو في الثمانين من عمره يصر على خط بدأه من اربعين سنة أو أكثر ؟؟


هو يقرا كثيرا من التفاسير ....ولا يميز بين الغث والسمين

فمراجعه التي يرجع اليها اكيد خطأ

وما بُني على خطأ فهو خطأ


redhadjemai 14-03-2010 04:30 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة أميرة الثقافة (المشاركة 684598)

هو يقرا كثيرا من التفاسير ....ولا يميز بين الغث والسمين

فمراجعه التي يرجع اليها اكيد خطأ

وما بُني على خطأ فهو خطأ


سأعطيك مثلا : وهو تفسير للآية 59 من سورة الأحزاب ...الطبري .
إقتباس:

يٰأَيُّهَا ٱلنَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَآءِ ٱلْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلاَبِيبِهِنَّ ذٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلاَ يُؤْذَيْنَ وَكَانَ ٱللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً

يقول تعالـى ذكره لنبـيه مـحمد صلى الله عليه وسلم: يا أيها النبـيّ قل لأزواجك وبناتك ونساء الـمؤمنـين، لا يتشبهن بـالإماء فـي لبـاسهنّ إذا هن خرجن من بـيوتهنّ لـحاجتهنّ، فكشفن شعورهنّ ووجوههنّ، ولكن لـيدنـين علـيهنّ من جلابـيبهنّ، لئلا يعرض لهنّ فـاسق، إذا علـم أنهنّ حرائر بأذى من قول.

ثم اختلف أهل التأويـل فـي صفة الإدناء الذي أمرهنّ الله به، فقال بعضهم: هو أن يغطين وجوههنّ ورؤوسهنّ، فلا يبدين منهنّ إلا عيناً واحدة. ذكر من قال ذلك:

حدثنـي علـيّ، قال: ثنا أبو صالـح، قال: ثنـي معاوية، عن علـيّ، عن ابن عبـاس، قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } أمر الله نساء الـمؤمنـين إذا خرجن من بـيوتهنّ فـي حاجة أن يغطين وجوههنّ من فوق رؤوسهنّ بـالـجلابـيب، ويبدين عيناً واحدة.

حدثنـي يعقوب، قال: ثنا ابن علـية، عن ابن عون، عن مـحمد، عن عُبـيدة فـي قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } فلبسها عندنا ابن عون، قال: ولبسها عندنا مـحمد، قال مـحمد: ولبسها عندي عبـيدة قال ابن عون بردائه، فتقنَّع به، فغطى أنفه وعينه الـيسرى، وأخرج عينه الـيـمنى، وأدنى رداءه من فوق حتـى جعله قريبـاً من حاجبه أو علـى الـحاجب.

حدثنـي يعقوب، قال: ثنا هشيـم، قال: أخبرنا هشام، عن ابن سيرين، قال: سألت عبـيدة، عن قوله: { قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } قال: فقال بثوبه، فغطى رأسه ووجهه، وأبرز ثوبه عن إحدى عينـيه.

وقال آخرون: بل أمرن أن يشددن جلابـيبهنّ علـى جبـاههنّ. ذكر من قال ذلك:

حدثنـي مـحمد بن سعد، قال: ثنـي أبـي، قال: ثنـي عمي، قال: ثنـي أبـي، عن أبـيه، عن ابن عبـاس، قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ }.... إلـى قوله: { وكانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيـماً } قال: كانت الـحرّة تلبس لبـاس الأمة، فأمر الله نساء الـمؤمنـين أن يدنـين علـيهنّ من جلابـيبهنّ وإدناء الـجلبـاب: أن تقنع وتشدّ علـى جبـينها.

حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ } أخذ الله علـيهنّ إذا خرجن أن يقنعن علـى الـحواجب { ذلكَ أدْنَى أنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ } وقد كانت الـمـملوكة إذا مرّت تناولوها بـالإيذاء، فنهى الله الـحرائر أن يتشبهن بـالإماء.

حدثنـي مـحمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى وحدثنـي الـحارث، قال: ثنا الـحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعاً عن ابن أبـي نـجيح، عن مـجاهد، قوله: { يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } يتـجلببن فـيُعلـم أنهنّ حوائر فلا يعرض لهنّ فـاسق بأذى من قول ولا ريبة.



أي الأقوال أعلاه ترينه صحيحا ؟؟ ولماذا ؟؟
هكذا سنحاول الدخول في المناقشة بشكل جاد .

وشكرا .

أميرة الثقافة 14-03-2010 04:42 PM

قرأتها مرة واحدة ....ويلزمني قراتها مرات حتى اعمل ترابط
مستمتعة بالمتابعة


عصام الدين 14-03-2010 07:00 PM

أخي الكريم رضا..
لكن إذا كانت الغاية فقط هي التمييز بين الحرائر والإماء، حتى لا تؤذى الحرائر، ألا يجوز القول أن مطلب "إدناء الجلابيب" انتهى بانتهاء عصر الاماء والحرائر ومشكلة التمييز بينهما ؟
وبالتالي يجوز للمرأة أن تدني الجلباب، كما يجوز لها أن لا تدليه إذا شاءت، وذلك بحسب اختبارها.
هذا ما أفهمه من الآية والشرح الذي تلاها عند الطبري.

عصام الدين 14-03-2010 07:12 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة أميرة الثقافة (المشاركة 684598)

هو يقرا كثيرا من التفاسير ....ولا يميز بين الغث والسمين

فمراجعه التي يرجع اليها اكيد خطأ

وما بُني على خطأ فهو خطأ



أختي أميرة الثقافة..
في قضية الأدب، المشكلة أعمق من ذلك، حيث لا يمكن رسم حدود ونهايات لدائرة الابداع الأدبي والتضييق عليه بإسم الأخلاق أو الدين أو السياسية، وإلا لكانت روايات هنري ميلر مستبعدة بينما لا ينكر أحد أهميته وقيمته الأدبية، وكذلك الأمر بالنسبة لعبد الرحمان منيف المنبوذ سياسيا ولكنه يبقى صاحب أهم وأعظم رواية عربية صدرت إلى اليوم، إلى غير ذلك مما ليس موضوعه الآن.
وربما لأجل هذا التبسيط صاح تودوروف يوما : إن الأدب في خطر.
ولكن..
أعود إلى قضية البنا هذا.
أفكر فقط فيه، رجل عمره ثمانون عاما، وبدأ يكتب من قبل أن يولد والدك أنت، ثم تأتين، أنت التي بمثابة حفيدته الصغرى، لتقلولين ببساطة أن مراجعه خطأ بالتأكيد. وأنه مجرد خطأ في خطأ.
أدعوك فقط كما أدعو الجميع إلى عدم تبسيط الموضوع، إلى عدم بخسه حقه.
هيا إلى نقده نقدا بناءا، حتى لو كان لاذعا، لكن ليكن عادلا وعاقلا وجديا.
وتطعيم الصفحة بمقالات مقتبسة من مختلف المواقع وذلك لتقديم صورة واضحة عن السيد جمال البنا.

أتمنى للجميع التوفيق في مداخلاته.. وشكري الجزيل لكل من ساهم في الموضوع.

أميرة الثقافة 15-03-2010 04:42 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة redhadjemai (المشاركة 684607)
سأعطيك مثلا : وهو تفسير للآية 59 من سورة الأحزاب ...الطبري .

أي الأقوال أعلاه ترينه صحيحا ؟؟ ولماذا ؟؟
هكذا سنحاول الدخول في المناقشة بشكل جاد .

وشكرا .

قسم الطبري شرح (صفة الادناء ) الى فريقين :

فريق يوصي بان أن يغطين وجوههنّ ورؤوسهنّ، فلا يبدين منهنّ إلا عيناً واحدة.

والفريق الثاني : أمرن أن يشددن جلابـيبهنّ علـى جبـاههنّ.


ارى اخي رضا ان تفسير كلا الفريقين صحيح والعلم عند الله

لان الظروف التي نزلت بها الآية قد اختلفت مع مرور الزمن
مع بقاء الحد الشرعي ( ساري المفعول ) وهو الغطاء

بصراحة لا اريد الخوض في امور لا افقهها :rolleyes:







أميرة الثقافة 15-03-2010 04:52 PM

[quote=عصام الدين;684624]


ولكن..
أعود إلى قضية البنا هذا.
أفكر فقط فيه، رجل عمره ثمانون عاما، وبدأ يكتب من قبل أن يولد والدك أنت، ثم تأتين، أنت التي بمثابة حفيدته الصغرى، لتقلولين ببساطة أن مراجعه خطأ بالتأكيد. وأنه مجرد خطأ في خطأ.
أدعوك فقط كما أدعو الجميع إلى عدم تبسيط الموضوع، إلى عدم بخسه حقه.
هيا إلى نقده نقدا بناءا، حتى لو كان لاذعا، لكن ليكن عادلا وعاقلا وجديا.
وتطعيم الصفحة بمقالات مقتبسة من مختلف المواقع وذلك لتقديم صورة واضحة عن السيد جمال البنا.


هناك العديد من العلماء قضوا سنوات عديدة في اثبات صحة نظريات ( فاشلة ) ولم يفلحوا
ما فائدة طول المدة الزمنية ما دامت النتائج المتمخضة عنها ( غير صحيحة )

ليست العبرة بطول الزمن ..بل بالآثار التي تُترك ورائه


جمال البنا لا يحتاج الى نقد يا مشرفنا ....النقد ياتي عادة بعد دراسة ومسح شامل لقضية ما قد تصير الجدل بسلبياتها وايجابياتها

البنا يحتاج الى ( هجوم ) وردع وتنفيذ الحد عليه لتجاوزه في الحكم الشرعي على الأشياء

عندي رغبة بسماع نقدك انت عليه :)

redhadjemai 15-03-2010 04:57 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة أميرة الثقافة (المشاركة 684676)
قسم الطبري شرح (صفة الادناء ) الى فريقين :

فريق يوصي بان أن يغطين وجوههنّ ورؤوسهنّ، فلا يبدين منهنّ إلا عيناً واحدة.

والفريق الثاني : أمرن أن يشددن جلابـيبهنّ علـى جبـاههنّ.


ارى اخي رضا ان تفسير كلا الفريقين صحيح والعلم عند الله

لان الظروف التي نزلت بها الآية قد اختلفت مع مرور الزمن
مع بقاء الحد الشرعي ( ساري المفعول ) وهو الغطاء

بصراحة لا اريد الخوض في امور لا افقهها :rolleyes:







طيب ..
وما قولك إذن في قول فريق أنه لا يجب تشبه الإماء بالحرائر ؟؟

صلاح الدين 15-03-2010 05:00 PM

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
و بعد ،

بما أننا توصلنا بفضل الله تعالى إلى تجاوز بعض العقبات الأولية للولوج إلى صميم الموضوع كما أراد له الأخ الفاضل رضا ، فلا داعي إذن للتعليق على بعض تدخلات الإخوة و التي كانت موجهه حسبما فهمت إلى شخصي و ليعذروني على ذلك ...فالمهم هو التحاور بشأن الأفكار قدر الإمكان مع تناسي ( قدر الإمكان طبعا ) من هو الشخص الصادر عنه تلك الأفكار .

و قبل العودة للمشاركة في بعض ما بدأ في طرحه أخي رضا أو حول ما قد يُطرح من إشكاليات أخرى تحوم حول التعامل مع ملابسات نقل السنة إلينا ...أو كيفية فهم بعض الحدود الموجودة في السنة و التي لا تبرز في كتاب الله تعالى ...أو غيرها من النقاط التي يثيرها عادة مفكرين أمثال البنا و غيره .

قبل ذلك ، أود أن أنقل لكم للفائدة ترجمة الرجل مأخوذة من الموسوعة العالمية الحرة ويكبيديا ، و الله الموفق للفهم و للنفع .
إقتباس:


جمال البنا مفكر إسلامي والشقيق الأصغر لحسن البنا مؤسس جماعة الإخوان المسلمون، ولد سنة 1920م في المحمودية بمحافظة البحيرة بمصر.
صدر أول كتاب له بعنوان "ثلاث عقبات في الطريق إلى المجد" سنة 1945م، وفي العام التالي 1946م أصدر كتابه الثاني "ديمقراطية جديدة"، ثم توالت مؤلفاته في الصدور حتى تجاوزت مؤلفاته ومترجماته الـ150 كتابا.
عمل محاضرًا في الجامعة العمالية والمعاهد المتخصصة منذ سنة 1963م، وحتى سنة 1993م. وعمل خبيرًا بمنظمة العمل العربية.


ولجمال البنا العديد من الآراء الفقهية التي تخالف آراءالعديد من علماء المسلمين؛ فهو يرى في أن المرأة لها حق الإمامة من الرجال إذا كانت أعلم بالقرآن[1] كما يرى أن الحجاب ليس فرضا على المرأة وأن القرآن الكريم خص به نساء الرسول محمد، وأن الارتداد من الإسلام إلى اليهودية أو المسيحية ليس كفرا[بحاجة لمصدر]، وأن التدخين أثناء الصيام لا يبطل الصوم خصوصا للغير قادرين عن الإقلاع عنه. [بحاجة لمصدر] كما يذكر جمال البنا بأنه لا يجوز للرجل أن يطلق زوجته منفردا، وذلك كونه تزوج منها بصفة رضائية وبالتالي يتوجب الطلاق رضا الطرفين واتفاقهما لكي يتم الانفصال.[2]
أسس جمال البنا دار الفكر الإسلامي لنشر مؤلفاته.




مؤلفاته
  • على هامش المفاوضات.
  • المرأة المسلمة بين تحرير القرآن وتقييد الفقهاء.
  • الحجاب.
  • ثلاث عقبات في الطريق إلى المجد.
  • ديمقراطية جديدة.
  • جواز إمامة المرأة الرجال.
  • قضية الفقه الجديد.
  • الإسلام والعقلانية.
  • حرية الاعتقاد في الإسلام.
  • الأصول الفكرية للدولة الإسلامية.
  • ما بعد الإخوان المسلمين.
  • مسؤولية فشل الدولة الإسلامية في العصر الحديث.
  • قيمة العدل في الفكر الأوروبي والفكر الإسلامي.
  • نحو فقه جديد (3 أجزاء).
  • قضية الفقه الجديد.
  • الإسلام هو الحل.
  • رسالة إلى الدعوات الإسلامية المعاصرة.
  • خطابات حسن البنا الشاب إلى أبيه.
  • البرنامج الإسلامي.
  • كلا ثم كلا.
  • العودة إلى القرآن.
  • الربا.
  • قضية الحرية في الإسلام.
  • سيادة القانون والحكم بالقرآن.
  • قصة فرسان العمل.
  • في التاريخ النقابي المقارن.
  • العمل في الإسلام.
  • الحركة العمالية الدولية.
  • العمال والدولة العصرية.
  • الحساية الدينية.
  • الجمع بين الصلاتين.
  • قضية الإنتاج.
  • الإيمان بالله.
  • إيماننا.
  • في الأجازة.
  • أخت الصلاة المهجورة.
  • نحن ودعوتنا.
  • المعارضة العمالية في عهد لينين.
  • قضية القبلات.
  • جناية قبيلة حدثنا.
  • العهد.
  • هل يمكن تطبيق الشريعة؟
  • الإسلام دين وأمة وليس دينًا ودولة.
  • الإسلام وحرية الفكر.
  • الجهاد.
  • تفسير القرآن الكريم بين القدامى والمحدثين.
  • تفنيد دعوى حد الردة.
  • روح الإسلام.

و هذه صورة شخصية له :

http://www.youm7.com/images/NewsPics...0082013220.jpg

محى الدين 16-03-2010 04:14 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة صلاح الدين (المشاركة 684687)
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
و بعد ،

بما أننا توصلنا بفضل الله تعالى إلى تجاوز بعض العقبات الأولية للولوج إلى صميم الموضوع كما أراد له الأخ الفاضل رضا ، فلا داعي إذن للتعليق على بعض تدخلات الإخوة و التي كانت موجهه حسبما فهمت إلى شخصي و ليعذروني على ذلك ...فالمهم هو التحاور بشأن الأفكار قدر الإمكان مع تناسي ( قدر الإمكان طبعا ) من هو الشخص الصادر عنه تلك الأفكار .

و قبل العودة للمشاركة في بعض ما بدأ في طرحه أخي رضا أو حول ما قد يُطرح من إشكاليات أخرى تحوم حول التعامل مع ملابسات نقل السنة إلينا ...أو كيفية فهم بعض الحدود الموجودة في السنة و التي لا تبرز في كتاب الله تعالى ...أو غيرها من النقاط التي يثيرها عادة مفكرين أمثال البنا و غيره .

قبل ذلك ، أود أن أنقل لكم للفائدة ترجمة الرجل مأخوذة من الموسوعة العالمية الحرة ويكبيديا ، و الله الموفق للفهم و للنفع .


و هذه صورة شخصية له :

http://www.youm7.com/images/NewsPics...0082013220.jpg

إقتباس:

بما أننا توصلنا بفضل الله تعالى إلى تجاوز بعض العقبات الأولية للولوج إلى صميم الموضوع كما أراد له الأخ الفاضل رضا ، فلا داعي إذن للتعليق على بعض تدخلات الإخوة و التي كانت موجهه حسبما فهمت إلى شخصي و ليعذروني على ذلك ...فالمهم هو التحاور بشأن الأفكار قدر الإمكان مع تناسي ( قدر الإمكان طبعا ) من هو الشخص الصادر عنه تلك الأفكار .
و لماذا لا تعليق على مداخلات الأخوة و قد كانت فى لب الموضوع؟؟!!!
و طبعا انا الأخوة فى كلامك:New2:
و لكن ألا ترى ان كلامى يجب ان نجد اجابه له عندك..
و لى سؤال آخير ..
أتمنى أن أرد ردودكم أنتم على كلام البنا فالمعترضين عليه بينوا وجهة نظرهم
و لكن من يقف بين بين لم يجيب على سؤالى ما رأيه فى كلام "البنا" هذا
و دعونا من جمع المعلومات من هنا و هناك..
فالأمر لا يحتاج تورية فإما نحن معه أو ضده
فلماذا اللف و الدوران ؟؟؟
طبعل كلامى ليس واحد فقط و لكن لكل من لا يريد ان يوضح لنا موقفه من الرجل و فكره

redhadjemai 16-03-2010 03:37 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة محى الدين (المشاركة 684747)
و لماذا لا تعليق على مداخلات الأخوة و قد كانت فى لب الموضوع؟؟!!!
و طبعا انا الأخوة فى كلامك:new2:
و لكن ألا ترى ان كلامى يجب ان نجد اجابه له عندك..
و لى سؤال آخير ..
أتمنى أن أرد ردودكم أنتم على كلام البنا فالمعترضين عليه بينوا وجهة نظرهم
و لكن من يقف بين بين لم يجيب على سؤالى ما رأيه فى كلام "البنا" هذا
و دعونا من جمع المعلومات من هنا و هناك..
فالأمر لا يحتاج تورية فإما نحن معه أو ضده
فلماذا اللف و الدوران ؟؟؟
طبعل كلامى ليس واحد فقط و لكن لكل من لا يريد ان يوضح لنا موقفه من الرجل و فكره

من فضلك ..عرفنا أنك لا تتفق مع جمال البنا ...ولتعلم نحن كذلك لا نتفق ..ولا عكس ذلك ..
موضوع نناقشه ...فلا تحجر على أحد فليس من حقك ...ولهذا لا ترد مرة أخرى ...إن كان لديك رأي بدليل من عندك ومن عقلك وبموقف خاص منك فتفضل ...أما إذا كان لديك آراء جاهزة فلدينا أيضا .

شكرا .

أميرة الثقافة 16-03-2010 03:49 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة redhadjemai (المشاركة 684686)
طيب ..
وما قولك إذن في قول فريق أنه لا يجب تشبه الإماء بالحرائر ؟؟



اسئلتك صعبة يا رضا ومعلوماتي على قدها واستغفر الله العظيم اذا كانت خطا

لا يجوز تشبه الإماء بالحرائر الا في حالتين :
اذا اسلمت او انجبت طفلا فتصبح حرة فتتساوى مع الحرائر


والله اعلم


هات ما في جعبتك يا رضا

د.علي 16-03-2010 04:24 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة redhadjemai (المشاركة 684607)
سأعطيك مثلا : وهو تفسير للآية 59 من سورة الأحزاب ...الطبري .

يٰأَيُّهَا ٱلنَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَآءِ ٱلْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلاَبِيبِهِنَّ ذٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلاَ يُؤْذَيْنَ وَكَانَ ٱللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً

يقول تعالـى ذكره لنبـيه مـحمد صلى الله عليه وسلم: يا أيها النبـيّ قل لأزواجك وبناتك ونساء الـمؤمنـين، لا يتشبهن بـالإماء فـي لبـاسهنّ إذا هن خرجن من بـيوتهنّ لـحاجتهنّ، فكشفن شعورهنّ ووجوههنّ، ولكن لـيدنـين علـيهنّ من جلابـيبهنّ، لئلا يعرض لهنّ فـاسق، إذا علـم أنهنّ حرائر بأذى من قول.

ثم اختلف أهل التأويـل فـي صفة الإدناء الذي أمرهنّ الله به، فقال بعضهم: هو أن يغطين وجوههنّ ورؤوسهنّ، فلا يبدين منهنّ إلا عيناً واحدة. ذكر من قال ذلك:

حدثنـي علـيّ، قال: ثنا أبو صالـح، قال: ثنـي معاوية، عن علـيّ، عن ابن عبـاس، قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } أمر الله نساء الـمؤمنـين إذا خرجن من بـيوتهنّ فـي حاجة أن يغطين وجوههنّ من فوق رؤوسهنّ بـالـجلابـيب، ويبدين عيناً واحدة.

حدثنـي يعقوب، قال: ثنا ابن علـية، عن ابن عون، عن مـحمد، عن عُبـيدة فـي قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } فلبسها عندنا ابن عون، قال: ولبسها عندنا مـحمد، قال مـحمد: ولبسها عندي عبـيدة قال ابن عون بردائه، فتقنَّع به، فغطى أنفه وعينه الـيسرى، وأخرج عينه الـيـمنى، وأدنى رداءه من فوق حتـى جعله قريبـاً من حاجبه أو علـى الـحاجب.

حدثنـي يعقوب، قال: ثنا هشيـم، قال: أخبرنا هشام، عن ابن سيرين، قال: سألت عبـيدة، عن قوله: { قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } قال: فقال بثوبه، فغطى رأسه ووجهه، وأبرز ثوبه عن إحدى عينـيه.

وقال آخرون: بل أمرن أن يشددن جلابـيبهنّ علـى جبـاههنّ. ذكر من قال ذلك:

حدثنـي مـحمد بن سعد، قال: ثنـي أبـي، قال: ثنـي عمي، قال: ثنـي أبـي، عن أبـيه، عن ابن عبـاس، قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ }.... إلـى قوله: { وكانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيـماً } قال: كانت الـحرّة تلبس لبـاس الأمة، فأمر الله نساء الـمؤمنـين أن يدنـين علـيهنّ من جلابـيبهنّ وإدناء الـجلبـاب: أن تقنع وتشدّ علـى جبـينها.

حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: { يا أيُّها النَّبِـيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَناتِكَ وَنِساءِ الـمُؤْمِنِـينَ } أخذ الله علـيهنّ إذا خرجن أن يقنعن علـى الـحواجب { ذلكَ أدْنَى أنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ } وقد كانت الـمـملوكة إذا مرّت تناولوها بـالإيذاء، فنهى الله الـحرائر أن يتشبهن بـالإماء.

حدثنـي مـحمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى وحدثنـي الـحارث، قال: ثنا الـحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعاً عن ابن أبـي نـجيح، عن مـجاهد، قوله: { يُدْنِـينَ عَلَـيْهِنَّ مِنْ جَلابِـيبِهِنَّ } يتـجلببن فـيُعلـم أنهنّ حوائر فلا يعرض لهنّ فـاسق بأذى من قول ولا ريبة.

أي الأقوال أعلاه ترينه صحيحا ؟؟ ولماذا ؟؟
هكذا سنحاول الدخول في المناقشة بشكل جاد .

وشكرا .


أخي رضا .

أولا هل النقاش عن آية واحد تتكلم عن الحجاب؟ أم عن كتاب جمال؟
وهذا غير مذكور في كتاب جمال .
ثم أن حديث علي ويعقوب وبشر ومحمد تتحدث عن صفة ارتداءه وليس الحجاب بذاته .
المعنيون بأمر الله هنا نساء المؤمنين يعني المؤمنات ... والأمر جاء لردع الفساق من إيذاء المؤمنات - وما زال يحصل هذا إلى يومنا في السعودية لغياب التربية وأحكام التعزيز للمتحرشين..-.

سؤال أخر :
هل كل ما جاءت به قبيلة حدثنا باطل وكذب وتدليس بما فيها القرآن " المنقول من قبيلة حدثنا" ؟


وشكرا .


redhadjemai 16-03-2010 05:02 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة د.علي (المشاركة 684773)

أخي رضا .

أولا هل النقاش عن آية واحد تتكلم عن الحجاب؟ أم عن كتاب جمال؟
وهذا غير مذكور في كتاب جمال .
ثم أن حديث علي ويعقوب وبشر ومحمد تتحدث عن صفة ارتداءه وليس الحجاب بذاته .
المعنيون بأمر الله هنا نساء المؤمنين يعني المؤمنات ... والأمر جاء لردع الفساق من إيذاء المؤمنات - وما زال يحصل هذا إلى يومنا في السعودية لغياب التربية وأحكام التعزيز للمتحرشين..-.

سؤال أخر :
هل كل ما جاءت به قبيلة حدثنا باطل وكذب وتدليس بما فيها القرآن " المنقول من قبيلة حدثنا" ؟


وشكرا .


الكلام أعلاه متصل باهتمامات الكاتب .
لكن النقطة المهمة في الأمر أن الكلام عن صفة ارتدائه وليس عنه بالذات لكن بتفريق بين الإماء والحرائر بينما الحجاب لكل النساء ...حاشا لله أن يكون كلام الله به خلل لكن تعدد التفاسير خلق إشكالا وهذا مثال فقط ...لأجل إثراء الموضوع .

القرآن لم يصل إلينا عن طريق قبيلة حدثنا فقط كما يسميها البنا ...وأنت تعلم أن القرآن حفظ مكتوبا ومحفوظا بينما الأحاديث كان فيها النظر الدائم ومثال ذلك : هناك من أعاد النظر في عمر عائشة رضي الله عنها حين تزوجها الرسول عليه أفضل صلاة وتسليم ..فقال أن عمرها 17 سنة وليس أقل ..لايهم العدد بقدر مايهم أنه أعيد النظر ..بينما تمسك آخرون بمشكلة البيئة واختلاف وقت البلوغ ..

مثال آخر : هناك من لا يرى أي عذر حين تتمنع الزوجة عن زوجها إذا دعاها إلى فراشه حتى ولو كانت على التنور ...ويستدل بأحاديث صحيحة ...
وهناك من يرى أن الإرغام لا يجوز شرعا ويستدل بأمر الرسول عليه الصلاة والسلام بأن يكون بينهما رسول وما إلى ذلك .

ثم ...
هل أن كل الأحاديث التي في مسلم والبخاري صحيحة بالفعل ؟؟
وما قيمة القول بأن أصح الكتب بعد القرآن هو صحيح البخاري ؟؟
وهل كل الأحاديث صالحة لهذا الزمن ؟؟
وما قولك في مسألة أمر الرسول عليه الصلاة والسلام بعدم كتابة مايقوله حتى لا يختلط الأمر بين نص القرآن و قوله ؟؟

لم أخرج عن الموضوع ... وشكرا للمتابعة .

محى الدين 16-03-2010 05:18 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة redhadjemai (المشاركة 684765)
من فضلك ..عرفنا أنك لا تتفق مع جمال البنا ...ولتعلم نحن كذلك لا نتفق ..ولا عكس ذلك ..
موضوع نناقشه ...فلا تحجر على أحد فليس من حقك ...ولهذا لا ترد مرة أخرى ...إن كان لديك رأي بدليل من عندك ومن عقلك وبموقف خاص منك فتفضل ...أما إذا كان لديك آراء جاهزة فلدينا أيضا .

شكرا .


لم أحجر على أحد و لعلك تلاحظ ان ردودى اثرت النقاش فى موضوعك.. و ليس العكس
و ردودى ليست جاهزة و لكنها كما ترى فى لب الموضوع و اصله..و أرجع اليها لعلك تعلم
ثانيا: لم اجد ما اناقشه هنا غير "صفحة الكتاب" و أعلم ايضا انك تأثم فى نشر فكر هذا الكاتب حتى لو كنت تريد تنويرا لغيرك .. هل تعلم لماذا؟؟
لأن الله لعن الذين يحبون ان تشيع الفاحشة فى الذين آمنوا و البنا أفتى بما ينشر الفاحشة
و كل من ينشر فتواه شريك له فيها...
ثالثا :

إقتباس:

ولهذا لا ترد مرة أخرى
أما هذة فليست لك ...!!!
كيف تريد منى عدم الحجر على أحد و هاانت تريد الحجر على كلامى...!!!!!!!!
شوف يا رضا...
أرجو بدلا من نشر فكر "القمنى" و" البنا" ان تنشر فكر العقاد او مصطفى محمود او الشيخ محمد الغزالى أو عشرات المفكرين المشهود لهم بالثقة و دعك من بقايا المفكرين
إقتباس:

شكرا


لا شكر على واجب

redhadjemai 16-03-2010 05:26 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة محى الدين (المشاركة 684783)

لم أحجر على أحد و لعلك تلاحظ ان ردودى اثرت النقاش فى موضوعك.. و ليس العكس
و ردودى ليست جاهزة و لكنها كما ترى فى لب الموضوع و اصله..و أرجع اليها لعلك تعلم
ثانيا: لم اجد ما اناقشه هنا غير "صفحة الكتاب" و أعلم ايضا انك تأثم فى نشر فكر هذا الكاتب حتى لو كنت تريد تنويرا لغيرك .. هل تعلم لماذا؟؟
لأن الله لعن الذين يحبون ان تشيع الفاحشة فى الذين آمنوا و البنا أفتى بما ينشر الفاحشة
و كل من ينشر فتواه شريك له فيها...
ثالثا :



أما هذة فليست لك ...!!!
كيف تريد منى عدم الحجر على أحد و هاانت تريد الحجر على كلامى...!!!!!!!!
شوف يا رضا...
أرجو بدلا من نشر فكر "القمنى" و" البنا" ان تنشر فكر العقاد او مصطفى محمود او الشيخ محمد الغزالى أو عشرات المفكرين المشهود لهم بالثقة و دعك من بقايا المفكرين


لا شكر على واجب


ليس بالضرورة أن أتكلم عن فكر من تملك كتبا لهم في بيتك ................. أنا حر .

تعرف ؟ المشكلة الكبيرة ..أن ما أطرحه وجهات نظر وآراء ..أما أنت فتملك نواة من أسباب خراب هذه الأمة ...ترى كل ماتقوله صحيحا ....وهذه الكارثة ...
بينما أرى صراحة أن أغلب كلامك إن لم يكن كله يشبه كلام المقاهي .

المشرف العام 16-03-2010 05:41 PM

يا جماعة يا جماعة...

يؤسفني كتابة هذا التحذير :

"المرجو التزام آداب الحوار واحترام المحاورين وكل خروج عن الموضوع سوف يواجه بمقص المشرف العام"

هذا ولكم جزيل الشكر.

د.علي 16-03-2010 05:43 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة redhadjemai (المشاركة 684781)
الكلام أعلاه متصل باهتمامات الكاتب .
لكن النقطة المهمة في الأمر أن الكلام عن صفة ارتدائه وليس عنه بالذات لكن بتفريق بين الإماء والحرائر بينما الحجاب لكل النساء ...حاشا لله أن يكون كلام الله به خلل لكن تعدد التفاسير خلق إشكالا وهذا مثال فقط ...لأجل إثراء الموضوع .

القرآن لم يصل إلينا عن طريق قبيلة حدثنا فقط كما يسميها البنا ...وأنت تعلم أن القرآن حفظ مكتوبا ومحفوظا بينما الأحاديث كان فيها النظر الدائم ومثال ذلك : هناك من أعاد النظر في عمر عائشة رضي الله عنها حين تزوجها الرسول عليه أفضل صلاة وتسليم ..فقال أن عمرها 17 سنة وليس أقل ..لايهم العدد بقدر مايهم أنه أعيد النظر ..بينما تمسك آخرون بمشكلة البيئة واختلاف وقت البلوغ ..

مثال آخر : هناك من لا يرى أي عذر حين تتمنع الزوجة عن زوجها إذا دعاها إلى فراشه حتى ولو كانت على التنور ...ويستدل بأحاديث صحيحة ...
وهناك من يرى أن الإرغام لا يجوز شرعا ويستدل بأمر الرسول عليه الصلاة والسلام بأن يكون بينهما رسول وما إلى ذلك .

ثم ...
هل أن كل الأحاديث التي في مسلم والبخاري صحيحة بالفعل ؟؟
وما قيمة القول بأن أصح الكتب بعد القرآن هو صحيح البخاري ؟؟
وهل كل الأحاديث صالحة لهذا الزمن ؟؟
وما قولك في مسألة أمر الرسول عليه الصلاة والسلام بعد كتابة مايقوله حتى لا يختلط الأمر بين نص القرآن و قوله ؟؟

لم أخرج عن الموضوع ... وشكرا للمتابعة .

نعم أعرف أنه يتبع بعض مؤلفات الكاتب - ولم يداولها أو ينقل تفسير الطبري كما هنا - فكما قلت ليس هذا أول كتاب أقرأه للمذكور.
وأظننا نريد نقاش كتابه "قبيلة حدثنا "وليست بقية كتبه.

والقرآن نقل تواتراً ... وجمع في عصر أبو بكر وبعد وفاته إلى عمر وبعدها إلى حفصة بنت عمر رضي الله عنهم ... ومن ثم نقل إلى عثمان كي ينسخه.

بنسبة لدعوة والتنور فالحديث درجته ليست " صحيح إلا عند الألباني" بل "حسن غريب عند الترمذي"... وحسن عند العسقلاني - والأهم رأيه عندي - الخلاصة دون الصحيح.
والحقيقة نلوم كل الطرفين " الموافق والمعارض" لتفسيرهم القسري لكلام الرسول - عليه الصلاة والسلام - إن صح فخذ هذا المقال وفيه شرح : الملائكة لا تلعن الرجال.
والإمتناع شيء والإرغام شيء ثاني.


قول أن أصح الكتب بعد القرآن هو صحيح البخاري كذب لأنه أخبار خلاف الحقيقة ولا أظن أن هناك عالم حديث يقول هذا القول ...
خذ مثلا الحافظ " درجته العلمية" العسقلاني رحمه الله انتقد عشرات الأحاديث في صحيح البخاري والدارقطني نقد عشرات الأحاديث في الصحيحين.
وليس الألباني ببعيد فقد أنتقد أيضا ووجد منها في درجة الضعيف والحسن دون الصحيح.

أما عن صلاحية الأحاديث فالأحاديث جزء من كل .
وأما عن أمر الرسول عليه الصلاة والسلام فقد تفضلت وقلت لئلا يختلط كلامه بكلام الله وانتفت العلة.

لفت أنتباهي قولك :
إقتباس:

القرآن لم يصل إلينا عن طريق قبيلة حدثنا فقط كما يسميها البنا
من هي قبيلة حدثنا كما يسميها البنا؟


شكرا لك.


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.