حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   خيمة التنمية البشرية والتعليم (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=56)
-   -   قيم إيجابية (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=76669)

آمال البرعى 11-02-2009 11:09 PM

قيم إيجابية
 
النجاح

تحقيق النجاح لايستلزم قدرات خارقة أو مهارات فائقة بقدر مايستلزم الإيمان بالذات والثقة بالنفس والقدرة على الخيارات بين البدائل المتاحة


مفهوم النجاح
كلمة لها وقع السحر على الأسماع تدغدغ المشاعر وتصيبها بالغبطة والسرور وتحفز الطاقات بشكل إيجابى يعطى قيمة للوقت والجهد المبذول



*************


صيغ النجاح
مادى :
حيث يحصل المؤدى للعمل على جائزة أو مكافأة مادية أو إرتقاء للدرجة الأعلى وظيفياً وهكذا

معنوى :
وهو الذى يفجر طاقات السعادة والشعور بالرضا للمؤدى لهذا العمل والرغبة فى تحقيق المزيد من النجاحات

****************


عناصرالنجاح

مشروعية الهدف
الطموح
الإيمان بالقدرات الذاتية على تحقيق النجاح
المرونة
إيجابية التفكير
الوعى بالمتغيرات المحيطة فى بيئة العمل
التخطيط والتنظيم
توافر عناصر الدعم ( مادى ومعنوى )
الخبرات الحياتية التى تسهم بقدر كبير فى إدراك النجاح
لقدرة على التفكير الإيجابى


*********************
مواصفات الشخصيات الناجحة

قوة الشخصية
الحيوية والحماس المحفز للطاقات
القدرة على التواصل مع المستويات الإدارية الأعلى والأدنى
الوعى والإدراك لمتطلبات العمل الناجح
المشاركة والتفاعل الإيجابى بين فريق العمل
التنوع فى الآداء وإنتاج الأفكار
القدرة على الإبتكار والإبداع للتطور والتغيير
القدرة على التعبير عن نفسه بإيجابية لضمان الدعم والمساندة
القدرة على إدراك الأخطاء وتقييمها لتقويم المسار الخاطئ
حسن التوقع والقدرة على إدارة الأزمات




إعداد المحاضرة
آمال البرعى

المشرقي الإسلامي 11-02-2009 11:35 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

أختنا العزيزة الأستاذة آمال :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد ،
أشكرك بشدة على هذا الموضوع الذي يعكس طريقة تفكير سليمة ومنظمة . في الواقع هناك عنصر من المؤكد أننا نضعه نصب اعتباراتنا في العالم الثالث ، وهو القدرة على الصمود أمام الأصوات المحبِـطة . تلك الأصوات التي تؤكد وكأنه فضاء أو أقدر اطلعوا عليه أن التغيير صعب مستحيل .
من الضروري للغاية أن نبرِز النماذج السوية من الأشخاص العاديين الذين كانوا بسطاء ، وبالاعتماد على الله ثم الكفاح ، وصم الأذن عن هذه النداءات الفارغة استطاعوا أن يكونوا ذوي كينونة يحترمها جميع الناس ويضعون لها أشد التقدير والاحترام .
مشكلة نصاب بها في التفكير أننا نربط بين النجاحات وإحدى نقطتين :
- الأساليب غير المشروعة .
- البيئة الخارجية المساعدة .
هناك نماذج من أشخاص لم يغادروا مصر وعملوا وتفوقوا وصاروا أشخاصًا بارزين ، وكذلك على مستوى كل دولة عربية على حدة تتحقق هذه النماذج .
أنا من خلال عملي متطوعًا أثناء الفراغ في مجال محو الأمية سمعت عن أشخاص كانوا أميين ثم تعلموا حتى التحقوا بكليات الصيدلة ومنهم من عمل في الصحافة ومنهم من برع في تجويد القرآن الكريم .
لابد من إعلام يبرز النجاحات ، بدلاً من إبراز الأشخاص غير الأسوياء والمنحرفين .
لا أدري لماذا توقف برنامج الست دي أمي والذي كان يمثل نقلة جيدة في الفكر الإعلامي ؟؟
إن تحقق هذه القيم يقتضي وجود قنوات مختلفة توصلها للمتلقي ، كالمؤسسات التعليمية ، الإعلام ،دور العبادة ، النوادي ....غيرها .
ترى من يتبنى عملية إبراز المكافحين والناجحين إلى حيّز الوجود ؟ لا أحد .
سمعت الدكتور إبراهيم الفقي يقول إن هناك إحصائية تقول إن أغنى 100 رجل في العالم منهم فقط سبعة هم الذين وروثوا الأموال عن أهليهم والباقون كانوا أشخاصًا عاديين مثلهم مثلنا .
موضوعك هام للغاية وهو أول موضوع يطرح في هذه الخيمة بعد إشرافي على هذه الخيمة ... أنرت الخيمة وزدتيها عبقًا ولك منا جميعًاأخلص التحيات .

آمال البرعى 14-02-2009 01:40 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي (المشاركة 625926)
بسم الله الرحمن الرحيم

أختنا العزيزة الأستاذة آمال :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد ،
أشكرك بشدة على هذا الموضوع الذي يعكس طريقة تفكير سليمة ومنظمة . في الواقع هناك عنصر من المؤكد أننا نضعه نصب اعتباراتنا في العالم الثالث ، وهو القدرة على الصمود أمام الأصوات المحبِـطة . تلك الأصوات التي تؤكد وكأنه فضاء أو أقدر اطلعوا عليه أن التغيير صعب مستحيل .
من الضروري للغاية أن نبرِز النماذج السوية من الأشخاص العاديين الذين كانوا بسطاء ، وبالاعتماد على الله ثم الكفاح ، وصم الأذن عن هذه النداءات الفارغة استطاعوا أن يكونوا ذوي كينونة يحترمها جميع الناس ويضعون لها أشد التقدير والاحترام .
مشكلة نصاب بها في التفكير أننا نربط بين النجاحات وإحدى نقطتين :
- الأساليب غير المشروعة .
- البيئة الخارجية المساعدة .
هناك نماذج من أشخاص لم يغادروا مصر وعملوا وتفوقوا وصاروا أشخاصًا بارزين ، وكذلك على مستوى كل دولة عربية على حدة تتحقق هذه النماذج .
أنا من خلال عملي متطوعًا أثناء الفراغ في مجال محو الأمية سمعت عن أشخاص كانوا أميين ثم تعلموا حتى التحقوا بكليات الصيدلة ومنهم من عمل في الصحافة ومنهم من برع في تجويد القرآن الكريم .
لابد من إعلام يبرز النجاحات ، بدلاً من إبراز الأشخاص غير الأسوياء والمنحرفين .
لا أدري لماذا توقف برنامج الست دي أمي والذي كان يمثل نقلة جيدة في الفكر الإعلامي ؟؟
إن تحقق هذه القيم يقتضي وجود قنوات مختلفة توصلها للمتلقي ، كالمؤسسات التعليمية ، الإعلام ،دور العبادة ، النوادي ....غيرها .
ترى من يتبنى عملية إبراز المكافحين والناجحين إلى حيّز الوجود ؟ لا أحد .
سمعت الدكتور إبراهيم الفقي يقول إن هناك إحصائية تقول إن أغنى 100 رجل في العالم منهم فقط سبعة هم الذين وروثوا الأموال عن أهليهم والباقون كانوا أشخاصًا عاديين مثلهم مثلنا .
موضوعك هام للغاية وهو أول موضوع يطرح في هذه الخيمة بعد إشرافي على هذه الخيمة ... أنرت الخيمة وزدتيها عبقًا ولك منا جميعًاأخلص التحيات .






أولا وقبل كل شيئ أعتذر سيدى عن تأخرى فى تهنئتك المستحقة ....... فأنت جدير بكل الخير سيدى
بارك الله لك

************ ثانياً أشكر لك تفاعلك المتواصل ما موضوعاتى .... حيث يشعرنى ذلك بقيمة ماأكتب
وأؤكد معك سيدى أن الرغبة فى النجاح إستعداد فطرى للكيان السوى ..... الذى يتفاعل مع مفردات الحياه من حوله ليصنع واقع يفخر به ... ويميزه عمن حوله
أكرر شكرى العميق لتواصلك الراقى سيدى

sunset 31-10-2009 03:02 PM

من وجهة نظرك
ومن و جهة نظرى أن النجاح؟؟؟


في عالمنا الشرقي تختلط المفاهيم وتصبح تعاريفنا للامور مختصرة لغاية الاحتكار
نظرة ضيقة وأفق لا يتسع للادراك الواعي حقيقة لا نرى الاشياء كما يجب ان ترى
ونطلق الاحكام بعيداً عن المصداقية الموضوعية نفتقد لمعنى القياس الذي يصل
للنتائج من خلال التجارب العملية على ارض الواقع

سالت احد الشباب كلمة ناجح ترافقها دائماً مبروك فكان الجواب بالايجاب فقلت له
(بما نقيس مدى النجاح) ؟؟ فاوحى إلي من خلال لغة الاشارة انه يريد الاستيضاح
اكثر او بمعنى اخر ان السؤال بهذة الطريقة يحتاج لجواب فلسفي بحت وانه لا يجيد
لغة التخاطب بهذة الطريقة ( ولا يحب الفلسفة )ولم يدرك عزيزي الشاب ان
الفلسفة اصل العلم والمعرفة وانها لم تكن يوم من الايام عيباً كما ينظر لها الكثيرين
لانها تعني بالمفهوم الشامل كل الوان المعرفة والانسانية ويسميها بعض العلماء
( ام العلوم) وان التفكر والتدبر في أيات الله سبحانه وتعالى من اعظم العبادات
وانها تعرف عند المسلمين فلسفة التأمل
نعود لصلب الحوار ومحور المقال كانت الرغبة واضحة لدى الشاب بتغيير نمط
السؤال لتكون الاجابة كافية وشافية ونعيد طرح السؤال للقارئ وكذلك للمعني
كلمة
النجاح تطلق على من ؟؟؟ فكان الجواب ان النجاح
يطلق على الناجح
في (دراستة وعمله ) وانا ابحث هنا عن الاجابة من القارئ

النجاح
ايها السادة الكرام ليس مصطلح متقوقع على تعريف معين او لقب
يطلق على فئة دون اخرى لان حصر
النجاح
على المجال الاكاديمي والمهني
وتجاهل الجوانب الاخرى من الحياة الانسانية (مفهوم خاطئ)

النجاح
هو منظومة تكامل على كل الاصعدة الحياتية يعني باختصار الارتقاء
والقدرة على تحقيق نموذج للمثالية في شتى مجالات الحياة
ولكن تسطيح العقول وغياب الادراك للمفاهيم بمعناها الشمولي جعلنا نرى
النجاح
من زواية الرؤية الضيقة التي لا تتخطى حواجز الاكاديمية والمهنية

في تصوري الشخصي والمنحاز هنا وبكل صراحة للذين لم يحالفهم الحظ
في المجال الاكاديمي والمهني
ان
النجاح
عملية كفاح واثبات للذات في كل نواحي الحياة الاجتماعية والسلوكية
والوظيفية وكذلك العاطفية

اماً الناجح اكاديمياً والفاشل اجتماعياً فهذا عنصر خامل لا يؤثر في المحيط ولا
يتأثر به ولا يعتبر انسان ناجح بالمعنى الحقيقي لمفهوم النجاح
وكذلك الناجح مهنياً الذي لا يجيد التعامل مع الاخر فهذا انسان يقدس المسمى
الوظيفي ويجهل ان الاداء الوظيفي لا يرتقي الا باتقان ثقافة التعامل
ومن وجهة نظري هذا الشخص فاشل وعاجز بامتياز


اقول لمن لم يتوفق دراسياً او مهنياً انظر للافق لان
النجاح
لا يعرف الاحتكار
فهناك مجالات اخرى بمقدرتك ان تثبت ذاتك فيها وتخلد تواجد بصفحات
مشرقة وسيكون عنوانك نجاح وحضورك رقي

من الاعماق اسال الله العظيم التوفيق و
النجاح
لكل
الاخوة والاخوات في تحصيلهم العلمي والعملي

هلوسة حرف بالمقلوب

ان كنت لاترى الاشياء كما يجب ان تكون فابتعد عن الظن
لان المرآيا احياناً تعكس صورة غير حقيقة

sunset 31-10-2009 03:04 PM

أما بالنسبه للنجاح فى نظرى له معنى أخر ليس النجاح الاكاديمى فقط ...

بل هناك شخص محبوب من الناس ذومن الله

فهذا ناجح فى كسب الحب والاحترام ... وهذا رائع فالأدب فضلوه عن العلم


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.