حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   صالون الخيمة الثقافي (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=9)
-   -   [لو كلّ كلبٍ عوى ألقمته حجرا] (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=80162)

محمد الحبشي 06-08-2009 10:14 PM

[لو كلّ كلبٍ عوى ألقمته حجرا]
 
أحببتُ أن أنهى رحلتى فى هذا المكان من حيث بدأت أول مرة ..

لهذا إخترت لكم أبيات شعر رائعة :)

وطبعا ليس أجمل ما أبدأ به سوى البيت الشهير :


لو كل كلب عوى ألقمته حجرا ** لأصبح الصخر مثقالا بدينار


وهذه أبيات أخرى رائعة :

سأترك ماءكم من غير وِرد / وذلك لكثرة الوارد فيه
إذا وقعَ الذبابُ على طعام / رفعتُ يدي ونفسي تشتهيه
وتجتنبُ الأسودُ ورود ماءٍ / إذا كان الكلابُ وَلغن فيه

ويرتجعُ الكريمُ خميص بطنٍ / ولا يرضى مساهمة السفيه

وعلى مثالها قال البحترى :

وإذا ما جُفيتُ كنتُ حريّا / أن أُرى غير مصبحٍ حيث أمسى

وليس أصدق ممن قال :


وَ كُنْتُ سَمِعْتُ أنَّ الجِنَّ عَنْدَ ـــ اسْتِرَاق السَّمْع تُرْمَى بِالنُّجُومِ

فَلَمَّا أنْ عَلَوت وَ صرْت نَجْمَاً ـــ رُمِيْتُ بِكُلِّ شَيْطَانٍ رَجِيْم


وأختم بإبتسامة أرسمها على ثغرى كلما تذكرت ابيات المتنبى :

ما أنصف القومُ ضَبّه / وأمّه الطرطبّه

وإنما قلتُ ما قلتُ / رحمةَ لا محبة

وحيلةَ لك حتى / عُذرت لو كنت تأبه

وما عليك من القتل / إنما هى ضَربه

كذا خُلقتَ ومن ذا / الذى يغالبُ ربه

ومن يبالى بذمٍّ / إذا تعوّد كسبه

ما كنت إلا ذبابا / نفتك عنا مِذبّه

وإن بعدنا قليلا / حملتَ رمحا وحربة

وقلت ليت بكفّى / عِنان جرداء شطبه

إن أوحشتك المعالى / فإنها دار غُربة

أو آنستك المخازى / فإنها لك نسبه

وإن عرفت مرادى / تكشفت عنك كُربه

وإن جهلتَ مرادى / فإنهُ بكَ أشبه



و .. صدق المتنبى :)

المشرقي الإسلامي 06-08-2009 10:24 PM

أخي العزيز محمدًا :
أعلم أن غيابك سيترك أثرًا كبيرًا في هذه الخيمة ، ولكن تبقى دائمًا في قلوبنا شاء من شاء وأبى من أبى .
وأظنك عائدًا يومًا ما بإذن الله ، ولكن هذه هي سنة الحياة : يشمت في المرجان نبت ُ الطحالب ِ.
ولا أقول لك في النهاية إلا :
أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة
والكلب يخسى لعمري وهو نبـاح ...

وعل ّ الله يأذن بعود حميد عما قريب ..آمين.

COPY&PASTE 06-08-2009 10:35 PM

http://hewar.khayma.com/showthread.p...592#post657592

ياسمين 06-08-2009 11:00 PM

وا أسفاه على أمتي ...يتناحر الإخوة الأعداء ونقدم لحمنا

طبقا طريا لينهشه الأعداء .

كم خيبتم أملي فيكم وطعنتم ثقتي فيكم:New6:

ريّا 06-08-2009 11:05 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة محمد الحبشي (المشاركة 657601)
أحببتُ أن أنهى رحلتى فى هذا المكان من حيث بدأت أول مرة ..

لهذا إخترت لكم أبيات شعر رائعة :)

وطبعا ليس أجمل ما أبدأ به سوى البيت الشهير :


لو كل كلب عوى ألقمته حجرا ** لأصبح الصخر مثقالا بدينار


وهذه أبيات أخرى رائعة :

سأترك ماءكم من غير وِرد / وذلك لكثرة الوارد فيه
إذا وقعَ الذبابُ على طعام / رفعتُ يدي ونفسي تشتهيه
وتجتنبُ الأسودُ ورود ماءٍ / إذا كان الكلابُ وَلغن فيه

ويرتجعُ الكريمُ خميص بطنٍ / ولا يرضى مساهمة السفيه

وعلى مثالها قال البحترى :

وإذا ما جُفيتُ كنتُ حريّا / أن أُرى غير مصبحٍ حيث أمسى

وليس أصدق ممن قال :


وَ كُنْتُ سَمِعْتُ أنَّ الجِنَّ عَنْدَ ـــ اسْتِرَاق السَّمْع تُرْمَى بِالنُّجُومِ

فَلَمَّا أنْ عَلَوت وَ صرْت نَجْمَاً ـــ رُمِيْتُ بِكُلِّ شَيْطَانٍ رَجِيْم


وأختم بإبتسامة أرسمها على ثغرى كلما تذكرت ابيات المتنبى :

ما أنصف القومُ ضَبّه / وأمّه الطرطبّه

وإنما قلتُ ما قلتُ / رحمةَ لا محبة

وحيلةَ لك حتى / عُذرت لو كنت تأبه

وما عليك من القتل / إنما هى ضَربه

كذا خُلقتَ ومن ذا / الذى يغالبُ ربه

ومن يبالى بذمٍّ / إذا تعوّد كسبه

ما كنت إلا ذبابا / نفتك عنا مِذبّه

وإن بعدنا قليلا / حملتَ رمحا وحربة

وقلت ليت بكفّى / عِنان جرداء شطبه

إن أوحشتك المعالى / فإنها دار غُربة

أو آنستك المخازى / فإنها لك نسبه

وإن عرفت مرادى / تكشفت عنك كُربه

وإن جهلتَ مرادى / فإنهُ بكَ أشبه



و .. صدق المتنبى :)


مساءك ورد

يعز علينا فراقك

وهذه خيمتك كنت خير مشرف هنا

ولا أحسبك ترضى فراقها بفتح جبهة قتالية لا طائل منها


كن بالف خير

ريا

transcendant 06-08-2009 11:12 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي (المشاركة 657605)
أخي العزيز محمدًا :
أعلم أن غيابك سيترك أثرًا كبيرًا في هذه الخيمة ، ولكن تبقى دائمًا في قلوبنا شاء من شاء وأبى من أبى .
وأظنك عائدًا يومًا ما بإذن الله ، ولكن هذه هي سنة الحياة : يشمت في المرجان نبت ُ الطحالب ِ.
ولا أقول لك في النهاية إلا :
أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة
والكلب يخسى لعمري وهو نبـاح ...


وعل ّ الله يأذن بعود حميد عما قريب ..آمين.


لا أدري كيف تمكنت من مزج كل هذه الوقاحة مع لفظ الجلالة ..

عموما ... شكرا لك على شرح موقفك باستفاظة ... و هنيئا لك حمل اللواء .

أما صاحب الموضوع فأعتقده قرأ ما كتبته له صباحا ... و يكفيه ذلك فخرا و عزا .

هـــند 06-08-2009 11:18 PM

لا تتعبون ابداا الله يزيدكم صحة على صحة

اليمامة 06-08-2009 11:23 PM

في هذا الشهر (شهر شعبان )ليلة عظيمة أيضاً هي ليلة النصف من شعبان عظَّم النبي صلى الله عليه وسلم شأنها في قوله : ( يطّلع الله تبارك وتعالى إلى خلقه ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه إلاَّ لمشرك أو مشاحن )..


اليوم 15 شعبان

هل يعجبكم أن الله ينظر لكم وأنتم بهذا الحال؟


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.