حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة الساخـرة (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=45)
-   -   عندما يتحول المثقف العربي إلى كومبارس!! (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=74914)

ياسمين 18-11-2008 11:34 AM

عندما يتحول المثقف العربي إلى كومبارس!!
 
جلست ذات يوم في مجمع من الأطباء يتداولون قضايا عملهم وما يتخبط فيه قطاع الصحة من مشاكل عويصة تتفاقم سنة بعد سنة،

بسبب الإهمال واللامبالاة التي تسبب فيها أفراد ثم تعيينهم رؤساء في مناصب بعيدة تماما عن تخصصاتهم العلمية وتوجهاتهم

الأكاديمية،:New6: فكانت النتيجة عطل في سير المنظومة بأكملها وإلحاق الخراب بمصالحها:New7: عن جهل مديريها بكيفية تدبر الأوضاع

ووضع الحلول الناجعة لتفادي مشاكل كان من المفترض استأصالها أو على الأقل تجنبها لو وضع بدلا عنهم أشخاص آخرون

من ذوي التخصص في قطاع الصحة توجد لديهم الخبرة الكافية في

تسيير أمورها لأنهم أهلها، إذ لا يصح بأي حال من الأحوال ـ حسب فهمي المتواضع جدا ـ:New6: أن أعين طبيبا جراحا أفنى حياته في

قاعة الجراحات لأنصبه رئيسا لإدارة قسم الرياضة في مباشرة ألعاب القوى أو تدريب المنتخب الوطني،:cutelaugh:cutelaugh كما لا أستطيع تعيين

فنان قضى حياته بين آلات الموسيقى يكتب الأشعار ويلحن الأغاني مديرا للطيران :cutelaughوقس على ذلك...

فما بال المناصب الحساسة في بلداننا العربية تقصي المثقف العربي:gun::gun: من ممارسة حقه الشرعي في تسيير دواليبها بمختلف

القطاعات؟؟

أليس أهل مكة أدرى بشعابها؟؟ ;) أم أنها سياسة تنموية فريدة من نوعها:cutelaugh لمحو سنوات التخلف التي تفصلنا عن الغرب؟:walksmil::walksmil:

إن من أدنى شروط المواطنة الحقة أن نفتح الباب على مصراعيه في وجه الطاقات الفتية الخلاقة لكي تدلي بدلوها و تقدم

خبرتها وتفجر كل

طاقاتها لخدمة وطن يدين لها بالكثير من الواجبات ولعل رأس الواجب أن يسدد الأبناء للوطن الأم ما تجود به خبرتهم

ومكتسباتهم الفكرية وتجاربهم العملية اعترافا منهم بجميل أوطانهم عليهم.:heartpump

لماذا يتم تنصيب أشخاص لا علاقة لهم بالكراسي التي يجلسون عليها؟؟ أو أفراد لا يمتلكون الكفاءة العلمية والأخلاق القويمة

لكي يسيرون قطاعا بأكمله؟؟:mad:

ألا يعتبر هذا ضربا من الجنون أم تراه جنون العقلاء!!!؟؟؟..:New4:

ما دور المثقف العربي:New27: إذن في خضم هذه العشوائية التي نعيشها وهذا التسيب الحاصل في مختلف القطاعات ونحن نحاصره :New28:

من كل جهة بل نقصيه من دوره الحيوي في بناء المجتمع؟؟


:angryfire:angryfire



فرحة مسلمة 18-11-2008 12:13 PM

شكرا لك يا أختي ياسمين 36 فوالله موضعك هذا في الصميم
وكنت الآن أجيب على موضوع ''توحيد الأمة'' للأخ صلاح الدين القاسمي.
فكيف نتوحد وهذا حالنا ؟؟؟؟ لا نفكر في مصالح هذه الأمة
ولكن نفكر في جيوبنا وفي مناصبنا فقط
وهمش العلماء ورجال الدين
والله عز وجل يقول في محكم تنزيله
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ''فاسالوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون ''سرة الأنتياء الآية 7

هـــند 18-11-2008 03:33 PM

لكي نتكلم بوضوح وبعيدا عن المثاليات اليست قاعدة الشيء هي اساسه وان اساس شيء هو قوامه وارى ان الطبقة الكادحة التي تمثل قاعدة المجتمع هي قوامه فعندما تجدين الأساس غير سوي فالهرم اكيد سيميل.
دعيني اوضح لك يعني في مجتمعنا لما تجدين مجازا في الفيزياء او الرياضيات يبيع الزريعة او الترمس في سلل متجولة.او دكتور في الآداب يبيع لباس النساء الداخلي فوق حسير منشور وعينيه على اصحاب الحال اي شرطة الشارع مخافة الحجز على سلعته.وتجدين امي جاهل لا يفقه الفرق بين الالف والزرواطة "اي الهراوة الطويلة" ويتمتع بكرسي كبير في البرلمان او فاشل لم يشفع له غير سمعة ابيه او امواله من اقتناص افضل مراكز الشغل فهذا تناقض واساس اعوج لهرم نريد به الرقي والتقدم.فمابالك بالكراسي الكبيرة طبعا سيقع الخلط والمثقف يا يسكت يا يموت قهر.:New6:

كاتب من هذا العصر 18-11-2008 04:11 PM

هذه السياسة تدعى بسياسة توظيف الحمار

في زمن الحرب الباردة بين الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد السوفياتي , كان هناك العديد من الجواسيس و العملاء
(وما زال طبعاً) لكلى البلدين يعملون على قدم و ساق لجمع المعلومات عن العدو الاخر و عن اسلحتة
و في تلك الحقبة و قبل إنهيار الإتحاد السوفياتي كان هناك مسؤول يعمل كعميل لصالح الولايات المتحدة الأمريكية في الإتحاد السوفياتي , و كان هناك شخص يشك فيه و يقول له إنني أشك فيك بأنك عميل لأمريكا و لكني لا أستطيع أن أثبت ذلك و لا يوجد عندي الدليل عليه!
و بعد إنهيار الإتحاد السوفياتي و النظام الشيوعي الملحد , ذهب نفس الشخص إلى المسؤول و قال له أنا ما زلت أشك فيك بأنك عميل و ما دام أن الإتحاد السوفياتي إنهار و تفكك , لماذا لا تخبرني بالحقيقة؟
فأجاب المسؤول : أنا بالفعل عميل لأمريكا و لكن لا أحد يستطيع و لا استطاع أن يثبت ذلك لأني أعمل بخطة توظيف الحمار
فسأله :و كيف ذلك؟
أجاب المسؤول : كنت دائماً أختار الأشخاص الحمير في كل اختصاص و أوظفهم
فإذا تخرج 10 مهندسين مثلاً أختار أتعسهم و أوظفه و لا أوظف الممتازين و كذلك الأطباء و كذلك في كل اختصاص و قطاع من قطاعات الدولة
فمع مرور 30 عام من إتباع هذه الخطة و السياسة دمرت القطاع الإقتصادي و القطاع الطبي و الثروة الحيوانية و الثروة الزراعية و ..............
حتى انهار الإتحاد السوفياتي
لهذا السبب لم تستطيع أن تثبت بأني عميل للأمريكان أو تجد اي دليل على ذلك


jasmine-36
كل الود والتقدير

ياسمين 18-11-2008 04:41 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة farhamuslima (المشاركة 607846)
شكرا لك يا أختي ياسمين 36 فوالله موضعك هذا في الصميم
وكنت الآن أجيب على موضوع ''توحيد الأمة'' للأخ صلاح الدين القاسمي.
فكيف نتوحد وهذا حالنا ؟؟؟؟ لا نفكر في مصالح هذه الأمة
ولكن نفكر في جيوبنا وفي مناصبنا فقط
وهمش العلماء ورجال الدين
والله عز وجل يقول في محكم تنزيله
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ''فاسالوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون ''سرة الأنتياء الآية 7

أختي الفاضلة

:heartpump:heartpump

إن القلق ينتابنا جميعا حين نتتبع أحوالنا المتردية في مختلف القطاعات، ومن العار بمكان أن نبقى مقيدين بأغلال الجهل

والاستعباد، فالخطاب الشرعي موجه في أساسه إلى ذوي العقول الراجحة التي تعمل بما جاء في أحكام ديننا وتتبع أحسنه عن

علم وبصيرة، غير أن ما يحدث من حولنا يثيرفي الإنسان إحساسا جارفا بالغليان الداخلي عندما تبني وآخر يهدم ما أنفقت وقتك في

بنائه سنوات طويلة، ولكن طعم الهزيمة لا يجب أن يعرف أبدا طريقه إلى حياتنا ولا ينبغي أن نستكين أو نتوانى عن خدمة

أمتنا ولنا في:heartpump رسول الله صلى الله عليه وسلم:heartpump أسوة حسنة، فما ضعف رغم شراسة الكفار

ومكائدهم، فصوت الحق لا يمكن أن

يخرسه الباطل مهما طغى لذلك من واجبنا أن نواجه الواقع الأليم رغم مرارته بروح اليقين المطلق في الله بأننا سنتغير بإذن

الله وقوته نحو الأفضل وإن وجدنا اعوجاجا قومناه أو وهنا ساندناه بما أنعم الله به علينا من قدرات مهما كانت إمكانياتنا بسيطة

فلا نحقرن من شأنها وباب الإصلاح يبقى مفتوحا أمام أفراد هذه الأمة حتى تستقيم أمورها بقوة من الله وتوفيقه وإنا لنحن

الغالبون :thumb::thumb:

تحياتي إليك

:heartpump:heartpump

فرحة مسلمة 18-11-2008 05:47 PM

شكرا لك أختي الكريمة على رأيك الوجيه.

والله لم نسكت ولا ينبغي لنا أن نسكت ولكن نبينا عليه الصلاة والسلام

أمرنا أن نكتفي بإنكار المنكر بقلوبنا ولا ننهي عليه إن كان يجرنا لمنكر أكبر منه

نحن نحاول بقدر الإمكان ولكن بإفتداء الفتن

مثلا بدأنا نحفظ أبناءنا وبناتنا كتاب الله ونعلمهم الرجوع إلى الله

ولحد اليوم عندنا 150 حافظا وحافظة لكتاب الله في جمعيتنا الصغيرة.

وكونا جمعيات خيرية تحافظ على حقوق الضعفاءوتعلم الجاهلين

وكذالك أعمال خيرية أخرى.
لا تخشي على هذه الأمة وعلى هذا الدين الذي هو نور من الله ''والله متم نوره ولو كره الكافرون''


تحياتي واحترامي إليك أختي الغيورة على أمتها

ياسمين 18-11-2008 07:02 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة هنودة (المشاركة 607875)
لكي نتكلم بوضوح وبعيدا عن المثاليات اليست قاعدة الشيء هي اساسه وان اساس شيء هو قوامه وارى ان الطبقة الكادحة التي تمثل قاعدة المجتمع هي قوامه فعندما تجدين الأساس غير سوي فالهرم اكيد سيميل.
دعيني اوضح لك يعني في مجتمعنا لما تجدين مجازا في الفيزياء او الرياضيات يبيع الزريعة او الترمس في سلل متجولة.او دكتور في الآداب يبيع لباس النساء الداخلي فوق حسير منشور وعينيه على اصحاب الحال اي شرطة الشارع مخافة الحجز على سلعته.وتجدين امي جاهل لا يفقه الفرق بين الالف والزرواطة "اي الهراوة الطويلة" ويتمتع بكرسي كبير في البرلمان او فاشل لم يشفع له غير سمعة ابيه او امواله من اقتناص افضل مراكز الشغل فهذا تناقض واساس اعوج لهرم نريد به الرقي والتقدم.فمابالك بالكراسي الكبيرة طبعا سيقع الخلط والمثقف يا يسكت يا يموت قهر.:new6:

أختي هنودة

إن ما أشرتين إليه أمر لا يمكن التشكيك في صوابه لأنه واقع نعاينه في حياتنا اليومية، لكن رياح التغيير بدأت تطوق الخناق

حول مراكز القرار، وأصوات الشباب المثقف من حاملي الشهادات العليا أصبح يقف سوطا يجلد

المتلاعبين بحقوق أصحابها، فتنظم اللقاءات وتقام الاعتصامات من لدن حاملي شهادات الدكتوراة للحصول على مستحقاتهم، بل

إذا تفحصنا المجتمع المدني بنظرة ثاقبة لا حظنا تغيرا جدريا في أفق تفكيره، فأصبحت وسائل الإعلام حقيقة سواء منها

المقروءة أم المرئية تقوم بدور ريادي في هذا المنحى حيث تسلط الضوء على ملفات شائكة باتت بالأمس القريب أمرا

محرما، ولا تفوتني الفرصة التنويه من هذا المنبر بالجهود الإعلامية المتميزة التي تقدمها قناة الجزيرة من مسايرة لمجريات

الأحداث بأدق تفاصيلها في قالب إعلامي رائد وكم غني من البرامج التنويرية التي تزاوج بين التثقيف وإذكاء روح التقارب

الفكري والقومي بين مجموع أمتنا الإسلامية ...

أقول أن المجتمع المدني عرف طفرة نوعية لم يسبق لها مثيل من خلال إنشاء النقابات الوطنية التي أصبحت تندد بالمفاسد

والأهواء التعسفية للخارجين عن حدود النظام، فأصبحنا ولأول مرة يتم إحالة ملفات فاسدة للقضاء أمام الرأي العام لأشخاص

كانوا بالأمس القريب يطفئون آفاق تطلعات شعوبهم فيعزلون عن مناصبهم .

إن هذه التغيرات مهما بدت لنا بطيئة غير أن وتيرتها ستنمو بسرعة أكبر وخير شاهد على ذلك نشوء النظام الجمعوي في

بلادنا والجمعيات الخيرية التي أصبحت تقوم بدور طلائعي بفضل جهودها الإصلاحية لاستشراف مستقبل أفضل وهو تحول

أملته ظروف المتغيرات العالمية من

حولنا ولكنه تحول مرهون بنبذ نبرة اليأس من تفكيرنا لكي تتظافر الجهود وترتفع الأصوات عاليا لإحكام الطوق على

المتخاذلين ومنح الأولوية للأكفاء، فالعلم في حياتنا اليوم ثروة حقيقية لا تقدر بثمن

فطوبى لكل متعلم حكيم عاقل وأنا على يقين تام بأن الفرج آت لا محالة إنما نحن ما زلنا نعيش رياح التغيير ولكن حين تحين

ساعة الجد فالفائزون هم العلماء الأكفاء المتمسكون بقناعاتهم أبد الدهر ولا يجد اليأس إلى قلوبهم طريقا، وما يقلقني حقا ويقض

مضجعي هو ما أرى عليه أحوال المتعلمين من عزوف عن الدراسة وهم لم يخطوا نصف خطوة نحو طريق بناء الذات

وتحصيل العلم إذ يريدون الحصول على عمل دون علم .:New12:..

فذاك مكمن الخطر وهو أمر يجب محاربته بكل ما نملك من قوة إذ أن شابا يحمل شهادة عليا

في يده أو غيرذلك خير لي من شباب أمي لم يأخذ من باب العلم سوى ما يكفيه لكتابة اسمه وفك حروف الهجاء إن

أفلح.:New5:.وشتان

ما بين الفريقين فالأول مرن وقادر على المطالبة بحقوقه وصون نفسه لأن مداركه منفتحة أما الثاني فهو كالحمار يحمل

أسفارا فلا يفيدنا في شيء بقدر ما يقف حجر عثرة أمام تطلعاتنا المستقبلية.

فثمرة جهودنا لا يجب أن يتم إجهاضها وهي ما زالت لم تثمر بعد ومن واجبنا حث شباب الأمة على تحصيل العلم ورذع نبرة

اليأس التي تغمر نفوسهم، فما والله كانت أمتنا أمة جهل بل قام هذا الدين في أساسه على كاهل أجيال متعلمة ليعم أرجاء العالم

ويسري في أركانه كسريان النار في الهشيم لأنه خاطب الناس بلغة العلم .

تحياتي إليك

:thumb::thumb:


ياسمين 18-11-2008 07:50 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة farhamuslima (المشاركة 607896)
شكرا لك أختي الكريمة على رأيك الوجيه.

والله لم نسكت ولا ينبغي لنا أن نسكت ولكن نبينا عليه الصلاة والسلام

أمرنا أن نكتفي بإنكار المنكر بقلوبنا ولا ننهي عليه إن كان يجرنا لمنكر أكبر منه

نحن نحاول بقدر الإمكان ولكن بإفتداء الفتن

مثلا بدأنا نحفظ أبناءنا وبناتنا كتاب الله ونعلمهم الرجوع إلى الله

ولحد اليوم عندنا 150 حافظا وحافظة لكتاب الله في جمعيتنا الصغيرة.

وكونا جمعيات خيرية تحافظ على حقوق الضعفاءوتعلم الجاهلين

وكذالك أعمال خيرية أخرى.
لا تخشي على هذه الأمة وعلى هذا الدين الذي هو نور من الله ''والله متم نوره ولو كره الكافرون''


تحياتي واحترامي إليك أختي الغيورة على أمتها



لقد أثلجت صدري حفظك الله ورعاك

إن ما تقومين به هو عين الصواب وقمة العطاء

إن العلم معول يشد أزرنا ويقوينا ويؤهلنا لخوض غمار المعركة برأس مرفوع.

بارك الله فيك وأخبرينا عن جميع إنجازاتك الرائعة لكي نوقظ الغافلين ونشحذ الهمم ..

ومن تكون أمتنا سوى أنا وأنت وهو فنحن من نصنع الحياة ونحن من نبني مستقبل هذه الأمة:thumb:

أشد على يدك بقوة وأتمنى لك التوفيق من كل قلبي للمزيد من التألق والانتصارات:thumb: فما يميزنا عن الغرب حقيقة هو اندفاعنا إلى

العمل دون انتظار مقابل من الآخر إنما نحتسبه أجرا أخرويا بينما الفرد في الغرب يستحيل أن ينفق وقته في شئون الآخرين

دون انتظار المقابل،

وهنا يتضح البون الشاسع بيننا وبينهم، وشتان ما بين المرجعيتين وهذا

مكمن قوتنا وما يهابه الغرب، ولعل أطفال الحجارة في فلسطين خير شاهد على ما أقول، :thumb:

بل أعتبرها خير معلم لنا وللأجيال التي ستأتي بعدنا. فلا اليهود نعموا بلحظة سعادة ولا حققوا شيئا من ما كانوا يحلمون:New12:

به بل هم مجرد شقوة في الأرض فدعهم يصطلون بنار مفاسدهم وطغيانهم لأنهم خاسرون.

تحياتي إليك

:thumb::thumb:


زهير الجزائري 19-11-2008 01:21 AM

الرجل المناسب في المكان المناسب شعار ترفعه حكوماتنا العربية وانا اثق قي حكوماتنا الرشيدة التى تعرف الرجل المناسب وتعرف كذلك المكان المناسب الاخت ياسمين لا اريد مزايدات ومعارضة من اجل المعارضة فحكوماتنا العربية رشيدة وهى ادري منى ومنك

زهير الجزائري 19-11-2008 01:21 AM

الرجل المناسب في المكان المناسب شعار ترفعه حكوماتنا العربية وانا اثق قي حكوماتنا الرشيدة التى تعرف الرجل المناسب وتعرف كذلك المكان المناسب الاخت ياسمين لا اريد مزايدات ومعارضة من اجل المعارضة فحكوماتنا العربية رشيدة وهى ادري منى ومنك

ياسمين 19-11-2008 02:29 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة زهير الجزائري (المشاركة 607982)
الرجل المناسب في المكان المناسب شعار ترفعه حكوماتنا العربية وانا اثق قي حكوماتنا الرشيدة التى تعرف الرجل المناسب وتعرف كذلك المكان المناسب الاخت ياسمين لا اريد مزايدات ومعارضة من اجل المعارضة فحكوماتنا العربية رشيدة وهى ادري منى ومنك

:New1:

يبدو أن الوساوس قد عاودتك من جديد يا زهير:New7:

استهدى بالله يا أخي وضع في بطنك بطيخة صيفي:New8:

فأنت ستبقى خالدا على كرسي الساخرة:New8: ولن ينازعك أحد عليه:New4:


:New14::New14:

كاتب من هذا العصر 19-11-2008 09:36 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة زهير الجزائري (المشاركة 607981)
الرجل المناسب في المكان المناسب شعار ترفعه حكوماتنا العربية وانا اثق قي حكوماتنا الرشيدة التى تعرف الرجل المناسب وتعرف كذلك المكان المناسب الاخت ياسمين لا اريد مزايدات ومعارضة من اجل المعارضة فحكوماتنا العربية رشيدة وهى ادري منى ومنك



نعم نعم هذا الوضع هو تماما ما عناه صاحبنا في طريقته فسبحان الله يبدو ان هنالك من طبق النظرية على العرب كلهم من 50 سنة وليس 30 فقط حتى اصبح كل العرب لا يفرقون بين الغث والسمين ويحسبون انهم على شيء وما هم الا كصاحبنا الاخر في القصة الذي لم يكتشف وما كان ليقدر على اكتشاف الحقيقة لانه من ضمن الذين وظفوا فكانوا هم غير المناسبين

فرحة مسلمة 19-11-2008 11:12 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة jasmine-36 (المشاركة 607913)




لقد أثلجت صدري حفظك الله ورعاك

إن ما تقومين به هو عين الصواب وقمة العطاء

إن العلم معول يشد أزرنا ويقوينا ويؤهلنا لخوض غمار المعركة برأس مرفوع.

بارك الله فيك وأخبرينا عن جميع إنجازاتك الرائعة لكي نوقظ الغافلين ونشحذ الهمم ..

ومن تكون أمتنا سوى أنا وأنت وهو فنحن من نصنع الحياة ونحن من نبني مستقبل هذه الأمة:thumb:

أشد على يدك بقوة وأتمنى لك التوفيق من كل قلبي للمزيد من التألق والانتصارات:thumb: فما يميزنا عن الغرب حقيقة هو اندفاعنا إلى

العمل دون انتظار مقابل من الآخر إنما نحتسبه أجرا أخرويا بينما الفرد في الغرب يستحيل أن ينفق وقته في شئون الآخرين

دون انتظار المقابل،

وهنا يتضح البون الشاسع بيننا وبينهم، وشتان ما بين المرجعيتين وهذا

مكمن قوتنا وما يهابه الغرب، ولعل أطفال الحجارة في فلسطين خير شاهد على ما أقول، :thumb:

بل أعتبرها خير معلم لنا وللأجيال التي ستأتي بعدنا. فلا اليهود نعموا بلحظة سعادة ولا حققوا شيئا من ما كانوا يحلمون:new12:

به بل هم مجرد شقوة في الأرض فدعهم يصطلون بنار مفاسدهم وطغيانهم لأنهم خاسرون.

تحياتي إليك

:thumb::thumb:


شكرا لك أيتها الأخت الكريمة على تعبيرك الممتع والمفيد.

والله أعيب على هاؤلاء الناس الذين يعلقون كل الأخطاء على الحكومات.

أليس الحكام من أبنائنا ؟ أليسو من الأمة ؟ أم جاؤو من كوكب آخر؟

والله إن صلح الفرد صلحت الأسرة فصلحت الأمة فصلح الحاكم .

وبما يخص جمعيتنا .كونا هذه الجمعية بموافقة الحكومة و بمساعدتها.

منها الأغنياء ومنها الفقراء ومنها الشباب ومنها المسنين

ولم نستغنى على أي شريحة من أمتنا .هذا بماله وهذا بجهده وهذا بتوجيهيه

وكل يعمل بنضام معين ولها اناس يسيرونها تسييرا حسنا.

والله لقد تعلموا أناس تجاوزو الخمسين من أعمارهم

وحفظو كتاب الله بعدما كانو أميين على يد شيخ موجازا في كتاب الله

جازاه الله عنا كل خير.

وهذه الجمعية ليست وحدها ولكن يوجد أمثالها كثيرا

فمنهم من يتولى مرضى الفقراء ومنهم من يتولى المعاقين ومنهم من يتولى الأرامل

والأعمل الخيرية كثيرة. ''وفي ذالك فاليتنافس المتنافسون''

والله يوفق الجميع ويهدينا إلى ما يحب ويرضى

مودتي إليك أختي ياسمين

ياسمين 19-11-2008 03:32 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة كاتب من هذا العصر (المشاركة 607882)
هذه السياسة تدعى بسياسة توظيف الحمار

في زمن الحرب الباردة بين الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد السوفياتي , كان هناك العديد من الجواسيس و العملاء
(وما زال طبعاً) لكلى البلدين يعملون على قدم و ساق لجمع المعلومات عن العدو الاخر و عن اسلحتة
و في تلك الحقبة و قبل إنهيار الإتحاد السوفياتي كان هناك مسؤول يعمل كعميل لصالح الولايات المتحدة الأمريكية في الإتحاد السوفياتي , و كان هناك شخص يشك فيه و يقول له إنني أشك فيك بأنك عميل لأمريكا و لكني لا أستطيع أن أثبت ذلك و لا يوجد عندي الدليل عليه!
و بعد إنهيار الإتحاد السوفياتي و النظام الشيوعي الملحد , ذهب نفس الشخص إلى المسؤول و قال له أنا ما زلت أشك فيك بأنك عميل و ما دام أن الإتحاد السوفياتي إنهار و تفكك , لماذا لا تخبرني بالحقيقة؟
فأجاب المسؤول : أنا بالفعل عميل لأمريكا و لكن لا أحد يستطيع و لا استطاع أن يثبت ذلك لأني أعمل بخطة توظيف الحمار
فسأله :و كيف ذلك؟
أجاب المسؤول : كنت دائماً أختار الأشخاص الحمير في كل اختصاص و أوظفهم
فإذا تخرج 10 مهندسين مثلاً أختار أتعسهم و أوظفه و لا أوظف الممتازين و كذلك الأطباء و كذلك في كل اختصاص و قطاع من قطاعات الدولة
فمع مرور 30 عام من إتباع هذه الخطة و السياسة دمرت القطاع الإقتصادي و القطاع الطبي و الثروة الحيوانية و الثروة الزراعية و ..............
حتى انهار الإتحاد السوفياتي
لهذا السبب لم تستطيع أن تثبت بأني عميل للأمريكان أو تجد اي دليل على ذلك


jasmine-36
كل الود والتقدير


أخي الكريم

إن ما قدمته من توضيحات حول نهج سياسة الحمير حقيقة لا يمكن إنكارها

وقد عرفت السياسة الحميرية انتشارا واسعا منذ عهود قديمة وهي تتغذى

على روافد أساسية أهمها انتشار الأمية والجهل بشكل خطير، وانقلبت أوضاعنا من حالة القوة التي تمتح من نور العلم

وتستنبط علومها من كتاب الله إلى أمة جاهلة تتخبط في مستنقعات التخلف بل استغل الغرب جهلنا بأمور ديننا ليتخذوا القرآن

ذاته سلاحا يضربوننا به فلننظر حولنا ما أصبح ينشغل به علمائنا من انشغال بسفاسف الأمور و جدالات فارغة لا تغني ولا

تسمن من جوع

أين علماؤنا الأجلاء؟؟ أين ابن سينا والفرابي وابن رشد والقائمة طويلة،

ألم تحرق كتبهم وثم اعتقالهم وشنق معظمهم؟؟ لأن الملوك آنذاك كانوا يهابونهم خوفا على الكراسي التي كانوا يتسلطنون عليها

أين الأندلس؟؟ ألم نحكمها ثمانية قرون؟؟ لماذا تراجعنا إلى الوراء؟؟

ها هو الغرب تشرق شمسه بنور العلم، وها هي القارة الأسيوية تتصدر

الزعامة في التكنولوجيا ونحن ما زلنا نعلم أمهاتنا فك الخط لقراءة كتاب الله

أليس هذا قمة الدناءة والانحطاط وتفتح القنوات العربية لتجد نسائنا وشبابنا يرقصون ويمرحون؟؟

هذه نتيجة الجهل والأمية ولعل أخطرها ما تحدثت عنه في إشارتك إلى العملاء الذين يتجسسون لحساب العدو فهم الخونة

الذين ذهب ضحيتهم ملايين الضحايا الأبرياء وهم شر مكانا قاتلهم الله وأعتبرهم ينتمون إلى فصيلة المافيا السياسية

لكن برأيك ما هو العلاج؟؟

لقد أدرك الغرب بعد فوات الأوان بأن ظلمهم لبلدان الشرق والمغرب العربي

كان سببا رئيسيا فيما وصلنا إليه من انحطاط وتدهور وانهيار للقيم فأصبحنا نشكل عبئا ثقيلا على كاهل الغرب وعرقلة حقيقية

لاستشراف مستقبل أفضل فالقارة الإفريقية غارقة في الحروب والأمراض والشرق تتقطع أوصاله في العراق وفلسطين

والوضع يزداد خطورة بالمنطقة، لهذا تغير اتجاه السياسة العالمية اتجاه الدول المستنزفة فبدأ الغرب يحاول تقديم المساعدة لنا

في شكل هبات مادية أو مقترحات لإقامة مشاريع ضخمة في إطار الشراكة التنموية بين مختلف القطاعات الحية قصد بناء

البنى التحتية وإنعاش سوق الشغل، فاصطدمت هذه الدول بمجموعة من المحبطات إذ وجدت في طريقها أشخاصا من طينة

خاصة لأنهم بمجرد حصولهم على غلاف مالي كبير فوق طبق من ذهب تجتمع الرباطية لتقتسم الطورطة فيما بينها وما تبقى

من الفتات تقدمه للإصلاح إن تبقى منه شيء

لقد أدرك الغرب أن أنانيته وحبه الجارف للتملك على حساب الشعوب الأخرى جريمة لا تغتفر فبدأ يتجرع اليوم مرارة

أخطائه يوما بعد يوم فخليهم يشربوا

شوي:tng: ويذوقوا العذاب بسبب ما جنته أيديهم :tng:ليعم الخراب مؤساساتهم أيضا وليذوقوا طعم الخوف والإرهاب وانعدام الأمان

أليسوا هم مسيروا العالم وصانعوا القرار؟:New12:

لقد تخلت أوروبا منذ بداية القرن الماضي عن القيم والحكمة والعلم مطبقة قانون الغاب فدمرت وخربت وهتكت أعراض الناس

واليوم قادمة لتحمل مشروع السلام في أيديها لإصلاح ما فات معتقدة أن المال سيأتي أكله لكنها وجدت طراطير في استقبالها لا

يفهمون المنطق ولا يقدرون العلم فبأي لغة ستتواصل معهم؟؟:tng: والله الفرجة ستكون ممتعة للغاية :New2:

فليفرحوا قليلا لأنهم سيبكون كثيرا وكما يقول المثل تدور وتدور وتدور وترجع لك واللي عملها بيده يفكها بأسنانه

إن تخلي الإنسان عن العلم ينزع منه آدميته ويحوله إلى جزار قتال لهذا كانت أول سورة في القرآن تقول::heartpump ً اقرأ باسم ربك

الذي خلق ً والدين خاطب العلماء ذوو الألباب فسبحان الله، عظيم في ملكه عالم بأسرار هذا الكون وبكنه الإنسان فسبحان الله

العظيم وسبحان الله وبحمده:heartpump

تحياتي إليك أعتذر منك على التأخير في الرد


:thumb::thumb:

كونزيت 21-11-2008 02:28 AM

المثقف سيكون متعباً ولن يكون من السهل قيادته إلى حيث يراد به أن يكون أو توجيه أوامر له دون نقاش


ولهذا صار (كومبارس ) وتم إبعاده لأنه يعرقل مسيرة العمل السريعة :rolleyes:


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.