حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة المفتوحة (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=7)
-   -   هل تريد رقي الفكر وجماله .....الى هنا (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=62237)

مغربي 13-04-2007 09:34 PM

هل تريد رقي الفكر وجماله .....الى هنا
 
يتميز بعمق الفكر وشمولية الفهم وبساطة الطرح وصدق الدعوة
حين تسمعه تحس بغيرته على الإسلام وإيمانه بقضيته وجرأته في الحق
حين تسمعه تحس بصفاء كلامه وسماحة قلبه وصدقه العميق ورقيه الفكري
فلا تلبث أن تحس انه أخذك معه بأسلوبه الجميل و طرحه الراقي إلى رحاب الفكر الواسع والفهم الشامل العميق للإسلام العظيم
هل عرفتم من هو ......انه العالم الرباني وفارس الكلمة والموقف العلامة محمد الغزالي رحمه الله تعالى


وهذا تعريف بسيط بهذا العالم المتنور

http://www.yabeyrouth.com/pages/index1136.htm


وهذان رابطان لأهم دروسه ومحاضراته وخطبه ومقابلاته ويمكن حفظها بخاصية MP3



http://www.al-mostafa.info/main/m_alghazali/index.htm


http://www.ghazaly.mohdy.com/


ولكي نستفيد من تراثه الفكري الرائع رايت من واجبي التعريف بهذا الرجل الفذ من رجالات الإسلام خصوصا لشبابنا المعاصر لاهتمامه الشديد بقضايا العصر وبالشباب وقضاياهم

واسأل الله عز وجل أن ينفعني وإياكم بهذه الباقة العطرة المباركة

آمين

مغربي 02-05-2007 06:26 PM

لتحميل بعض من كتبه على هذا الرابط

http://www.library.mohdy.com/books_lib.aspx?m_var=wa001

الوافـــــي 03-05-2007 11:33 PM

رحم الله الشيخ الغزالي وأسكنه فسيح جناته
وشكرا لك " مغربي " على هذا الموضوع

مغربي 12-05-2007 08:42 PM

جزاك الله خيرا على الرد الطيب

بقلم العلامة محمد الغزالي رحمه الله

مفارقات

هناك معاص مركبة تلتقى فيها عدة رذائل، أو تتشابك فيها بضعة آثام! ماذا تقول فى رجل يأتيك بالعمل ناقصا، ثم يطلب عليه أجرا زائدا، فإذا اعترضته اتهمك بالجور وهضم الضعفاء!!عمال كثيرون يبنون حياتهم على هذه السيرة الرديئة، تخرج الأعمال من أيديهم مشوهة، ويطلبون لقائها الثمن الغالى، فإذا أخذ أحدهم ما يريد شرع ينفقه فى التدخين، أو يبعثره فى وجوه الشر! قلت: رحم الله أياما كان آباء هؤلاء العمال يزرعون القمح ويأكلون الطين، ويجيدون ما يكلفون به ويطلبون العوض باستحياء! لقد دافعنا عنهم بحرارة، وطالبنا حقوقهم بقوة، فلما تقررت هذه الحقوق بعد لأى كانوا قد ماتوا وحل محلهم كسالى أدعياء لا يحسنون شيئا ويطمعون فى الكثير. لقد نزلت فى القرآن الكريم سورة عن المطففين"الذين إذا اكتالوا على الناس يستوفون وإذا كالوهم أو وزنوهم يخسرون" وهذا الصنف من الناس موجود فى ميادين شتى، شيمته أن يدور حول نفسه يصبح فيتصور أن ما فى أيدى الناس ملكه فهو يعمل على إسترداده، وهو كثير الحديث عما يرى أنه له، قليل الحديث عما يجب عليه، بل سريع الجحود والنكران! "ألا يظن أولئك أنهم مبعوثون ليوم عظيم يوم يقوم الناس لرب العالمين".

إن الحديث كثر عن الإسلام السياسى وعن ضرورة تطبيق الشريعة فى دروب الحياة كلها، وهذا مطلب جليل، ولكن دونه أهوال فهلا أكثرنا الحديث عن الإسلام الأخلاقى، وعلى غرس الفضائل الجليلة بين الكبار والصغار.

إن الحضارة الحديثة قامت على صناعات دقيقة قد ترى آلاتها بالمجهر وقد تكون آلاتها الضخمة قائمة على علاقات بالغة الدقة، والنجاح فى تصريف هذه الآلات يتطلب اللطافة واللباقة والأناة والحذر، ويستحيل أن يهدى إليه الهجامون على الحياة بغباء، أو المتقلبون فى شئونها بإستهانة، أو عبيد أطماعهم بعمى ونزق.!
لماذا يكون العامل عندنا دون نظيره فى أوروبا؟ إن اليابانيين يرون الأمريكان كسالى! والأمريكيون يرون الأوروبيين دونهم! فما منزلتنا نحن فى دنيا الناس؟ وكيف ينتصر دين يكون أتباعه من المطففين الذين لهم الويل؟ أو من الهمل الذين فقدوا بريق العقل؟؟
الميزان القرآنى يتحرك بالذرة ليميل يمنة أو يسرة "ونضع الموازين القسط ليوم القيامة فلا تظلم نفس شيئا وإن كان مثقال حبة من خردل اتينا بها وكفا بنا حاسبين" فهل ينصف هذا الميزان أناسا فوضويين فى النواحى الفنية والخلقية؟ على المسلمين أن يعرفوا دينهم ويرتفعوا إلى مستواه، وإلا هلكوا.

غــيــث 18-05-2007 02:21 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة مغربي
يتميز بعمق الفكر وشمولية الفهم وبساطة الطرح وصدق الدعوة
حين تسمعه تحس بغيرته على الإسلام وإيمانه بقضيته وجرأته في الحق
حين تسمعه تحس بصفاء كلامه وسماحة قلبه وصدقه العميق ورقيه الفكري
فلا تلبث أن تحس انه أخذك معه بأسلوبه الجميل و طرحه الراقي إلى رحاب الفكر الواسع والفهم الشامل العميق للإسلام العظيم
هل عرفتم من هو ......انه العالم الرباني وفارس الكلمة والموقف العلامة محمد الغزالي رحمه الله تعالى


غفر الله للشيخ الغزالي وجزاه عن الإسلام والمسلمين خير الجزاء

هو لم يمت ولم ينقطع عمله فسيرته العطرة وعلمه النافع حيآ مخلدآ بحول الله

واجبنا أن نتعرف على إرثه العظيم ونتواصل مع علمه الغزير غفر الله له

http://www.islamonline.net/arabic/in...ges/top_06.gif
فهو بحق إمام الدعاة

أثابك الله أخي مغربي وبارك فيك

زيطه زمبليطه 18-05-2007 06:21 AM

معالم القرن الـ 21 ولا إنتو مش معايا ؟؟
 
موضوع جميل جدا

شكرا

السمو 18-05-2007 08:41 AM

رحمه الله وتجاوز عنه .. وجمعنا به في جنات النعيم

مغربي 02-06-2007 06:45 PM

بقلم العلامة محمد الغزالي رحمه الله

ما قيمة الإنسان الإنسان العربي يوم ينسلخ عن الإسلام، ويستعصي توجيهه، ويمضي وفق هواه؟ كم يساوي محليا ودوليا من الناحيتين المادية والأدبية؟ لقد نظرت إلى العرب في تاريخهم الحديث فوجدت الجواب فاجعاً! وجدت أن ألف أسير عربي تم تبادلهم مع ثلاثة من الإسرائيليين، وكانت الصفقة في نظر اليهود رابحة بل مرضية!

لماذا؟ خيل إلي أن الإسلام بالنسبة إلى العرب كتيار الكهرباء بالنسبة إلي المصابيح التي تعتمد عليه وتضيء به وحده، فإذا انقطع التيار أمست زجاجات فارغة لا توقد بزيت ولا يشعلها عود ثاقب!! إن الأجناس الأخرى قد تتحرك بفلسفات شتى، وقد تعلو وتهبط بتيارات أخرى. أما العرب فما يمسك خصائصهم العليا إلا دين، فإذا فقدوه عادوا قبائل متفانية، بل عادوا سقط متاع، أو أصفارا في عالم الأرقام. فلا عجب إذا عودل ثلاثة يهود بألف منهم.
ورجعت البصر في الأحداث الكثيرة التي تلدها الليالي المثقلة، فرأيت ما يضحك ويبكي! ألوف من العرب يزحمون السجون فلا يعتبر حبسهم إرهابا، ولا تقييدهم إذلالا، أما أشخاص يعدون على الأصابع من أمة أخرى فإن اعتراض طريقهم، أو تهديد أمهم جريمة كبرى، وأزمة عالمية، ولغط الأندية، وشغل المحافل العالمية..!
ما أرخص الإنسان العربي في دنيا الناس، وما أهون دمه وعرضه وما أضيع حقه.. لكنه هو الذي فعل بنفسه ذلك كله، إن المنتحر لا يتهم أحد بقتله، فهو قاتل نفسه.
إن الله شرف العرب يوم ابتعث منهم محمدا، واصطفاهم لتبليغ رسالته، فإذا أنكروا هذا النسب ونسوا تلك الرسالة، فما يكون شرفهم بين الناس؟
قالوا: لنا رسالة أخرى، وولاء آخر! ترى ما تلك الرسالة إذا لم تكن الإسلام؟ وما هذا الولاء إذا لم يكن للوحي الأعلى؟
والعجب أن العرب يبتعدون عن القرآن والسنة في الوقت التي يهرع فيه الآخرون إلي مواريثهم يتشبثون بها ويستمدون منها. قرأت عنواناً على مساحة ثلاثة أعمدة في صحيفة كويتية يقول "ريجان يلجأ إلى آيات إنجيلية للدفاع عن النفقات العسكرية" وقرأت لحكام إسرائيل ما هو أدهى وأمر.
أما نحن العرب العظماء فلا نقر هذه الرجعية، ولا نحب أن نلجأ إلى نصوص القرآن والسنة لإعزاز أنفسنا، إننا أبناء هانيبال وامرئ القيس، وحسبنا هذا من شرف أو من قرف..!!
--------------------------------------------------
مقطع مثير - القيادي عبد المنعم ابو الفتوح مدافعا عن الشيخ محمد الغزالي امام انور السادات

http://www.youtube.com/watch?v=oVqv8...elated&search=

الشــــامخه 02-06-2007 10:30 PM


ومن لا يــريد رقــي الفكــر وجــمالــه..

اخي الكريم مغربي..
جـــزاك الله عنا خير الجـــزاء على هذة الباقة النورانية المباركة...
وااثابك المولى الجــنة ونعيمها لما تقدمة من خير..



ابن اليمامة 03-06-2007 12:56 AM

رحم الله الشيخ الغزااالي

وتشكر على الموضوووع الجميل

لكـ تحية


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.