الموضوع: عيد الشكر
عرض مشاركة مفردة
قديم 29-11-2013, 07:49 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي عيد الشكر

يوم عيد الشكر في الولايات المتحدة هو أهم الأعياد التي يحتفل بها الأميركيون على صعيد الأسرة. فقد جرت العادة على أن يحتفل الأميركيون بعيد الشكر بإعداد المآدب الكبيرة في بيوتهم أو ضمن إطار مجتمعي. إذ يأتي عيد الشكر في كل عام مناسبة تجمع بين الأصدقاء وتلم شمل الأهل وفرصة مشتركة تتيح للأميركيين التعبير الصادق بالامتنان لما يتمتعون به من نعمة الحرية ووافر المأكل والمشرب والمأوى اللائق وغير ذلك من المزايا والنعم.
إلى جانب ما يعده الأميركيون من صنوف الأطعمة ويقيمونه من ولائم، يتطوع الكثيرون منهم لإعداد أو توزيع الأطعمة وتقديم الوجبات للمحتاجين لا سيما في ما يعرف بمطابخ الحساء وفي الكنائس وملاجئ المشردين. ويتبرع البعض لحملات جمع الأغذية أو يشاركون في أعمال البرّ وجمع المال للمحتاجين. ومما يذكر أن كثيرا من المنظمات والجماعات الخيرية والتي لا تستهدف الربح المنتشرة في أنحاء البلاد تقيم خلال يوم الشكر سباقات خيرية تعرف باسم "هرولة الديك الرومي" لغاية جمع المال للأغراض الخيرية.
وفي كل عام يصدر رئيس البلاد بيانا يعلن فيه يوم الخميس الرابع من شهر تشرين الثاني/نوفمبر (الذي صادف يوم 28 تشرين الثاني/نوفمبر من هذه السنة) يوما وطنيا للشكر. ولذا فهو يعتبر يوم عطلة فدرالية رسمية تعطل فيها الدوائر الحكومية والمدارس ومعظم مؤسسات القطاع الخاص بما فيها المصارف وشركات الأعمال التجارية. في رسالته هذه السنة قال الرئيس أوباما في مستهل كلمته: " إن عيد الشكر يتيح لكل منا الفرص لإحصاء النعم والبركات الكثيرة التي منّ الله بها علينا؛ ابتداءً من الحريات التي نتمتع بها، والوقت الذي نقضية مع أهلنا وأحبتنا، إلى الرجال والنساء الشجعان الذين يذودون عن حياض أمتنا داخل الوطن وفي الخارج. ويذكرنا هذا التقليد بأننا أولاً وقبل كل شيء أميركيون في صميمنا مهما كانت خلفياتنا ومعتقداتنا، وبغض النظر عمّن نكون أو من نحب."

تشهد فترات أعياد الشكر أنشط وأكثف حركة للسفر البري والجوي لأفراد العائلات الذين يستقلون الطائرات والسيارات كي يلتئم شملهم بأهلهم وأصدقائهم في العيد. ويستمتع كثير من الأميركيين بالاستعراضات والمسيرات التي تنظمها مدن ومجتمعات كثيرة بمناسبة عيد الشكر. هذا العام أدت العواصف والثلوج إلى تأخير في حركة المرور وحركة الطيران .
ويحتشد ملايين الناس في شوارع مدينة نيويورك وأمام شاشات التلفزيون للاستمتاع بمشاهدة العرض السنوي الرائع الذي يقيمه مخزن "ميسي" في نيويورك.



كذلك يقبل كثير من الأميركيين على مشاهدة مباريات كرة القدم (الفوتبول الأميركي) في الملاعب أو عبر التلفزيون. وفي خارج الولايات المتحدة يقيم كثير من البعثات الدبلوماسية حفلات بالمناسبة بينما تقدم لأفراد القوات الأميركية المسلحة أينما وجدوا وجبة عيد الشكر التقليدية.
الديك ال
رومي المحشي أو مع الحشوة والبطاطس المهروسة مع مرق اللحم والبطاطا الحلوة وصلصة العنب البري وفطيرة القرع الأصفر هي الأصناف التقليدية التي تتوفر على كل مائدة في عيد الشكر.



أما اليوم التالي للعيد فيعرف بيوم الجمعة الأسود حيث يهرع الناس لشراء الهدايا لأعياد الميلاد ورأس السنة تشجعهم تنزيلات كبيرة في المحلات التجارية.
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس