عرض مشاركة مفردة
قديم 23-05-2015, 10:15 AM   #38
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,367
إفتراضي

عِشق النِســــــاء


عَشِق عِشقاً، وعَشَقاً (بكسر العين أو فتحها)، رجلٌ عاشِق، وامرأة عاشِق، تعشّقها وعَشِقها، ويقول (الزجاجي) العِشق مُشتق من نبات (العَشَقة) وهو نبات اللبلاب يخضر ويصفر ويذوي (هكذا حال العاشق).
عُلق فلان فلانة: وبنى منها عَلاَقة وعلق. وفي المثل (نظرةٌ من ذي عَلَق)، أي من ذي حب علق بمن يهواه. العَلاقَة (حسب أبي عُبيد): الحب اللازم للقلب.
الولوع: العلاقة (حسب صاحب العين): وقد أُولع به وولِع وَلَعاً، وولوعاً، فهو ولِع، وأولعت به أغريته منه.
الهوى: العشق، وقد يكون في مداخل الخير والشر والجمع أهواء، وقد هوى هوىً فهو هوٍ.
الجوى: الهوى الباطن.
اللوعة: حرقة الهوى، (صاحب العين): لاعه الحُبُّ لوعا ولووعا ولوعةً، فالتاع وتلوّع، والرجل لاعٌ والمرأة لاعةٌ.
الشغف: أن يبلغ الحب شغاف القلب، وهو جلدة دونه، وقد شُغف الرجل، والشغف: هو إحراق الحب للقلب مع لذة يجدها. ومنه قول امرئ القيس
أيقتُلُني وقد شغفت فؤادها...كما شغف المهنوءة الرجل الطالي
أي أنه يحرقها وهي مشتهية له.
التيم: أن يستعبده الهوى، وكان من الأسماء في الجاهلية (تيم اللات: أي عبد اللات)، [وكان اسم الرجل الذي يدعم زنوبيا ملكة تدمر بالمال والعتاد تيم اللاتوس، وهي الطريقة اليونانية بلفظ الأسماء، وقد توقف عن دعمها وهي تحاصر روما فانهزمت شر هزيمة].
التّبل: الرجل الذي يسقمه الحب،
الهيمان: المحب الشديد الوجد وقد هام هيما وهُياماً، قال الشاعر:
يهيم وليس الله يشقي هيامه....بغراء ما غنّى الحمام وأنجدا
شفّه الحب شفاً: لذع قلبه
أُشرِب فلانٌ حب فلانة: أي خالط قلبه، قال (أبو علي الفارسي) في معرض إشارته للآية {وأشربوا في قلوبهم العجل} فمعناه حب العجل ولا يكون على اللفظ لأن الجوهر لم يخالط قلوبهم وإنما خالطها العرَض وهو الحب.
هذا رجلٌ مقتتل: حسب (صاحب العين) قتله حب النساء، ولا يُقال مقتتل إلا في مس الجِن وأثر حب النساء.
هندته المرأة: أورثته العشق بالمغازلة والملاطفة. يقول (ابن دريد) ومن هنا أخذت بعض النساء اسم هند..
الصبوّة: رقة الشوق، وكذلك الصبابة، ورجلٌ صب.
الوجد: حزن الهوى
فلان مغرم: مشغوف بالحب وأصل الغرام العذاب، قال الشاعر:
إن يُعاقِب يكن غراما وإن يُعــــ ... طِ جزيلاً فإنه لا يبالي
المخبول: العاشق، وأصل الخبل هو الجنون، لأن الجن تسميه العرب خابل
رس الهوى: فهو رسيس أي ثبت الهوى في ذاته
الفتون: دخول الفتنة الى الذات فيصبح مفتونا بمن يهوى
هفا الفؤاد: ذهب في أثر من يحب
سبيتُ قلبه: فتنته
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس