الموضوع: شوقيات
عرض مشاركة مفردة
قديم 31-10-2008, 11:42 PM   #17
ياسمين
مشرفة Non-Arabic Forum واستراحة الخيمة
 
الصورة الرمزية لـ ياسمين
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: المغرب
المشاركات: 2,102
إفتراضي



الهمزية النبوية

أحمد شوقى



ولد الهدى فالكائنات ضياء ..................وفم الزمان تبسم وثناء

الروح والملأ الملائك حوله ................للدين والدنيا به بشراء

والعرش يزهو والحظيرة تزدهى ...........والمنتهى والسدرة العصماء

وحديقة الفرقان ضاحكة الربى ..............بالترجمان شذية غناء

والوحى يقطر سلسلا من سلسل ...........واللوح والقلم البديع رواء

نظمت أسامي الرسل فهي صحيفة..........في اللوح، واسم محمد طغراء

اسم الجلالة في بديع حروفه ..............ألف هنالك، واسم طه الباء



ياخير من جاء الوجود تحية ...............من مرسلين الى الهدى بك جاءوا

بيت النبيين الذي لا يتلقى.................إلا الخائف فيه والحنفاء

خير الأبوة حازهم لك آدم ................دون الأنام وأحرزت حواء

هم أدركوا عز النبوة وانتهت..............فيها إليك العزة القعساء

خلقت لبيتك وهو مخلوق لها..............إن العظائم كفؤها العظماء

بك بشرالله السماء فزينت ..............وتضوعت مسكا بك الغبراء

وبدا محياك الذى قسماته ...............حق وغرتة هدى وحياء

وعليه من نور النبوة رونق ............ومن الخليل وهديه سيماء

أثنى المسيح علية خلف سمائه...........وتهللت واهتزت العذراء



يوم يتيه على الزمان صباحه ............ومساؤه بمحمد وضاء

الحق عالى الركن فيه مظفر .............في الملك لايعلو عليه لواء

ذعرت عروش الظالمين فزلزلت..........وعلت على تيجانهم أصداء

والنار خاوية الجوانب حولهم.............خمدت ذوائبها وغاض الماء

والآى تترى والخوارق جمة .............جبريل رواح بها غداء

نعم اليتيم بدت مخايل فضله..............واليتم رزق بعضه وذكاء

في المهد يستسقى الحيا برجائه............وبقصده تستدفع البأساء

بسوى الأمانة في الصبا والصدق لم.......يعرفه أهل الصدق والأمناء

يامن له الأخلاق ما تهوى العلا ...........منها وما يتعشق الكبراء

لو لم تقم دينا لقامت وحدها...............دينا تضيء بنوره الآناء

زانتك فى الخلق العظيم شمائل ...........يغرى بهن ويولع الكرماء

أما الجمال فأنت شمس سمائه............وملاحة الصديق منك أياء

والحسن من كرم الوجوه وخيره..........ما أوتي القواد والزعماء



فإ ذا سخوت بلغت بالجود المدى ..........وفعلت ما لاتفعل الأنواء

وإذا عفوت فقادرا ومقدرا.................لايستهين بعفوك الجهلاء

وإذا رحمت فأنت أم أوأب ................هذان فى الدنيا هما الرحماء

وإذا غضبت فإنما هي غضبة..............في الحق لا ضغن ولا بغضاء

وإذا رضيت فذاك في مرضاته.............ورضى الكثير تحمل ورياء

وإذاخطبت فللمنابر هزة.................. تعرو الندى و للقلوب بكاء

وإذا قضيت فلا ارتياب كأنما...............جاء الخصوم من السماء قضاء

وإذا حميت الماء لم يورد ولو..............أن القياصر والملوك ظماء

وإذا أجرت فأنت بيت الله لم................يدخل عليه المستجير عداء

وإذا ملكت النفس قمت ببرها................ولو أن ما ملكت يداك الشاء

وإذا بنيت فخير زوج عشرة.................وإذا ابتنيت فدونك الآباء

وإذا صحبت رأى الوفاء مجسما..............في بردك الأصحاب والخلطاء

وإذا أخذت العهد أو أعطيته .................فجميع عهدك ذمة ووفاء

وإذا مشيت إلى العدا فغضنفر...............وإذا جريت فإنك النكباء

وتمد حلمك للسفيه مداريا...................حتى يضيق بعرضك السفهاء

في كل نفس من سطاك مهابة................ولكل نفس في نداك رجاء

والرأي لم ينض المهند دونه.................كالسيف لم تضرب به الآراء

يتبع

__________________



" كان بودي أن آتيكم ,, ولكن شوارعكم حمراء ,,

وأنا لا أملك إلا ثوبي الأبيض ",,

* * *

دعــهــم يتــقــاولــون

فـلــن يـخــرج الـبحــر

عــن صمته!!!

ياسمين غير متصل   الرد مع إقتباس