عرض مشاركة مفردة
قديم 08-11-2006, 11:09 AM   #8
بيلسان
صاحبة المخالب المخملية
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2001
الإقامة: في ذاكرة رجل..
المشاركات: 2,722
إفتراضي

سيدي … يا سيد هذا القلب المتضخم بك ، لماذا يجب أن احزن كي اكتب ؟ ولماذا يجب أن اكتب كي أتنفس ؟ ولماذا يجب أن أتنفس كي أعيش ؟ وأي ضريبة عظمى ، تلك التي ندفعها من أنفسنا ، كي تبقى أقلامنا على قيد الحياة ؟ وما حال أولئك الذين لا يجيدون الكتابة عند الحزن ؟ ترى … على أي محيطات الألم يقفون ؟ وبأي الأسلحة يواجهون جيوش الحزن ؟ وبأي الجهات الأربع تتخبط أحلامهم ؟؟
يا الله … الآن فقط أدرك مقدار اختناقهم … فأنا لا أتصور أن أحزن ولا أكتب ، ولا أتصور أن اشتاق إليك ولا اكتب ، ولا أتصور أن يخنقني غيابك ولا أكتب ، ولا أتصور أن أخرج من نوبة بكاء مرهقة … ولا اكتب.
فيا سيدي … يا سيد أحلامي … تعال أمارس عملية التنفس بالكتابة إليك … تعال ألعب معك لعبة الكلمات والحروف … تعال أحدثك عن أحلامي قبل أن ألتقيك … تعال أحدثك عن أعماقي قبل أن تستقر فيها … تعال أضئ أمامك ذلك الركن المظلم من أحلامي … تعال أصطحبك في جولة خاصة جداً لعالم خاص جداً لم يدخله رجل سواك … تعال أعرفك إلي ( أنا ) تلك الأنا التي لا يعرفها سواي ( أنا ) … تعال امتص الحبي منك بجنون … وأسقيك الحب بجنون اكبر … تعال اسجلك في أوراقي الخاصة … وأنتسب إليك و أنسبك إلي … تعال أهديك أطفالي الذين أنجبتهم في خيالي منك … تعال أخبئ فيك أحلامي وأسراري ودموعي وأحزاني … تعال أراقصك فوق رفاتهم وادفن معك بقاياهم ، التي فقدت بقدومك أهميتها … تعال اشرح أمامك حروف رسائلهم ، التي ما عاد يعنيني أمرها … تعال احرق معك صورهم وورودهم وهداياهم ، التي ما عادت تثيرني … تعال أمزق معك أجنده أيامي التي كانت لا تحتويك … تعال أعتذر لك عن أحاسيسي ، التي ما كان يجب أن تكون لسواك … تعال كي تعيد طلائي … تجددني … تعيدني إلى مراحل الحب الأولى … تعال كي تسد كل ثغرات قلبي ، فلا يتسرب إليك في قلبي سوى دمي … تعال كي ترسم وجهك فوق جدران الكون فلا أرى في الوجود سواك … تعال كي أتذوق معك لهفة الحب الحقيقي ، وطقوسه ، وتضاريسه الأولى … تعال كي تشرح لي مفاهيم الشوق والحنين والبكاء عند الغياب … تعال كي ترمم معي طرقات عمري التي أرهقتها بانتظارك … تعال كي تلون مساحات خيالي التي فقدت ألوانها الحقيقية ، لكثرة استهلاك خيالي … تعال كي تزرع صحراء حياتي ، التي تهت فيها بحثاً عنك … تعال كي أنسى هزائمي التافهة معهم … تعال كي أعلن انتصاري العظيم معك .



المرسلة : امرأة في حالة تنفس
منقول
بيلسان غير متصل   الرد مع إقتباس