عرض مشاركة مفردة
قديم 12-05-2009, 01:27 AM   #1
aboutaha
زهير عكاري
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2000
المشاركات: 7,140
إفتراضي فاضطروهم الى اضيقه

يقول احدهم في تفسير الحديث :


ورد في الحديث لا تبدءوا اليهود والنصارى بالسلام، وإذا لقيتموهم في طريق فاضطروهم إلى أضيقه فالمعنى أننا لا نبدأهم بالسلام، ولا يجوز القيام لهم ولا تصديرهم في المجالس ولا سؤالهم بكيف أصبحت أو كيف أمسيت أو كيف حالك ونحو ذلك مما فيه احترامهم وتوقيرهم ورفع مكانتهم،



اسال :

كيف نقرأ اذن هذا المشهد (توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم ودرعه مرهونة عند يهودي) ظظ؟؟

فمع وجود اكابر الصحابة ابو بكر وعمر وعثمان وعلي رضوان الله عليهم والجميع ايضا


يرهن رسولنا الكريم درعه عند يهودي


ماذا نقرا في ذلك وماذا يريد ان يعلمنا حبيبنا المصطفى صلوات الله وسلامه عليه وعلى اله واصحابه اجمعين



من باب اخر ...لقد احل الله لنا الزواج من كتابية ( يهودية ونصرانية) وان بقيت على دينها


فكيف سيتم التعامل معها وقد اوصانا النبي بالنساء خيرا فقال (خيركم خيركم لاهله ) ؟؟


فهل ممنوع وحرام ان نقول لها كيف اصبحت وكيف امست ؟؟؟ على حسب الفتوى اعلاه ؟؟


وبما ان النبي لا يناقض نفسه فهو لا ينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى


اذن اين الخلل

او ... كيف نجمع بين الحديثين ان صح الحديثين
__________________


التطرف آفة عظيمة وصفة ذميمة تدمر الوطن وتضع المجتمع

____المسنجر معطل والموبايل ضايع _____
__________________________
__________________________
aboutaha غير متصل   الرد مع إقتباس