عرض مشاركة مفردة
قديم 15-06-2011, 12:37 AM   #176
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

(170)




وهكذا تستمر أصوات الشعراء متراوحة بين تهنئة الملك وتعزيته في وفاة أبيه ، والشاعر يتدخل لوصفها والتعليق عليها ، حتى يضجر من التكرار الممل لهذه النغمة الميمية الرتيبة ، ويحس أنها لن تننهي :
(صوت مبسوط حتى قٌرب القافية الميمية )
فحييت من سبط سليل أشاوس
كرام سجاياهم وبورك من نما .
.إلخ
(ما أضجر هذه القافية الميمية)
( لن يسكت هذا الشاعر حتى يفنيَ حرف الميم )
ولكن الشاعر كثيرًا ما يستعير الكورس أو الجوقة باسمها ووظيفتها معًا ، وكثيرًا ما تقوم القصيدة على نوع من الحوار بين "الجوقة "وبعض الأصوات المنفردة ، أو بين الجوقة والخط الأساسي في القصيدة ، وقد تنوعت وظيفة الجوقة تنوعًا كبيرًا ، وأصبحت في بعض القصائد تمثل أداة رئيسة من أدوات بنائها ، ففي قصيدة "الحداد يليق بقطر الندى" للشاعر أمل دنقل مثلاً (146) تقوم الجوقة بدور جوهري ، حيث تعبر عن صوت الحقيقة الأليمة التي تتمثل في سقوط "قطر الندى" -التي يرمز بها الشاعر إلى الأرض العربية التي وقعت في أسر العدو- بينما أبوها "خماروية" راقد على بحيرة من الزئبق ، على حين يتمثل المسار العام للقصيدة في تصوير حالة الترق التي يعيشها خمارويه ، ويسير الحوار في القصيدة بين الصوت والجوقة على النحو التالي :
_________________________
(146): ديوان : تعليق على ما حدث .وقطر الندى هي بنت خمارويه بن أحمد بن طولون ، وقد تزوجها الخليفة العباسي العاضد .
المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس