الموضوع: الورد الحافي
عرض مشاركة مفردة
غير مقروءة 24-01-2018, 12:18 PM   #1
عبداللطيف أحمد فؤاد
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: May 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 692
إفتراضي الورد الحافي

الورد الحافي :
1
الوردُ يمشى حافياً ورائي
و يتدفق مِن عينيه الدموعْ
و يدعو لي بالصحة بالشفاءِ
كموسي و يوسف و يسوعْ
وكنتُ أحلم بنظرة ست النساءِ
تدعو لي بالشفاء بالرجوعْ
أنتظر منكِ يا حبيبتي الدعاءِ
فكونى إمامة الحُب المنيعْ
التي لا تنساني في الركوع
و التي تعزف لي ترانيم الربيع
فغداً يشق تلميذي دمائي
و الألم ُ يعاقبُ القلب و الضلوعْ
2
يا ست أزهار الدنيا الجميلة
يا نسيج حنايا روحي الأصيلة
أتعجل الطب أتعجل الجراحة
و يخافني طُغاة الدِول و القبيلة
والجبال تأتي للمشفى حزينة
و تبكي طيور مكة و المدينة
3
ماذا سيحدث قريبا هذا تفكير؟
ماذا تقول أمعائي للمشرط القديرْ؟
ماذا يقطع و ماذا يترك الجرّاح ؟
و أنا لا يُغيّبني عنكِ التخديرْ
فُحبكِ هو عالمي الحلو المنير
جعل نيران الدنيا رحيق مستنير
حُبك قريبا يمسك عنق المشرط
و يقطعان رأس المرض المسعور
هواكِ الدافءً يُقّبل بطني بحنان
و يصنع لدمائي النازفة جسور
قُبلتك مضاد حيوي عشرين
مليار ليس له في الدنيا نظير
4
سِحر عينيكِ وظيفتي و فيلتي
و خُبزي ومائي و سواهما قشور
و ضفائرك الطويلة هي بلسمي
و فرحي و غطائي و شهدي الغزير
نعم أنا ريفيٌ صقرٌ جسور
لكني أمامك وحدك طفلٌ وزيرْ
أمام ملوك العالمين و التاريخ
عنترة و هتلر و شيخ الشيوخ
أمام السيسي و بوتين و ترامب
أعظم أسدٍ في تاريخ شعبْ
و لكن أمامك أضيع في ثيابي
و لا أجد منى و لا حتي أعصابي.
5
يا نسمة النسيم بعد النهار
سأغيب ساعات عن الحياة
و لن أغيب عن هواكِ
و لو تسافر بي السماء بأمر الإله
و تسألني الملائكة عن ديني
أجيبهم يا امبراطورة الريحان .
عيناها ديني و بسمتها كتابي
التي تظلمني و تنتهك جنابي
و خداها هما أحاديثي القدسية
منذ الدولة الفرعونية و اليونانية
منذ فان جوخ و كريستوفر مارلو
هكذا يصدح النت و مونت كارلو.
منذ كثير عزة و روميو و جوليت
مُنذ نشأة قطرات النيل و الفرات
الدعاء الدعاء الدعاء الدعاء
يا مخلوقة مِن أنهار المحبة و السماء
الدعاء الدعاء الدعاء الدعاء
يا مُشتقة مِن بسبوسة روما الحمراء
///////////
عبداللطيف أحمد فؤاد
25/1/2018
عبداللطيف أحمد فؤاد غير متصل   الرد مع إقتباس