عرض مشاركة مفردة
قديم 20-03-2009, 11:18 PM   #5
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي مشاهدة مشاركة
كانت موسيقاها -في رأيي- في غير صالح النص .صورها جميلة وإن كانت بلا رؤية أو موقف فكري واضح. لي عودة لها بإذن الله فيما بعد
عَيونُ الحَرفِ تَبْكِي المَجد شَرّبَهُ
رُبَا الإحِساسِ فَجرُ الشعرِ مُثربَهُ

المواءمة بين الحروف والطبيعة من خلال الربا
والتفجر تفجر الينابيع كان متقنًا واللغة الشاعرية
لديك عالية وفيها حسن تصوير الأشياء غير الملموسة
بشكل جيد .


تَقَاسَم ، والنَدى مِيراث مُعْتصِمٍ
وجَانَب ، وَالأسَــى غِـرٌ يُعْربَـهُ
لا أفهم مقصد البيت

كأن المَوت مِنْ فِيء الرِضَا نَظمٌ
عَلى نَغْمَاتِ رَوحِ الشَجو يَقطِبَهُ

هنا التشبيه كان موفقًا وإن كنت لا أميل إلى
استخدام الأداة كأن باعتبارها أسهل أنواع التشبيه .


فَليثُ البيدِ مُخْتَارُ الحُجا حَنـقٌ
لِعْزٍ قُــدَّ ، أو قُل ضَـاْعَ مَطْلبَـهُ

رَأى مِنْ ثَورةِ الأنمَـاطِ تَنْشِـدَهُ
جحِيم الغَزو مَا للفجـرِ نَرقبَـهُ

أعدَّالحَرف،والقِرطَاس زَخرفَهُ
وَأنشَــد غَـزةَ الريَـان أعذبَـهُ

فَما للنصرِ مِنْ كَفِ الرجَا رَجُلٌ
وَسَاْعِــــدُ أمـرهِ شَـأوا مُعذبَـهُ
القصيدة بألفاظها كانت جزلة في عصر يمكن التعبير فيه عن المشاعر بشكل
أيسر بكثير ، لكنها لا تحمل رؤية أو فلسفة تُتبنى من بين الأسطر .
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس