عرض مشاركة مفردة
قديم 16-07-2015, 03:00 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي اكتشاف آخر بالصدفة

منطقة كابادوكيا في الأناضول في تركيا غنية في التاريخ البركاني وتقع على هضبة ترتفع إلى ألف متر. ولكن هذا المشهد الصخري هو موطن لعشرات من المدن تحت الأرض التي نحتت في وقت ما باليد في الرماد البركاني من قبل سكانها القدماء.
ويعتقد علماء الآثار أن المدن في كابادوكيا يبلغ عددها المئات. لم يتم حفر سوى ستة منها حتى الآن .ويعتقد كثيرون أن الحثيين هم من نحتوا كابادوكيا منذ آلاف السنين لتخزين الطعام تحت الأرض. إذ حافظت الفراغات تحت الأرض على درجة حرارة ثابتة، وحمت المحتويات من التعرض لقسوة الطقس على السطح.
إلا أن أهم هذه العواصم الجوفية هي مدينة ديرينكويو Derinkuyu، التي تحتوي على 18 طابقا ومساحة كافية لإيواء حوالي 20000 شخص.هي ليست الأكبر ولا الأقدم ولكنها الأكثر عمقا. والمثير للدهشة، أن الموقع لم يكتشف إلا مؤخرا في عام 1963، عندما كان رجل من المنطقة يضرب أسفل الجدار بينما كان يرمم منزله فانهار وكشف ممرا يؤدي إلى شبكة واسعة من الأنفاق والغرف الحجرية. لا يزال الخبراء غير متأكدين من الذي بنى Derinkuyu أو متى، ولكن الحفريات كشفت أنه كان يحوي قاعات اجتماعات خاصة ومحلات تجارية وآبار مياه عذبة، واسطبلات وحتى أبواب حجرية ثقيلة لحماية سكانها من الخطر.
وبينما لا يوجد إجماع في الآراء بشأن من هو المسؤول عن بناء Derinkuyu، إلا أن العديد من الشعوب على مر العصور قد شغلت المدينة
.






صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس