عرض مشاركة مفردة
قديم 15-10-2007, 11:35 PM   #2
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,172
إفتراضي

أخى صلاح الدين
فعلا موضوع جد خطييييييييييير
و لكن هل تعتقد ان من يدخل سوف يناقش مناقشة موضوعية ؟
اشك
فاذا قلت لهم ايران 000قالوا لك روافض كافرين ماذا يعنينا فيهم !!!
و اذا قلت تركيا000قالوا علمانيون ما شأننا بهم !!
المؤسف ان الجميع يدور فى رحى المذهبية
و المؤسف ان العالم يكيد لنا و نحن زى الاطرش فى الزفة كما يقول عوام المصريين
فما بالنا لا نريد ان نفهم ان المصالح شئ و الدين شئ
قد تخالفنى الدين او المذهب لكننا نتفق معا فى المصلحة
فلماذا لا نلتقى على الاقل عندها ؟
فى صلح الحديبية دخل فى عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم قبائل كافرة
رأت مصلحتها فى جانب الاسلام واصحابه فهل نهاها رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك ؟ لم يفعل بل دخل معهم فى الصلح
ايضا فى غزوة الاحزاب فرضتت ظروف الحرب و القتال ان يعاهد رسول الله صلى الله عليه
اليهود اتقاءا لشرهم و عقد معهم المعاهدات حتى نقضوها هم فكان ما كان منه صلى الله عليه وسلم
فلو اعتبرنا ان هذة البلاد الاسلامية على فرض ما يقول انصار المذهبية كفارا فلماذا لا نعاهدهم و هم اصبحوا شوكة فى حلوق اعدائنا
بعضهم فى فهم غريب لنصوص الدين يدعى ان امريكا و اليهود ارحم بنا من هؤلاء
فكيف سيجدى معهم نقاشا ؟؟
اذا كان العدو اصبح حبيبا و الحبيب عدو فانا لنا التفاهم مع هذة العقول !!!
للاسف قلبوا لنا الامور
حتى من ذهب للجهاد اخذ معه مذهبيته فاثار نار العداوة و البغضاء بين ابناء الشعب الواحد 00! ذهب السعودى بما يحمل من افكار عن السلفية الجهادية و معاداتها للشيعة
و بما حفظ عن ظهر قلب من علماءه عن ان الشيعة كفارا يستحقون ما يستحقون
و ليس السعودى فقد و لكن معظم من تبنى الفكر السلفى الجهادى ذهب ينشر نير الفتنة
فبدلا من ان يقتل الامريكى قتل الشيعى و جاء دور الشيعى لينتقم منه و بدلا من ان يقتل الامريكى قتل السنى و بدأت الحرب المذهبية و تناسى الجميع انهم فى الاسلام شركاء
و اصبحت بدلا من كونها حربا اسلامية امريكية اصبحت حربا مذهبية مقيتة
و يا ليتهم قعدوا فى بلادهم بدلا من الذهاب بدعوى الجهاد فاذا بهم يقلبون حال البلد
الذى عاش فيه السنى والشيعى منذ مئات السنين جنبا الى جنب
و نسى الجميع ايضا انه من المستحيل ان يمحى السنة الشيعة من الوجود و من المستحيل
ان يمحو الشيعة السنة من الوجود
فاذا كان الحال كذلك فلماذا لا يتفق الجميع على ترك المذهب قليلا و التفرغ لقتال العدو المشترك حتى اذا قضينا على عدونا المشترك جاء دور اهل العلم و الدين ليقربوا بين المذاهب و بعضها و ان لم يحدث فلهم دينهم و لنا ديننا
اثناء حرب لبنان عانيت الامرين فى اقناع البعض ان اليهود هم عدونا
و لكنه فى تشبيث غريب بفتاوى علماء متعصبين كان يقول اليهود احب الى من الشيعة
سبحان الله !!
اليهود يقتلون و يدمرون بلادنا و هم افجر خلق الله و هم اشد الناس عداوة لنا و رغم ذلك بقدرة قادر صاروا احبابنا فهل هؤلاء قوما ترجو منهم خيرا ؟؟
اشك يا اخى ان يكون هناك حوارا هنا بالعقل و الفكر
و لكن كما سترى كل من يدخل سوف يشتت الموضوع بدخوله من زاوية الشيعة والسنة
على الرغم ان الموضوع لنقاش احوال المسلمين جميعا !!!!!

و ساجيبك على بعض تساؤلاتك اخى الكريم
نعم سر من نحن فيه من تخلف تلك العقول المتحجرة التى غفلت عن دوران عجلة التاريخ
و اصبحت تنظر من منظور المصلحة الوقتية الضيقة غافلة عن النظرة المستقبلية
لا ينظرون الا لما تحت ارجلهم فقط
بينما غيرهم ينظر الى النجوم
و قديما قيل : " وجه نظرك الى النجوم لعلك تصيب مأذنة"
يعنى لتجعل طموحك اعلى عليين فاذا نزلت عنه لم تنزل الى القاع
و هذا ما اصابنا نحن المسلمين السنة لا ننظر الا تحت اقدامنا
منذ فترة و العرب يملكون المال و ملكوا العلم و لكننا لم نسمع ابدا عن قنبلة نووية عربية
سبقنا الباكستان و ساعتها فرحنا و قولنا انها قنبلة اسلامية نووية و لكن خاب ظننا
فقد قنبلة نووية باكستاينة و لم تحرر لنا القدس و لا الجولان
دائما نتمسح فى غيرنا
اين تذهب الاموال ؟
فى خزائن الغرب و بنوكه ؟ فتدور عجلة العلم و الصناعة عندهم ثم نستورد نحن منهم
بالله عليك
اكل هذة الاموال لا تستطيع ان تجعل العرب يمتلكون قنبلة نووية حتى لو كانت بحجم زيتونة !!!!

مصر بها مئات العلماء المؤهلين للدخول المجال النووى بكل قوة
و لكنهم يتعللون بنقص التمويل !!
و الخليجيون يمتلكون التمويل و لكنهم يتعللون بنقص الخبرة !!
طيب
لماذا لايعوض اهل الخبرة نقص اهل المال و يعوض اهل المال نقص امر الخبرة ؟
سوف تتدخل فى سلسلة من الحجج
امثال عدم اتفاق المصالح و السياسات وو0000الخ
اننا امة تعلم العالم كله اصول التشرذم فقد اصبحنا اساتذة فى ذلك
دائما نترك عوامل الاتفاق و لا نتمسك الا بعوامل الشقاق
حتى فى هذا المنتدى عندما يكون هناك اسباب اتفاق بين الاعضاء يتركونها
و بتشبثوا بعوامل الاختلاف
فترى الحوار لا يجدى و الكل متمسك بفكره
و ليس هنا سوى الجدال ثم يتبعه السباب ثم الايقاف
و هلم جرة
نريد رجالا ينبهون الناس و يرفعون الالتباس و يفكرون بحزم و يعملون بعزم و لا ينفكون حتى ينالوا ما يقصدون فاذا وجدناهم قدنا بهم العالم

و معذرة للاطالة
دعوة كريمة من قلم كريم نرجو ان تجد صداها بين الاعضاء
شكرا اخى القاسمى
__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة محى الدين ، 15-10-2007 الساعة 11:44 PM.
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس