عرض مشاركة مفردة
غير مقروءة 27-05-2011, 09:38 AM   #37
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

(31)
ففي هذا البيت يصور تلك المفارقة الأليمة بين قصر أوقات السعادة وسرعة انقضائها ، وطول أوقات التعاسة وبطء مرورها ، والمد في الكلمة الأولى من الشطر الأول يلائم نغعمة الشكوى إلى صديقيه ، على حين خلت كلمة "فنيت" في بداية الشطر الثاني من أصوات المد لتناسب في سرعة النطق بها سرعة فناء بيض الأماني ، بينما تكثر حروف المد في "الظلام" و"بفان" ليحدث نوع من التضاد في النطق بينها وبين كلمة "فنيت" ولتوحي بطولها وامتدادها بأن هذا الظلام ممتد لا نهاية له.
ومن هذا القبيل أيضًا قول عباس العقاد حين نقل جثمان سعد زغلول إلى ضرحيه :
اعبر القاهرة اليوم كما
كنت تلقاها جموعًا ونظاما
لحظة في أرضها عابرة
بين آباد طوال تترامى
فالشطرة الأولى من البيت الثاني التلي تصور قصر اللحظة التي يمر فيها نعش سعد بالنسبة لتاريخ مصر الطويل الممتد تقل فيها حروف المد ، مما يساعد على الإيحاء بقصر هذه اللاحظة على حين امتلأت الشطرة الثانية التي تصور امتداد تاريخ مصر وتراميه بحروف المد ، مما يقوي الإيحاء بالطول والامتداد في مقابل السرعة والقصر في الشطرة الأولى.(29)
على أننا لا نستطيع أن نحكم بأن استغلال القيم الإيحائية للأصوات في هذه الأمثلة كان مقصودًا من هؤلاء الشعراء ،ولعلهم اهتدوا إليها بمحض فطرتهم اللغوية الشفيفة .ولكن بعض الشعراء والنقاد الغربينن له محاولات مدروسة في هذا المجال ،ولعل من أشهر هذه المحاولات ما فعله الشاعر الفرنسي الرمزي رامبو بالنسبة للأصوات الملونة ،حيث حاول أن يعطي كل صوت من أصوات المد لونًا خاصًا في قصيدته "أصوات المد
:Voyelles”
_______________
(29) انظر هذين المثالين وأمثلة أخرى في كتاب"النقد الأدبي الحديث"،ص382


__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس