العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب مَسْبُوك الذَّهبِ، في فَضْلِ العربِ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال خطوات نحو النجاح الدراسي (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الى الزعمـاء العرب -- ستـذكـرون هذه اللحظة (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب مختصر رسالة في أحوال الأخبار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال القيادة وبناء الفِرق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مسرحية " أعضاء الخيمة العربية في وليمة المشرف العام " بطولة كل الأعضاء (آخر رد :ابن حوران)       :: قراءة فى مقال الصورة الذهنية تعكس الحقائق أحيانا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل لعبة جاتا gta 2019 كامله بال... (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: تعرف على فوائد الحلبة العجيبة (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: فوائد الزنجبيل لعلاج حب الشباب (آخر رد :أميرة الثقافة)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 17-05-2007, 02:35 PM   #41
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة بيلسان

حبيبتي

انا في شوق دائم لسرقة الوقت للنظر الى قلمك الاحمر وقلبك الابيض..وفكرك النير الذي يكتب "اوراق عاشقة" فهل زوديتي القلب بنبض جديد؟؟؟


الملاك الحائر
هذه حالات امرأة تراود العشق عن نفسه
وحين يأبى إلا أن يعاندني، تراودني نفسي الامارة بالهوى أن أقد كبرياءه من دبر
فهل تراه يود معانقة مقصلة الايام على أن يذبحه سيفي المخملي


ملاكي

ذبلت أوراقي وانحنى قلمي واعتلى الشيب حبري
فهلاّ رحمتِ امرأة تحمل بيمينها شمس العشية وبيسارها حِمام المنية؟؟!!



تحياتي
خاتون: ريح تراود الصبا
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-05-2007, 03:49 AM   #42
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

استمري خاتون بارك الله فيك
كلماتك الرقراقة كلمات شاعرة مبدعة وألقة
وصدقيني إنني أقرؤها وكأنني أقرأ لشاعر من شعراء الرومانسية .
تحياتي وتقديري
والسلام عليك ورحمة الله وبركاته.
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 19-05-2007, 04:36 PM   #43
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة Almusk


أسجل إعجابي بقلمك وحروفك وفيض روحك
جزى الله أخي ماهر خيرا، موضوعه في المفتوحة هو الذي ساقني لهذا الإبدا.

وفقك الله وسددك أختي الكريمة
أخي المسك


فاحت أرجاء أوراقي بعطر مرورك
وحق لي أن أفخر بصحبتكم الجميلة
ولماهر مني أجمل التحايا

شكرا لجميل مرورك ودعواتك


تحياتي
خاتون: الممتنة لكم

آخر تعديل بواسطة خاتون ، 12-09-2007 الساعة 04:23 PM.
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 19-05-2007, 05:04 PM   #44
maher
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2004
الإقامة: tunisia
المشاركات: 8,145
إفتراضي

أوراق عاشقة



كيف إن كانت دواوين؟؟؟؟

متابعون أختاه

واصلي حفظك الله و وفقك و رعاك
__________________





maher غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 19-05-2007, 05:10 PM   #45
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة صمت الكلام

كل التحــايا .. لأوراقكِ عزيزتي خاتون
وجميل التحايا المعطرة بعبير الشرق إليك
لك من الود أجمله

كوني بالقرب


تحياتي
خاتون: يراع من وصلكم
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-05-2007, 09:55 PM   #46
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي همسة في السكون

حين تأتي الرياح الهوجاء لتعصف بلحظات الوصال

يأتيني صوتك الجبار ليكسر حصون الصمت التي كادت أن تمسخني على مكانتي
ويقتحم قلاعي الراسية على وهم الأيام الغابرة

أيها الابتسامة التي ترسم أيامي على ورق الليمون لتزهر عطرا سرمديا
ايها النهار الذي ينبعث لهيبا على يميني ليأفل قمرا على بقايا أنوثتي

أنا هنا أرنو إلى صوتك، إلى طيفك، إلى قبس من سناك
أنا هنا، أفتش عن همسك في غابات السكون التي تلبسني
وأنزف أملا يساهر الطيور المسافرة إلى شرفة جنانك

تكلَّم يا فالق الكلمات الحالمة من بيداء الصمت التي تحاصرني
غن لي مواويل بابل كلما وقب حزني في سرداب سكوني
وردد اهازيج الأطلس كلما انمحت آثاري وغفت على حصيرة الشوق
وابعث ابتساماتك في ليالي التوحد لتخنس هواجسي وتغيب في الزحام
وارسم على تجاعيد اللحظات الذابلة ياسمين الليالي المقمرة
واكبر في تفاصيلي كما تشاء

حبيبي
أيها الطيف الذي يسافر بي إلى أقاصي الحلم
ادن مني وأمعن في الغياب
واقتلع حبات الحنين التي تنهشني
واسقني بوابل من أمَنَة نُعاسٍِِِ
لتُصعِدَ هواجسي ولا تلوي على كابوس هجر




تحياتي
خاتون: المسافرة في صداه
18/05/2007
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-05-2007, 12:37 AM   #47
aboutaha
زهير عكاري
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2000
المشاركات: 7,140
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة خاتون
تعجز العبارات عن كشف ما كنت أود أن أقول
وربما لم أكن أريد أن أقول شيئا.
رغبات متضاربة تطوح بي في آفاق غريبة
ربما رغبة في المشي على الرمال
و ربما رغبة في رمي الحصى في الوادي
وربما رغبة في إحصاء عدد مقصورات القطار الذي يمر أمامي
وربما رغبة في أن أفرِّجكِ على صباي
ورغبة في أن أدوخكِ بأفكاري
ورغبات أخرى أخبؤها لك في حافظتي
ورغبة في البكاء لا أخفيها عنك...

لا أريد أن أبكي لأني لا أريد أن أشعر بالضعف و لكني لا أملك بدا من ذلك
ابتعدي قليلا عني... لا أريدك أن تقتليني
ابتعدي وامنحيني فرصة الجلوس إلى هذا العالم اللامتناهي
لا تشعريني بالعدم و انا أشاهد الملايين من المخلوقات تتحرك
تتحول.. تسير.. وانا هنا، لا املك أن اختار...
فكّي قيودي و امنحيني قوة أعدو بها بين الأشجار
ألتقط الرمان و الليمون و حبات العنب.
دعي الرياح تداعب خصلات شعري
وارفعي قناعك و تبرّجي حتي أعلن للكون أنكِ قاتلتي
ارفعي يديك عني علي أرفع صوتي مدويا فأصرخ أني أكرهكِ.
كفي عباراتك و طلاسيمك، و انظري إلي مرة واحدة
هل تستطيعين أن تواجهيني؟؟
أن تعترفي أنك تتنعّمين بتعذيبي؟ وتمرحين فوق جروحي؟؟
قفي مرة واحدة و اعترفي و لو للحظة هاربة أنك الحاجب عني
من ضياء الشمس ونور القمر وروح الصباح.

أكرهكِ و اكره ضعفي أمامك.. فهل كان الكره يوما مجديا؟
اخبريني كيف استطعت ان تملئي أوصالي حنقا
ولم اكن اعرف قبلك غير الحب والحرية والياسمين.

أيتها الافكار السوداء اللعينة ارحميني،
وتنحي جانبا علّ الريح تلامس خدي فتحييني،
وعلَّ المطر ينساب فيمسح أدراني.

مهلا
انتظري ولا ترحلي قبل ان تودعيني
فقد أموت إذا لم تقتليني...

تحياتي
خاتون: دمعة على الرمال

لا اعرف ان كنت تسمحين لحرفي المتواضع وكلماتي البسيطة واسلوبي العادي من اقتحام صفحاتك الذهبية صفات الجمال والتعبير الصادق والاسلوب المبسط السهل

ان سمحتي لي بالمشاركة فدعيني اشكر الافكار السوداء التي استفزت فيك الطاقة والذوق الدفين لتفجريها كلمات صادقة بعبارات خارقة تأخذين بها افكار القراء متلاعبة بالمخيلة لا تسمحين لهم معرفة دقة ما تريدين الا عندما تنهي ختاما بالتوقيع على ما يناسب اللوحة الفنية التي رسمتيها .




خاتون ..يا دمعة على الرمال ... دمتي عنوانا في الخيمة للجمال
__________________


التطرف آفة عظيمة وصفة ذميمة تدمر الوطن وتضع المجتمع

____المسنجر معطل والموبايل ضايع _____
__________________________
__________________________
aboutaha غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-05-2007, 01:19 AM   #48
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,369
إفتراضي

يُطرِق النساجون متأملين كومة الخيوط من كل صنف..
علهم يخرجون بقطعة سجاد جميلة .. يتفوقون بها على نظرائهم
يتمعن المفكرون في شؤون الحياة، يبحثون عن أوصال جسمها
ليعيدوا لها الشباب .. وكيف يعود؟ هل تظنين أنهم قادرون؟
يقف الرسامون على شواطئ الأطلسي .. يدعكون أنوفهم ويدخنون
ويخلطون الألوان .. ويتراجعون .. ثم يتقدمون ..
ليرشقوا لوحة بضربة من فرشاة طمست بماعون ..
وتبقى السجاجيد معروضة في المحال ..
وتلوذ الأفكار مختبئات في رفوف المكاتب
وتعرض لوحات الرسامين في كل مرة ..
عل لوحة تقنص عينا هاو أو مختل أو ثري
ولكن ما تنسجين و تمزجين و تكتبين .. يخترق كل الحواجز
من علمك الغزل و النسيج والحياكة ؟
من علمك بث الروح بالكلمات الميتة
من علمك مزج كل الألوان لتنتجي أجيال ألوان جديدة؟


خاتون

لك مني كل احترام وتقدير
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-05-2007, 10:55 PM   #49
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
لا اعرف ان كنت تسمحين لحرفي المتواضع وكلماتي البسيطة واسلوبي العادي من اقتحام صفحاتك الذهبية صفات الجمال والتعبير الصادق والاسلوب المبسط السهل

ان سمحت لي بالمشاركة فدعيني اشكر الافكار السوداء التي استفزت فيك الطاقة والذوق الدفين لتفجريها كلمات صادقة بعبارات خارقة تأخذين بها افكار القراء متلاعبة بالمخيلة لا تسمحين لهم معرفة دقة ما تريدين الا عندما تنهي ختاما بالتوقيع على ما يناسب اللوحة الفنية التي رسمتها.

خاتون ..يا دمعة على الرمال ... دمت عنوانا في الخيمة للجمال
عزيزي أبو طه

هذه أوراقي العتيقة المرتقة بالبين والحنين
الحالمة ذات عشق بالوصل والياسمين

فلا تستأذني حتى تمر لتبث الحياة في سطورها
بعد أن صارت تغازل خصلات الهجر المنسدلة على أكتافها

سيدي

هل تشكر الأفكار اللعينة التي تلعب بأهدابي
كما تلاعب الاندلسية مروحتها؟؟!!!
أم أنك تنعم بها وهي تداهم حصوني
وتقذف بي كخرقة بالية؟؟!!!


سامحك الله






تحياتي
خاتون: فكرة مهترئة
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 25-05-2007, 10:56 PM   #50
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ابن حوران
يُطرِق النساجون متأملين كومة الخيوط من كل صنف..
علهم يخرجون بقطعة سجاد جميلة .. يتفوقون بها على نظرائهم
يتمعن المفكرون في شؤون الحياة، يبحثون عن أوصال جسمها
ليعيدوا لها الشباب .. وكيف يعود؟ هل تظنين أنهم قادرون؟
يقف الرسامون على شواطئ الأطلسي .. يدعكون أنوفهم ويدخنون
ويخلطون الألوان .. ويتراجعون .. ثم يتقدمون ..
ليرشقوا لوحة بضربة من فرشاة طمست بماعون ..
وتبقى السجاجيد معروضة في المحال ..
وتلوذ الأفكار مختبئات في رفوف المكاتب
وتعرض لوحات الرسامين في كل مرة ..
عل لوحة تقنص عينا هاو أو مختل أو ثري
ولكن ما تنسجين و تمزجين و تكتبين .. يخترق كل الحواجز
من علمك الغزل و النسيج والحياكة ؟
من علمك بث الروح بالكلمات الميتة
من علمك مزج كل الألوان لتنتجي أجيال ألوان جديدة؟


خاتون

لك مني كل احترام وتقدير
ابن حوران

مرة أخرى ترشقني بكلمات فيروزية
وتلون مساءاتي بعبق الحلم والياسمين

ولك أهمس:
ويكأن الحب يبسط حصيرته لمن هوى، ويأسر


تحاصرني الألوان من كل مكان فألوذ بأوراقي العاشقة
وأرمي على وجهها عذابات الأطياف والليالي الحالكة
وتنفلت من مقلتي دموع تنقع الأوراق بمائها الزلال
فتغدو خمرا معتقا يبهج الحيارى في ليالي السهاد

هي الألوان أرسمها مرة فترسمني مرات
تغازلني، تراودني، تهاجمني وتقتلني لتحييني
تهشم فتاتي لتنحث منها جبالا من صوف منفوش
فيتطاير رميمي ليعلن قيامتي على عتبات الحنين


حين يغيب في الزحام ، أضع عشقي على خاصرة الألوان
تذوب وترتعد تجلياتها، فتصطف كجيوش النمل
ثم يسخرها الجوى لتجري رخاء حيث صبا أو أمر


وحين تهيج رياح الوصل دافئة، وتسلم ألوان البرتقال بجيدها
أضمها بتوق الاطفال وشغف العاشقين
ثم أنحرها قربانا لسجادة الهوى التي سيفترشها
ليغفو على أبدي وابده



خاتون: طيف على شرفتك
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .