العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب الرسالة الحجة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الأنوار البينة في تخريج أحاديث المصطفى من المدونة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب المورد في عمل المولد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مانريـد الخبز والمـاي بس سالم ابو عــداي (آخر رد :اقبـال)       :: أحمد هيكل (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب إتحاف الأعيان بذكر ما جاء في فضائل أهل عمان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب عجالة المعرفة في أصول الدين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مــــــــردوع (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب مظلوميّة الزهراء (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 16-10-2013, 06:29 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي يوم الغذاء العالمي

اليوم يحتفل العالم بيوم الغذاء العالمي.
أنشيء يوم الغذاء العالمي من قبل الدول الأعضاء في المؤتمر العام العشرين للمنظمة في نوفمبر تشرين الثاني 1979. وتم اختيار - 16 أكتوبر – يوم الذكرى السنوية لتأسيس المنظمة في عام 1945. الغاية من تحديد هذا اليوم هو نشر الوعي بأهمية الغذاء والمساعدة على فهم المشاكل وإيجاد الحلول في مسعى لوضع حد للجوع.
موضوع اليوم العالمي للغذاء لعام 2013 هو" النظم الغذائية المستدامة للأمن الغذائي و التغذية ". عادة تجرى مباراة لانتقاء ملصق الاحتفال بهذا اليوم. ملصق هذا العام هو للفنان النمساوي فريدينرايش هوندرتفاسر (1928-2000) الذي استخدم الألوان الزاهية و الأشكال العضوية للتعبير عن التصالح بين البشر والطبيعة ،وهي فكرة تعكس موضوع يوم الأغذية العالمي لهذا العام .




في مثل هذا اليوم من كل عام، يشارك الآلاف من الناس في العدو من أجل إنهاء الجوع في جميع أنحاء العالم.
هناك ثلاثة أهداف رئيسية لهذا السباق بحسب موقع المنظمة هي:
• بناء الروابط بين المجتمعات المحلية ووكالات الأمم المتحدة للغذاء.
• تركيز الاهتمام العام على حقيقة أن مئات الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم لا يزالون يعيشون في جوع مزمن.
• جمع الأموال لمساعدة المجتمعات المحلية المتضررة من الجوع على تلبية احتياجاتها الخاصة من الغذاء على المدى الطويل.
إن مشاركتنا بهذا المجهود ، خاصة الشعوب القادرة على العطاء والتي تملك أكثر مما تحتاج بكثير ، ضرورية جدا. إذ كما تقول منظمة الغذاء العالمي ( الفاو) أن العالم يملك قدرة كافية على إنتاج ما يكفي من الأغذية لإطعام كل فرد بالقدر الكافي، ومع ذلك ورغم التقدم الذي أحرز في العقدين الأخيرين، مازال هناك 870 مليون نسمة يعانون من الجوع المزمن.

فمن بين الأطفال، هناك ما يقدر بنحو 171 مليون طفل دون الخامسة من العمر يعانون من سوء التغذية المزمن (التقزم)، منهم 104 ملايين تقريباً يعانون من نقص الوزن، ونحو 55 مليون يعانون من سوء التغذية الحاد (الهزال) أما نقص العناصر الغذائية الدقيقة، أو "الجوع الخفي" فيعاني منه أكثر من ملياري نسمة في جميع أنحاء العالم، مما يعرقل التنمية البشرية والتنمية الاجتماعية – الاقتصادية ويسهم في حلقة مفرغة من سوء التغذية والتخلف. وفي نفس الوقت، هناك 1.4 مليار نسمة يعانون من الوزن الزائد ونحو 500 مليون يعانون من البدانة.

وبالإضافة إلى الأبعاد الأخلاقية لهذه المشكلة المعقدة، فإن التكاليف الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع ككل هي تكاليف باهظة من حيث ضياع الإنتاجية، والصحة، والرفاهية، وتراجع القدرة على التعلم، وانخفاض الإمكانيات البشرية.

هل سيأتي اليوم الذي نشهد فيه نهاية للجوع؟
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .