العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب مظلوميّة الزهراء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب عقيدة أبي طالب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سبب وضع علم العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أدلة أن الأئمة اثنا عشر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الصحابي و عدالته (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب حديث الطير (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الإبادة لحكم الوضع على حديث «ذِكْرُ عَليٍّ عبادة» (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 26-01-2009, 11:57 PM   #1
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
Exclamation إنتحار حلم

أخيراً
قرر حُلمى الإنتحار .. قرر السقوط من عليائه مرتطماً بأرض الواقع
أحدث الإرتطام دوياً هائلاً فإحتشد جمعٌ من الناس على صوت الإرتطام ، وقفت بينهم مذهولاً وأنا أرى حلمى ممداً على أرض الواقع مضرجاً فى دمائه.. إنتابتنى بعض لحظات الندم .. لما لم أحاول إثناؤه عن عزمه الإنتحار؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!! وكيف لم أمنحه قدراً من الأمل فى أن يتحقق ويصبح واقعاً أعايشه بدلاً من أن يظل سراباً يخادعنى وأطارده ...!!!!
أفقت من شرودى على بعض الهمسات والهمهمات من حولى .. توجه أحدهم بنظره إلىَّ متسائلاً ....

*** تُرى حلم من يكون هذا؟؟؟؟؟؟ وماالذى دفعه للإنتحار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!
رددتُ وأنا أُخفى ملامح وجهى ....

*** لا أدرى
همس أحدهم .....

*** كان الله فى عون صاحبه .. كيف له أن يحيا بلا حلم يراوده ؟؟؟؟؟!!!!

هتف أخر...
*** هذا الحلم لم يمت منتحراً .. بل قتله صاحبه وسوف أشهد بذلك

تعجبت لما سمعت !!! مابال هذا الرجل ....... كيف له أن يشهد بما لم ير؟؟
حاولت أن أتوارى حتى لا يكتشف الناس أمرى .. وأن هذا المنتحر هو حٌلمى وماأن هممت بالرحيل حتى وجدت رجال الشرطة قد أطبقوا علىَّ لتقديمى إلى محاكمة عاجلة ... نظرت إليهم وإستسلمت بلا أدنى مقاومة .... وبلا أى إستفسار أو أى محاولة لإنكار أن هذا القتيل هو حلمى المستحيل

**********************
مرت الساعات طوال منذ موت حُلمى ولا أحد يدرى مدى معاناتى لفقدهِ
فمنذ موته أشعر وكأنى مجرد كائن ..يحيا زمناً ليس زمانه .. فى مكان ليس مكانه ... أشعر بغربة الأشياء عنى وغربتى عنها .. فقدت الإحساس الفعلى بالذات .. فآرانى لا شيئ فى عالم الأحياء ... هذه هى هويتى بعد أن فقدت بموت حلمى حريتى ..........

**********************
آن الآوان ومثلت فى قفص الإتهام ... لحظات صمت مرت كالدهر قبل أن ينطق الحاجب

*** محكمة ..........
بدأت المحاكمة بإستشهاد شهود الإثبات ... ثم حان وقت توجيه الإتهام .. فوقفت خلف القضبان ... توجه القاضى بنظراته الحادة نحوى .. قائلاً ..

*** أنت متهم بقتل حُلمك عامداً متعمداً مع سبق الإصرار والترصد
رددت :

*** عفواً سيدى أنا لم أقتل حُلمى ولكنه هو الذى أقدم على الإنتحار بملء إرادته

القاضى :

*** القتل لم يتم بذات اليد ... فظاهراً مات حلمك منتحراً ، وباطناً أنت الذى أوعزت إليه للإقدام على ذلك .. بعد أن مل إستكانتك وسئم إنكسارك وضعفك وعجزك عن أن تمنحه القدرة ليحقق ذاته ويحيا حياته

وقفت مشدوهاً .. عاجزاً عن دفع الإتهام
القاضى :

*** الحكم بعد المداولة
أخيراً ............النطق بالحكم وقرار الإتهام
القاضى :

*** بعدما ثبت لهيئة المحكمة بالدليل القاطع وبشهادة الشهود .. أن المتهم الماثل أمامكم فى قفص الإتهام قام بدفع حلمه للخلف .. وليس الأمام .. فسقط صريعاً على أرض الواقع .. محدثاً دوياً هائلاً وإرتطام .. فقد حكمت المحكمة على المتهم بسحب تراخيص الأحلام .. والموت رجماً بالأوهام

آمال البرعى
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]

آخر تعديل بواسطة آمال البرعى ، 27-01-2009 الساعة 12:02 AM.
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-01-2009, 05:43 PM   #2
داود
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية لـ داود
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2006
المشاركات: 462
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة آمال البرعى مشاهدة مشاركة
مرت الساعات طوال منذ موت حُلمى ولا أحد يدرى مدى معاناتى لفقدهِ
فمنذ موته أشعر وكأنى مجرد كائن ..يحيا زمناً ليس زمانه .. فى مكان ليس مكانه ... أشعر بغربة الأشياء عنى وغربتى عنها .. فقدت الإحساس الفعلى بالذات .. فآرانى لا شيئ فى عالم الأحياء ... هذه هى هويتى بعد أن فقدت بموت حلمى حريتى ..........






اســتيقظت يوماً

فــلم أجــدني

بحـثت عني

عـــــن

دفء حــــضني

نظـرت حولي

وجـــــدت

قـلمي

وبقـايا ورقة

مكــتوب عليها

رحـــلت

ولن تجــدني

!!!!!!!!!!!!!!

!!!

!


...................

الفاضلة آمال

دائماً أستمتع بكلماتك وأفكارك الغير عادية وأحب قراءتها

دمتِ بهذا التألق والإبداع (( أعذريني على تأخري في الرد))
__________________
ما أصعب أن نـُجرح ... من يد لا نحتمل الجرح فيها
داود غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-01-2009, 06:04 PM   #3
نزار المصري
عضو مميز
 
الصورة الرمزية لـ نزار المصري
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 857
إفتراضي

[quote=آمال البرعى;622655]

**********************
مرت الساعات طوال منذ موت حُلمى ولا أحد يدرى مدى معاناتى لفقدهِ
فمنذ موته أشعر وكأنى مجرد كائن ..يحيا زمناً ليس زمانه .. فى مكان ليس مكانه ... أشعر بغربة الأشياء عنى وغربتى عنها .. فقدت الإحساس الفعلى بالذات .. فآرانى لا شيئ فى عالم الأحياء ... هذه هى هويتى بعد أن فقدت بموت حلمى حريتى ..........



هو نفس الحلم ولكنى متمسك به.... سأظل أحلم به مهما تغيرت المتغيرات


انت هو انت

كتبت الحلم... الحزن... الحالات المجنونه

هو انت
__________________
أدعوك ربي بأسمك الرحمن الرحيم
ترفق ربنا بغزة ... وأنصر الحق فى أرضك
رحماك بالأطفال والعجائز فهم أرق عبيدك

غزة ربنا... غزة مليكنا الحق


http://nzarelmsry.maktoobblog.com/
نزار المصري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 28-01-2009, 01:35 AM   #4
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


جميل أستاذتي هذا التصوير للحلم والعمل وإن كان أقرب للخاطرة منه إلى فن القصة،
إلا أن أنسنة الحلم كانت مفيدة ومؤثرة . هذا العمل -رغم بدائيته وفطريته- قد يلهم آخرين
لديهم الاستعداد لإحياء ما تبقى من أحلامهم . وأعجبني للغاية التضاد بين الحلم وبين الوهم ..
ذكرتني بقصيدة لي بعنوان (على حاشية الحلم الأخير).

على حاشية الحلم الأخير

حين تنام ..
وتمد يديك لتقطف زهرًا من أحلام ..
الطير منام ،
السحْب منام ،
النجم منام ،
تستيقظ تبصر في كفك شوك الآلام
***
يتدحرج حلم فوق السلم
يهبط حتى يصل القاع
تركله ر ِجل يقفز أعلى
يرتد بوجهك صفعة موت
أحلامك كالكرة المطاط ،
مهما تقفز لا تجتاز السقف ولا .. تخترق الأرض،
فتصبح في أعماق البحر ،
يتوق إليها الغواصون
***
يتدحرج حلم فوق السلم
يجلس بين الشحاذين
يبحث عن عين تحضنه
لكنْ..
كل عيون تذرف حلمًا قبل الدمعه
إن يسقط لا يعرف رجعه
***
حين تنام ..
أطفئ شاشات الأحلام
فالتلفاز اليوم حرام
في أحسن حال ..
حدد مستويات الحلم ، ونوع الرؤية ،
حجم الشاشة والألوان
واذكر أي قناة ترجو
حتى لا يتسع الحلم الإثم .. ذاك حرام
***
حين تنام ..
عبّ الغرفة بالإظلام
وتدثر بالواقع واصمت ،
قل للحلم" جواري أسرع لتنام "
أنت الحارس ..فتح عينيك وأغمض عين الأحلام

***
تحياتي
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 29-01-2009, 09:57 PM   #5
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة داود مشاهدة مشاركة


اســتيقظت يوماً

فــلم أجــدني

بحـثت عني

عـــــن

دفء حــــضني

نظـرت حولي

وجـــــدت

قـلمي

وبقـايا ورقة

مكــتوب عليها

رحـــلت

ولن تجــدني

!!!!!!!!!!!!!!

!!!

!


...................

الفاضلة آمال

دائماً أستمتع بكلماتك وأفكارك الغير عادية وأحب قراءتها

دمتِ بهذا التألق والإبداع (( أعذريني على تأخري في الرد))


وأستمتع أنا بتواصلك الراقى
دمت حاضراً فوق دفاترى حتى وإن تأخرت
مرحباً بك فى أى وقت
دمت راقياً
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 29-01-2009, 09:59 PM   #6
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
إفتراضي

[quote=نزار المصري;622835]
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة آمال البرعى مشاهدة مشاركة

**********************
مرت الساعات طوال منذ موت حُلمى ولا أحد يدرى مدى معاناتى لفقدهِ
فمنذ موته أشعر وكأنى مجرد كائن ..يحيا زمناً ليس زمانه .. فى مكان ليس مكانه ... أشعر بغربة الأشياء عنى وغربتى عنها .. فقدت الإحساس الفعلى بالذات .. فآرانى لا شيئ فى عالم الأحياء ... هذه هى هويتى بعد أن فقدت بموت حلمى حريتى ..........



هو نفس الحلم ولكنى متمسك به.... سأظل أحلم به مهما تغيرت المتغيرات


انت هو انت

كتبت الحلم... الحزن... الحالات المجنونه

هو انت


تعرفنى سيدى أعشق قلمى حد الموت
بحلمى
بإحباطاتى
بطموحاتى
هو رفيقى وصديقى

دمت بود التواصل الجميل
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 29-01-2009, 10:06 PM   #7
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي مشاهدة مشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم


جميل أستاذتي هذا التصوير للحلم والعمل وإن كان أقرب للخاطرة منه إلى فن القصة،
إلا أن أنسنة الحلم كانت مفيدة ومؤثرة . هذا العمل -رغم بدائيته وفطريته- قد يلهم آخرين
لديهم الاستعداد لإحياء ما تبقى من أحلامهم . وأعجبني للغاية التضاد بين الحلم وبين الوهم ..
ذكرتني بقصيدة لي بعنوان (على حاشية الحلم الأخير).

على حاشية الحلم الأخير

حين تنام ..
وتمد يديك لتقطف زهرًا من أحلام ..
الطير منام ،
السحْب منام ،
النجم منام ،
تستيقظ تبصر في كفك شوك الآلام
***
يتدحرج حلم فوق السلم
يهبط حتى يصل القاع
تركله ر ِجل يقفز أعلى
يرتد بوجهك صفعة موت
أحلامك كالكرة المطاط ،
مهما تقفز لا تجتاز السقف ولا .. تخترق الأرض،
فتصبح في أعماق البحر ،
يتوق إليها الغواصون
***
يتدحرج حلم فوق السلم
يجلس بين الشحاذين
يبحث عن عين تحضنه
لكنْ..
كل عيون تذرف حلمًا قبل الدمعه
إن يسقط لا يعرف رجعه
***
حين تنام ..
أطفئ شاشات الأحلام
فالتلفاز اليوم حرام
في أحسن حال ..
حدد مستويات الحلم ، ونوع الرؤية ،
حجم الشاشة والألوان
واذكر أي قناة ترجو
حتى لا يتسع الحلم الإثم .. ذاك حرام
***
حين تنام ..
عبّ الغرفة بالإظلام
وتدثر بالواقع واصمت ،
قل للحلم" جواري أسرع لتنام "
أنت الحارس ..فتح عينيك وأغمض عين الأحلام

***
تحياتي


سيدى الكريم ... المشرقى
لا أدرى ... رغم تواصلك سيدى من قبل
إلا أنه هذه المرة لها طابع مختلف
فلم أقرأ عملاً أدبياً لحضرتك
لذا سعادتى كبيرة
بتواصل الحرف
مبدعة قصيدتك سيدى
دمت بكل الود
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-02-2009, 02:13 AM   #8
salsabeela
" عضوة شرف "
 
الصورة الرمزية لـ salsabeela
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2006
المشاركات: 7,360
إفتراضي

راااااائعة من روائعك أيتها المتألقة

تقبلى مرورى المتواضع

دمتى بكل الحب
__________________
salsabeela غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-02-2009, 08:15 AM   #9
Amina
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2009
المشاركات: 43
Thumbs up

الاخت آمال ....
مواضيعك فيها ميزة تجعل القارىء ينساب بتسلسل الافكار الى آخر الموضوع مهما طال.
اتحفينا دائما.
Amina غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-02-2009, 08:16 PM   #10
متفااائل
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
المشاركات: 1,161
إفتراضي

استاذة آمال

وشعرت وكانني جالس فى قاعة المحكمة ...
كلماتك تحلق بنا وتجعلنا نعايشها ...
ولكن اهمس لك : يموت حلم فيولد حلم

موت الحلم الحقيقي هو مع موت الانسان

دائما نترقب ما تكتبين

شكر لك
متفااائل غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .