العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب حقيقة الحجاب وحجية الحديث لمحمد سعيد العشماوى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الاعتبار وأعقاب السرور لابن أبي الدنيا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: فرية الاغتيالات الفردية فى الروايات (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سر الإعجاز القرآنى للقبانجى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الآن فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: آل كابوني (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الحوض والكوثر لبقي بن مخلد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل لعبة أميرة الديكور بيت الدمي... (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: فرية شق الصدر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة الفاتحة (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 07-01-2010, 01:47 PM   #1
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
Cool القضية محلولة ... أغاتي !!

القضية محلولة ... أغاتي !!


قضية العراق وحروبه ... وابتلائه ... وثرواته ... ومآسيه ... وسيادته ... وأطماع الآخرين فيه ... وحضرة علي بابا والأربعون حرامي ... وأيامه الدامية ... واسرائيل ... والبرنامج النووي المجوسي ... وبلاك ووتر ... كل تلك المآسي والويلات قد يتمكن عراقي ( عربي ) نبيه نزيه وطني شريف يتبعه ذوو الألباب من تجاوزها بـ ( جـرّة ) قلم .

الجميع يعلم أن محافظات ( الحكم الذاتي ) في كردستان العراق وهي السليمانية ودهوك وأربيل كانت ولم تزل عنصر خلاف وفرقة وبلاوي لدى شعبنا العراقي الصابر وحكوماته المتعاقبة منذ أيام المسحول نوري باشا ... وكانت الأمتيازات والعطايا تهل على سكان ذلك الأقليم من حيث شاؤوا أو لم يشاؤوا ... أمثال الأعفاءات المتكررة من الخدمة العسكرية الألزامية ... وامكانية تملك العقارات في كل محافظات العراق ... وسهولة السفر والتنقل في فترات كان فيها العراقيون وسط سجن كبير لا يمكن لهم الوصول الى بابه حتى ... وغيرها وغيرها مما لا يعد ويحصى من تلك الأمتيازات ... كل ذلك من أجل عيون الكاكاوات لكي لا يحملوا السلاح بوجه الدولة ولا يكونوا ورقة ضغط على العراق بيد أعدائه ... وما أكثرهم ... لكن العجيب أن الأخوة الأكراد كانوا مثل ( السبتيتنك ) أجلكم الله ... مهما رميت به تقول هل من مزيد .

علينا نحن ( الجرب ) ... عفوا نحن العرب من العراقيين ومن كل الأطياف أن نضع حدا لذلك ... بأن نقول طزا لمحافظات كردستان وأحزابها الأنفصالية العميلة ... التي سرقت خيراتنا وثرواتنا ... وطزا للبن أربيل ... فلسنا بحاجة لكم ... بوجود روبة السدة اللذيذة والشاي البغدادي المهيـّل ... وبعد أن نضع أيدينا بأيدي بعض ( والخيال مشروع هنا ) ... سيكون تهديد الكاكوات بالأنفصال وتشكيل دولة مستقلة مثل ( الضرطة ) في سوق الصفافير ... وسيعلمون علم اليقين أن دولتهم المزعومة لن تكون أكثر من وديان تحيط بها سلاسل جبال عالية من مختلف الأتجاهات ... الأهم أننا نتحداهم أن يعترف بدولتهم تلك أحد في الأقليم ان كان من الأتراك أو السوريون أو الأيرانيون أو حتى في العالم ... حينها سيسقط ويرمى الى المزبلة المخطط الصهيوني المعروف بتقسيم العراق والذي دام التخطيط له سنين طويلة مع قادة الكرد الأشاوس وفي دهاليز تلك المحافظات الشمالية حصرا... وبدل أن يأتوا الأكراد الينا نحن ( الجرب ) صاغرين يقبلوا الأيادي والقنادر لكي نقبلهم في عراق الأخوة والعرب والكرامة والخير ... سنشترط عليهم أن يتجاوزوا عن صفحات مخططاتهم السوداء ... ابتداء من ضم كركوك اليهم ومرورا بالمناطق المتنازع عليها وانتهاء بميليشيات البيشمركة الأسرائيلية التدريب والتجهيز ...

لكن ... أين نحن ( جرب ) العراق من ذلك ... ففريق جعل الدفاع عن السيستاني قضية العراق الأولى ... والآخر جعل حارث الضاري ومكانته هو الغاية والهدف ... لقد أسمعت لو ناديت حيا ... ولكن لا حياة لمن تنادي ... والسلام أغاتي
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .