العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب عقيدة أبي طالب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سبب وضع علم العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أدلة أن الأئمة اثنا عشر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الصحابي و عدالته (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب حديث الطير (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الإبادة لحكم الوضع على حديث «ذِكْرُ عَليٍّ عبادة» (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تواطؤ إعلامي (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 17-09-2008, 11:37 PM   #1
1st_top
عضـو شــرف
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2007
المشاركات: 105
إفتراضي فساد الأمة ينتشر عبر مترفيها ( وهم الأغنياء ) فقط

قال الله تعالى :

{ وَمَا أَرْسَلْنَا فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّذِيرٍ إِلاَّ قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا بِمَا أُرْسِلْتُم بِهِ كَافِرُونَ }
سورة سبا

وقال تعالى :
{ وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّذِيرٍ إِلاَّ قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ }
سورة الزخرف.

{ وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا القَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً }
سورةالاسراء.

{ وَأَصْحَابُ الشِّمَالِ مَا أَصْحَابُ الشِّمَالِ فِي سَمُومٍ وَحَمِيمٍ وَظِلٍّ مِّن يَحْمُومٍ لاَ بَارِدٍ وَلاَ كَرِيمٍ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُتْرَفِينَ }
سورة الواقعة.


من واقع هذه الآيات تعالوا نقرأ ونستوعب سويا مفهوم الترف و المترفين :

المترفون الذين أشارت إليهم الأيات الكريمة و وصفتهم بأنهم أسباب الفناء و الدمار الذين أطغاهم و أفسدهن المال بحيث يحولون ما يملكون الى أداة يتسلطون بها على الرقاب و ينشرون بها الفساد و يحاربون القيم و يرفضون التجديد و الإصلاح و التغيير الى الأحسن و يبالغون في توجيه الرأي العام بالمغالطة، و محاولة تشكيل رأي عام بالمغالطة يساعدهم على المحافظة على ما إستحوذوا عليه من المال العام بغير حق.

وكان موقف القرآن من الترف و المترفين هو التالي :

إن القرآن الكريم تحدث عن الترف و المترفين فوصفهم بأنهم أعداء كل نبي و رسول ، و معرقلون لكل إصلاح إجتماعي و إقتصادي و سياسي ، معتمدين على أموالهم و أعوانهم و جاههم. و أعتبر كل من يسكت عن فسادهم و يعينهم عليه فعقابه الدهر و الهلاك.

لهذا حارب الإسلام الترف و إكتناز الأمول لأن تحريم الترف يوجه الأموال الى إنتاج أكثر فائدة للجميع، و تحريم الإكتناز يوجب تداول الأموال.

وإذا لم يجد الناس لذتهم في الترف و جدوه في و البر و الإحسان، و إذا لم يجدوا في الإكتناز ضماناً لهم وجدوه في ضمانة المجتمع المتكافل الذي لايهمل أحدا ولا يحتقر أحدا و إذا لم يجدوه في الربا و جدوه في لذة الكسب و المشاركة مع إخوانهم الذين يعملون في أموالهم قال تعالى { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ كَثِيراً مِّنَ الأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلاَ يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنُوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ هَذَا مَا كَنَزْتُمْ لأَنفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنتُمْ تَكْنِزُونَ }
سورة التوبة.

ونستشف من تلك الآيات أن عقوبة المترفين في الدنيا و الآخرة :

لما كان الترف لا يولده الجهد و العرق و الإنتاج و إنما ينجم عن حساب الآخرين ، و ذلك بالطرق الملتوية و النشاطات غير المشروعة.كان عقاب المترفين في الدنيا شديداً حيث جعل الله تعالى على نعمهم و ترفهم بلاءاً عليهم فيبدد ثروتهم و يدمر عملاانهم. وقد أنبأنا القرآن الكريم أن الأمم الخالية كثيرا ماقضى عليها الترف وجعلها عبرة لغيرها من الأمم هذا عذاب المترفين في الدنيا أما في الاخرة فمصيرهم النار بسبب ما إقترفوه بأيدهم من خراب وفساد .

قال الله تعالى :
{ وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الآخِرَةَ وَلاَ تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِن كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلاَ تَبْغِ الفَسَادَ فِي الأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ المُفْسِدِينَ }
سورةالقصص.

فهل يعتبر أولئك القوم من هذه الآيات ويتدبرون المعاني وما سيلحق بالأمة بسبب فسادهم.

أترك لكم مساحة للتعليق

تحياتي
1st_top غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 12:38 AM   #2
DR.ali
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي

مع احتراماتي

دائما ما اخشى ان ارد على مثل هذه المواضيع ليس خوف من الكاتب ولا من المكتوب
بل خوف من "الله " عز وجل فقد ذكر اسمه ووضعت آياته وكلمه .. خوف من أن اكذب على الله بفتراء معاني كتابه الكريم

المهم قولك أن المترفين هم "الاغنياء فقط "
فهذا قول مغلوط والله اعلم انهم العلماء والقادة السياسيين عموما ً .
لأنهم بيدهم الحل والربط فإذا فسدوا فسد كل شيء .
لى ذلك قـس .
أما الاموال الخاصة فنحن نعلم أن فيها حق للسائل والمحروم ووجب تأديها من باب شكر المولى لما اعطى .
سأحسن الظن بقولك " إكتناز الأمول " وأفسره على أنك تقصد جمع المال دون أن أكمل الاستثمار به ...اعتقد انك تقصد كذا
أما توزيع الاموال "للجميع وبشكل كبير وبالعدل" فهذه واجبات بيت مال المسلمين " وزارة ... " أكثر من أنها
واجبات على أفراد " الاغنياء " ...

هذا والله اعلم .
  الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 01:01 AM   #3
1st_top
عضـو شــرف
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2007
المشاركات: 105
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة dr.ali مشاهدة مشاركة
مع احتراماتي

دائما ما اخشى ان ارد على مثل هذه المواضيع ليس خوف من الكاتب ولا من المكتوب
بل خوف من "الله " عز وجل فقد ذكر اسمه ووضعت آياته وكلمه .. خوف من أن اكذب على الله بفتراء معاني كتابه الكريم

المهم قولك أن المترفين هم "الاغنياء فقط "
فهذا قول مغلوط والله اعلم انهم العلماء والقادة السياسيين عموما ً .
لأنهم بيدهم الحل والربط فإذا فسدوا فسد كل شيء .
لى ذلك قـس .
أما الاموال الخاصة فنحن نعلم أن فيها حق للسائل والمحروم ووجب تأديها من باب شكر المولى لما اعطى .
سأحسن الظن بقولك " إكتناز الأمول " وأفسره على أنك تقصد جمع المال دون أن أكمل الاستثمار به ...اعتقد انك تقصد كذا
أما توزيع الاموال "للجميع وبشكل كبير وبالعدل" فهذه واجبات بيت مال المسلمين " وزارة ...:new8: " أكثر من أنها
واجبات على أفراد " الاغنياء " ...

هذا والله اعلم .
أهلا بك

جميل أن يلفت نظرك عنوان الموضوع

والأجمل أن تعلق عليه ، مجهود تشر عليه وبالزيارة

أما من ناحية الإكتناز فالمعنى واضح دون تأويل

أما بيت مال المسلمين فقد اصبح فقط للعاملين عليها والشواهد كثيرة

دمت في ود وعلى عنوان آخر نلتقي للتعليق

تحياتي
1st_top غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 01:02 AM   #4
1st_top
عضـو شــرف
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2007
المشاركات: 105
إفتراضي

1st_top غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 01:02 AM   #5
1st_top
عضـو شــرف
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2007
المشاركات: 105
إفتراضي

وهذه لا تحتاج إلى تعليق

1st_top غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 02:15 AM   #6
زهير الجزائري
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
الإقامة: من قلب الاعصار
المشاركات: 3,543
إفتراضي

كنا نسكن مدينة وصل فيها الطغيان حد لا يطاق طغيان القوة والمال فكانت خارجة عن القانون
كان اى جبان يحمل بندقية يقتل حياة انسان ولا احد يحاسبه وهنالك من قتل اكثر من خمسة اشخاص
كان الاغنياء ينهبون ويسرقون ويقتلون ثم يدفعون لفقير المال ويذهب في الصباح الى مركز شرطة ليبلغ انه قتل او سرق اونهب والكل يعرف انه بريء فصار دخول السجن مهنة يسترزق بها الفقراء
كنت مرة في محل فجاء محتاج يطلب الصدقة ثم ذهب فبدء صاحب المحل يستهزء به فقلت له الله يعلم بحاله ان كان فقير والصدقة تعطى لله وليس للبشر فقال لى وهو في قمة طغيانه لو اتانى فقير ومعه اثنين ملائكة ويقولون هذا فقير تصدق عليه لن اتصدق وهنالك وقائع كثيرة لكن الله يمهل ولايهمل ذات اليوم من ايام الصيف مر صوت غريب في السماء ومعه صفير ووقع انفجار فتساقطت قطع ثلج صلب وزنها ربع كيلو كسرتكل شيء يتكسر ومن اصابته تضرر لم يبقي بيت قرميده سليم او سيارة
لكن البشر لم يتوبوا وظلو على طغيانهم فكان عقاب اخر انها الذئاب لقد صارت تهاجم اطراف المدينة وجرحت الكثير من الاشخاص
وبعد ان تفشت الربا والرشوة في كل مكان حتى عامل الزبالة صار يأخذ نصيبه من الرشوة حيث لاينظف الشارع الذي لايدفع له التجار فيه رشوة بأتقان ضرب زلزال لم يبقي اى شيء
__________________
زهير الجزائري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 02:29 AM   #7
DR.ali
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة 1st_top مشاهدة مشاركة





أربع من أصل خمسة خطأ لأنها تعتمد على التعميم والظاهر أن كاتب الورقة أعلا يكره الطبقة الغنية ...
وحده صحيحة لانه ذكر " وليس كلها !! " ....
أخبره أن يعيد صياغة المادة بعيد عن الكره الطبقة الغنية... و
عزيزي هناك فرق شااااسع بين العمل الإصلاح الإجتماعي الديني وبين كره طبقة معينة
أنا أقول لك الطبقة الغنية لا الطبقة الحاكمة فالفرق كبيــــــر !!
جزاك الله خير على كل حال وبارك فيك والحمد لله رب العالمين
.
  الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 04:57 AM   #8
كونزيت
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الحجاز
المشاركات: 3,955
إفتراضي

المترف معناه المتنعم المتوسع في ملاذ الدنيا وشهواتها لا يمنعه منها شئ.

ولما كانت النعمة يلزمها الطغيان غالباً، كما دل عليه مثل قوله تعالى " كلا إن الإنسان ليطغى أن رآه استغنى " أطلق المترف على من أبطرته النعمة وسعة العيش، ويغلب ذلك في الرؤساء الطغاة وقادة الشر.

ويقال: صبي مترف إذا كان منعم البدن مدللا متروكا في تنعمه يفعل ما يشاء.

" وأصحاب الشمال ما أصحاب الشمال في سموم وحميم وظل من يحموم لا بارد ولا كريم، إنهم كانوا قبل ذلك مترفين " تعليل لاستحقاقهم العذاب بأنهم كانوا في الدنيا منعمين بأنوا النعيم، منهمكين فيها حتى أبطرتهم .

من المسلمين الأغنياء رموز في تاريخ الصحابة ومن بعدهم شرط أن لا يكون المال سبب طغيان أو إنغماس في الشهوات . فالمسلم الغني ينفع أمته وليتني كنت غنية
__________________
كونزيت غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 01:22 PM   #9
فادية
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2008
المشاركات: 36
إفتراضي

إقتباس:
المترفون الذين أشارت إليهم الأيات الكريمة و وصفتهم بأنهم أسباب الفناء و الدمار الذين أطغاهم و أفسدهن المال بحيث يحولون ما يملكون الى أداة يتسلطون بها على الرقاب و ينشرون بها الفساد و يحاربون القيم و يرفضون التجديد و الإصلاح و التغيير الى الأحسن و يبالغون في توجيه الرأي العام بالمغالطة، و محاولة تشكيل رأي عام بالمغالطة يساعدهم على المحافظة على ما إستحوذوا عليه من المال العام بغير حق.
موضوع مهم جدا
لكن يا أخي أنت ناقشته من الناحية الشرعية فقط
يعني أنت تريد من هؤلاء أن يتعضوا و يأخذوا بهته الآيات لكي ينتهوا عن فسادهم
هداك الله و هدانا
موضوع الترف له تجلياته في الواقع هو ما نعرفه بالفساد و النهب و السلب و الاستيلاء على الأملاك العامة و ضمها الى الممتلكات الخاصة بالطرق الملتوية و الذي تمارسه شخصيات نافذة في الدولة
حتى نتحدث على الموضوع يجب أن نتحدث عنه من الناحية السياسية و القانونية
أما الناحية الشرعية اذا لم تكن متبوعة بالجزاء و العقوبة و اذا ترك الأمر لضمير الجناة فهذا بعيد عن أن يحقق الغاية من فتح هذه المواضيع الحساسة
أستحضر هنا قصة وزيرة الشرطة السويسرية التي رفضت دفع غرامتين مالييتين بسبب توقفها في مكان غير مسموح به....مما أثارغضب و استياء الشارع السويسري الذي طالبها بدفع الغرامة و من ثم الاحتجاج
أما نحن
كما علق أحدهم
لا يسأل (حاكمنا) عما يفعل و هم (أي نحن) يسألون
فادية غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2008, 10:10 PM   #10
1st_top
عضـو شــرف
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2007
المشاركات: 105
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة زهير الجزائري مشاهدة مشاركة
كنا نسكن مدينة وصل فيها الطغيان حد لا يطاق طغيان القوة والمال فكانت خارجة عن القانون
كان اى جبان يحمل بندقية يقتل حياة انسان ولا احد يحاسبه وهنالك من قتل اكثر من خمسة اشخاص
كان الاغنياء ينهبون ويسرقون ويقتلون ثم يدفعون لفقير المال ويذهب في الصباح الى مركز شرطة ليبلغ انه قتل او سرق اونهب والكل يعرف انه بريء فصار دخول السجن مهنة يسترزق بها الفقراء
كنت مرة في محل فجاء محتاج يطلب الصدقة ثم ذهب فبدء صاحب المحل يستهزء به فقلت له الله يعلم بحاله ان كان فقير والصدقة تعطى لله وليس للبشر فقال لى وهو في قمة طغيانه لو اتانى فقير ومعه اثنين ملائكة ويقولون هذا فقير تصدق عليه لن اتصدق وهنالك وقائع كثيرة لكن الله يمهل ولايهمل ذات اليوم من ايام الصيف مر صوت غريب في السماء ومعه صفير ووقع انفجار فتساقطت قطع ثلج صلب وزنها ربع كيلو كسرتكل شيء يتكسر ومن اصابته تضرر لم يبقي بيت قرميده سليم او سيارة
لكن البشر لم يتوبوا وظلو على طغيانهم فكان عقاب اخر انها الذئاب لقد صارت تهاجم اطراف المدينة وجرحت الكثير من الاشخاص
وبعد ان تفشت الربا والرشوة في كل مكان حتى عامل الزبالة صار يأخذ نصيبه من الرشوة حيث لاينظف الشارع الذي لايدفع له التجار فيه رشوة بأتقان ضرب زلزال لم يبقي اى شيء
للأسف

واقع أليم للأمة

تحياتي
1st_top غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .