العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: كورونا طالعه من بيت ابوها رايحة لبيت الجيران (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب التوسل بالنبي (ص ) والتبرك بآثاره (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب السجود على التربة الحسينية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثالث والأخير ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثاني ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: نقد كتاب شرعية الصلاة بالنعال (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب تنقيح المناظرة في تصحيح المخابرة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: التجارة فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 31-12-2003, 04:45 PM   #461
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي مجرد وجهة نظر

من أجمل ماقال أحمد مطر:
(مقتطفات)
أه.. لو لم يحفظ الله كتابه
لتولته الرقابه
ولأمست مجمل آيات الذكر الحكيم
خمس آيات كما يعجب الوالي الرجيم
قرآن كريم
صدق الله العظيم
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 03-03-2004, 03:28 PM   #462
العنود النبطيه
سجينة في معتقل الذكريات
 
الصورة الرمزية لـ العنود النبطيه
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2001
الإقامة: الاردن
المشاركات: 6,492
إفتراضي


ما بعد النهاية

احمد مطر


إنني المشنوق أعلاه

على حبل القوافي

خنت خوفي و إرتجافي

و تعريت من الزيف

و أعلنت عن العهر إنحرافي

و أرتكبت الصدق كي أكتب شعرا

و إقترفت الشعر كي أكتب فجرا

و تمردت على أنظمة خرفي

و حكام خراف

و على ذلك

و قعت إعترافي
__________________


كيف استر الدمع في عيونٍ عرايـــــا
وسحاب الألم لا يترك في العمر ورقة إلا ويرويها بالشقاء
أنّى للدموع الاختباء والفؤاد جريح
والنزيف سنين من عمرٍ صار خراب
فيا دمعاتي الحوارق هونا على الخدود حرّقها لهيبك
وهونا على العمر صار يجر الخراب وهو في بواكير الصبا



http://nabateah.blogspot.com
العنود النبطيه غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 03-03-2004, 03:31 PM   #463
العنود النبطيه
سجينة في معتقل الذكريات
 
الصورة الرمزية لـ العنود النبطيه
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2001
الإقامة: الاردن
المشاركات: 6,492
إفتراضي




الجريمة و العقاب


احمد مطر


مرة , قال أبي
إن الذباب
لايعاب
إنه أفضل منا
فهو لايقبل منا
و هو لا ينكص جبنا
و هو إن لم يلق ما يأكل
يستوف الحساب
ينشب الأرجل في الأرجل
و الأعين
و الأيدي
و يجتاح الرقاب
فله الجلد سماط
و دم الناس شراب

** **

مرة قال أبي
لكنه قال و غاب
و لقد طال الغياب
قيل لي إن أبي مات غريقا
في السراب
قيل : بل مات بداء التراخوما
قيل : جراء إصطدام
بالضباب
قيل ماقيل و ما أكثر ما قيل
فراجعنا أطباء الحكومة
فأفادوا أنها ليست ملومة
و رأوا أن أبي
أهلكه حب الشباب
__________________


كيف استر الدمع في عيونٍ عرايـــــا
وسحاب الألم لا يترك في العمر ورقة إلا ويرويها بالشقاء
أنّى للدموع الاختباء والفؤاد جريح
والنزيف سنين من عمرٍ صار خراب
فيا دمعاتي الحوارق هونا على الخدود حرّقها لهيبك
وهونا على العمر صار يجر الخراب وهو في بواكير الصبا



http://nabateah.blogspot.com
العنود النبطيه غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 27-07-2005, 05:32 AM   #464
الفجـــر الحزين
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2005
الإقامة: Egypt
المشاركات: 28
إرسال رسالة عبر ICQ إلى الفجـــر الحزين
إفتراضي

[move=right]

بقلــــم الكاتب الكبير / أحمد مطر .. منقول من : ديوان الساعة
[/move]

رقاص

يَخفِقُ ( الرقّاصُ ) صُبحاً ومَساءْ .
ويَظُنُّ البُسطاءْ
أَنّهُ يرقصُ !
لا يا هؤلاءْ .
هو مشنوقٌ
ولا يدري بما يفعلُهُ فيهِ الهواءْ !


====================
درس

ساعةُ الرملِ بلادٌ
لا تُحبُّ الإستلابْ
كُلَّما أفرغَها الوقتُ من الروحِ
استعادتْ روحَها
........ بالانقلابْ !

====================
المواكب

صامتةً
تزدحمُ الأرقامُ في الجوانبْ
صامتةً تُراقِبُ المواكبْ :
ثانيةٌ ، مَرَّ الرئيسُ المفتدى
دقيقةٌ ، مَرَّ الأميُر المفتدى .
و.. ساعةٌ ، مَرَّ المليكُ المفتدى
ويضربُ الطبلُ على خَطْوِ ذوي المراتِبْ .
تُعبِّرُ الأرقامُ عن أفكارِها
في سِرِّها.
تقولُ : مهما اختلفتْ سيماؤهمْ
واختلفتْ أسماؤهمْ
فَسُمُّهمْ مُوَحَّدٌ
وكُلُّهمْ ( عقاربْ ) !
الفجـــر الحزين غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 01-09-2005, 05:47 PM   #465
أمين الخطيب
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: المغرب
المشاركات: 4
إفتراضي لافتات احمد مطر 1

الغبي

قال أبي
في أي قطر عربي
إن أعلن الذكي عن ذكائه
فهو غبي....


ذنب الشعوب

ربما الزاني يتوب
ربما الماء يروب
ربما يحمل زيت في ثقوب
ربما شمس ا لضحى
تشرق من صوب الغروب
ربما يبرأ شيطان من الذنب
فيعفو عنه غفار الذنوب
إنما لا يبرأ الحكام في كل بلاد العرب
من ذنب الشعوب .



أقنعة

وجوهكم أقنعة بالغة المرونة
طلائها حطاطة و قعرها رعونة
صفق إبليس لها مندهشا و داعكم فنونه
وقال إني راحل ما عاد لي دور هنا
دوري أنا انتم ستلعبونه
و دارت الأدوار فوق اوجه قاسية
تعدلها من تحتكم ليونة
فكلما نام العدو بينكم رحتم تقرعونه
لكنكم تجرون آلف قرعة لمن ينام دونه
و غاية الخشونة, آن تندبوا قم يا صلاح الدين , قم
حتى اشتكى مرقده من حوله العفونة
كم مرة في العام توقضونه
كم مرة على جدار الجبن تجلدونه
أيطلب الأحياء من أمواتهم معونة
و إن أتى بلهجة غريبة لا تترجمونه
دعوا صلاح الدين في ترابه و احترموا سكونه
لأنه لو قام حتما بينكم فسوف تقتلونه



نهاية المشروع

احضر سله
ضع فيها أربع تسعات
ضع صحفا منحلة
ضع مذيـاعا , ضع بوقا
ضع طبلة
ضع شمعا احمر ,ضع حبلا
ضع سكينا , ضع قفلا
وتذكر قفله
ضع كلبا يعقر بالجملة
يسبق ظله
يلمح حتى لا أشياء
و يسمع ضحك النملة
و اخلط هذا كله,
و تأكد من غلق السلة
ثم اسحب كرسيا و اقعد
فلقد صارت عندك دولة .



الحرب

تنتهي الحرب لدينا دائما إذ تبتدي
بفقاعات من الأوهام
ترغوا فوق حلق المنشد
تم ترم الله اكبر فوق كيد المعتدي
فإذا الميدان اصفر
لم أجد زاوية سالمة في جسدي
و وجدت القادة الأشراف
باعوا قطعة ثانية من بلدي
و اعدوا ما استطاعوا
من سباق الخيل و الشاي المقطر
و هو مشروب لدى الأشراف معروف و منكر
يجعل الديك حمارا
و بياض العين احمر
بلدي يا بلدي
شئت آن اكشف ما في خلدي
شئت آن اكتب اكثر
شئت لكن قطع الوالي يدي
و أنا اعرف ذنبي
أنني حاجتي صارت لدى كلب
و ما قلت له يا سيدي
أمين الخطيب غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 02-09-2005, 12:48 AM   #466
أمين الخطيب
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: المغرب
المشاركات: 4
إفتراضي لافتات أحمد مطر 2

الطبيب

قال لي الطبيب خذ نفسا
فكدت من فرط اختناقي بالأسى
و القهر أن أجيب
لكنني خشيت أن يلمحني الرقيب
و قال مما تشتكي
أردت أن أجيب
لكنني خشيت أن يسمعني الرقيب
و عندما حيرته بصمتي الرهيب
وجه ضوءا باهرا لمقلتي
حاول رفع هامتي
لكنني خفضتها و لذت بالنحيب
قلت له معذرة يا سيدي الطبيب
أود أن ارفع رأسي عاليا
لكنني أخاف أن يحذفه الرقيب .



شكر

صدري أنا زنزانة قضبانها ضلوعي
يدهمها المخبر بالهلوع
يقيس فيها نسبة النقاء في الهواء
و نسبة الحمرة في دمائي
و بعدما يرى الدخان ساكنا في رئتي
و الدم في قلبي ,يكد دموعي
يلومني , لأنني مبذر في نعمة الخضوع
شكرا طويل العمر إذ أطلت عمر جوعي
لو لم تمت كل كريات دمي الحمراء
من قلة الغذاء ..
لانتشل المخبر شيئا من دمي
ثم ادعى بأنني شيوعي .



شهادة

في ساعة الولادة
امسكني الطبيب بالمقلوب
لكنني صرخت فوق العادة
رفضت أن أجيء للحياة بالمقلوب
فردني حرا ا إلى والدتي
قال لها تقبلي العزاء يا سيدتي
هذا فتى موهوب
مصيره في صمته مكتوب
و قبل أن يغادر العيادة
قبلني ثم بكى و وقع الشهادة .



العربي

في مطا ر أجنبي
حدق ا لشرطي بي
قبل أن يطلب أوراقي
و لما لم يجد عندي لسانا و شفه
زم عينيه و أبدى اسفه
قائلا , أهلا و سهلا , يا صديقي العربي.



الذنب

يعوي الكلب
إن أوجعه الضرب
فلماذا لا يصحو الشعب
و على فمه ينهض كلب
و على دمه يقعي كلب
الذل بساحتنا يسعى
فلماذا نرفض أن نحبو
و لماذا ندخل أبرهة في كعبتنا
و نأذن للكعبة رب
نحن نفوس يأنف منها العار
و يخجل منها العيب
و تباهي فيها الأمراض
و يمرض فيها الطب
حق علينا السيف و حق الضرب
لا ذنب لنا ,لا ذنب لنا , نحن الذنب .....



البقاء

وضعوني في إناء ثم قالوا لي تأقلم
و أنا لست بماء , أنا من طين السماء
و إذا ضاق إنائي بنموي يتحطم
خيروني بين موت و بقاء
بين أن ارقص فوق الحبل
أو ارقص تحت الحبل
فاخترت البقاء , قلت اعد م
فاخنقوا بالحبل صوت الببغاء
و أمدوني بصوت ابدي يتكلم.



الإمام


حدثنا الإمام
في خطبة الجمعة
عن فضائل النظام
و الصبر و الطاعة و الصيام
و قال ما معناه
إذا أراد ربنا مصيبة بعبده ابتلاه
بكثرة الكلام
لكنه لم يذكر الجهاد في خطبته
و حين ذكرناه،
قال لنا عليكم السلام
و بعدها قام مصليا بنا
و عندما أذن للصلاة
قال نعم إله إلا الله.



السكتة القلبية


لي صاحب في الكلية الطبية
تأكد المخبر من ميوله الحزبية
وقام باعتقاله حين رآه مرة
يقرأ عن تكون الخلية
وبعد يوم واحد
افرج عن جثته بحالة أمنية
في رأسه رفسة بندقية
في صدره قبلة بندقية
في ظهره صورة بندقية
لكنني حين سألت عن أمره
حارس الرعية
اخبرني أن وفات صاحبي
قد حدثت بالسكتة القلبية.
أمين الخطيب غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 02-09-2005, 01:21 AM   #467
أمين الخطيب
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: المغرب
المشاركات: 4
إفتراضي لافتات أحمد مطر 3

الحرية


حين ولدت ألفيت على مهدي قيدا
ختموه بوشم الحرية
و عبارات تفسيرية
يا عبد العزة كن عبدا
و كبرت و لم يكبر قيدي
و هرمت و لم اترك مهدي
لكن لما تدعو المسئولية
يطلب داعي الموت الردة
فأكون لوحدي الأضحية
ردوا الإنسان لأعماقي
و خذوا من أعماقي القردة
أعطوني ذاتي كي افني ذاتي
ردوا لي بعض الشخصية
كيف تفور النار بصدري
و أنا أشكو البرد
كيف سيومض برق الثأر بروحي
ما دمتم تخشون الرعد
كيف أغني و أنا مشنوق أتدلى
من تحت حبالي الصوتية
كي اعرف معنى الحرية
و أموت فداء الحرية
أعطوني بعض الحرية.



قفا نبكي


أيها الناس قفا نبكي على هذا المآل
رأسنا ضاع فلم نحزن
و لكنا غرقنا في الجدال عند فقدان النعل
لا تلوموا نصف شبر
عن صراط الصف مال
فعلى آثاره يلهث أقزام طوال
كلهم في ساعة الشدة آباء رغال
لا تلومهم، فما كان فدائيا بإحراج الإذاعات
و ما باع الخيال في دكاكين النضال
هو منذ البدء ألقى نجمة فوق الهلال
و من الخير استقال
هو إبليس، فلا تندهشوا
لو أن إبليس تمادى في الضلال
نحن بالدهشة أولى من سوانا
فدمانا صدرت راية فرعون
و موسى فلق البحر بأشلاء العيال
و لدى فرعون قد حط الرحال
ثم ألقى الآية الكبرى
يدا بيضاء من دل السؤال
افلح السحر، فها نحن بيافا نزرع الـقات
و من صنعاء نجني البرتقال
أيها الناس لماذا نهدر الطاقة في قيل و قال
نحن في أوطاننا أسرى على أية حال
يستوي الكبش لدينا و الغزال
فبلاد العرب قد كانت و حتى اليوم هذا ما تزال
تحت نيل الاحتلال
من حدود المسجد الأقصى
إلى البيت الحلال............



اعترافات كذاب


بملء رغبتي أنا ودونما إرهاب
اعترف الآن لكم بأنني كذاب
وقفت طول الأشهر المنصرمة
أعذكم بالجمل المنمنمة
وأدعي أني على صواب
وها أنا أبرأ من ضلالتي
قولوا معي اغفر و تب
يا رب يا تواب
قلت لكم إن فمي في احرفي مذاب
لأن كل كلمة مدفوعة الحساب
لدى الجهات الحاكمة
استغفر الله فما اكذبني
فكل ما في الأمر أن الأنظمة
بما أقول مغرمة
و إنها قد قبلتني في فمي
فقطعت لي شفتي من شدة الإعجاب
قلت لكم بأن بعض الأنظمة
غربية لكنها مترجمة
وأنها لأتفه الأسباب
تأتي على دبابة مطهمة
فتنشر الخراب
و تجعل الأنام كالدواب
و تضرب الحصار حول الكلمة
استغفر الله فما اكذبني
فكلها أنظمة شرعية جاء بها انتخاب
وكلها مؤمنة تحكم بالكتاب
وكلها تستنكر الإرهاب
وكلها تحترم الرأي و ليست ظالمة
وكلها مع الشعوب دائما منسجمة
قلت لكم، إن الشعوب المسلمة
رغم غناها معدمة
وإنها بصوتها مكممة
وإنها تسجد للأنصاب
وإن من يسرقها
يملك مبنى المحكمة
ويملك القضاة و الحجاب
استغفر الله فما اكذبني
فها هي الأحزاب تبكي
لدى أصنامها المحطمة
و هاهو الكرار يدحو الباب
على يهود الظالمة
وهاهو الصديق يمشي
زاهدا مقصر الثياب
وهاهو الدين لفرط يسره
قد احتوى مسيلمة
فعاد بالفتح بلا مقاومة
من مكة المكرمة
يا ناس لا تصدقوا فإنني كذاب.



لا تهاجر

لا تهاجر، كل من حولك غادر
كل ما حولك غادر
لا تدع نفسك تدري بنواياك الدفينة
و على نفسك من نفسك حاذر
هذه الصحراء ما عادت أمينة
هذه الصحراء
في صحرائها الكبرى سجينة
حولها ألف سفينة
وعلى أنفاسها مليون طائر
ترصد الجهر
وما يخفى بأعماق الضمائر
وعلى باب المدينة
وقفت خمسون طينا
حسب ما تقضي الأوامر
تضرب الدف و تشدو
أنت مجنون و ساحر، لا تهاجر
أين تمضي رقم الناقة معروف
وأوصافك في كل المخافر
و كلاب الريح تجري
و لدى الرمل أوامر
أن يماشيك لكي يرفع بصمات الحوافر
خفف الوطء قليلا
فأديم الأرض من هذي العساكر،
لا تهاجر
اخفي إيمانك،
فالإيمان استغفره إحدى الكبائر
لا تقل انك شاعر
تب فان الشعر فحشاء و جرح للمشاعر
أنت أمي فلا تقرأ و لا تكتب
و لا تحمل يراعا أو دفاتر
سوف يلقونك في الحبس
و لن يطبع آياتك ناشر
امض إن شئت وحيدا
لا تسل أين الرجال
كل أصحابك رهن الاعتقال
فالذي نام بمأواك أجير متآمر
و رفيق الدرب جاسوس عميل للدوائر
و ابن من نامت على جمر الرمال
في سبيل الله كافر
ندموا من غير ضغط واقروا بالضلال
رفعت أسماءهم فوق المحاضر
و هوت أجسادهم تحت الحبال
امض إن شئت وحيدا
أنت مقتول على أية حال.
سترى غارا فلا تمشي أمامه
ذلك الغار كمين يختفي حين تفوت
و ترى لغما على شكل حمامة
و ترى آلة تسجيل على هيئة بيت العنكبوت
تلقط الكلمة حتى في السكوت
ابتعد عنه و لا تدخل و إلا ستموت
قبل أن يلقي عليك القبض
فرسان العشائر
أنت مطلوب على كل المحاور،
لا تهاجر،
اركب الناقة و اشحن ألف طن
قف كما أنت و رتل سورة النسف
على رأس الوثن
انهم قد جنحوا للسلم
فاجنح للذخائر
ليعود الوطن المنسي
منصورا إلى ارض الوطن.



الآرمذ و الكحال

هل، إذا، بأس، كما
قد، عسى، لا، إنما
من، إلى، في، ربما
هكذا سلمك الله
قل الشعر لتبقى سالمـا
هكذا لن تشهق الأرض
ولن تهوي السماء
هكذا لن تصبح الأوراق أكفانا
ولا الحبر دما
هكذا وضح معانيك
دواليك ، دواليك
لكي يعطيك واليك فما
وطني يا أيها الآرمذ ترعاك السماء
اصبح الوالي هو الكحال
فابشر بالعمى.



يوسف في بئر البترول

سبع سنابل خضر من أعوامي
تدوي يابسة في كف الأمل الدامي
ارقبها في ليل القهر
تضحك صفرتها من صدري
وتموت فتحيـى آلامي
يا صاحب سجني نبأني
ما رأيا مأساتي هذي
فأنا في أوطان الخير
ممنوع منذ الميلاد من الأحلام
و أنا اسقي ردي خمرا بيدي اليمنى
واليسرى تتلـقى أمرا بالإعدام
وارى شعري موثـقا في أيدي الحكام
وارى قبري ممنوعا في كل بلاد
وارى ملك الموت يجرجر روحي
ابد الدهر ما بين نظام و نظام
وارى حول البيت الأسود بيتا أبيض
يجري بثياب الإحرام
يرمي الجمرات على صدري
ويقبل خشم الأصنام
ويحد السيف على نحري يوم النحر
وأرى سبع جواري كالأعلام
غص بهن ضمير البحر
تحمل عرش عزيز النصر
بطل العنف الثوري
وعروش الأنصاب الأخرى و الآزلام
واراها تحت الأقدام
تشجب ذل الاستسلام
وتنادي بجهاد عذري
من يد تأتي من سابع ظهر
يمضي بالفتح إلى النصر
ويخط سطور الإقدام
ويعيد الفتح الإسلامي
بصهيل الروليت الجامح
من فوق الرايات الخضر
أو تطويق عذارى الشرك بيوم الثأر
فوق الخصر وتحت الخصر
منذ حلول الليل و حتى الفجر
وأنا ارقد في غيابة بئري
اشرب فقري
رهن البرد ورهن الظلام
وتمر السيارة تشري
من بقيا جلدي و عظامي
نيران بنادقها المزروعة في صدري
بالمجان و تطلب خفض السعر
و ألو الآمر لا أحد يدري في أمري
منشغلون إلى الآبطان بتطبيق الإسلام
كف تمسك كأس القهوة
والأخرى تمتد لظهر غلام
يطمع في جنات تجري
حين يطيع ولي الآمر.



الثور و الحظيرة


الثور فر من حظيرة البقر، الثور فر
فثارت العجول في الحظيرة ،
تبكي فرار قائد المسيرة
وشكلت على الأثر محكمة و مؤتمر
فقائل قال قضاء و قدر
وقائل لقد كفر
وقائل إلى صقر
وبعضهم قال امنحوه فرصة أخيرة
لعله يعود للحظيرة
وفي ختام المؤتمر
تقاسموا مربطه و جمدوا شعيره
وبعد عام وقعت حادثة مثيرة
لم يرجع الثور، و لكن ذهبت ورائه الحظيرة.



اللسان

اذكر ذات مرة أن فمي كان به لسان
و كان يا مكان يشكو غياب العدل و الحرية
و يعلن احتقاره للشرطة السرية
لكنه حين شكى
أجرى له السلطان جراحة رسمية
من بعد ما اثبت بالأدلة القطعية
أن لساني في فمي زائدة دودية
-- -- -- -- -- -- -- -- --
لا تسألوا كيف اختفت لافتتي الشعرية
فهذه الأوطان تعتقل الفأس
إذا ما حلت الأوثان
و هذه الأوطان تودع الملاك دوما
عندما تستقبل الشيطان
و هذه الأوطان إذا أتاها ظالم
تذبح كل طائر مغرد و زهرة برية،
لأنها تخشى على شعوره
من منظر الحرية
حلفتكم بالله ألا تلمسوا أوثاري الصوتية
يا ناس إني صامت،
و احمد الله إذا لم اعتقل بتهمة الكتمان
فالشاعر الشريف في أوطاننا
يدان أو يدان
يا سادتي تلك هي القضية.
أمين الخطيب غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 02-09-2005, 02:07 AM   #468
أمين الخطيب
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: المغرب
المشاركات: 4
إفتراضي لافتات أجمد مطر 4

الشاعر

كان وحده،
شاعرا سعر للشيطان خده
حين كان الكل عبده
و احتوى في الركعة الأولى يد الفأس
و ألقى هامة اللات لدى أول سجدة
فتسامت به أرواح السماوات
و لكن وقفت كل كلاب الأرض ضده
تمضغ العجز، و تشكو شدة الضعف لدى اضعف شده
لم يكن معجزة
لكن صوت الكلمة، يبعث الخوف بقلب الأنظمة
فتظن الهمس رعدة.
كان وحده،
شاعرا مد السماوات لحافا، و طوى الأرض مخده
فغدت تهفو إلى نعليه تيجان الرؤوس المستبدة
و الأذى يخطب وده
غير أن النسمة السكرى
إذا مرت به تجرح خده
لم يكن معجزة
لكن مجد الكلمة،
كلما أجرى جبان دمه، رد دمه
و بنى في موضع الطعنة مجده.
كان وحده،
شاعرا يرهب حد السيف حده
و تخاف النار برده،
و يخاف الخوف عنده
لم تـقيده قيود القهر
لكن هو من قيد قيده
و رمى الرعب بقلب الجند
لما أضحت الأحرف جنده
و بحرف اعزل،
ارهب سيف الأنظمة
لم يكن معجزة
لكن صدق الكلمة
يطعن السيف بورده
كان وحده،
لدغ الكلمة في المهد،
و حين اجتاز مهده
وجد الحبل معدا،
والقرارات معده
فأعاد القول،
لكن مهده اصبح لحده
فاكتبوا في الخاتمة،
رحم الله قتيل الأنظمة
و اكتبوا
لا رحم الله ولاة الأمر بعده.



الانحناء


أنا من تراب و ماء
خذوا حذركم أيها السابلة
خطاكم على جثتي نازلة
و صمتي سخاء
لان التراب صميم البقاء
و أن الخطى زائلة
و لكن إذا ما حبستم بصدري الهواء,
سلوا الأرض عن مبدأ الزلزلة
سلوا عن جنوني ضمير الشتاء
أنا الغيمة المثقلة
إذا أجهشت بالبكاء
فان الصواعق في دمعها مرسلة
اجل إنني انحني ,
فاشهدوا ذلتي الباسلة
فلا تنحني الشمس
إلا لتبلغ قلب السماء
ولا تنحني السنبلة
إذا لم تكن مثقلة
و لكنها ساعة الانحناء
تواري بذور البقاء
فتخفي برحم الثراء
ثورة مقبلة
اجل إنني انحني تحت سيف العناء
و لكن صوتي هو الجلجلة,
و ذل انحنائي هو الكبر ياء
لأني أبالغ في الانحناء
لكي ازرع القنبلة ..



بأي آلاء


غفت الحرائق ,
أسبلت أجفانها سحب الدخان
الكل فان ,
لم يبق إلا وجه ربك ذو الجلالة و اللجان
و لقد تفجر شاجبا و منددا و لقد أدان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
و له الجواري السائرات بكل حان
و له القيان ,
و له الإذاعة دجن المذياع لقنه البيان
الحق يرجع بالربابة و الكمان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
عقد الرهان ,
و دعا إلى نصر الحوافر بعدما قتل الحصان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
و قضية حبلى قد انتبذت مكانا ,
ثم أجهضها المكان
فتململت من تحتها وسط الركام قضيتان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
من ما ت ما ت ,
ومن نجى سيموت في البلد الجديد من الهوان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
في الفخ تلهت فأرتان
تتطلعان إلى ا لخلاص على يد القطط السمان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
خلق المواطن مجرما حتى يدان
و الحق ليس له لسان
و العدل ليس له يدان
و السيف يمسكه جبان
و بدمعنا و دمائنا سقط الكيان
فبأي آلاء الولاة تكذبان
في كل شبر من دم ,
سيذاب كرسي و يسقط بهلوان
فبأي آلاء الشعوب تكذبان.
أمين الخطيب غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 24-11-2005, 11:44 AM   #469
محمد العاني
شاعر متقاعد
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: إحدى أراضي الإسلام المحتلة
المشاركات: 1,538
إفتراضي بخط يد أحمد مطر

]

[ [IMG]IMG]http://www.arab3.com/upload/images/Nov05/dftr-altdh_clock3.jpg[/IMG][/IMG]

[IMG][/IMG]

[IMG]]
__________________
متى الحقائب تهوي من أيادينا
وتستدلّ على نور ليالينا؟

متى الوجوه تلاقي مَن يعانقها
ممن تبقّى سليماً من أهالينا؟

متى المصابيح تضحك في شوارعنا
ونحضر العيد عيداً في أراضينا؟

متى يغادر داء الرعب صبيتنا
ومن التناحر ربّ الكون يشفينا؟

متى الوصول فقد ضلت مراكبنا
وقد صدئنا وما بانت مراسينا؟

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 07-03-2008 الساعة 02:16 PM.
محمد العاني غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 29-11-2005, 09:45 AM   #470
العنود النبطيه
سجينة في معتقل الذكريات
 
الصورة الرمزية لـ العنود النبطيه
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2001
الإقامة: الاردن
المشاركات: 6,492
إفتراضي




'' غـزل بوليـسي''


شِعـرُكَ هذا .. شِعْـرٌ أَعـوَرْ !
ليسَ يرى إلاّ ما يُحـذَرْ :
فَهُنـا مَنفى، وَهُنـا سِجـنٌ
وَهُنـا قَبْـرٌ، وَهُنـا مَنْحَـرْ .
وَهُنَـا قَيْـدٌ، وَهُنـا حَبْـلٌ
وَهُنـا لُغـمٌ، وََهُنـا عَسْكـرْ !
ما هـذا ؟
هَـلْ خَلَـتِ الدُّنيـا
إلاَّ مِـنْ كَـرٍّ يَتكـرَّرْ ؟
خُـذْ نَفَسَـاً ..
إسـألْ عن لَيلـى ..
رُدَّ على دَقَّـةِ مِسكـينٍ
يَسكُـنُ في جانبِكَ الأيسَـرْ .
حتّى الحَـربُ إذا ما تَعِبَتْ
تَضَـعُ المِئـزَرْ !
قَبْلَكَ فرسـانٌ قـد عَدَلـوا
في مـا حَمَلـوا
فَهُنـا أَلَـمٌ .. وهُنـا أَمَـلُ .
خُـذْ مَثَـلاً صاحِبَنا (عَنتَـرْ)
في يُمنـاهُ يئِـنُّ السّـيفُ
وفي يُسـراهُ يُغنّي المِزهَـرْ !

**
ذاكَ قَضيّتُـهُ لا تُذكَـرْ :
لَـونٌ أسمَـرْ
وَابنَـةُ عَـمٍّ
وأَبٌ قاسٍ .
والحَلُّ يَسـيرٌ .. والعُـدّةُ أيْسَـرْ :
سَـيفٌ بَتّـارٌ
وحِصـانٌ أَبتَـرْ .
أَمّـا مأسـاتي .. فَتَصَــوَّرْ:
قَدَمــايَ على الأَرضِ
وقلـبي
يَتَقَلّـبُ في يـومِ المحشَـرْ !

**
مَـعَ هـذا .. مثلُكَ لا يُعـذَرْ
لمْ نَطلُـبْ مِنـكَ مُعَلَّقَـةً ..
غازِلْ ليلاكَ بما استَيْـسَرْ
ضَعْـها في حاشِيـةِ الدّفتَـرْ
صِـفْ عَيْنيهـا
صِـفْ شَفَتيهـا
قُـلْ فيهـا بَيتـاً واتركْهـا ..
ماذا تَخسَـرْ ؟
هَـلْ قَلْبُكَ قُـدَّ مِـنَ المَرمَـرْ ؟!

**
حَسَـناً .. حَسَـناً ..
سَـاُغازِلُها :
عَيْناها .. كظـلامِ المخفَـرْ .
شَفَتاها .. كالشَّمـعِ الأحمـرْ .
...................................
قبـلَ التّوقيـعِ على المحضَـرْ .
قامَتُهـا .. كَعَصـا جَـلاّدٍ ،
وَضَفيرتُها .. مِشنَقَـةٌ ،
والحاجِـبُ .. خِنجَـرْ !
لَيْـلايَ هواهـا استعمارٌ
وفـؤادي بَلَـدٌ مُستَعْمَـرْ .
فالوعـدُ لَديْها معـروفٌ
والإنجـازُ لديهـا مُنكَـرْ .
كالحاكِـمِ .. تهجُرني ليـلى .
كالمُخبرِ .. تدهَمُـني ليلا !
كمشـاريـعِ الدّولـةِ تَغفـو
كالأسطـولِ السّادسِ أسهَـرْ .
مالي منها غـيرُ خَيـالٍ
يَتَبَـدّدُ سـاعةَ أن يَظهَـرْ
كشِعـارِ الوحـدةِ .. لا أكثـرْ !
ليلـى غامِضَـةٌ .. كحقـوقي،
وَلَعُـــوبٌ .. كَكِتـابٍ أخضَـرْ !

**
يكفـي يا شاعِرَنا ..
تُشكَـرْ !
قَلَّبتَ زبالتَنا حـتّى
لمْ يبـقَ لمزبلـةٍ إلاّ
أنْ تخجـلَ مِـنْ هذا المنظَـرْ !
هـل هذا غَـزَلٌ يا أغبَــرْ ؟!

**
قُلتُ لكـم .
أَعـذَرَ مَـنْ أَنـذَرْ .
هـذا ما عِنـدي ..
عَقْـرَبـةٌ
تُلهمُـني شِعـري .. لا عبقَـرْ!
مُـرٌّ بدمـي طَعْـمُ الدُّنيـا
مُـرٌّ بفَمـي حتّى السُّكّـرْ !
لَسـتُ أرى إلاّ ما يُحـذَرْ .
عَيْنـايَ صـدى ما في نَفْسـي
وبِنَفسـي قَهْـرٌ لا يُقهَـرْ .
كيفَ أُحـرِّرُ ما في نفسـي
وأَنـا نفسـي .. لم أَتحَـرّرْ ؟!
__________________


كيف استر الدمع في عيونٍ عرايـــــا
وسحاب الألم لا يترك في العمر ورقة إلا ويرويها بالشقاء
أنّى للدموع الاختباء والفؤاد جريح
والنزيف سنين من عمرٍ صار خراب
فيا دمعاتي الحوارق هونا على الخدود حرّقها لهيبك
وهونا على العمر صار يجر الخراب وهو في بواكير الصبا



http://nabateah.blogspot.com
العنود النبطيه غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .