العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الصيد المائى فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: المحاسبة المالية فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الخياطة فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الحلاقة فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The Armenian massacre : (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: بعد ان وارن ً صخرهن الثرى , خنساوات العراق يخرجن على قاتليه (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب أربعون حديثا من الجزء الرابع من كتاب الطب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: سفر النساء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The golden world (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 14-05-2007, 10:45 PM   #91
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="11 70"]من بعد قوة ضعفاً وشيبةً


دكتور عثمان قدري مكانسي


إنـي لأشـعـر بـالـتـعـب --- وأكـاد أسـقـط ُعن كثـَبْ
وأحـسّ أنـي مــرهــقٌ --- مـن أخمَصَيّ إل القـتـبْ
وكـأنـّني قـد جئـت تـَوّاً --- مـن ميـاديــن الضّـرَبْ
عـيـنـايَ يـبـدو فـيهـمـا --- شـيء شــبـيـهٌ بالـتـُُرَبْ
رأسـي يمـيــلُ تـثـاقُـلاً --- مـن فَـَرْط إجهـادٍ وجَبْ
يـرتـجّ جـسمي خـالجـاً --- مـن إثْرِ حُمّى لا طـرَبْ
أمـا الـلســانُ فـيــابـسٌ --- قد قـُدّ مِن أقسى الخشبْ
وتثاؤبي نـَوْحٌ ضعـيــ --- فٌ جـاء من أعمـاقِ جُـبّْ
أمشي الهوَينى لاهثَ الأ --- نـفــاس مـرتـجّ العَـقِـبْ
من صار في الستين حتـ ---- ــماً متن نهـايـتـه اقـتـربْ
ودنا من المحتوم يسـ ---- ــعى سـعْيَ هيمـانٍ أحَبّْ


[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:47 PM   #92
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="11 70"]خيْمة ٌ ثكْلى



عبدالناصر منذر رسلان


يسأل ُ الطفلُ بشكوى ..
وبصوتٍ حَزَّهُ عُمقُ النحيبْ :
أهُنا محطُّ رحالنا ؟
أهُنا هنا مأوى الجراح ِ النازفة ْ؟
خيمةٌ ثكلى .. وفي رُكن ٍ غريبْ
فإذا الآه ُ صدىً , وإذا الدمعُ مُجيبْ

* * *

أَلَنا التَغربُ وحدنا ؟!
أَلَنا التَمزُّقُ والضَّياع ْ؟!
هذي الحياةُ كأ نَّها حقٌّ يَخُصُّ سوانا
ولنا التَملُّقُ والخداعْ ؟!
ظلمٌ مقيتٌ جابَ صفْوَ سمائِنا
وَذَوو القرْبى أعانوا وبذُلٍّ
كلَّ سيفٍ سلّهُ بغيُ عدانا
لمْ نزاحمْ زُمرةَ الطغيان على
سطوةِ مُلكٍ , ولمْ يطلبْ سوانا
مجدَ عُرْبٍ قعدوا عنهُ فهانا
منْ دِمانا كمْ رَوَينا منْ زمان ٍ
فاسألوا عنّا الزمانا
وسلوا صرْحَ نِضالٍ
وسلوا عنا كِراماً قبَسوا نارَ هُدانا
هلْ سَيبْقى دَمنا المَسْفوحُ يَرْوي
كُلَّ يومٍ حِقدَ بَغي ٍ؟
أدَمُ الإنسان ِ هانا؟!
أسْتساغَتْ شَفة ُ الدَّهر ِ دِمانا؟!

* * *

مُتعَبٌ جرْحي يا أبي!
وسَل ِ الرِّيحَ
يُجبْكَ عَنْ إعيائي كلُّ فج ٍ
فالأعاصيرُ اضْطرابٌ بمدى دُنْيايَ
وحُزْن ِ خَريفي .. يُوحي بقربِ شِتائي
هَدَّني الحزْنُ
فأكببتُ عَلى الأرض ِ
وَحيداً .. مُحَلِّقاً بدُعائي
كيفَ أحْيا يا أبي في نارِ دُنيا ظَلمتْني ؟!
فوَداعاً .. أدرَكتْني راحة ُ الموتِ
ودَبَّ السلامُ في أنحائي.

* * *

يا صَغيري ! مُتعبٌ مِثْلُكَ حزني..
مُتْعَبٌ مِثْلُكَ .. دَعْني لبُكائي
في ظلمَةِ الغدْرِ , وفي طول ِ رِياءِ
وبقلبي ما بقلْبكَ ..
منْ عَصفِ رِياح ٍ تقذِفني لاسْتيائي
فوداعاً لِلقاءٍ يَجْمَعنا
نلتقي في مَقعدِ صِدْق ٍ في الجنان ِ
نلتقي في الطُهرِ منْ رَجَس ِ الدُّنيا
في صَيِّبِ الرَّحماتِ تترى
عِندَ مَليكٍ مُقتدرٍ
يَرْعانا قرْبُ طه َ
تحتَ ظلِّ اللواءِ .

عبد الناصر رسلان


[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:49 PM   #93
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="11 70"]نبض الحياة


سالم مبارك الفلق


نغدو علينا من الآمال تيجان *** تعدو علينا من الآلام حيتان
نبض الحياة له قلبٌ وميزان *** ودٌ قليلٌ وآلامٌ وأحزان
حتى إذا أيقنت تغريرها لهمو *** زانت ودانت وهانت مثلما هانوا
تطاير الحلم مني اثر زوبعةٍ *** هاجت وماجت به فالقلب غضبان
جيش الدخان و ذرات الهوا اتحدت *** فلا ترى الكون إلا وهو شمتان
انظر تر الكون والأشجار باكية *** تنعي الفقيد وتدعو : أين الانسان ؟
والشمس مرت علينا وهي شامة *** والأفق في وجهه الشفاف بركان
والطير والحوت يشكو الهمّ مضطربا *** والكلّ فيها به يأسٌ وخذلان
والنجم يخفق خوفاً ما أحاط به *** سود الليالي لعل الفجر يقظان
يغلّـف الكمد الأحياء و الشجر *** فلا ترى الليل إلا وهو جذلان
وان تقم للصلاة اليوم وآأسفا *** فخنزبٌ لك بالمرصاد شيطان
يشتت الفكر أشلاءً مبعثرة *** فالقلب في معمعان الفكر حيران
وقبضة الهمّ يدمي القلبَ مخلبها *** و ربضة الغمّ طودٌ صاغه الجان
خير يراعي عن المكنون معترفاً *** فذلك الحال لا يرضاه إنسان
وان يعشه و يحياه بلا هدف *** فذاك ضعه مع الأنعام يزدان
تحجّـرت أو قست للمرء أفئدة *** ولان مسترخياً في العيش أبدان
وامتصّت المضغ السوداء حاجتها *** وحلّ في موطن الأضغان جدران
يمر بالقرب منه لا يكلمه *** ولا يسلّـم والتسليم إيمان
ولا ابتساماً ولو حتى مجاملة *** ضاعت حقوق من الإسلام أركان
وقطّعوا ما أراد الله وصلته *** فالعلم فيهم ولم تظهره أبدان
يا صاح لا تبتئس مما أبثكه *** إني أرى الأمر للفوضى ومن هانوا
فالمال مقياس جلّ الناس في الدنيا *** من امتلى جيبه قاموا وقد كانوا
فكم وزير تعشى فوق تخمته *** وكم فقير خميص البطن حيران
يغدو ويمسي يعد الخطو مهموماً *** في ذهنه ألف تفكير ونسيان
وان يرى من يعدّ النقد مغتبطاً *** في جيبه من صنوف المال ألوان
يطأطئ الرأس يبكي في سريرته *** وان تبسم , فالتبسام ألوان
وزفرة بعد أخرى كان يتبعها *** فكل ما حوله بؤس وأشجان
فلا تلمه وخفف عنه محنته *** إن الرضا بالذي قد كان إيمان
تناثرت كل أفكاري محطمة *** حتى الحقيقة خانت مثلما خانوا
فكيف نخرج من تيه الظلام إذا *** لم نتبع النور أو ما فيه قرآن
تشتت الجسد المرجو توحّـده *** واندسّ بين خلايا الجسم سرطان
بالأمس أقصى وقبل الأمس أندلس *** ثم العراق وأرض الشام لبنان
لله أشكو انحرافاً في عقيدتنا *** وقد قضى بانحراف الدرب رحمان
عزاؤنا أن نرى حالاً أشد أسى *** من حالنا ، وعزاء النفس خسران
خيراً فعلت بنصحي حين أنصحكم *** وفي النصيحة للإنسان ربّــان


شعر /
سالم مبارك الفلق
أكتوبر 2006م

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:51 PM   #94
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="11 70"]استنكارٌ رهيبٌ


دكتور عثمان قدري مكانسي


الشـجبُ والتنـديـدُ سلاحنـا العتـيـدُ
واللومُ والتقـريعُ والقـولُ والترديـدُ
وخطـبـةٌ رنـّانـةٌ دفـاعُـنـا المجـيـدُ
.....
هجومُنا على الأعادي صاعقٌ شديدُ
صُراخنا عالٍ ، به يستفحل التنديـدُ
ورفضُـنـا رهـيـبٌ وقـولـُنـا سـديـدُ
وصوتُنا ملءُ الدنا ، وفكرُنا رشيـدُ
.....
إن جالَ فينا غاصبٌ ونال ما يريدُ
أو صالَ في عُقر الديار وانثنى يَزيدُ
في سَحقنـا وذلـّنـا حُقّ لنـا التهـديـدُ
وحُقّ لـومٌ لاذعٌ ، في نوعـه فريـدُ
تجعلـُه في ورطةٍ من هـولهـا يميـدُ
.....
لكنْ إذا أبدى اعتذاراً وانبرى يُشيدُ
بحكمة المسؤول فينا فالرضى يعودُ
وتنطوي صفحةُ ذلّ شانها العربيـدُ
كأنّ شـيئـاً لم يكنْ ، ولم يكن وعيـدُ
ولا بدا من خصمنا الإرهابُ والتنكيدُ
.....
وهكـذا نحيـا غُثـاءً ، والعـدا تسـودُ
.....
يا أمتي إلى متى الضَّياعُ والتشريدُ
إلى متى نلقى هوانـاً ملـّه الرّعـديـدُ
إلى متى وشعبنـا في أرضه طريـدُ
.....
إنْ لم تكونوا ثـورةً يعنـو لها الحديدُ
فمـا لكـمْ من عـزّةٍ ، فـأنـتـمُ هجـودُ


[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:52 PM   #95
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="11 70"]لن نركع


دكتور عثمان قدري مكانسي


"لن نركع أبداً لن نركع "
عنوان حلوٌ هل تسمع؟
عنوان دغدغ أمتنا
لم يهد القوم إلى الأنفع
ليت الداعين إلى الثورة
ذكروا الإيمان وجذوته
وبنـَوا ثورتهم في أُسُسٍ
قامت في الله - على فكرة
إذ ذاك ننادي لن نركع
إلا لله على حب
للدين - على حق أمرَه

لن نركع - حتما لن نركع
إلا ووجوه الناس إلى
دين الديان وشرعته
وبنهج الهادي نهضتنا
لا للإفساد وصبوته

إذ ذاك سنركع للمولى
والناس ورانا قد ركعوا
وتعود فلسطينٌ تحيا
بالدين المكتمل الأرفع

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:55 PM   #96
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="13 70"]لا خير فيمن شذ وارتدّا


دكتور عثمان قدري مكانسي


أنـا يـا أخي حطمت أشعـاري
وكسـرتُ أعـوادي وأوتـاري
ما عـاد لي أرب سـوى الثـار
ممـّنْ أبـاح الكـفـرَ في داري
ونـوى بخبـث سـلبَ أفكاري
***
قالـوا تمهّـلْ واعـذر الـرجلا
واصبـر قـليلاً لا تكنْ عَجـِلا
من " بـرّه " لا تـفـقـد الأملا
وامــدد لـــه في ردّه الأجـلا
فـلعــلّ لـلمـرجـوّ أن تصـلا
***
كـلّـمـْتـُه فـي سـقـْم أحـوالـي
ورجـوتـُـه تحـقـيــقَ آمـالـي
فـنــأى بـنـُكــرانٍ وإهـمــال
وافـْتـَـنّ في تمزيـق أوصالي
بـل جـار في ألـمي وإذلالـي
***
قـالـوا تًصَبّـرْ قلـتُ قد نـفِـدا
والصبـرُ فـيـه جـاوز الحـدّا
ولـئِنْ وهَـبـْتَ الظالمَ الشهدا
فلسوف يَجزيك الـوفـا لحـدا
لا خيـر فيمـن شــذ ّ وارتـَدّا
***
أفعــالـُه رجسٌ سَـلِ الـبـلـدا
تـُنـْبـِئـْك أن الطهر قـد وُئِـدا
يا ربّ فاحص جموعَهم عدَدا
لا تـُبـْـقِ منـْهـم واحـداً أبــدا
واجعـلـْهـمُ يـا خـالـقـي بـدَدا
***
واعلمْ أخي فالحقّ لا يسمو
إن لـم يصـنـْهُ صـارمٌ ودَمُ
أو تجتهـدْ في نصره الهِمَمُ
وإذا الشبابُ بدينهم عُصموا
دانتْ لهـم في أوجهـا القِمَمُ

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:57 PM   #97
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="12 70"]حيّ على الجهاد


دكتور عثمان قدري مكانسي


هاتي السلاحَ ، وودّعيني *** لـم أعــدْ ذاك الصـبـي
فـلـقـد دعـتـْنـي المَكْـرُما *** تُ كما دَعَتْ قبلي أبي
إنـا إنْ سـقـطـْتُ مجــدّلاً *** فـوق الـتـراب الطيّـبِ
وتـنـاثـرَتْ أشـلاءُ جـسـ *** مي بيـن طيّ الأعشبِ
ورأيـتِـني أهـبُ الحـيـــا *** لأرض معـراج النـبـي
لا تـيـئـسي ، ،، يـا أمُّ لا *** وتجـلـّـدي ، لا تـنـدُبي
لـن يـخـدعــونـا بـالأمــا *** ني ، والوعـود الخُلـّبِ
وبـريــق آمـال السّـــــرا *** بِ ووهـم حـلـم كـاذبِ
فالشـعب ثـار ، ولـم يعُـدْ *** يرضى الطريق اللولبي
ومشى طـريقـاً مـسـتـقـيـ *** مـاً ،،، إنـّهُ حـرٌّ أبـي
وأنـا اـبن هذا الشعـب لا *** أرضى وجودَ الأجنبي
سـأكـون بـركـانـاً يـطـيـ *** حُ بكـلّ وغـد ٍ نـاعـبِ
سـأكـون نـاراً تـشـتـويــ *** هـِمْ فوق جمر لاهـبِ
بسـنـا العـقـيــدة والـجهـا *** دِ أدُكُّ عرشَ الغاصبِ
وأشُـلّ أوصالَ الجـهــــا *** لةِ ، والظلام الـراعبِ
وأعـيــدُ حـقــّاً قـد جـفــا *** هُ كـلّ ُ مـأفــون غـبـي
فـإذا انـتـصـرْتُ فـلـلإلـ *** ه الفضلُ في ذا المكسبِ
وإذا قـضَـيْــتُ فـإنّ لـقـ *** يـا الله أسـمى مطـلــبِ

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 10:59 PM   #98
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="9 70"]النداء الخالد


دكتور عثمان قدري مكانسي


الله أكبـر : صرخـة يسـمـو بهـا *** وجه الـزمـان وتنجلي الأيامُ
وبها نرى الإسلامَ يشمخُ رائعـاً *** وتفـوحُ من طيّـاتهـا الأنسـامُ
والمجدُ يرسـلُ فيئه في أرضنـا *** وعلي جبين الدهر تعلو الهامُ
وشهـادةُ الحق المبيـن شـعارُنـا *** والمـسـلمـون بـدونهــا أيـتـامُ
فيهـا التحـررُ من عبـادة ظـالـمٍ *** يعـتـز فـيهـا المؤمن المقـدامُ
من سار ينشرُ في البريّة عدلَها *** حاَز الهنـاءَ وحاطـَه الإنعـامُ
إنــا لـنـشـهـد لـلإلــه جـلالَــَه *** وبـهــاءَه،،،،، وبـأنّـهُ عـلاّمُ
وبلفظ كنْ خلقَ السماواتِ العُلا *** وبشرعه ذهبتْ سُدى الأوهامُ
خـتـمَ الرسـالـةَ بالـنـبـيّ محمـد *** فـَبـِه كمـالُ الـديـن والإتـمـامُ
قـُرِن اسـمُه باسـم الإلـه تكرّمـاً *** فله على طول المدى الإكرامُ
فجـزاه ربّ الناس خيرَ جزائـه *** ولـه مـن الـملأ الكـرام سـلامُ
جعـلَ الصلاة علامةً للمهتـدي *** قـد أفـلـَح المـُتـَبـَتـّـِلُ الـقـوّامُ
تدني العبادَ إلى المليك وكل من *** يرجو التقـرّب فالصلاةُ قِـوامُ
وهي العـِمـادُ كما يـقـول نبيّـُُنـا *** وبهـا يقـوم الـديـنُ والإسـلامُ
وهي المسـاواةُ الحقـيـقـةُ يلتـقي *** في ظلهـا المحكـومُ والحكّـامُ
فاصدحْ أخَيّ بلا إلهَ سوى الذي *** مِنْ حقـّه الإجلالُ والإعظـامُ

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 11:02 PM   #99
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="8 70"]نفثات المعركة


دكتور عثمان قدري مكانسي


قـد أراد الـلـهُ عـزّاً *** لشـبـاب مؤمنـيــنـا
طلـّقـوا الدنيـا ثلاثاً *** ومضوَا مستبسليـنا
***
قـد بذلْنـا كلّ غـالٍ *** نبتغي نيلَ المعـالي
بـرجـالاتٍ ومـالٍ *** نفتدي الدينَ القـويمْ
***
قد رأينا الحق يعلو *** بالقـنــا لا بـالكـلامْ
فانتضينـا لامعـاتٍ *** وانطـلـقــْنـا للأمـامْ
***
أيهـا الفتيانُ هـيّـا *** نجتلي النصر سويّا
ويـدُ الـلـه الـقـويّـة *** تهـب النصـر هديّـة
***
وجنان الخلد مأوى *** لشـهـيـد الـلـه حـيّـا
قد حباه اللـه فضلاً *** ومقـامـات رضـيّـة
***
يا جنـود الـلـه هبّوا *** ونـداءَ الـلـه لـبّــوا
انزلوا الساحَ وصبّوا *** فـوقهـم ناراً صِلِيّـا
***
إنّ نصـر الـلـه أتٍ *** يـملأ الـدنـيـا دويّـا
وضيـاءُ الفجـر بـادٍ *** يعبـق الأنفاس ريّـا
***
للعلا نمضي أسوداً *** ننهج النهج الرضيّا
نحطَم الباغي بعزمٍ *** ونـَد ُكُّ البـاطـنـيّــة
***

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-05-2007, 11:03 PM   #100
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="7 70"]ذكريات مفارق


نايف علي ناصر ال سلطان


سأرحل وفي عيني دموع الفراق
وفي قلبي لك الحب الكبير
وفي خلدي لك الذكريات
وهل سوف القاك بعد الممات
وابكي زمانا مضى عشته
بين اللمام وبين الشتات
وابكي لانك علمتني
ان الحياة بغير الدموع
حياة ليس فيها معاني الحياة
سأرحل وأذكر يوم اللقاء
وقد صرت وحدي أسير البقاء
اقلب في صفحات الزمن
فليس هنا سوى الذكريات
اتذكر كيف كنا نعيش
اتذكر سيرنا تحت المطر
وذلك الجبل العالي الرفيع
حين صعدنا لنلقا القمر
وتلك الغيوم وذاك الشعاع
كيف التقا بالارض كيف انتشر
اتذكر مشينا فوق الرمال
وأقدامنا قد مزقتها الحجر
ولسنا نبالي لانا نعيش
كأنا وربي لسنا بشر
اتذكر صوت الرعود الرخيم
والبرق حين أضاء الدنا
والثلج رأيناه مد البصر
كأن السماء أستهلت لنا
فألقت الى الارض منها الدرر
اتذكر كبريائك يومها ان غضبت
ما أرقى ذلك الكرياء
وكنت ملاكاً يومها ان رضيت
فما اروع قلبي تلك الصور
عشنا حياة اسرنا الجمال
اسرنا السعادة في دربنا
الفنا ان نرى بعضنا
ونهجر هم الحياة الكبير

الشاعر
نايف علي ناصر ال سلطان

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .