العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الاسلامي > الخيمة الاسلامية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لهذا السبب --- امريكا لم ولن توجه ضربة عسكرية لايران (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب ذم البغى لابن أبي الدنيا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: هل هناك سن للزواج ؟ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: القضاء الأهلى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب الإشراف (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التواضع والخمول لابن أبى الدنيا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب شذرة عصمتية في سر من ليلة القدر الفاطمية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب تفسير آية الإنذار وأحاديث يوم الدار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: بعد أربعة سنوات (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 09-05-2019, 07:01 AM   #1
رضا البطاوى
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2008
المشاركات: 2,895
إفتراضي حكم النميمة فى الإسلام

حكم النميمة فى الإسلام
النميمة هى الوشاية أى السعاية والمراد نقل الكلام بين طرفين أو أكثر من قبل النمام فالنمام يمشى بالنميمة وهى صفة من صفات الكفار وفي صاحبها قال تعالى بسورة القلم "هماز مشاء بنميم "
النمام هدفه هو إيقاع الفتنة بين من يزعم أنه ينقل الكلام منهم وإليهم ومن ثم فالله طالب المسلم إذا أبلغه فاسق بخبر ما أن يتثبت منه حتى لا يقدم على عمل يندم عليه فيما بعد
ومعنى التثبت هو أن يذهب سامع الخبر لمن نقل الفاسق عنه الخبر ويسأله عن صحة قول هذا الإنسان وبناء على نفى أو إقرار المنقول عنه الخبر يكون تصرفه مع النمام أو مع المنقول عنه إن ثبت الخبر بإقراره له وفى هذا قال تعالى بسورة الحجرات :
" يا أيها الذين أمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين "
ولذا اعتبر الله من صفات الكافر سماع الكذب والعمل به من الأخرين فقال بسورة المائدة :
"ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم أخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه"
وقد بين الله هدف النمام وهو ابتغاء ايقاع الفتنة خاصة مع وجود من يصدق الكلام دون تثبت وفى هذا قال تعالى بسورة المائدة :
"لو خرجوا فيكم ما زادوكم إلا خبالا ولأوضعوا خلالكم يبغونكم الفتنة وفيكم سماعون لهم والله عليم بالظالمين"
كما بين الله لنبيه (ص) أن النمامين قلبوا الأمور والمراد جعلوا الحق باطلا والباطل حقا ولم ينقذه سوى الله بإظهار الحق وفى هذا قال تعالى بسورة التوبة :
"لقد ابتغوا الفتنة من قبل وقلبوا لك الأمور حتى جاء الحق فظهر أمر الله وهم كارهون "
ما عقوبة النمام فى الإسلام ؟
هناك عقوبتين :
الأولى عقوبة الكذب وهى الجلد ثمانين جلدة مثل الكاذب فى رمى المرأة بالزنى لاشتراكهم فى السبب وهو الكذب
الثانى عقاب الجرائم التى ارتكبت بناء على النميمة فإن كان سامع النميمة قتل الأخر فالنمام يقتل باعتباره شريكا فى الجريمة وإن كان ارتكب جريمة الجرح أو الضرب فهو يجرح أو يضرب مثلما ضرب المجروح أو المضروب باعتباره شريكا فى الجريمة وإن كان حدث حرق أو اهلاك للزرع أو الحيوان أو البيت فالنمام يدفع التعويض وإلا يصادر ما يملك لمصلحة من حرق أو أهلك زرعهم أو حيوانهم أو بيوتهم أو مؤسساتهم فأن كانت جريمة النم أوقعت خسائر فى الممتلكات أو فى الأرواح وهى النفوس فيعاقب بعقوبات حد الحرابة لكونه أفسد فى الأرض بإهلاك الحرث والنسل

رضا البطاوى غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .