العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: اصلاحات حكومية - شدة لاتحلين وقرصة لاتثلمين واكلي لما تشبعين (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب نخب الذخائر في أحوال الجواهر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أحاديث مسندة في أبواب القضاء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: خطوبة هبة زاهد وحسن الشريف: (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب فضائل أمير المؤمنين معاوية بن أبي سفيان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التحصين في صفات العارفين من العزلة والخمول (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى زيارة أمير المؤمنين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: ممثل خامنئي: على الحشد اقتلاع حارقي قنصليتنا بالنجف (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب الفرائض للثورى (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 15-07-2015, 04:00 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي علاقة اللون الأرجواني بالملوك

تعود علاقة اللون الأرجواني بالملوك والملكات إلى العالم القديم، حيث كان له قصب السبق كلون جريء وغالبا تستأثر به الطبقة العليا. اعتمد الملك الفارسي كورش السترة الأرجوانية كزي ملكي، ومنع بعض الأباطرة الرومان مواطنيهم من ارتداء الملابس الأرجوانية تحت طائلة الموت. ولكن تبجيل اللون الأرجواني هيمن خاصة في عهد الإمبراطورية البيزنطية. فقد ارتدى حكامها الجلباب الأرجواني ووقعت المراسيم بالحبر البنفسجي، ووصف أطفالهم بأنهم "ولدوا في الأرجواني."
ترتبط سمعة اللون الأرجواني بالملوك بتفسير بسيط هو العرض والطلب. لعدة قرون، كان مركز تجارة الصبغة الأرجوانية في المدينة الفينيقية القديمة التي هي مدينة صور في لبنان. جاء الفينيقيون "بأرجوان صور" "من نوع من الحلزون البحري الذي يعرف الآن باسم Bolinus brandaris، وكان نادرا جدا حتى أصبح يساوي وزنه ذهبا. للحصول عليه كان صناع الصباغ يفتحون صدفة الحلزون، وينتزعون المخاط المنتج للون الأرجواني ويعرضوه لأشعة الشمس لفترة محددة من الزمن. كان هناك حاجة ل 250000 من الرخويات لانتاج أونصة واحدة فقط من الصبغة الصالحة للاستعمال، ولكن النتيجة كانت لونا أرجوانيا حيويا ويدوم طويلا.
وكانت الملابس المصنوعة من الصبغة باهظة الثمن، إذ كان رطل من الصوف الأرجواني يكلف أكثر مما يحصل عليه معظم الناس في السنة، بحيث أصبح من الطبيعي أن يقتصر على الأغنياء والأقوياء ودليلا على ثروتهم . كما أنه قيل عن أرجوان صور إنه يشبه لون الدم المتخثر مما يحمل دلالات إلهية.
تضاءل احتكار الطبقة الحاكمة للون الأرجواني أخيرا بعد سقوط الإمبراطورية البيزنطية في القرن 15، ولكن اللون لم يصبح متاحا على نطاق أوسع حتى 1850 عندما غزت الأصباغ الاصطناعية الأولى السوق.

صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .