العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: مأساة الحمار اللذي تاه في الشارع (آخر رد :اقبـال)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب حديث الضب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب مبلغ الأرب في فخر العرب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الكلام على حديث امرأتي لا ترد يد لامس (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد الكتاب أحكام الاختلاف في رؤية هلال ذي الحجة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب زهر العريش في تحريم الحشيش (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب كرامات الأولياء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اصلاحات حكومية - شدة لاتحلين وقرصة لاتثلمين واكلي لما تشبعين (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب نخب الذخائر في أحوال الجواهر (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 21-10-2015, 02:38 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي معركة ترافلغار أو الطرف الأغر

معركة ترافلغار أو الطرف الأغر هي واحدة من المعارك البحرية الأكثر حسما في التاريخ، عندما هزم الأسطول البريطاني تحت قيادة الأدميرال اللورد نيلسون الأسطولين الفرنسي والإسباني معا قبالة سواحل اسبانيا.

تمكن اللورد نيلسون والبحرية الملكية أن يحبطوا باستمرار نابليون بونابرت في عرض البحر ، وهو الذي قاد فرنسا إلى التفوق في البر الأوروبي. وكان آخر وأعظم انتصار لنيلسون ضد الفرنسيين هي معركة الطرف الأغر، الذي بدأ بعد أن شاهد نيلسون قوة فرنسية اسبانية مؤلفة من 33 سفينة. استعد للمجابهة يوم 21 أكتوبر، وقسم سفنه ال27 إلى كتيبتين و وأطلق جملته الشهيرة من على سفينته النصر ا: "إنجلترا تتوقع من كل رجل أن يقوم بواجبه"

خلال خمس ساعات من القتال، دمر البريطانيون أسطول العدو، وأبادوا 19 من سفن العدو. لم يخسروا أي من السفن البريطانية، ولكن 1500 من البحارة البريطانيين قتلوا أو أصيبوا في القتال العنيف. احتدمت المعركة في أوجها حول سفينة النصر، وأصاب قناص فرنسي نيلسون بالرصاص في الكتف والصدر. حمل الأميرال إلى أسفل السفينة وتوفي قبل حوالي 30 دقيقة من نهاية المعركة. كانت الكلمات الأخيرة لنيلسون، بعد أن أبلغ بأن النصر وشيك، "الآن أنا راض. الحمد لله لقد قمت واجبي ".

ضمن نصر الطرف الأغر عدم غزو نابليون بريطانيا. واعتبر نيلسون، منقذ أمته، وأقيمت له جنازة مهيبة في كاتدرائية سانت بول في لندن. كما أشيد عمود تخليدا لذكراه في ميدان الطرف الأغر ، وتم إعادة تسمية العديد من الشوارع تكريما له.

صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .