العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: تنزيل العاب و تحميل العاب كمبيوتر حديثة مجانا (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: نقد كتاب تنبيه الحذاق على بطلان ما شاع بين الأنام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :اقبـال)       :: The flags of love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العقل المحض2 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال القواعد الأساسية للحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا لن اطلب من الحافي نعال (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 20-03-2008, 09:48 PM   #91
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="8 70"] شرح أبيات الصفحة الأولى

الرقم الشرح
1
يهيّج: يُثير، نوح: بكاء، الوُرق: جمع ورقاء وهي الحمامة، بارق: برق

المعنى: كم يثير ألمي بكاء الحمام، وكم يقطع قلبي البرق الذي يضئ في الظلام

2
ألوث: أعصب، بُردي: ثوب مخطط، والمقصود:ردائي، صدري: يقصد هنا: قلبي، القاني: الأحمر، المعنى: أعصب ردائي على قلبي حتى لا يتسرب قلبي مع الدموع الحمراء التي تسيل من عيني، وفيه نظر إلى قول شوقي متحدثاً عن قلبه:

تسرَّب في الدموع فقلت ولّى *** وصفَّق في الضلوع فقلت ثابا

3
الجوى: شدة الحب، حب القلوب: جمع حبة، وحبة القلب سويداؤه، كلمي: جمع كلمة: قصيدة

المعنى: كم تذيب شدة الحُبُّ سويداء القلوب، كما يبدو ذلك من أنفاسي الحارة وقصائدي المعبرة

4
أهفو: هفى الفؤاد: ذهب في أثر الشئ، والمعنى: أشتاق، الغرام: الحب، آرام: جمع رئم أنثى الغزال، ذو سلم: موضع

المعنى: أشتاق من شدة الحب إلى الظباء الموجودة في وادي ذي سلم، والمشتاق يظن أن كل وادٍ هو وادي ذي سلم

5
حادٍ: قائد الإبل الذي يغني لها ليحثها على السير، يزعجني: يثيرني، قرني: رأسي

المعنى: وكل حادٍ يغني للإبل بأشعار الحب يثير أشواقي ويلهبها في جسمي كله

6
مُراح: مأوى، الدُمى: جمع دمية وهي الصورة المنقوشة من الرخام والتمثال، وقصد بها النساء الجميلات اللاتي جمالهن كجمال الدمية، مرعى: مكان الرعي، المُنى: جمع أمنية، وعنى به النساء، عبرتي: الدمعة قبل أن تفيض، والمقصود هنا: دموعي، ممزوجة: مخلوطة

المعنى: اشتد حبي إلى الموضع الذي تأوي إليه النساء الجميلات اللاتي يشبهن الدمى في الجمال، وسالت دموعي ممزوجة بالدم شوقاً إليهن

7
البين: البُعد، أشراف نفسي: جمع شَرَف: وهو العلو، والمقصود: آمالي

المعنى: كلما تذكرت البعد الذي يفصل بيني وبين من أحب انخفضت آمالي وأصابني اليأس

8
حُصَّت: حُلق شعره، قوادمه: ريش مقدمة الجناح، عكس الخوافي وهي ريش مؤخرة الجناح، يذوده: يمنعه، مضرحي: الصقر الطويل الجناح، فاغر بفم: فاتح فمه

المعنى: حالي يشبه حال الطائر الذي قُص جناحاه وهناك صقر فاغر فمه يمنعه من الحركة

9
جوانحه: أحشاؤه، اعتلاج: تصارع، ضرم: حر

المعنى: هذا الطائر يعيش بين الخوف وبين الرجاء أن يستطيع الخلاص مما هو فيه، ولهذا فهو يعاني حر هذا التصارع بين الخوف والرجاء

10
حزَّ: أثَّر، ضعف الجناح: عدم قدرته على الطيران، بيض الأماني: شبه الأماني بالبياض لوضوحها وجمالها وجلائها، وفيه نظر إلى قول المعري:

عللاني فإن بيض الأماني *** فنيت والظلام ليس بفاني

تجلو: توضحه وتجعله جلياً، ثغر: فم

المعنى: إذا أثر في نفسه عدم قدرته على الطيران لضعف جناحه، رأى الأماني تبتسم له

11
عزائمه: جمع عزيمة وهي الهمة، اليُمن: البركة

المعنى: فهل ستبلغه همتُه يوماً إلى البلد التي تطلع منها البركة والإيمان والكرم؟

12
بهجتها: جمالها وضوؤها، أديم: جلد، الشاء: جمع شاة، الجَلَم: ما يُجز به ويُقطع كالسكين ونحوه

المعنى: تلك البلاد كل من يدخلها فهو آمن، وضياؤها يقطع سواد الليل كما يقطع السكين جلد الشاة

13
مهابط الوحي: مكان نزوله، الملائك: الملائكة، مرتاد المراحم: المكان الذي ترتاده الرحمة، ملجأ: مأمن، معتصم: لاجئ

المعنى: تلك البلاد هي أماكن هبوط الوحي، وميدان سارت فيه الملائكة، وترتاده الرحمة، ومأمن كل لاجئ وخائف

14
عرفها: ريحها، رَوْح النفوس: راحتها، ثراها: ترابها، البرء: الشفاء، للسقم: للمرض

المعنى: تلك البلاد ريحها يسبب الراحة للنفوس، وماؤها وترابها يشفي المريض

15
مدبوغة: دبغ الجلد أزال شعره، والمقصود أن التربة ممهدة وموطوءة بحذاء النبي ÷ فزال منها كل سوء، شافٍ: يشفي، ضر: شر، عمي: أعمى

المعنى: فإن الاكتحال بالتراب الذي تشرف بأن يطأه حذاء خير النبيين محمد ÷ يشفي من العمى

16
أمرغ: أقلبها في التراب، فأرتوي: أزيل ظمأي، ظمي: ظامئ

المعنى: متى أتمكن أن أقلب خدي في ذلك التراب فأرتوي لأن قلبي ظامئ من البعد؟

17
الميمون: المبارك، زمر: جماعات، وافدي: جمع وافد وهو القادم من مكان بعيد

المعنى: ومتى أقصد المسجد المبارك ضمن الجماعات التي وفدت من كل مكان إلى دار خير العرب والعجم؟

18
أنثني: أعود، تسبيح الإله: كناية عن الصلاة، ضريح: قبر، الورى: الناس، جملة: مجموع، المعنى: ضمن جماعة الخدم

المعنى: وبعد أن أصلي وأسبح الله، أذهب لزيارة قبر خير الناس ضمن جماعة الزائرين الذين يقفون أمام قبره كالخدم أمام سيدهم




[/FRAME]

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 20-03-2008 الساعة 09:59 PM.
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-03-2008, 10:03 PM   #92
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="8 70"]شرح أبيات الصفحة الثانية

19
النشيج: نشج أي غص بالبكاء في حلقه من غير انتحاب، بكاً: بكاء، الثنا: الثناء وهو المدح، كاشف: مزيل، الإزم: جمع أزمة وهي النائبة والمصيبة

المعنى: وإذا لم يمنعني البكاء من الحديث أقول: السلام عليك يا مزيل الأزمات والمصائب

20
حسرت: كشفت، قناعها: غطاءها، الشهب: جمع شهاب وهي النجوم، داجٍ: مظلم، الظُلم: جمع ظلمة، والمعنى: كلما طلعت النجوم

المعنى: عليك مني صلاة الله ما طلعت النجوم في الظلام

21
جلبابها: ثوبها، ذيل الدجى: آخره، الهرِم: الشيخ الفاني

المعنى: عليك مني صلاة الله، كلما طلعت الشمس

22
سجعت: غنَّت، شجي: مُطرب ومُحزن، النوح: أصله البكاء ونوح الحمامة: سجعها، النغم: الغناء

المعنى: عليك مني صلاة الله، كلما غنت حمامة

23
خفرت: أجارت ومنعت، الطَّها: السحاب المرتفع، ارفض: سال، الديم: جمع ديمة وهي المطر الغزير

المعنى: عليك مني صلاة الله، كلما هطلت الأمطار

24
نقلت: حملت من مكان لآخر، النسائم: جمع نسيم، ريحاناً: نبات طيب الرائحة، ملتثِم: مُقبِّل

المعنى: عليك مني صلاة الله، كلما هب النسيم

25
الزمان: الدهر، السهل: ما انبسط من الأرض، الأكم: جمع أكمة، ما ارتفع من الأرض

المعنى: عليك مني صلاة لا تنتهي، ملء الزمان وملء المكان

26
صعَّد: رفع وأخرج، يقال: تنفس الصعداء إذا أخرج نفساً عميقاً، ضرَّج: لطخ، الصب: شديد الحب، العنم: شجرة لها ثمرة حمراء يشبه بها لون الدم

المعنى: عليك الصلاة كلما تنهد مشتاق وكلما بكى عاشق

27
سَيْب: مجرى الماء، ملته: دينه، حيا: مطر، الموات: الأرض غير المزروعة، أحيى: أعاد الحياة، دارس: دَرَسَ الرسمُ: عفى، والمعنى: منمحي، الرِمم: جمع رميم: العظم البالي

المعنى: يا سيد الرسل الذي أحيى بالدين أرواح الناس البالية كما تحيي المطر الأرض بالزراعة

28
بيّنة: واضحة، غراء: ذات غُرة وهي البياض في الجبهة، والمقصود: آيات القران الكريم، بارئ النسم: خالق الناس

المعنى: أحيت آيات القران الكريم الواضحة التي جئت بها وحياً عن خالق البشر، أحيت نفوس الخلق

29
شواهدها: أدلتها وبراهينها، للغي: للظلال والكفر، دامغة: شجَّة تبلغ الدماغ، أي قضت عليها، تفترُّ: تضئ، لُثُم: جمع لثام: ما على الفم من النقاب

المعنى: قضت على الكفر براهينها الواضحة البيضاء التي لا يحجبها حجاب

30
شم: جمع أشم وهو العالي، المصاقع: جمع مِصقَع، وهو الخطيب البليغ، المَضاجِع: موضع النوم، وهم: خيال، حلم: ما يراه النائم،

المعنى: أن بلاغة القرآن أزعجت أرباب البلاغة والفصاحة عن النوم بما يتراءى لهم من وهم في اليقظة ومن حلم في النوم

31
مُرغمين: مُكرهين، أي بدون قصد منهم، هووا: خروا ونزلوا على رؤوسهم، سجوداً: ساجدين، الإجلال: التعظيم، العِظم: التعظيم،

المعنى: يشير إلى سجود المشركين بدون أن يشعروا عندما سمعوا الرسول ÷ يتلو قول الله تعالى ]فاسجدوا لله واعبدوا[ (سورة النجم، آية 62)، من شدة تأثرهم ببلاغته

32
تبينوا: وضح لهم، كابروه: أنكروه كِبراً وعناداً، ابن آمنة: محمد ÷ ، متهم: لم يسبق اتهامه بكذب أو غيره

المعنى: أن المشركين أنكروا الإسلام كبراً وعناداً وإلا فهم يعلمون أن النبي ÷ صادق

33
يغطَوا: يخفوا، مِلّته: شريعته، منكتم: مخفي

المعنى: أن المشركين حاولوا أن يغطوا نور الإسلام ولكنهم لا يستطيعون، كما لا يستطيع إنسان إخفاء ضوء الصبح

34
أفرغوا الجهد: بذلوا أقصى جهدهم، أظهر: أوضح، عَلَم: جبل، والمثل يضرب للأمر المشتهر

المعنى: بذل الكفار كل جهدهم في تكذيب الدعوة الإسلامية، ولكن الإسلام أوضح من النار على الجبل

35
غَذِيَُ صدق: أي غُذِّي ورُبي على الصدق، تلى: قرأ، معجزة: أمر خارق لا يمكن الإتيان بمثله، الأجيال: جمع جيل وهو الجماعة من الناس، الأمم: جمع أمة وهي الجماعة العظيمة من الناس

المعنى: هذا النبي الصادق اليتيم الذي لم يتعلم القراءة أتى بمعجزة الأمم

36
أنّى: كيف، يكدره: يشوبه ويخالطه، ريب: شك، في البحث: أي في موضوع أن تكون معجزة الأمي كتاب يعجز البلغاء عن الإتيان بمثله، مفتي دارة الحكم:؟؟؟

المعنى: كيف يخالط معجزته شك، وقد أتى بهذا القرآن المعجز وهو أمي لم يتعلم القراءة والكتابة؟

37
برمته: الرُمة: قطعة من حبل، والمعنى: بجملته، وأصله أن رجلاً أعطى آخر جملاً بحبل في عنقه فقيل لكل من دفع شيئاً بجملته: أعطاه برمته، بُردة: قصيدة الإمام البوصيري في مدح النبي ÷ ، الشيم: الأخلاق، يعني به النبي ÷

المعنى: أن البحث المشار إليه في البيت السابق معناه مأخوذ من بيت للبوصيري في قصيدة البردة

38
هذا البيت من بردة البوصيري، وهو محل الشاهد في البيت السابق، أي أن البحث الذي كتبه مفتي دارة الحكم قد سبق إلى معناه البوصيري في البردة في هذا البيت


[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-03-2008, 01:37 AM   #93
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي مرّي علي ذاتي بصبح مرتجي

[FRAME="11 70"]مرّي علي ذاتي بصبح مرتجي
هات الغرام من الرياض صبوحا
أني ذهبت فريحها يسري معي
يلقي الأريج معطّرا وسروحا
يثوي هناك بغاره مترنّما
يأوي إليه خاشعا وصلوحا
ناجي المليك بروحه وبراحه
حنّت عليه ملائك تنفيحا
اقرأ حبيبا في القلوب مرتّلا
ولسوف تصدح في الزمان مبيحا
ورآيت نورا في الزوايا معلنا
جبريل يأوي ذاته تفريحا
والربّ يمنح والملائك شهّد
جمع يزفّ إلي الرسول فتوحا
عبد خشوع قد أقام ببابهم
يثوي هنالك عاشقا وجريحا
وأتته زفرة فيضهم في غمرة
تزميل ذات في الولوج رهوفا
مالت عليه خديجة في حنوة
يلقي هنالك منحة وصنوفا
حنّت علي طه الحبيب محمد
ألقت عليه بردها تعطيفا
ورقته من وجع ومن ألم به
كيف الوصول لدارهم تشريفا
شهدت جمالا في جبين محمد
صاحت بحبّ للرسول صدوحا
نور أضاء ربوع مكة صافيا
بل قد أضاء عوالما وصروحا
هذا ابن آمنة الوضئ محمد
يروي قرانا موحيا مشروحا
يصفو وبعض الصفو منه عطية
صلّوا عليه وسلموا تصحيحا
بعض المشاعر في مولد الهادي صلوات
الله وسلامه عليه.
الخميس 20/3/2008
بقلم السيد عبد الرازق

[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-03-2008, 01:46 AM   #94
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي









السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-03-2008, 02:59 AM   #95
الشــــامخه
مشرفة قديرة سابقة
 
الصورة الرمزية لـ الشــــامخه
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
الإقامة: *نجـد* قلبي النابض
المشاركات: 3,760
إفتراضي


ابيات رائعة لـ حسان بن ثابت شاعر الإسلام
فى مدح خير الأنام و سيد العالمين وسيد الخلق عليه افضل الصلاة والسلام

أَغـــرّ عليه للنبوة خاتم ..... مـن الله مشهود يلوح ويشهد

وضم الإله اسم النبي إلى اسمه ..... إذا قال في الخمس المؤذن: أشهد

وشق لــه من اسمه ليجله ..... فـذو العرش محمود وهذا محمد

نبي أتانا بعــد يأس وفترة مــن ..... الرسل، والأوثانُ في الأرض تعبد

فأمسى سراجاً مستنيراًوهادياً ..... يلـوح كما لاح الصقيل المهند

وأنذرنا ناراً وبشّــر جنةً ..... وعلمـــنا الإسلام فالله نحمد

وأنت إله الخلق ربي وخالقي ..... بذلك ماعـمّرت في الناس أشهد






اللهم إنا نشهدك ونشهد حملة عرشك
وملائكتك وجميع خلقك على حب نبيك وآل بيت نبيك
فاحشرنا اللهم في زمرتهم وارزقنا شفاعة نبيك
وأوردنا اللهم حوضه واسقنا من يده الشريفة
شربة هنيئة لا نظمأ بعدها ابد..آمـــــيـن




الشــــامخه غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-03-2008, 10:42 PM   #96
هيثم العمري
شاعر الحبّ
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
المشاركات: 1,366
إفتراضي قَالَ النَّبِـيُّ وَلَـمْ أَجْـزَعْ يُوَقِّرُنِـي -- لأبي بكر الصديق رضي الله عنه

قَالَ النَّبِـيُّ وَلَـمْ أَجْـزَعْ يُوَقِّرُنِـي

وَنَحْنُ في سُدْفَـةٍ مِنْ ظُلْمَـةِ الْغَـارِ

لاَ تَخْـشَ شَيْـئاً فَـإِنَّ اللهَ ثَالِثُنَـا

وَقَـدْ تَـوَكَّلَنَـا مِـنْـهُ بِإِظْهَـارِ

وَإِنَّمَا الْكَيْـدُ لاَ تُخْشَـى بَـوَادِرُهُ

كَيْـدُ الشَّيَاطِيـنِ كَادَتْـهُ لِكُفَّـارِ

وَاللهُ مُهْلِكُهُمْ طُـرّاً بِمَـا كَسَبُـوا

وَجَاعِلُ الْمُنْتَهَـى مِنْهُـمْ إِلى النَّـارِ

وَأَنْتَ مُرْتَحِلٌ عَنْهُـمْ وَتَـارِكُهُـمْ

إِمَـا غُـدُوّاً وَإمَّـا مُدْلِـجٌ سَـارِ

وَهَاجِرٌ أَرْضَهُمْ حَتَّـى يَكُـونَ لَنَـا

قَـوْمٌ عَلَيْهِـمْ ذَوُو عِـزٍّ وَأَنْصَـارِ

حَتَّـى إِذَا الَّليْـلُ وَارَتْنَـا جَوَانُبُـهُ

وَسَدَّ مِنْ دُونِ مَا نَخْشَـى بأَسْتَـارِ

سَـارَ الأُرَيْـقَـطُ يَهْدِينَـا وَأَيْنُقُـهُ

يَنْعَبْنَ بِالْقَوْمِ نَعْبـاً تَحْـتَ أَكْـوَارِ

يَعْسِفْنَ عَرْضَ الثَّنَايَـا بَعْـدَ أَطْوُلِهَـا

وَكُلَّ سَهْبٍ دُقَـاقِ التُّـرَابِ مَـوَّارِ

حَتَّى إِذَا قُلْتُ قَدْ أَنْجَـدْنَ عَارَضَنَـا

مِنْ مُدْلِـجٍ فَـارِسٌ فِي مَنْصِـبٍ وَارِ

يَرْدِي بِهِ مُشْرِفُ الأَقْطَـارِ مُعْتَرِضـاً

كَالسَيِّدِ ذِي اللِّبْدَةِ الْمُسْتَأْسِدِ الضَّارِي

فَقَالَ : كُـرُّوا، فَقُلْنَـا : إِنَّ كَرَّتَنَـا

مِنْ دُونِهَا لَكَ نَصْرُ الْخَالِـقِ الْبَـارِي

أَنْ يَخْسِفَ الأَرْضَ بِالأحْوَى وَفَارِسِهِ

فَانْظُرْ إِلى أَرْبَعٍ فـي الأَرْضِ غُـوَّارُ

فَهِيلٍ لَمَّا رَأَى أَرْسَاغَ مُهْرَتِـهِ قَـدْ

سُخْنَ في الأَرْضِ لَمْ تُحْفَرْ بِمِحْفَـارِ

فَقَالَ : هَلْ لَكُمُ أَنْ تُطْلِقُـوا فَرَسِـي

وَتَأْخُذُوا مَوْثِقِي في نُصْـحِ أَشْـرَارِ

فَأَصْرِفَ الْحَيَّ عَنْكُـمْ إِنْ لَقِيتُهُـمُ

وَأَنْ أُعَـوِّرَ مِنْهُــمْ كُـلَّ عَـوَّارِ

فَادْعُوا الَّذِي هُوَ عَنْكُمْ كَفَّ عَدْوَتَنَـا

يُطْلِقْ جَوَادِي فَأَنْتُـمْ خَيْـرُ أَبْـرَارِ

فَقَـالَ قَـوْلاً رَسُـولُ اللهِ مُبْتَهِـلاً

يَا رَبِّ إِنْ كَانَ يَنْوِي غَيْرَ إِخْفَـارِي

فَنَجِّـهِ سَالِمـاً مِنْ شَـرِّ دَعْوَتِنَـا

ومَهْـرَهُ مُطْلَقـاً مِنْ كَلْـمِ آثَـارِ

فَأَظْهَـرَ اللهُ إِذْ يَدْعُـو حَـوَافِـرَهُ

وَفَـازَ فَارِسُـهُ مِنْ هَـوْلِ أَخْطَـارِ
هيثم العمري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-05-2009, 08:59 AM   #97
alimetlak
شاعر وأديب
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: الأردن
المشاركات: 142
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة alimetlak مشاهدة مشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم



في مدح الحبيب المصطفى
صلــــــى الله عليـه وســلم


هيهــات أن يصل المديــح علاكـــا - - - قمرُ السـماء وشمسها نعلاكـــا

فجعلتَ من زُهر النجوم حوا ســدا - - - إنْ لم تمـسّ أديـمَهـا قدماكـــــا

هيهـات أن يصـل المديـــح لمـن إذا --- نبستْ بنـور ِ حـروفه شـفتاكـــا

عبِقـــت بـأطيــب نفـحـة تتـذاكــــى --- وسرى بهـاءُ الصبح في مرآكـا

يــا من له خُـلـِقَ الوجـــود بأســره --- أيحيـط هذا الشعر في معناكــــا ؟

يــا معجزاً كلَّ العقــول بوصـفكــم --- مَن رام يظهرُ حـُسْـنكم أخفاكـــا

أتظـللُ النــورَ المبيــن غمامـــة ٌ ؟! --- لم تحتملْ شمس السماء ضياكـا (1)

سبحــان مـن أثـنى عليك بوحـــيـه --- سبحــان مـن بمحمــدٍ سمّاكــــا

سبحــان مـن أهـداك فينا رحمــــة ً --- وهـدايــة ً للــعالميــن حباكــــا

تبكــي عيــون العــاشقين لذكـــره --- فإذا دمـوعـك أبطأتْ فتباكــــى

يــا جـاعلا ً كل الدعــاء صــلاتـــه --- كف ّالهمــــوم الله قــد كافاكــــا

مضنى الفـؤاد عجبتُ من شكواكـا --- ومحمـــدٌ طـِبُّ القلــوب دواكـــا

يــا أعظمَ الرُسُـلِ الكـرام مكانــــة ً -- خـُتِمـوا بـأعلاهم يــدا بهـداكــــا

أسـرى الإله بشمـس مكــة شـافيـا ً --- أقصــى يحنّ ويـحتفي بلقاكـــــا

فـأضاء بالنــور المبـيــن نـواحـيـا ً --- ظلـّت دهـوراً تشتهي مسراكــا

يــا سيدَ الرسـل الكـرام و تاجـَــهم --- وامامَـهم لم يقتـدوا بســـواكــــا

وَعَـرَجـْتَ للخضــراء في ملكوتــه --- جبـريـــــل يلهـج شــاديا بثنـاكـــا

ذا أولُ ألتكريـــم فــي معراجــــــهِ --- جُعـِلَ ألبراقُ مطيــة ً ووِراكــــا (2)

ينبــي السمــاءَ قـدومَ أطيـبِ زائــرٍ --- فرحُ الملائـك من عبير شذاكــا

يــا سدرةً في المنتهى لم يـُرْتضــى --- إلا لأحمــد أن يسيــر هناكـــــا

فسألـتَ ربّ الــعـرش تخفيفـا ً لنــا --- خمسون صارت خمسة ً بدعاكا

سبحانـــك الـلهم أرحــــــمَ راحــــم ٍ --- أبقيـتَ أجــرَ صلاتنـا أولاكــــا (3)

يــا مفـزعاً للخـلق يــــوم حســابهـم --- لا يـــرتجـــون مشــفَّعـاً إلاّكــــا

فسجــــدتَ لله العظيــــــم مسبحـــــا ً --- ولـواءُ حَمْــدِ الله فـي يـُمـْنـاكــــا

فســألتــــَه ثـُلـُثـَــاً وهمّـــُك آخــــــرٌ --- دخلوا الجنان وقد أجيب رجاكـا (4)

ولســـوف يـعطيك الإلـــه رضـــاكا --- وعـــد الضحــى بكتابه أوفاكــا

ما زلــت تمســحُ دمـــعَ كـلِّ مــعذبٍ --- بيـد الشفاعـة عنـد مـن جلاّكــا

صلــــــــى عليـك الله يـا علـم الهدى --- مـا دام فينـا مولعٌ بهــواكـــــــــا

صلـــــــى عليـك الله يـا خير الورى --- مـا حـنَّ مشتــاقٌ إلى رؤيـاكــا

لا أســأل الرحمـــنَ ألا شــربـــــــة ً --- تسقينِها يــوم اللقـــاء يــداكـــــا

برّأت شيطانَ القريــض قريحتـــــي --- فبمدح طـــــــه يستحيل مـلاكـا (5)

مـا جــاز شعـرٌ يـــا حبيبُ مـداكــــا --- وَلـَوَ أنّ حـرفه عانـق الافلاكــا

لـو أستطــيعُ جعــلتُ شعري كلـَّــــه --- وَلِهاً بحبــك مُرتقـىً لسماكـــــا

عـُذري بأنـك يـا محمــــــــدُ شـــاهقٌ --- تعيا القـوافي في سفوح ذراكــا

عذري بــأنـك يــا مشفّــَع كـامــــــلٌ --- هيهات أن يصل المديح علاكــا



بقلمي.........alimetlak علي محمد السليّم

27 حزيران 2004

.................................................. .............................................

1. اي ان الغمامة ظللت الشمس من نوره الوضاء لأن الشمس لم تحتمل قوة ضيائه (المعروف في السيرة العطرة لنبينا عليه الصلاة والسلام ان الغمامة ظللته في رحلته الى الشام قبل النبوة مع عمه ابي طالب)
2. و ِراكا= ما يوضع تحت الورك على ظهر الدابة من متاع

3. اولاكا= اولئك الخمسين صلاة

4. فسألته ثلثا= سألته أن يكون ثلث اهل الجنةمن امة محمد صلى الله عليه وسلم وهمك ثلث آخر وأكثر .وهمك ان يكون ثلثا أهل الجنة من أمة الأسلام .

5. أي أنه لا مجال ولا مكان لشيطان الشعر (كما جرت العادة) في شعر يمدح الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم ,فالشيطان بريء من قريحتي الشعرية وقريحتي بريئة منه ايضاً ولهذا فهو يتحول الى ملاك عند مدح الرسول
>
صلى الله عليه وسلم
alimetlak غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .