العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب أبواب الأجور (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل احدث العاب الكمبيوتر و الجوال 2019 (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: وأمـا بنعمة ربك فحـدث (آخر رد :اقبـال)       :: تنزيل العاب كمبيوتر 2020 مجانا (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: نقد كتاب العادلين من الولاة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تنزيل العاب و تحميل العاب كمبيوتر حديثة مجانا (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: نقد كتاب تنبيه الحذاق على بطلان ما شاع بين الأنام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 20-11-2001, 09:15 PM   #1
عمر مطر
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2000
المشاركات: 2,620
إفتراضي أحمد شوقي

[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
خدعوها بقولهم حسناء = والغواني يغرهن الثناء
أتراها تناست اسمي لما = كثرت في غرامها الأسماء
إن رأتني تميل عني كأن = لم تك بيني وبينها أشياء
نظرة فابتسامة فسلام = فكلام فموعد فلقاء
يوم كنا ولا تسل كيف كنا = نتهادى من الهوى ما نشاء
وعلينا من العفاف رقيب = تعبت في مراسه الأهواء
جاذبتني ثوبي العصي وقالت = أنتم الناس أيها الشعراء
فاتقوا الله في قلوب العذارى = فالعذارى قلوبهن هواء
نظرة فابتسامة فسلام = فكلام فموعد فلقاء
ففراق يكون فيه دواء = أو فراق يكون منه الداء[/poem]

آخر تعديل بواسطة الوافـــــي ، 05-06-2005 الساعة 03:45 AM.
عمر مطر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 15-01-2002, 04:16 AM   #2
che guevara
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2002
المشاركات: 90
إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى che guevara
إفتراضي احمد شوقي

[FRAME="4 70"]ريم على القاع بين البان و العلم
......احل سفك دمي في الاشهر الحرم
رمى القضاء بعيني جؤذر اسدا
......يا ساكن القاع ادرك ساكن الاجم
لما رنا حدثتني النفس قائلة:
......يا ويح جنبك بالسهم المصيب رمي
جحدتها و كتمت السهم في كبدي
......جرح الاحبة عندي غير ذي الم
رزقت اسمح ما في الناس من خلق
......اذا رزقت التماس العذر في الشيم
يا لائمي في هواه و الهوى قدر
......لو شفك الوجد لم تعذل و لم تلم
لقد انلتك اذنا غير واعية
......و رب منصت و القلب في صمم
يا ناعس الطرف لا ذقت الهوى ابدا
......اسهرت مضناك في حفظ الهوى فنم
افديك الفا و لا الو الخيال فدا
......اغراك بالبخل من اغراه بالكرم
سرى فصادف جرحا داميا فاسا
......و رب فضل على العشاق للحلم
من الموائس بانا بالربى و قنا
......اللاعبات بروحي السافحات دمي
السافرات كامثال البدور ضحا
......يغرن شمس الضحى بالحلي و العصم
القاتلات باجفان بها سقم
......و للمنية اسباب من السقم
العاثرات بالباب الرجال
......و قد اقلن من عثرات الدل في الرسم
المضرمات خدودا اسفرت و جلت
......عن فتنة تسلم الاكباد للضرم
الحاملات لواء الحسن مختلفا
......اشكاله و هو فرد غير منقسم
من كل بيضاء او سمراء زينتا
......للعين و الحسن في الارام كالعصم
يرعن للبصر السامى و من عجب
......اذا اشرن اسرن الليث بالعنم
و ضعت خدي و فسمت الفؤاد ربى
......يرتعن في كنس منه و في اكم
يا بنت ذا اللبد المحمي جانبه
......القاك في الغاب ام القاك في الاطم؟
ما كنت اعلم حتى عن مسكنه
......ان المنى و المنايا مضرب الخيم
من انبت الغصن من صمصامة ذكر؟
......و اخرج الريم من ضرغامة قرم؟
بيني و بينك من سمر القنا حجب
......و مثلها عفة عذرية العصم
لم اغشى مغناكك الا في غضون كرى
......مغناك ابعد للمشتاق من ارم
[/FRAME]
__________________
I'd rather die on my feet than live
(on my knees. (Emiliano Zapata


آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 25-05-2007 الساعة 08:14 PM.
che guevara غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 16-01-2002, 02:28 AM   #3
che guevara
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2002
المشاركات: 90
إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى che guevara
إفتراضي احمد شوقي

[FRAME="9 70"]يا جارة الوادي طربت و عادني
........ما يشبه الاحلام من ذكراك
مثلت في الذكرى هواك و في الكرى
........و الذكريات صدى السنين الحاكي
و لقد مررت على الرياض بربوة
........ غناء كنت حيالها القاك
ضحكت الي وجوهها و عيونها
........ و وجدت في انفاسها رياك
فذهبت في الايام اذكر رفرفا
........ بين الجداول و العيون حواك
لم ادر ما طيب العناق على الهوى
........ حتى ترفق ساعدي فطواك
و تاودت اعطاف بانك في يدي
........ و احمر من خفريهما خداك
و دخلت في ليلين فرعك و الدجى
........ و لثمت كالصبح المنور فاك
و تعطلت لغة الكلام و خاطبت
........ عينى فى لغة الهوى عيناك
و محوت كل لبانة من خاطري
........ و نسيت كل تعاتب و تشاك
لا امس من عمر الزمان و لا غد
........ جمع الزمان فكان يوم رضاك
[/FRAME]
__________________
I'd rather die on my feet than live
(on my knees. (Emiliano Zapata


آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 25-05-2007 الساعة 08:10 PM.
che guevara غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2002, 02:54 PM   #4
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

[FRAME="2 70"]====== ولد الهـــدى ======


وُلد الهدى، فالكائناتُ ضــــــــــياءُ
...................وفمُ الزّمان تبسُّــــــــمٌ وثناءُ

الرُّوحُ والملأُ الملائكُ حَـــــــــــولَهُ
..................للدِّين والدنيا به بُشـــــــــراءُ

والعرشُ يزهو والحظيرةُ تزدَهي
.................والمنتهى والسِّدرَةُ العصماءُ

وحديقةُ الفرقان ضاحـكةُ الربى
................بالترجمانِ شــذيَّةٌ غــــــــنَّاءُ

والوحيُ يقطرُ سلسلاً من سلسلٍ
...............واللوحُ والقـــــــــــلمُ البديعُ رُواءُ

نُظِمَتْ أسامي الرُّسلِ فهي صحيفة
................في اللوح واسمُ محمدٍ طغراءُ

اسم الجلالة في بديع حروفه
................ألفٌ هـــــنالك ،واسم طه الباءُ

يا خير من جاءَ الوجودَ تحية
............من مُرسلينَ الى الهدى بك جاؤوا

بيت النبيين الذي لا يلتقـــي
............إلا الحـــنائف فيه والحـــــــــــــنفاءُ

خيرُ الأبوةِ حــــــازهم لكَ آدمٌ
.............دونَ الأنامِ واحرزتْ حــــــــــــــوَّاءُ

هم أدركوا عزَّ النبوَّةِ وانتهــت
.............فيها إليكَ العزَّةُ القـــعــســـــــــاءُ

خُلقتْ لبيتك وهو مخلوقٌ لها
..............إن العظائِمَ كفؤها العظمــــــــــاءُ

بك بشَّر اللهُ السماء فزُيِّنت
.............وتضوَّعت مسكاً بك الغــــــــــــبراءُ

وبدا مًحيَّاك الذي قسماتُه
..............حــــــــــــــقّ وغرَّتُه هُدىً وحياءُ

وعــــليه من نورِ النبوَّةِ رونقٌ
.............ومن الخليل وهديِه سيمــــــــــــاءُ

أثنى المسيحُ عليه خلف سمائه
.............وتهلَّلت واهتزت العـــــــــــــــــذراءُ

يومٌ يتيهُ على الزمان صباحُه
.............ومســـــــــــــــــــاؤه بمحمدٍ وضَّاءُ

الحقُّ عالي الركن فيه مظفَّر
.............في المــلكِ لا يعــــــــلو عليه لواءُ

ذُعرت عروشُ الظالمين فزلزلت
.............وعلتْ على تيجــــــــــانهم أصداءُ

والنارُ خاوية الجوانب حولهُمْ
............خَمَدَت ذوائبُها وغــــــــــاض الماءُ

والآيُ تترى والخوارق جمةٌ
............جــــــــبريلُ رواح بها غــــــــــــداءُ

نِعمَ اليتيمُ بدت مخايلُ فضله
............واليُتمُ رزقٌ بعضُه وذكـــــــــــــــــاءُ

في المهد يُستسقى الحيا برجائه
............وبقصده تُستدفعُ البأســـــــــــــاءُ

بسوى الأمانة في الصبا والصدقِ لم
............يعرفه أهـــــــــــلُ الصدقِ والأمناءُ

يا مَنْ له الأخلاقُ ما تهوى العلا
...........منها وما يتعشَّقُ الكـــــــــــــــبراءُ

لو لم تُقم ديناً لقامت وحدَها
...........ديناً تُضــــــــــــــــــيءُ بنوره الآناءُ

زانتك في الخلقِ العظيم شمائلٌ
...........يُغرى بهنَّ ويولعُ الكرمــــــــــــــــاءُ

أما الجمالُ فأنت شمسُ سمائه
...........وملاحـــــــــــــةُ الصديقِ منك أياءُ

والحسن من كرم الوجوه وخيره
...........ما أوتي القوادُ والزعمـــــــــــــــاءُ

فإذا سخوت بلغت بالجود المدى
...........وفعلت ما لا تفعــــــــــــــل الأنواءُ

وإذا عفوت فقادراً ومقدّراً
............لا يستهين بعفوك الجُهـــــــــلاءُ

وإذا رحمت فأنت أمٌّ أو أبٌ
...............هذان في الدنيا هما الرُّحماءُ

وإذا غضبت فإنما هي غضبةٌ
...........في الحــــــقّ لا ضغنٌ ولا بغضاءُ

وإذا رضيت فذاك في مرضاته
............ورضى الكـــــــــــثير تحلمٌ ورياءُ

وإذا خطبت فللمنابر هــــــزةٌ
............تعرو النَّديَّ وللقلوب بكـــــــــاءُ

وإذا قضيت فلا ارتياب كأنّما
.............جاء الخصوم من السماء قضاءُ

وإذا حميتَ الماء لم يورد ولو
............أنّ القياصر والملوك ظمـــــــــاءُ

وإذا أجرت فأنت بيت الله لم
...............يدخل عليه المستجير عداءُ

وإذا ملكت النفس قُمْتَ ببرِّها
..........ولو أن ما ملكت يداك الشــــــاءُ

وإذا بنيت فخير زوجٍ عشرةً
..........وإذا ابتنيت فـــــــــــــدونك الآباءُ

وإذا صحبت رأى الوفاء مجسما
..........في بردك الأصحــــابُ والخلطاءُ

وأذا أخذت العهد أو أعطيته
..........فجميع عهدك ذمةٌ ووفـــــــــاءُ

وإذا مشيت الى العدا فغضنفرٌ
..........وإذا جـــــــــريت فإنكَ النكـــباءُ

وتمدُّ حلمكَ للسفيهِ مُدارياً
...........حتى يضيق بعرضك السفهاءُ

في كل نفسٍِ من سطاك مهابةٌ
...........ولكل نفسٍ في نداك رجــــاءُ

والرأي لم ينضَ المهَّندُ دونه
.............كالسيف لم تضرب به الآراءُ

يأيها الأمِّي حسبكَ رتبةً
.........في العلم أن دانت بك العلماءُ

الذكرُ آية ربكَ الكبرى التي
............فيها لباغي المعجزات غناءُ

صدرُ البيانِ له إذا التقت اللُّغى
.........وتقدّم البلغاءُ والفصحــــــــــاءُ

نُسخـتْ به التوراةُ وهي وضيئةٌ
........وتخلف الإنجيلُ وهو ذكــــــــاءُ

لما تمشى في الحجاز حكيمهُ
........فضَّت عُكاظُ به وقام حِــــــراءُ

أزرى بمنطق أهله وبيانهم
..........وحــــــيٌ يقصرُ دونه البلغاءُ

حسدوا فقالواشاعرٌ أو ساحرٌ
........ومن الحسود يكون الاستهزاءُ

قد نال بالهادي الكريم وبالهدى
.........ما لم تنل من سؤدد سيناء

أمسى كأنك من جلالك أمةٌ
..............وكأنه من أنســـه بيداءُ

يوحي إليك الفوز في ظلماته
.............متتابعاً تجلى به الظلماءُ

دينٌ يشيد آيةً في آية
.........لبنائه الســــــوراتُ والأضواءُ

الحق فيه هو الأساس وكيف لا
.............والله جــــلَّ جلاله البناءُ؟

أما حديثُكَ في العقول فمشرعٌ
........والعلم والحكمُ الغوالي الماءُ

هو صبغةُ الفرقان نفحة قدسه
..........والسين من سوراته والراءُ

جرتِ الفصاحةُ من ينابيع النُّهى
.........من دوحه وتفجى الإنشاء

في بحره للسابحين به على
..........أدب الحياة وعلمها إرساءُ

أنت الدهورُ على سُلافته ولم
......تَفْنَ السلافُ ولا سلا الندماءُ

بك يا ابن عبد الله قامتْ سَمْحَةٌ
.........بالحقِّ من مللِ الهدى غراءُ

بنيتْ على التوحيد وهي حقيقةٌ
..........نادى بها سقراطُ والقدماءُ

وجد الزعافَ من السموم لأجلها
........كالشهد ثم تتابعَ الشهداءُ

ومشى على وجه الزمان بنورها
..........كهانُ وادي النيل والعرفاءُ

إيزيسُ ذاتُ الملك حين توحَّدَتْ
........أخذت قوام أمورها الأشياءُ

لما دعوتَ الناسَ لبىَ عاقلٌ
.........

يتبع
[/FRAME]
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 25-05-2007 الساعة 07:50 PM.
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2002, 02:56 PM   #5
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

لما دعوتَ الناسَ لبىَ عاقلٌ
.........وأصمَّ منك الجاهلين نداءُ

أبوا الخروج إليك من أوهامهم
....والناسُ في أوهامهم سجناءُ

ومن العقول جداولٌ وجلامدٌ
.........ومن النفوس حرائرٌ وإماءُ

داءُ الجماعة من ارسطاليس لم
..........يوصف له حتى أتيتَ دواءُ

فرسمتَ بعدَك للعبادِ حكومةً
............لا سوقةٌ فيها ولا أمراءُ

الله فوق الخلق فيها وحده
........والناسُ تحت لوائها أكفاءُ

والدِّينُ يسرٌ والخلافةُ بيعةٌ
...والأمرُ شورى والحقوقُ قضاءُ

الاشتراكيون أنتَ إمامهم
......لولا دعاوى القوم والغلواءُ

داويت متئداً وداووا طفرةً
....وأخفُّ من بعض الدواءِ الداءُ

الحربُ في حقٍّ لديك شريعةٌ
......ومن السُّمومِ الناقعاتِ دواءُ

والبِرُّ عندك ذمةٌ وفريضةٌ
.........لا منَّةٌ ممنونةٌ وجــــــباءُ

جاءت فوحدت الزكاةٌ سبيله
.....حتى التقى الكرماءُ والبخلاءُ

أنصفتَ أهلَ الفقر من أهل الغنى
..........فالكلُّ في حقِّ الحياة سواءُ

فلو أنَّ إنســــــاناً تخير ملةً
............ما اختار إلا دينكَ الفقراءُ

يأيها المسرى به شرفاً الى
........ما لا تنالُ الشمسُ والجوزاءُ

يتساءلون وأنتَ أطهرُ هيكل
..........بالروح أو بالهيكل الإسراءُ ؟

بهما سموتُ مطهرين كلاهما
.............نورٌ وريحانيَّة وبهــــــــاءُ

فضلٌ عليك لذي الجلال ومنةٌ
...........والله يفعل ما يرى ويشاءُ

تغشى الغيوب من العوالم كلما
..........طويتْ سماءُ قلدتْكَ سماءُ

في كل منطقةٍ حواشي نورها
............نونٌ وأنت النقطةُ الزهراءُ

أنت الجمالُ بهاوأنت المجتلي
..........والكفُّ والمرآةُ والحسناءُ

الله هيأ من حظيرة قدسه
...........نزلاً لذاتك لم يجزه علاءُ

العرشُ تحتكَ سُدَّةً وقوائماً
........ومناكبُ الروح الأمين وطاءُ

والرسلُ دون العرش لم يؤذن لهم
................حاشا لغيرك موعدٌ ولقاءُ

الخيلُ تأبى غير أحمد حامياً
.............وبها إذا ذكر اسمه خيلاءُ

شيخُ الفوارس يعلمون مكانه
..........إن هيجت آسادها الهيجاءُ

وإذا تصدى للظبي فمهندٌ
............أو للرّماح فصعدةٌ سمراءُ

وإذا رمى عن قوسه فيمينه
..........قدرٌ وما ترمي اليمينُ قضاءُ

من كل داعي الحق همَّةُ سيفه
........فلسيفه في الراسيات مضــاءُ

ساقي الجريح ومطعمُ الأسرى ومن
.............أمنت سنابكَ خيلهِ الأشلاءُ

إن الشجاعة في الرجال غلاظة
................ما لم تزنها رأفةٌ وسخاءُ

والحرب من شرف الشعوب فإن بغوا
...............فالمجــــــد مما يدعون براءُ

والحربُ يبعثها القويُّ تجبُّراً
................وينوءُ تحت بلائها الضعفاءُ

كم من غزاةٍ للرسول كريمةٍ
...............فيها رضىً للحقِّ أو إعلاءُ

كانت لجند الله فيها شدةٌ
...............في إثرها للعالمين رخاءُ

ضربوا الضلالة ضربةً ذهبت بها
............فعلى الجهالة والضلال عفاءُ

دعموا على الحرب السلام وطالما
............حقنت دماءً في الزمان دماءُ

الحقُّ عرضُ الله كلُّ أبيةٍ
............بين النفوس حمىً له ووقاءُ

هل كان حول محمدٍ من قومه
.............إلا صبيٌّ واحـــــــــد ونساءُ؟

فدعا فلبى في القبائل عصبةٌ
...............مستضعفون قلائلٌ أنضاءُ

ردوا ببأس العزم عنه من الأذى
............ما لا تردُّ الصخــــرةُ الصمّاءُ

والحقُّ والإيمان إن صبَّا على
...........برد ففيه كتيبةٌ خرســــــاءُ

نسفوا بناء الشرك، فهو خرائبٌ
.......واستأصلوا الأصنام فهي هباءُ

يمشون تغضي الأرضُ منهم هيبةً
..........وبهــــــم حيالَ نعيمها إغضاءُ

حتى إذا فتحت لهم أطرافها
...........لم يطغـــهم ترفٌ ولا نعماءُ

يا من له عزُّ الشفاعة وحدهُ
.........وهو المنزهُ ما له شــــفعاءُ

عرش القيامة أنت تحت لوائه
..........والحوضُ أنتَ حيالهُ السَّقاءُ

تروي وتسقي الصالحين ثوابهم
............والصـالحات ذخائرٌ وجـــزاءُ

ألمثل هذا ذقت في الدنيا الطوى
.........وانشقَّ من خلقٍ عليك رداءُ؟

لي في مديحك يا رسولُ عرائسٌ
........تيمنَ فيك وشاقهنَّ جـــــلاءُ

هنَّ الحسانُ فإن قبلت تكرماً
...........فمهورهنَّ شفاعةٌ حسناءُ

أنت الذي نظمَ البريَّةَ دينُهُ
...........ماذا يقول وينظم الشعراءُ؟

المصلحون أصابعٌ جمعت يداً
.......هي أنت بل أنت اليدُ البيضاءُ

ما جئتُ بابكَ مادحاً بل داعياً
............ومن المديح تضرُّعٌ ودعاءُ

أدعوك عن قومي الضعاف لأزمةٍ
.........في مثلها يلقى عليك رجاءُ

أدرى رسول الله أن نفوسهم
.........ثقةٌ ولا جمع القلوب صفاءُ

رقدوا، وغرهم نعيمٌ باطلٌ
..........ونعيمُ قومٍ في القُيود بلاءُ

ظلمُوا شريعتك التي نلنا بها
.........ما لم ينل في رومة الفقهاءُ

مشتِ الحضارة في سناهاواهتدى
........في الدِّين والدُّنيا بها السعداءُ

صلى عليك الله ما صحب الدُّجى
............حــــادٍ وحنَّت بالفلا وجناءُ

واستقبل الرضوان في غرفاتهم
.............بجنان عدنٍ آلك السُّمحاءُ

خيرُ الوسائل منْ يقع منهُم على
..........سبب إليك فحسبي الزهراءُ

=====================================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-05-2004, 08:56 AM   #6
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

للعزيزين الغائبين
عسى ما شر
رشا

موضوع جيد وشيق عن أحمد شوقي بعنوان

أحمد شوقي في سطور

اجتهدا فيه جهدا يشكران عليه
وها أنا أضع رابطه هنا للفائدة من جهة وتذكيرا بفضلهما من جهة أخرى

http://hewar.khayma.com/showthread.p...F+%D4%E6%DE%ED
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-05-2004, 09:06 AM   #7
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي نهج البردة

نهج البردة

ريم على القاع بين البان والعلَم
--------------------أحَل سفكْكَ دمى فى الأشهر الحُرُم
لما رَنا حدثتني النفسُ قائلة
------------------- يا ويح جنبِكَ بالسهم المُصيبِ رُمى
جحدتُها وكتمتُ السهم فى كبدي
------------------- جٌرْحُ الأحبة عندي غير ذي ألــــم
يا لائمي فى هواهُ والهوى قدَرٌ
------------------ لو شفك الوجد لمْ تعذلْ ولم تلــــــُم
لقد أنلتك أذْنا غير واعية
----------------- ورب منتصبٍ والقلبُ فى صَمَـــــم
يا ناعس الطرف لا ذُقت الهوى أبدً
---------------- أسهرت مضناك فى حفظ الهوى, فنم
يا نفس دنياكٍ تُخفى كل مبكية
---------------- وإن بدا لكِ منها حُسنُ مُبتســـــــــــم
صلاحُ أمرِك للأخلاق مرِجعُه
--------------- فقوم النفسَ بالأخلاقِ تستقِــــــــــــــمِ
والنفسُ من خيرِها فى خير عافيةٍ
---------------- والنفس من شرّها فى مَرْتع وخــــم
تطغى إذا مُكنتْ من لذة وهوًى
----------------- طَغى الجِيادِ إذا عضت على الشُكم
إذا جَل ذنبى عن الغفران لي أملٌ
---------------- فى اللهِ يجعلني فى خير معتصـــــم
ألقى رجائي إذا عز المُجيرُ على
---------------- مفرج الكرْب فى الداريْن والغُمَـــم
إذا خفضت جَناحَ الذل أسألٌهٌ
-----------------عزِ الشفاعِة لم أسألْ سوى أمَــتــم
وإن تقدم ذوى تقوى بصالحةٍ
--------------- قدّمتُ بين يديه عَبرةَ النـــــــــــــدَم
لزِمتُ باب أمير الأنبياء ومن
------------- يُمْسِكْ بمِفتاحِ باب الله يغتنـــــــــــــمِ
محمد صفوة الباري ورحمتُه
-------------- وبغُيَة الله من خلْقٍ ومن نَسَـــــــــم
ونودىَ اقرأ تعالى الله قائلُها
---------------- لم تتصِلْ قبلَ مَن قيلتْ له بفــــم
هناك أذنَ للرَحمن فامتلأت
-------------- أسماعُ مكة من قُدسِيةِ النغَــــــــــم
فلا تسلْ عن قريشٍ كيفَ حيْرَتُها
-------------- وكيف نُفرتها فى السهل والعلــــم
تساءلوا عن عظيمٍ قد ألم بهم
-------------- رمَى المشايخ والولدَن باللمَــــــم
سَرَت بشائِر بالهادي ومولِده

------فى الشرق والغرب مَسْرَى النور فى الظلم
تخطفتْ مُهَج الطاغين من عربٍ
-------------- وطيرت أنفسَ الباغين من عجم
يُعذبان عباد الله فى شُبهٍ
------------- ويَذبَحان كما ضحيتَ بالغَنــــــم
والخلق يفتِك أقواهم بأضعفِهم
------------- كالليثِ بالبٌهْم أو كالحوتِ بالبَلَـم
أسرَى بك الله ليلاً إذ ملائكهُ
------- والرسلُ فى المسجد الأقصى على قدم
لما خطرْتَ به التفوا بسيدهم
---------- كالشهبِ بالبدر أو كالجند بالعلــــم
صلى وراءك منهم كل ذي خطرٍ
-------------- ومن يفُزْ بحبيبِ الله يأتمـــــم
جُبْتَ السماوات أو ما فوقهنّ بهم
--------------على منورة درية اللُجُـــتـــــم
مشيئة الخالق الباري وصنعتُه
-------------- وقدرة الله فوق الشك والتُهَــم
حتى بلغتَ سماءً لا يطارُ لها
----------- على جناحِ ولا يسعى على قدم
وقيل كل نبي عند رُتبته
------------ ويا محمدُ هذا العرشُ فاستلـم
يا رب هبت شعوب من منيتها
---------- واستيقظت أمم من رقدة العـدم
رأى قضاؤك فينا رأى حكمته
--------- أكْرم بوجهك من قاضٍ ومنتقــم
فالطُف لأجل رسول العالمين بنا
----------- ولا تزد قومه خسفا ولا تسُـم
يا رب أحسنت بَدْءَ المسلمين به
-------- فتمِم الفضل وامنح حُسن مختتـم


*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-

نقلا عن الفاضلة رشا من موضوع أحمد شوقي في سطور
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-05-2004, 09:11 AM   #8
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي الهلال

الهـــلال

سنون تعادُ ودهرٌ يعيدْ
----------- لعمرُك ما فى الليالي من جديدْ
أضاء لآدمَ هذا الهلال
----------- فكيف تقولُ الهلال الولــــــــيد
نعد عليه الزمانَ القريب
----------- ويُحصى علينا الزمانَ البعــيد
على صفحتيه حديث القرى
----------- وأيام (عاد) ودنيا(ثمـــــــود)
و(طيبة) آهلة بالملوك
----------- (وطيبة) مقفرة بالصــــــعيد
يزول ببعض سناه الصفا(1)
---------- ويفنى ببعض سناه الحديـــــد
ومن عجَبٍ وهو جَد الليالي
----------- يبيد الليالي فيما يبيـــــــــــد

-----------*******-------------

يقولون يا عامُ عدتَ لي
---------- فياليت شعري بماذا تعــود؟
لقد كنتَ لى أمس ما لم أرد
-------- فهل أنت لى اليوم ما لا أريد؟
ومَنْ صاَبر الدهَر صبري له
------- شكا فى الثلاثين شكوى (لبيد)
ظمِئت ومثلي بِرِىً أحمق
----- كأني حسينٌ(3) ودهري يزيـــد
تغابيتث حتى صحِبتُ الجهول
------ وداريتُ حتى صحبت الحسود


*********************************

(1) الصفا: الصخر
(2) لبيد :هو لبيد بن أبى ربيعة أحد العمرين
(3) حسين: هو الحسين بن على بن أبى طالب
(4) يزيد : هو يزيد بن معاوية بن أبى سفيان

-----------------------------------------------

نقلا عن الفاضلة رشا من موضوع أحمد شوقي في سطور
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-12-2005, 11:42 PM   #9
محمدفهمى أبوزياد
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
الإقامة: مصر/الأسكندرية/العامرية
المشاركات: 5
إفتراضي

مأعظم قولكم وما أجمله
محمدفهمى أبوزياد غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-03-2006, 04:22 PM   #10
tamere
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2006
المشاركات: 5
إفتراضي

مشكور اخى الكريم على هذه الابيات الجميلة
tamere غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .