العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :اقبـال)       :: The flags of love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العقل المحض2 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال القواعد الأساسية للحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا لن اطلب من الحافي نعال (آخر رد :اقبـال)       :: فـليسـمع البعثيون غضبـهم (آخر رد :اقبـال)       :: حقيقة (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 03-01-2002, 08:46 PM   #1
عمر مطر
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2000
المشاركات: 2,620
إفتراضي عبدالرحمن العشماوي

(تعريف بالشاعر)الشاعر عبدالرحمن العشماوي


نبذة عن حياة العشماوي
الشاعر عبدالرحمن صالح العشماوي شاعر عربي مسلم من المملكة العربية السعودية .. ولد في قرية عــراء في منطقة الباحة بجنوب المملكة عام 1956م وتلقى دراسته الابتدائية هناك وعندما أنهى دراسته الثانوية التحق بكلية اللغة العربية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ليتخرج منها 1397 للهجرة ثم نال على شهادة الماجستير عام 1403 للهجرة وبعدها حصل على شهادة الدكتوراة من قسم البلاغة والنقد ومنهج الأدب الإسلامي عام 1409 للهجرة ..

تدرج العشماوي في وظائف التدريس في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية حتى أصبح أستاذاً مساعداً للنقد الحديث في كلية اللغة العربية في هذه الجامعة .. وعمل محاضراً في قسم البلاغة والنقد ومنهج الأدب الإسلامي حتى تقاعد قبل سنوات ..

شاعرنا عبدالرحمن العشماوي شاعر إسلامي كبير خرج بالشعر الإسلامي من الظلام إلى النور وأعاد إليه بريقه ورونقه في عصر الغناء والطرب ولذلك نال شهرة كبيرة في الوسط الإسلامي وسينال بإذن الله تعالى أجراً عظيماً من الله عز وجل فالعشماوي هو صاحب القصائد التي تدعو إلى بزوغ فجر جديد في هذه الأمة الميتة وهو صاحب الأسلوب الحماسي الذي لا يحتاج إلا إلى رجال يفهمون ما تعنيه أبيات هذه قصائده التي تبكي حسرة على ما آلت إليه أمورنا وهو في نفس الوقت يشحذ الهم ويتكلم عن الأمل القادم وعن الإشراقة الجديدة للشمس التي يتمنى العشماوي أن تنير سماء الأمة الإسلامية من جديد..

عبدالرحمن العشماوي شاعر نشيط وكاتب متفتح الذهن ومن الجميل حقاً أن ترى شاعراً مسلماً يتفاعل بقوة مع أحوال أمته ومشكلاتها وبشكل دائم يدعو إلى الإعجاب فقد كتب العشماوي أشعاره ومقالاته في البوسنة والشيشان ولبنان وبالتأكيد في أطفال الحجارة وفي أحوال الأمة وفي الخير والشر وفي أهوال يوم القيامة وغير ذلك .. وهكذا هو العشماوي دائماً يسخر قلمــه وقصائده في خدمة الإسلام والمسلمين وفي شحذ الهمم والتذكير بعزة الإسلام وقوة المسلمين كما أن العشماوي كاتب نشيط وله مقالاته الدائمة في الصحف السعودية ..

كما أن للعشماوي مشاركات في الأمسيات الشعرية والندوات الأدبية ، وله حضوره الإعلامي من خلال برامجه الإذاعية والتلفازية مثل (من ذاكرة التاريخ الإسلامي ، قراءة من كتاب ، وآفاق تربوية) ، بالإضافة إلى دواوينه وقصائده ومقالاته التي تنشر بشكل دائم في الصحافة وعلى شبكة الإنترنت..

للشاعر دواوين كثيرة مثل : إلى أمتي ، صراع مع النفس ، بائعة الريحان ، مأساة التاريخ ، نقوش على واجهة القرن الخامس عشر ، إلى حواء ، عندما يعزف الرصاص ، شموخ في زمن الانكسار ، يا أمة الإسلام ، مشاهد من يوم القيامة ، ورقة من مذكرات مدمن تائب ، من القدس إلى سراييفو ، عندما تشرق الشمس ، يا ساكنة القلب ، حوار فوق شراع الزمن و قصائد إلى لبنان ..

كما أن الشاعر عبدالرحمن العشماوي أديب ومؤلف وله مجموعة من الكتب مثل كتاب الاتجاه الإسلامي في آثار على أحمد باكثير وكذلك له كتـــاب من ذاكرة التاريخ الإسلامي ، بلادنا والتميز و إسلامية الأدب كما أنه له مجموعة من الدراسات مثل دراسة (إسلامية الأدب ، لماذا وكيف ؟) وأخيراً بقي أن نقول أن هؤلاء كتبوا العشماوي : أحمد عبداللطيف الجدع ، وحسني أدهم ..

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 23-12-2007 الساعة 11:30 PM.
عمر مطر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-01-2002, 08:47 PM   #2
عمر مطر
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2000
المشاركات: 2,620
إفتراضي

غِبْ يا هلالْ
إنِّي أخاف عليك من قهر الرِّجالْ
قِفْ من وراء الغيمِ
لا تنشر ضياءَك فوْق أعناق التِّلالْ
غِبْ يا هلالْ
إني لأخشى أنْ يُصيبَكَ
- حين تلمحنا - الخَبَالْ
أنا – يا هلالْ
أنا طفلةٌ عربيةٌ فارقتُ أسْرتنَا الكريمَةْ
لي قصةٌ
دمويَّةُ الأحداثِ باكيةٌ أليمة
أنا – يا هلالْ
أنا مِن ضَحايا الاحتلالْ
أنا مَنْ وُلِدْتُ
وفي فمِي ثَدْيُ الهزيمَهْ
إنِّي لأَعجب يا هلالْ
يترنَّح المذياعُ من طربٍ
ويَنْتعِشُ القدحْ
وتهيج موسيقى المَرحْ
والمطربون يردِّدون على مسامعنا
ترانيم الفرَحْ
وبرامج التلفاز تعرضُ لوحةً للْتهنئَهْ
( عيدٌ سعيدٌ يا صغارْ )
والطفلُ في لبنانَ يجهل مـنْشَأهْ
وبراعم الأقصى عرايا جائعونْ
والّلاجئونَ
يصارعوْن الأوْبئَهْ
غِبْ يا هلالْ
قالوْا :
ستجلبُ نحوَنا العيدَ السعيدْ
عيدٌ سعيدٌ ؟؟!
والأرضُ ما زالتْ مبلَّلَةََ الثَّرى
بدمِ الشَّهيدْ
ومدى السعادةِ لم يزلْ عنّا بعيدْ
غِبْ يا هلالْ
لا تأتِ بالعيد السعيدِ
مع الأَنينْ
أتظنُ أنَّ العيدَ في حَلْوى
وأثوابٍ جديدَهْ ؟
أتظنُ أنّ العيد تَهنئةٌ
تُسطَّر في جريدهْ
غِبْ يا هلالْ
حتى ترى رايات أمتنا ترفرفُ في شَمَمْ
فهناكَ عيدٌ
أيُّ عيدْ
وهناك يبتسم الشقيُّ مع السعيدْ
عمر مطر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-01-2002, 11:15 PM   #3
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

أيها الحادي الذي يحدو القوافل أنت ماضٍ، وجديرٌ أن تواصل
أسمِعِ الصحراء صوتاً أبخشيّاً صافياً يُلهبُ أخفاف الرواحل
وبه تمنحنا الراحة ظلاً وبه تُطوى من الدرب المراحل
أيها الحادي، أدر شَدوكَ فينا نغماً يوقظ أحلام الغوافل
صوتك العذب يُرينا كيف تهفو مُقل الرمل، وأهدابُ المنازل
صوتك العذب غناءٌ يتلاشى عنده تغريد أصوات البلابل
كلما أنشدتُ لحناً، خِلتُ أني أمسح النجم بأطراف الأنامل
وأناجي قمر الليل وأبني فوقه صرحاً، وأبراجَ فضائل
وأرى دائرة النور أمامي غُرّةً بيضاء في جبهةِ صاهل
وأرى الأنجم عقداً لؤلؤياً ما له في عالم الدِّر مُماثل
أيها الحادي، تألقتَ فرفقاً بالقوارير وربَّات الخلاخل
خفِّف اللحن الذي أصبح سحراً يتسامى وَصفُه عن سحر بابل
أيها الحادي، على لحنك سارت خيلُنا الدُّهمُ الكريماتُ الأصائل
لم نزل نُركِضُها في خير أرضٍ صانها الرحمن من ضَربِ الزلازل
لم نزل نسقي رمال البيد غيثاً من سحابٍ، عبرت عنه الجداول
لم نزل في رحلة الحب سويّاً نقطع البيد ونجتاز المجاهل
ربما يعذُلنا من ليس منا والفتى الواثق لا يخشى العواذل
نحن ما زلنا على درب هُدانا نرشد الناس وندعو ونحاول
لا نبالي بخفافيش ظلامٍ بل نناديها وغيثُ الحبِّ هاطل
يا خفافيش ظلام الليل، إنّا قد عرفنا كلَّ ما تُخفي الحواصل
عجباً، كيف وهمتم، أنسيتم أن بحر الوهم لا يلقاه ساحل؟
لجّةٌ مظلمةٌ يغرق فيها كل مجنونٍ ومخدوعٍ وعاطل
يا خفافيش ظلام الليل إنّا لم نزل نحملُ في الليل المشاعل
ما وجدنا حَيرةً لما انطلقنا بل عرفنا كيف نمضي ونواصل
نحن لم نجنح عن الحق ولكن جنحَ الواهم واللِّصُ المخاتل
دارت الدنيا بنا حتى ثبتنا وورثنا بالهدى مجد الأوائل
وعرفنا لغة التجديد، لكن دون أن نفقد روحاً أو نجامل
أرضنا مهبط وحي الله، فيها جمَّع الإسلام أشتات القبائل
هذه كعبتنا مهوى قلوبٍ شوقُها يغلي كما تغلي المراجل
ركنُها والحجر الأسود فيها والمصلّى والحماماتُ الزواجل
صورةٌ تختصر الكونَ وتمحو من قلوب الناس آثار الغوائل
يا خفافيش ظلامِ الليل، مهلاً سرجُكم في ساحة الميدان مائل
شرِّقوا أو غرِّبوا إنّا ورثنا من تعاليم الهدى خير الشمائل
وورثنا من كتاب الله علماً كلُّ علمٍ بعده تحصيلُ حاصل
ويلكم، كيف نسيتم أن ديني هو نبع الخير والأرض خمائل؟!
إنما يحفظ حق الناس دينٌ يرِدُ الناس به أصفى المناهل
وبه يُحفَظ حقٌّ لضعيفٍ وبه يُطعم مسكينٌ وعائل
وبه تُرفع راياتُ بلادي وبه تُعرف أحكام النوازل
إن من أعظم ما يرعى حقوقاً لبني الإنسان أن يُقتل قاتل
أن ترى كفُّ الذي يسرق حدّاً صارماً يحمي من اللص السنابل
ان يرى المجرم سيفاً حيدرياً مشرقاً يلمع في قبضة عادل
أن ترى الأمة ما يحمي حماها من هوى باغٍ ومن زلة جاهل
أن يرى من يهتك الأعراض ظلماً كيف يحمي الرجم أعراض الحلائل
أن يرى من يقذف الناس بفُحشٍ أن حدَّ القذف يحمي عِرض غافل
في القصاص الأمن من سطوة باغٍ وبه تطفأ نيران القلاقل
صورة محكمة النسج، ودين واضحٌ تسمو به الأرواح كامل
عجباً ممن يرى في التمر جمراً ويساوي بين مجنون وعاقل
ويرى أن العصا مثل حسامٍ ويساوي بين سَحبَانٍ وباقل
كيف يرعى من حقوق الناس شيئاً مَن يناديهم إلى وحل الرذائل؟
ويرى حرية الناس انحلالاً وانحرافاً عن موازين الفضائل
عالم الغربِ الذي يطلق فينا كلَّ يومٍ صرخةً من فم صائل
لم يزل يسبح في بحر المعاصي وعلى شطآنه تجري المهازل
لم يزل ينهشنا لحماً وعظماً ويُرينا كيف يَحتَزُّ المفاصل
عالم الغرب اختراعاتُ عقولٍ أصبحت في خالق الكون تجادل
يزنُ الأمر بميزانين، هذا راجحٌ في الوزن والآخر شائل
كيف نرجو من فتى يأبى التزاماً بفروض الدين تطبيقَ النوافل؟!
ما قلوب الناس إلا كبقاعٍ بعضها معشوشبٌ والبعض قاحل
كم قلوبٍ كزهور الروض حبّاً وصفاءً، وقلوبٍ كالجنادل
أيّها الماضون في درب الدعاوى دربُنا يُسقى من الخير بوابل
نحن في مملكة أشرق فيها فجرُ دين الله يجتاز الحوائل
نحن أدرى بحقوق الناس، هذا ديننا يدفع عنها ويناضل
ديننا للدين والدنيا نظامٌ جامعٌ مستوعبٌ للكون شامل
ديننا صرحٌ من الخير متينٌ تتهاوى دونه أعتى المعاول
ديننا أثبتُ من قُنّةِ رضوى كلُّ دينٍ غيره في الأرض باطل
رايةُ التوحيد إعلانٌ صريحٌ وجوابٌ عندما يسأل سائل

==============
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-01-2002, 03:14 AM   #4
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

هل أنت في حلم يمر سريعا .................. لما دعاك إليه جئت مطيعا

هذي أمامك طيبة ورحابها................... قد بوركت في العالمين ربوعا

هذي المدينة قد تألق فوقها ..................... تاج يرصع بالهدى ترصيعا

هذي سقيفتها تلوح أمامنا ................ فنرى بها شمل الرجال جميعا

هي مأرز الإيمان في الزمن الذي?........... يشكو بناء المكرمات صدوعا

هذا قباء ، أما رأيت البدر في................... ساحاته لما استتم طلوعا

أوما رأيت الوجه وجه محمد ..................... أوما رأيت مقامه المرفوعا

أوما سمعت هتاف أنصار الهدى ........ ما زال في أذن المدى مسموعا

أوما تشاهد روضة من جنة ................... مخضرة أوما تحس خشوعا

أوما ترى جذع اليقين قد ازدهى................. وامتد عبر الكائنات فروعا

أوما تشم المسك في أرجائها ................. أوما تشاهد خندقا وبقيعا

مالي أراك وقفت وحدك جامدا?.............. ما بال عينك لا تفيض دموعا

هذا هو الوادي المبارك لم يزل...........في الحب في زمن الجفاف ربيعا

هذا هو الجبل الأشم كأنه ...............يصغي ليسمع شعرك المطبوعا

أحد يحب رسولنا ونحبه?........................... ما زال رمزا للوفاء بديعا

ما أنت في حلم فهذي طيبة...................قد أوقدت للتائهين شموعا


======================================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-01-2002, 03:21 AM   #5
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

حـسـرةٌ في خاطري متّـكـئه
.........................وظلامٌ دامـسٌ ما أبطأه
كـان ليلي مثل عمــــلاقٍ له
..........................ألفُ رأسٍ وله نصفُ رئه
يحتويني صـــــــمته يخنقني
........................لونه الدامس يخفي نبأه
وأنا أرسم في ذهني رؤىً
....................من سجلات المنى مُجتزَأه
كان قنديل الرضا مشتعلاً
....................ليت شعري أيّ حزنٍ أطفأه
كان جرحي ماضياً في بُرئه
................... ليت شعري أيّ سهمٍ نكأه
ونداءٌ صارخٌ يعــــــــــــزفني
....................... وحنينٌ صار قلبي مرفأه
أمّـتي ياعزّةً ما ضـــــــــيةً
......................وخضوعاً حاضراً ما أسوأه
كنت بالإسلام جسماً واحداً
.................... فلماذا اليوم هذي التجزئه
فئةٌ واحدةٌ مـــــــــــــا بالها
.................. أصبحت في عصرنا ألف فئه
آه من مسترسلٍ في غيّـه
.......................كانت العلياء يوماً موطئه
كم حقودٍ تنثني هــــامته
....................... كذباً يحمل عدوان مئه
ربّما تأكـــله أحقاده مثلما
.....................يأكـــــــــــــــل فأرٌ منسأه
ربّما أهـــــــــدى عدوٌ باقةً
........................والأفاعي بينها مختبئه
ســـــرّ هذا الكون لا نعلمهُ
.............................إنّما يعلمه من برأه
أمّتي هل من رجوعٍ صادقٍ
........................ليعيد المجد ما قد بدأه
وإذا خــــــــــــالط قلباً صدأٌ
.......................فسيجلو ذكرُ ربّي صدأه
إلجئي لله يا أمّـــــــــــــتنا
......................فاز من كان إلهي ملجأه

==================================================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2002, 09:55 PM   #6
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

هلّ الهلال فكيف ضل الساري .......... وعلام تبقى حيرة المحــــــــــتار
ضحك الطريق لسالكيه فقلت لمن ..........يلوي خطاه عن الطريق حـذار
وتنفس الصبح الوضيء فلا تسل ..........عن فرحة الأغصان والأشــــجار
غنت بواكير الصباح فحركت ...............شجو الطيور ولهفة الأزهــــــــــار
غنت فمكة وجهها متألق ..........................أملا ووجه طغاتها متواري
هل الهلال فلا العيون ترددت ....................فيما رأته ولا العقول تماري
والجاهلية قد بنت أسوارها .................دون الهدى فأنظر إلى الأسوار
واقرأ عليها سورة الفتح التي .....................نزلت ولا تركن إلى الكفار
أوما ترى البطحاء تفتح قلبها........................ فرحا بمقدم سيد الأبرار
عطشى يلمضها الحنين ولم تزل ............تهفو إلى غيب الهدى المدرار
ماذا ترى الصحراء في جنح الدجى .........هي لا ترى إلا الضياء الساري
وترى على طيف المسافر هالة ..................بيضاء تسرق لهفة الأنظار
وترى عناقيد الضياء ولوحة ......................خضراء قد عرضت بغير إطار
هي لا ترى إلا طلوع البدر في ............غسق الدجي وسعادة الأمصار
ما زلت أسمعها تصوغ سؤالها ........................بعبارة تخلو من التكرار
هل يستطيع الليل أن يبقى إذا .................ألقى الصباح قصيدة الأنوار
ماذا يقول حراء في الزمن الذي............... غلبت عليه شطارة الشطار
ماذا يقول للاتهم ومناتهم ...........................ماذا يقول لطغمة الكفار
ماذا يقول ولم يزل متحفزا .............................متطلعا لخبيئة الأقدار
طب يا حراء فلليتيم حكاية.................... نسجت ومنك بداية المشوار
أوما تراه يجيء نحوك عابدا .............................متبتلا للواحد القهار
أوما ترى في الليل فيض دموعه.................. أوما ترى نجواه بالأسحار
أسمعت شيئا يا حراء عن الفتى ..................أقرأت عنه دفاتر الأخيار
طب يا حراء فأنت أول بقعة.............. في الأرض سوف تفيض بالأسرار
طب يا حراء فأنت شاطيء مركب ..............ما زال يرسم لوحة الإبحار
ماجت بحار الكفر حين جرى ...............على أمواجها الرعناء في إصرار
وتساءل الكفار حين بدت لهم ............في ظلمة الأهواء شمعة ساري
من ذلك الآتي يمد لليلنا قبسا ...................سيكشف عن خبايا الدار
من ذلك الآتي يزلزل ملكنا ........................ويرى عبيد القوم كالأحرار
ما باله يتلو كلاما ساحرا .......................يغري ويلقي خطبة استنفار
ما باله يقسوا على أصنامنا .........................باللوم بالتسفيه بالإنكار
هذا محمد يا قريش كأنكم .............................لم تعرفوه بعفة ووقار
هذا الأمين أتجهلون نقاءه ..............................وصفاءه ووفاءه للجار
هذا الصدوق تطهرت أعماقه ......................فأتى ليرفعكم عن الأقذار
طب يا حراء فأنت أول ساحة ..................ستلين فيها قسوة الأحجار
سترى توهج لحظة الوحي الذي .................سيفيض بالتبشير والإنذار
اقرأ ، ألم تسمع أمين الوحي إذا......... نادى الرسول فقال لست بقاري
اقرأ فديتك يا محمد عندما ....................واجهت هذا الأمر باستفسار
وفديت صوتك عندما رددتها .....................آيا من القرآن باسم الباري
وفديت صوتك خائفا متهدجا ..................تدعو خديجة أسرعي بدثاري
وفديت صوتك ناطقا بالحق ....................لم يمنعك ما لاقيت من إنكار
وفديت زهدك في مباهج عيشهم .............وخلو قلبك من هوى الدينار
يا سيد الأبرار حبك دوحة .......................في خاطري صداحة الأطيار
والشوق ، ما هذا بشوق إنه ...................في قلبي الولهان جذوة نار
حاولت إعطاء المشاعر صورة .................فتهيبت من وصفها أشعاري
ماذا يقول الشعر عن بدر الدجي ..............لما يضيء مجالس السمار
يا سيد الأبرار ، أمتك التي ........................حررتها من قبضة الأشرار
وغسلت من درن الرذيلة ثوبها................. وصرفت عنها قسوة الإعصار
ورفعت بالقرآن قدر رجالها ...........................وسقيتها بالحب والإيثار
يا سيد الأبرار ، أمتك ألتوت .....................في عصرنا ومضت مع التيار
شربت كؤوس الذل حين تعلقت ...................بثقافة مسمومة الأفكار
إني أراها وهي تسحب ثوبها ...............مخدوعة في قبضة السمسار
إني أراها تستطيب خضوعها .........................وتلين للرهبان والأحبار
إني أرى فيها ملامح خطة ...........................للمعتدين غريبة الأطوار
إني أرى بدع الموالد أصبحت......................... داء يهدد منهج الأخيار
وأرى القباب على القبور تطاولت ................تغري العيون بفنها المعمار
يتبركون بها تبرك جاهل .........................أعمى البصيرة فاقد الإبصار
فرق مضللة تجسد حبها للمصـ ...................ـطفي بالشطح والمزمار
أنا لست أعرف كيف يجمع ....................عاقل بين امتداح نبينا والطار
كبرت دوائر حزننا وتعاظمت ......................في عالم أضحى بغير قرار
إني أقول لمن يخادع نفسه ....................ويعيش تحت سنابك الأوزار
سل أيها المخدوع طيبة عندما................... بلغت مداها ناقة المختار
سل صوتها لما تعالى هاتفا وشدا ..................بألف قصيدة استبشار
سل عن حنين الجذع في محرابه .......وعن الحصى في لحظة استغفار
سل صحبة الصديق وهو أنسيه ..................في دربه ورفيقه في الغار
سل حمزة الأسد الهصور فعنده ....................خبر عن الجنات والأنهار
سل وجه حنظلة الغسيل فربما ................أفضى إليك الوجه بالأسرار
سل مصعبا لما تقاصر ثوبه ...................عن جسمه ومضى بنصف إزار
سل في رياض الجنة ابن رواحة ...............واسأل جناحي جعفر الطيار
سل كل من رفعوا شعار عقيدة .............وبها اغتنوا عن رفع كل شعار
سلهم عن الحب الصحيح ووصفه............ فلسوف تسمع صادق الأخبار
حب الرسول تمسك بشريعة ....................غراء في الإعلان والإسرار
حب الرسول تعلق بصفاته ............................وتخلق بخلائق الأطهار
حب الرسول حقيقة يحيا بها .......................قلب التقي عميقة الآثار
إحياء سنته ، إقامة شرعه في .................الأرض ، دفع الشك بالإقرار
إحياء سنته حقيقة حبه في ................القلب في الكلمات في الأفكار
يا سيد الأبرار حبك في دمي ....................نهر على أرض الصبابة جار
يا من تركت لنا المحجة نبعها ........................نبع اليقين وليلها كنهار
سحب من الإيمان تنعش أرضنا ..................بالغيث حين تخلف الأمطار
لك يا نبي الله في أعماقنا .........................قمم من الإجلال والإكبار
عهد علينا أن نصون عقولنا ....................عن وهم مبتدع وظن مماري
علمتنا معنى الولاء لربنا ...........................والصبر عند تزاحم الأخطار
ورسمت للتوحيد أكمل صورة ...................نفضت عن الأذهان كل غبار
فرجاؤنا ودعاؤنا ويقيننا ........................وولاؤنا للواحـــــــــــــــد القهار

======================================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-01-2002, 07:21 PM   #7
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

يقول شاعرنا:
رامي جميل الدرة ، الطفل الفلسطيني الذي قتله الصهاينة بين يدي والده الجريح )
صورة مأساوية لا تُنسى

يا رامي.. إجلس يا ولدي .... وتجنًب قصفهم الدَّامي
يا رامي .. اجلس من خلفي .... وتترَّس منهم بعظامي
اجلس يا ولدي من خلفي .... لا تنهض فالموت أمامي
طلقات رصاص يا ويحي .... إلصق في ظهري يارامي
طلقات رصاص يا ويحي .... ادخل في جسمي يارامي
احذر فالأرض بما صنعوا .... تتزلزل تحت الأقدامي
طلقات رصاص .. يا أبتي .... أُسكت ياولدي يا رامي
أفديك بروحي يا أبتي .... أُسكت يا – ولدي - يا رامي
أحميك بجسمي يا أبتي .... أسكت – فالله- هو الحامي
احذر يا ولدي قد فتحوا .... رشَّاش الحقد المتنامي
طلقاتُ رصاصٍ .. صرخات .... ترســم خارطة الآلام
طلقات رصاص وسكون .... يتحدًث عن موت غُلام
طلقات رصاص ياويلي .... يا فلذة كبدي يارامي
طلقات رصاص ما بالي .... لا أسمع صوتك يارامي
يا فرحة عمري يا ولدي .... يا سرّ صفائي يا رامي
ما بالُ يديك قد ارتختا .... ما بالك تجمد يارامي
قل لي ياولدي حدثني .... بالغ في شتمي وخصامي
لكن يا ولدي لا تسكت ... لا تقتل زهرة أحلامي
انفاسك يارامي سكنت .... سكنت أنفاسك يا رامي
هل مات حبيبي هل طويت .... صفحته قبل الإتمام ِ
يا أهل النًخوة من قومي .... من يمن العرب إلى الشامِ
يا أهل صلاة وخشــوع .... يا أهل لباس الإحرام
يا كلّ أب يرحم ابناً .... يا كلّ رجال الإسلام
يا أهل الأبواق أجيبوا .... يا أهل السَّبق الإعلامي
يا هيئة أمم مقعدة .... تشكو آلاف الأورامِ
يا مجلس خوف أحسبه .... أصبح مأجور الأقلامِ
يا أهل العولمة الكبرى .... يا أخلص جند الحاخامِ
يا من سطرتم مأساتي .... ورفعتم شأن الأقزامِ
يا أهل النّخوة في الدنيا .... أولستم أنصار سلام ؟
أسلام أن تسرق أرضي .... أن يقتل في حضني رامي ؟
ما بالي يتلاشى صوتي .... لم أبصر جبهة مقدامِ
طلقات رصاص أشلاءٌ .... نارٌ كالحة الإضرامِ
طلقات رصاص صُـبُّوها .... إن شئتم في قلبي الدامي
صـبُّوها في هامة رأسي .... وجميع عروقي وعظامي
فالآن تساوت في نظري .... أوصاف ضياءٍ و ظلامِ
والآن تشابه في سمعي .... صـــوت الرشــاش وأنغامي
والآن سيمكث في قلبي .... لن يرحل من قلبي رامي
لن أنسى نظرته العطشى .... لن أنسى مبسمه الدّامي
لن أنسى الخوف يعلّقه .... بذراعي اليمنى وحزامي
حاولت اســتجداء الباغي .... وبعثت نداء اســترحام
لكنِّ نداءاتي اصــطدمت .... بجمود قلوب الأصــنام
هل قتلوا رامي ؟ ما قتلوا .... فحبيبي مصدر إلهامي
مازال حبيبي يتبعني .... ويسـير ورائي و أمامي
سأجهز إخوته حتى .... يتألِّـق فجرُ الإســلام !
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-01-2002, 07:23 PM   #8
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

بعد القصيدة السابقة قال الشاعر:.

اتصل بي عدد من الإخوة والأخوات بعد قراءتهم لقصيدتي رامي عن الطفل الفلسطيني
الذي قتل في حضن أبيه الجريح، وأكَّدوا لي أنهم قرأوا وسمعوا اسم الطفل محمد
وليس رامي ، علماً بأن وسائل الإعلام نشرت الاسم مختلفاً، فكانت هذه القصيدة :

هو رامي أو محمَّد
صورةُ المأساةِ تشهد:
أنَّ طفلاً مسلماً في ساحة الموتِ تمدَّد
أنَّ جنديَّاً يهودياً على الساحةِ عربَد
وتمادى وتوعَّد
ورمى الطفلَ وللقتلِ تعمَّد
هو رامي أو محمَّد
صورة المأساةِ تشهد:
أنَّ طفلاً وأباً كانا على وعدٍ من الموتِ محدَّد
مات رامي أو محمَّد
مات في حضن الأَب المسكينِ,.
والعالَمُ يشهد
مَشهدٌ أبصرَه الناسُ,.
وكم يخفى عن الأعيُنِ مشهَد
هو رامي أو محمَّد
صورة المأساةِ تشهد:
أنَّ إرهابَ بني صهيونَ,.
في صورته الكبرى تجسَّد
أنَّ حسَّ العالَم المسكونِ بالوَهم تبلَّد
أنَّ شيئاً إسمُه العطفُ على الأطفالِ,.
في القدس تجمَّد
هو رامي أو محمَّد
صورة المأساةِ تشهد:
أن لصَّاً دخل الدَّارَ وهدَّد
ورأى الطفلَ على ناصيةِ الدَّرب فسدَّد
وتعالى في نواحي الشارع المشؤومِ صوت القصفِ حيناً,.
وتردَّد
صورة المأساةِ تشهد:
أنَّ جيشاً من بني صهيونَ,.
للإرهابِ يُحشَد
أنَّ نارَ الظلم والطغيانِ تُوقَد
أنَّ آلافَ الخنازير,.
على المنبع تُورَد
هذه الطفلةُ سارَه
زهرةٌ فيها رُواءٌ ونضارَه
رَسَمَ الرشّاشُ في جبهتها,.
شَكلَ مَغارَه
لم تكن تعلم أن الظالم الغاشمَ أزبَد
وعلى أشلائها جمَّع أشلاءً وأوقَد
هو رامي أو محمَّد
صورة المأساةِ تشهَد:
أنَّ جرحَ الأمةِ النازفَ منها لم يُضَمَّد
أنَّ دَينَ المجد مازال علينا,.
لم يُسَدَّد
أنَّ باب المجدِ مازالَ,.
عن الأمَّةِ يُوصَد
صورة المأساة تشهد:
أنَّ أشجاراً من الزيتونِ تُجتَثُّ,.
وفي موقعها يُغرَسُ غرقَد
أنَّ تمثالاً من الوهمِ,.
على تَلٍّ من الإلحادِ يُعبَد
هو رامي أو محمَّد
صورةُ المأساةِ تشهد:
أنَّ ما أدَلى به التاريخُ,.
من أخبار صهيونَ مؤكَّد
أنَّ ما نعرف من أحقادِ صهيونَ تجدَّد
ما بَنُو صهيونَ إلاَّ الحقدُ,.
في صورةِ إنسانٍ يُجسَّد
أمرُهم في نَسَق الناسِ معقَّد
يا أعاصيرَ البطولاتِ احمليهم
ووراء البحر في مستنقع الذُّلِّ اقذفيهم
وعن القدسِ وطُهر القِبلة الأُولى خذيهم
قرَّبيهم من مخازيهم وعنَّا أبعديهم
هو رامي أو محمَّد
هو سعدٌ وسعيدٌ ورشيدٌ ومُرشَّد
هي لُبنَى هي سُعدى وابتسامٌ وهيَ سارَه
هم بواكيرُ زهور المجد في عصر الإثارَه
هم شموخٌ في زمانٍ أعلن الذلُّ انكسارَه
هم وقود العزم والإقدامِ عنوانُ الجَسَارَه
هم جميعاً جيلنا الشامخُ,.
أطفالُ الحجارَه
لو سألناهم لقالوا:
ما الشهيدُ الحرُّ,,.
إلا جَذوَةٌ تُوقِدُ نارَ العزمِ,.
والرَّأيِ المسدَّد
ما الشهيد الحرُّ إلاَّ,.
شَمعَةٌ تطرد ليلَ اليأسِ,.
والحسِّ المجمَّد
ما الشهيد الحرُّ إلاَّ,.
رايةُ التوحيد في العصر المُعَمَّد
ما الشهيدُ الحرُّ إلاَّ,.
وَثبَةُ الإيمانِ في العصر المهوَّد
ما الشهيدُ الحرُّ إلاَّ,.
فارسٌ كبَّر للهِ ولمَّا حَضَرَ الموتُ تشهَّد
ما الشهيدُ الحُرُّ إلا,.
روح صدِّيقٍ إلى الرحمنِ تصعَد
أيُّها الباكونَ من حزنٍ علينا,.
إنما يُبكَى الذي استسلمَ للذلِّ وأخلَد
نحن لم نُقتل,.
ولكنَّا لقينا الموتَ أعلى همَّةً منكم وأمجد
نحن لم نحزن ولكنا فرحنا ورضينا
فافرحوا أنَّا غسلنَا عنكم الوهمَ الملبَّد
طلِّقوا أوهامكم,.
إنَّا نرى الغايةَ أبعَد
هو رامي أو محمَّد
هو سعدٌ وسعيدٌ ورشيدٌ ومرشَّد
ربَّما تختلف الأسماءُ لكن
هَدَفُ التحرير للأقصى موحَّد

===============================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-01-2002, 07:54 PM   #9
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي

قصيده كتبها شاعرنا يهجو فيها وزيرةالخارجية الأمريكية اليهودية اًلأصل
مادلين أولبرايت
فيقول:

ما بالها أقبلت من غير توقيت
تسير مابين تصفيق وتصويت
رأيتها لارعى الرحمن صورتها
انسانة أقبلت في جسم خرتيت
في وجها صورة للمكر بارزة
كأنها حين يبدو وجه عفريت
كأنها حين تبدو لناظرها
شيطانةخرجت من بطن تابوت
من أين جاءت ؟ روى الراوي لنا خبراً
بأنها من سلالات ( ابن مسحوت )
أما ابن مسحوت فالنسابة اتفقوا
بأنه جاء من أصلاب ( ابن مغلوت )
وحدثتنا الروايات التي رويت
بأن مفلوت ممن صادروا قوتي
وأنها انحدرت من صلبه ونمت
نمو شوك وزقوم وحلتيت
وأنها ولدت والليل مكتئب
مابين مدخل سرداب وحانوت
وحدثتنا عن التخثير في دمها
وأنها من بقايا جيش جالوت
وأنها لم يسر في دربها أحد
إلا وضاع ولم يفرح بخريت
لو كنت املك يوماً أن أزوجها
لكنت زوجتها من وحش تكريت
فربما اغتالها ليلاً وحنطها
كما تحنط أشباح العفاريت
وربما سربت في جوفه حمماً
من ريقها فتوارى في التوابيت
لو تنطق الأرض قالت حين تبصرها
تمشي ملفلفة في جنحها موتي
طاف الممالك لم تصر كمنظرها
ولامشابه قبح عين ياقوت
كأنما وجهها من سوء طلعته
هو القفا وقفاها وجه مسبوت
ثيابها قصرت حتى غدت مثلا
لكل ثوب قبيح النسج ممقوت
حوت يسير على رجلين حملتا
بجثة ، فتأمل مشية الحوت
أعوذ بالله من ساقين مامشتا
إلا لزرع خلافات وتشتيت
كأنما هي سعلاة لها شفة
مقلوبةالصقت في وجه منحوت
في ذهنها فعل أمريكا التي فعلت
فعل الجوارح في زغب الكتاكيت
وعندها سيف أمريكا تريق به دم
الضعيف وتحمي رأس طاغوت
لابأس في عرفها من قتل كوكبة
من الصغار ومن جور وتبكيت
وليس يزعجها هدم البيوت على
سكانها وانتقاص الماء والقوت
ولا يضايقها غدر اليهود بنا
ونقضهم عهد هاروت وماروت
وحرق مسجدنا الأقصى يروق لها
فكم تجود ببارود وكبريت
سفينة الغدر مازالت تخوض بها
محيط أطماعها والظالم النوتي
تصغي إلى قول أفاك يبادلها
زوراً بزور لا تصغي لمكبوت
تدعوا لحفظ حقوق الناس وهي على
سلب الحقوق تصب الخل في التوت
صاغت لنا صورة المأساة كاملة
مابين مسجدنا الأقصى وبيروت
سألت عن قلب أمريكا فحدثني
صلب الحديد بأخبار الديناميت
فقلت يارب جنبنا مكائدها
واكتب لنا النصر في حفظ اليواقيت
يا كفر جالوت لا تفرح فسوف
ترى ما سوف يصنعه إيمان طالوت


================================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-01-2002, 07:59 PM   #10
الصمصام
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2001
المشاركات: 1,444
إفتراضي البائع الخاسر

==== البائع الخاسر ====



بعها فأنت لما سواها أبيع .. لك عارها ولها المقام الأرفع

لك وصمة التاريخ أنت لمثلها .. أهل ومثلك في المذلة يرتع

شبح مضى والناس بين مكذب .. ومصدق ويد الكرامة تقطع

ضيعت جهد المخلصين كأنهم .. لم يبذلوا جهدا ولم يتبرعوا

والله ما أحسنت ظني في الذي .. تدعو ولا مثلي بمثلك يخدع

وقرأت في عينيك قصة غادر .. أمسى على درب الهوى يتسكع

وعلمت أنك ابن اسرائيل لم تفطم وأنك من هواها ترضع

لكن بعض القوم قد خدعوا بما نمّـقته فتأثروا وتسرعوا

ظنوك منقذهم ولو علموا بما تخفي وأنك في الرئاسة تطمع

لرماك بالأحجار طفل شامخ .. ما زال يحرس ما هجرت ويمنع

يا من تزوجت القضية خدعة .. وحلفت أنك بالحقيقة تصدع

عجبا لزوج لا يغار فقلبه .. متحجر وعيونه لا تدمع

عجبا لزوج باع ثوب عروسه .. لا ينزوي خجلا ولا يتورع

يا بائع الأوطان بيعك خاسر .. بيع السفيه لمثله لا يشرع

هذي فلسطين العزيزة لم تزل .. في كل قلب مسلم تتربع

مسرى النبي بها وأول قبلة .. فيها وفيها للبطولة مهيع

فيها عقول بالرشاد مضيئة .. فيها حماس وجهها لا يصفع

هذي فلسطين العزيزة ثوبها .. من طلعة الفجر المضيئة يصنع

هذي فلسطين العزيزة طفلها .. متوثب لا يستكين ويخضع

هي أرض كل موحد لا بيع من .. باعوا يتمّ ولا الدعاوى تسمع

سيجيء يوم حافل بجهادنا .. الخيل تصهل والصوارم تلمع

قد طال ليل الكفر لكني أرى من خلفه شمس العقيدة تسطع


=====================================
__________________
-----------------------------
الأصدقاء أوطانٌ صغيرة
-----------------------------
إن عـُـلـّب المـجـدُ في صفـراءَ قـد بليتْ
غــــداً ســـنلبسـهُ ثـوباً مـن الذهـــــــــبِ
إنّـي لأنـظـر للأيـّام أرقـــــــــــــــــــبـهــــا
فألمحُ اليســْــر يأتي من لظى الكــــــرَبِ


( الصـمــــــصـام )
الصمصام غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .