العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب تنبيه الحذاق على بطلان ما شاع بين الأنام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :اقبـال)       :: The flags of love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العقل المحض2 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال القواعد الأساسية للحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا لن اطلب من الحافي نعال (آخر رد :اقبـال)       :: فـليسـمع البعثيون غضبـهم (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 13-04-2008, 08:25 PM   #1
عادل نمير
شاعر وعروضي البحيرة
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 32
إفتراضي لشعراء الفصحى من كتابي تعلم أوزان الشعر ا 

[FRAME="11 70"]مداخلة أولى
تعرضنا لبحور تبدأ في أصلها بوتد مجموع ( المتقارب ، الهزج، المتقارب، الطويل) وهناك إشكالية تحدث بتحويل الوتد المجموع في بداية الشطر (والأول خاصة) من هذه البحور تحويله إلى سبب خفيف،،فكيف يكون ذلك؟ اقرأ البيت الآتي:
محبوبي إذا نـــادى فإن القـــلــب سُـكـناهُ ،،،،، رموزه هكذا:
/o /o /o / / o /o/o / /o /o /o / / o /o /o وفيه تحولت التفعيلة الأولى من مفاعيلن
/ / o /o /o إلى تفعيلة غريبة على وزن الهزَج رموزها /o /o /o تحول فيها الوتد المجموع / / o في بداية البيت بحذف أول متحرك منه إلى سبب خفيف /o وهذا التغيير يسمونه: الخـَرْم بفتح الخاء وهي إشكالية سيقع فيه المبتدئ لا محالة ،،،،والبيت ينتظم بإضافة واو في بدايته ولا يحبذ معظم العروضيين هذا التغيير فينبغي الابتعاد عنه وإن كان لم يُحدِث عندك كسرا ملاحظا في الوزن بخاصة في البحور الصافية

مُداخلة ثانية لا بد منها
النثر فن يشترط فيه سلامة اللفظة من حيث البناء والنطق والإعراب وما الشعر إلا نثر أضيف عليه أوزان ، وهذا لا يعني أن تعريف الشعر هو أنه مجرد نثر أضيف عليه أوزان ، لكن أعني بهذا أن تعـطي - كشاعر – لكل حرف حقه من الضبط إعرابيا ومن النطق ساكنا كان أو متحركا
ويجب عليك أن تنطق الشعر الذي تكتبه وكأنك تقرأ النثر المعتاد بإعطاء كل حرف حقه كما وضحنا ويجب ألا تحاول هدم قواعد اللغة في سبيل إقامة قواعد العروض (وهذه القاعدة قد تكسرها بعض الضرائر الشعرية ،والتي سوف نتعـرف عليها بالتفصيل في نهاية الكتاب ) مثال للضرائر تسهيل الهمزة كأن يقال:
ويغلبني البـُكا عند الرحيل... مثلا.... وكان أصلها ( البكاء ) ومثالها نطق حرف مد بعد آخر حرف متحرك في ضرب البيت.
وتكون الأخطاء من نطق الكلمات بصورة غير سليمة فمثلا،...... كلمة عروضية مثل ( أحلى قلبٍ ) ووزنها في العروض (أحلا قلبن ) / o / o / o / o لا يصح أبداأن تأتي بها في بيت الشعر ... وأنت تنطقها بإسقاط الألف المقصورة من كلمة ( أحلى ) ليستقيم وزنك على أنها ( أحلـَـ قلبن ) ( فاعلاتن ) لكي تـُلفــّـق هذا الوزن لبحر الرمـَل مثلا ، لأنها لو كانت في النثر المعتاد لنطقتها ( أحلى قلبٍ ) وما أسقطت منها الألف .
كذلك لو نظـَمت بيتا يقول :
أوّاه من ألم الحزين إذا سكتْ وحسبته بين الأنام سعيدا

فإن النطق المعتاد للبيت وكأنه نثر يقتضي إعطاء الفعل ( سكتَ ) حقه من الإعراب، ...... ولا يبيح لك العروض مبدأ الضعفاء ( سكـّن تسلم ) إلا في حال الضرب (أو العروض التي تصير ضربا بالتصريع أو بالتقفية ) وهذه ضرورة كمثل قول شوقي:
رُبَّ فـَــجـْـر سـألـْتــُهُ هل تنفـَّـسـْـتِ في السـّحَـرْ
وذلك جائز في الشعر والنثر في آخر الجملة ،.. فاعتبر أن بيت الشعر جملة وأن آخر حرف فيه هو آخر حرف في هذه الجملة
وعتدما يقول جورج جرداق ................... فتعـالَ أحبّـُـك الآن أكــثرْ ....فإته بعيدا عن الكسر العروضي تصرف في النحو لصورة غير لائقة فكان ينبغي أن يجزم الفعل المضارع( أحبك) في جواب الطلب وصوابه (تعالَ أُحـْـبـِـبــْـك )
ويخطئ الشاعر القائل: ............. سيفان من نار يختصمان في كبدي
فبعيدا عن خطأ تحريك الساكن من تفعيلة مستفعلن الثانية في البيت فصارت متفاعلن ( تصِمان في ) فإن الشاعر لم يعط كلمة ( نار ) حقها من الإعراب و جعلها ( سيفان من نار ِ ) بكسرة واحدة وأصلها ( سيفان من نار ٍ ) بتنوين
وعندما تؤلف بيتا يقول : فلتجبني أين عهدي إنكَ ياحبيبي لم تصـُن قلبا هواكْ
فإن كاف الخطاب في نهاية الشطر الأول ( إنك َ ) لا يصح أبدا أبدا أن تنطقها على أنها ( إنكــا ) لأنها ليست قافية ولأنها لو كانت في النثر المعتاد لم تضف إليها ألفا وبهذا يكون وزن الشطر الأول للبيت:

فاعلاتن فاعلاتن فاعلُ (بدون نون)
وبهذا يكون الشاعر قد أسقط الثالث من الوتد المجموع ( /o / /o ) من التفعيلة ( فاعلن ) في عروض البيت ( الشطر الأول ) ليصير ( /o / / ) ولا يجوز هذا في الأوتاد لكن في نهاية البيت يجوز هذا لأننا ننطق حرفا ساكنا بعد آخر حرف متحرك في البيت
[/FRAME]

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 14-04-2008 الساعة 10:49 PM.
عادل نمير غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-04-2008, 10:53 PM   #2
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

شكرا للأستاذ الفاضل عادل نمير.
دمت بكل خير.
جميل مابدأت به هنا .
ياليتكم تكملون .
قمنا بالنقل عنكم في دواوين الشعر بحور الشعر ذات التفعيلة الواحدة.
ياحبذا لو أكملت البحور ذات التفعيلة المختلفة في الشطر الواحد مثل الطويل والبسيط علي سبيل المثال.
تحياتي لكم وكامل تقديري
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-04-2008, 06:38 AM   #3
يتيم الشعر
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2001
الإقامة: وأينما ذُكر اسم الله في بلدٍ عدَدْتُ أرجاءه من لُبِّ أوطاني
المشاركات: 6,363
إرسال رسالة عبر MSN إلى يتيم الشعر إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى يتيم الشعر
إفتراضي

استفدت واستمتعت بما قرأت .. ومن الجميل أنك تضرب أمثلة على الخطأ كما تضرب أمثلة على الصواب ..
يتيم الشعر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 18-05-2008, 06:59 PM   #4
عادل نمير
شاعر وعروضي البحيرة
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 32
إفتراضي بحر الوافر خليليا من كتابي تعلم أوزان الشعر بلا معلم

[FRAME="11 70"]بحر الوافر


من أهم البحور الشعرية

الصورة الأولى وزنها
مفاعـَلـَـتن مفاعــَلـَـتن فعولن مفاعـَلـَـتن مفاعــَلـَـتن فعولن

وفيها يكون العروض والضرب متفـقين وزنا ومثاله:
أحنُّ إلى لقائك في مسائي وأبحث عن عيونك في الصباح ِ
أحنْ نـُــإلا لقـا ئـكفي مسا ئي وأبـْ حثـُعن عيو نكفصْ صَبا حي
مـُـفـا عـَلـَـتن مـُـفـا عـَلـَـتن فعـو لن مـُـفـا عـَلـَـتن مـُـفـا عـَلـَـتن فعـو لن
وبإجراء احتمالات المزاحف المعتادة فإن :
أ ) التفعـيلة مـُـفـاعـَلـَـتن / /o / / /o فيها سبب ثقيل ( عـَلـَـ ) / / ويجوز فيه تسكين الثاني المتحرك لتصير من / /o / / /o إلى / / o / o / o وتـُنطق مفاعيلن
ب ) التفعيلة فعولن / / o / o تحتوي على السبب الخفيف ( لـُن ) /o ولا يأتي الشعراء بزحاف إسقاط الثاني الساكن من هذا السبب فلا تتحول من / /o /o إلى / /o / فعولُ
على هذا يكون الزحاف الأول ( تسكين الخامس من مـُـفـاعـَلـَـتن ) هو أهم زحاف في الوافر ومثاله من قصيدة لي:
وإذ قال الرشيد : خـَراجـُـها لي فـَـهيـّا أمـْطري مــا تـُمطـِرينا
ووزنه : مـفاعـيلن مـُـفـاعـَلـَـتن فعـولن مـفاعـيلن مـفاعـيلن فعـولن

وفيه دخل الزحاف في الأجزاء رقم 1 ، 4 ، 5 من البيت ، ولا أحتاج أن ألفت نظرك إلى أنه لن يلتزم الزحاف بهذا العدد أو هذه المواضع ، ففي بيت آخر من نفس القصيدة أقول :

ونصــبر عــندمــا تـَشتـدّ إنـّا بإحدى الحـُسْـنـَيـَيـْن مبشـّرونا
ووزنه : مـُفـاعـَلـَـتن مـفاعـيلن فعـولن مـفاعـيلن مـُـفـاعـَلـَـتن فعـولن
وفيه دخل الزحاف في التفعيلتين رقم 2 ، 4
ويجوز دخول الزحاف السابق في كل الأجزاء من الوزن مفاعلتن يقول الشاعر عبد الله حسن رمضان:

رســول الله سِنـّي لم يطعْـني لِعَـين العشق والعشق انتمائي
وزنه: مفاعيلن مفاعيلن فعــولن مفاعــيلن مفاعــيلن فعولـن
الصورة الثانية
وهي من مجزوء الوافر وزنها مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن
ويجوز فيها نفس الزحاف( تحويل مفاعلتن إلى مفاعيلن ) إلا أن الضرب لا يجوز فيه هذا الزحاف لكي لا يختلط مع ضرب الــ .............
........... ــــصورة الثالثة
والتي هي أيضا من مجزوء الوافر ولكن ضربها مـفاعـيلن أي وزنها مـُـفـاعـَلـَـتن مـُـفـاعـَلـَـتن مـُـفـاعـَلـَـتن مـفاعـيلن
فمثال الصورة الثانية :
ألسـْـتَ لئن مـَـررْتَ على ديـارهــمـُو بــَـكيــْتَ لــها
مـُفـاعـَلـَـتن مـُفـاعـَلـَـتن مـُفـاعـَلـَـتن مـُفـاعـَلـَـتن

ومثال الصورة الثالثة :
وكـنتَ إذا رأيــتَ عـُـيــو نـَها انهمـَــرَ البـُكا بحـْرا
مـُـفـاعـَلـَـتن مـُـفـاعـَلـَـتن مـُـفـاعـَلـَـتن مـفــاعـيلن

ويجوز في كل من الصورتين الثانية والثالثة نفس الزحاف السابق ويجوز فيهما أيضا زحاف أنا لا أحـــبـّذه في الصورة الأولى وهو زحاف مزدوج يكون بـ
1 ) تحويل مـُـفـاعـَلـَـتن / /o / / /o إلى / / o / o / o
2 ) ثم تحويل / / o / o / o بحذف الساكن الأخير إلى / / o / o / وتـُنطق مفاعيلُ بنطق آخر حرف متحركا ،وهذا الزحاف شهير في مجزوء الوافر بصورتـَيـْه فيقول "علي محمود طه" في قصيدة القمر العاشق :
رحيقٌ من جـَـنـَى الفتـنةِ لا ينـْـضبُ أو يـَفـْـنى
وهو عروضيا : رحي قــُن من جـَـنـَل فـِتْ نـَـتِــلا يَنْ ضـبـُأو يـَف نـا
وبترتيب الرموز مرة أخرى :
يكون وزنه: مـفـاعـــيلــن مـفاعــيــلُ مـفاعــيــلُ مــفاعــيلــن
وتقطيعه: رحي قــُن من جـَنـَل فِتْ نـَـ تِــلا يَنْ ضـَ بـُأو يـَف نـا
وبهذا ينتهي الشطر الأول من البيت السابق بمتحرك

ويقول الشاعر د. محمد محسن في قصيدة أخرى:
فإن تهفُ فــراشاتي إليك ِ فلـــستُ جاسوسا
وزنه: مـفاعــيلُ مـفـاعـيلن مـُـفاعـَلـَـتن مـفاعـيلـن

وعلى هذا لا يجوز الزحاف في ضرب الصورتين الثانية والثالثة لبحر الوافر ولا يجوز الخلط بينهما في قصيدة واحدة

أخطاء شائعة عند التأليف في بحر الوافر

1 ) أهم خطأ هو اختلاط بين الضربين مـُـفـاعـَلـَـتن و مـفاعـيلن في قصيدة واحدة فلا يجوز أن أقول (...وفي صدري ) مع ( ....... إلى سقر ِ )
2 ) وجدتُ عند البعض أن مـُـفـاعـَلـَـتن / /o / / /o تتحول إلى / / / o / o فعــِلاتن ؟؟؟؟ بأسلوب غريب لا يـُجاز أبدا في علم العروض كأن يقول أحدهم: وأرى الناس في الدنيا سواءً ...... ............. فعــِلاتن مفاعيلن فعولن
3 ) تحريك ساكن الوتد من مفاعيلن / /o /o /o إلى / / / /o /o كأن يقالُ :
وهـُـو لا يعرف الآلام فينا ........... / / / /o /o / /o /o /o / /o /o

نصائح مهمة عند التأليف في بحر الوافر
1 ) لا تأتِ بالزحاف المزدوج الذي يحول مـُـفـاعـَلـَـتن إلى مـفاعـيلُ إلا في مجزوء الوافر
2 ) حاول دائما أن تكون عندك فعـولن في عروض الصورة الأولى صحيحة وألا يدخلها الزحاف هذا معناه ألا تنتهي تفعيلة العروض من الشطر الأول للصورة الأولى بمتحرك
3 ) قصائد للاطلاع " سلوا قلبي " لشوقي ،" القمر العاشق " لعلي محمود طه
صور الوافر بفرض عدم دخول مزاحف :

1 ) مفاعـَلـَـتن مفاعــَلـَـتن فعولن مفاعـَلـَـتن مفاعــَلـَـتن فعولن
2 ) مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن
3 ) مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن مفاعـَلـَـتن مفاعــيلن

تدريب (6)

أولا : الأبيات الآتية من بحر الوافر قطعها وبين ما حدث فيها من تغيرات :
أ )
أرقــْتُ وآبني هــمـّي لـِـنأي الـدار مـِـن نـُعــْم ِ
فـأقصـَرَ عاذلٌ عنــي ومـَلّ ممرّضي سـُـقـْمي
أموت لهجــْرها حزنا ويحلو عـندها صـَـرْمـِي
ب )
لبـِـسـْن الوَشْـيَ لا مُـتـَجمـّلاتٍ ولكن كــي يـَصـُنّ بــه الجـَمــالا
وضفـّـرْنَ الغــدائر لا لـِحـُسـْنٍ ولكن خـِفـْنَ في الشـَّعـر الضلالا

جـ )
أولاكَ دعا النبيّ لهـُم كفى شرفا دعاءُ نبـِي
د )
جـُعـِلـْتُ فداك لم أسألـْ ـك هـذا الثوبَ للكـَفـَن ِ
ســألتـُكــُمــو لألـْبســَهُ وروحيَ بعد في البدَن ِ

ثانيا : بالبيت الآتي ضرائر شعرية لازمة لاستقامة الوزن فيه، بينها:
أ )
يقول لي الطبيـبُ أكلـْتَ شيئا وداؤكَ في شــرابكَ والطعام ِ

ثالثا :بين الخطأ في البيتين:

وإنـــك كل أحــلامي وإنك منتـــهى أمـَـــلي
وأنت القلب لن أنسا ك يا روحي ويا عقلي

والخطأ في البيت:

وقد طال الحنين به وأنتَ قسوت وما عرفت بما دهاهُ
[/FRAME]

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 19-05-2008 الساعة 09:20 PM.
عادل نمير غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-06-2010, 07:28 PM   #5
عادل محمد سيد
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2010
المشاركات: 106
إفتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لى سؤال ولا أعلم أهو متعلق بموضوع الرابط أم لا:
هل سورة الكوثر جاءت على وزن أى بحر من بحور الشعر؟
إجابة السؤال مهمة بالنسبة لى وهو متعلق ببحث أجريته حول وجوه الإعجاز فى السورة.
عادل محمد سيد غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .