العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: الأربعون على مذهب المتحققين من الصوفية لأبي نعيم الأصبهاني2 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الأربعون على مذهب المتحققين من الصوفية لأبي نعيم الأصبهاني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب خبر شعر ووفادة النابغة الجعدي (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الفوائد للأصبهاني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كورونا طالعه من بيت ابوها رايحة لبيت الجيران (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب التوسل بالنبي (ص ) والتبرك بآثاره (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب السجود على التربة الحسينية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثالث والأخير ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثاني ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 03-03-2014, 11:27 PM   #1
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
إفتراضي ادعموا بوتين .. فهو الذي سيقطع ذيل الكلب الأمريكي

ادعموا بوتين .. فهو الذي سيقطع ذيل الكلب الأمريكي


عند ضرب العراق واحتلاله ، كانت الأدارة الأمريكية على يقين من ان العراق يمثل حلقة التوازن في المنطقة .. فحين كان العراق عراقا ، لم يجرء حزب او مجموعة او احد ما في ربوع منطقتنا من الأعلان صراحة في انتمائه القومي او الأثني او الطائفي .. ولم نكن نسمع انا شيعي او انا سني او انا كردي او انا مسيحي من اي مكان في شرق اوسطتنا الملتهب .. فكان ما كان ، ونجحت امريكا باعادة العراق الى عصر ما قبل الثورة الصناعية كما وعدت .. وانطلقت الفوضى الخلاقة التي كانت المفتاح الأساسي لشرق اوسطي جديد .. وبدأت سيناريوهات ذلك المخطط المشبوه تتضح امام الجميع ، حتى فاقدي البصر والبصيرة .. وبدأ تدمير الأوطان والجيوش وتقسيم الشعوب وسرقة الثروات وكل مقومات القوة التي تمتلكها اوطاننا .. لكي تعود دولنا مهمشة ضعيفة صغيرة تابعة امام قدرة وقوة وحلم اسرائيل .

ذلك ما جنيناه من عالم أحادي القطب .. ظالم لنا بامتياز .. وما زال الكثير مما هو موجود في جعبة امريكا ينتظر تسويقه الينا بعد ان يغلف بشعارات الديموقراطية والحرية وحقوق الأنسان والحيوان .. فهل نستمر بالسكوت والفرجة على ما ينتظرنا وينتظر اجيالنا من ايام سوداء قاتمة لا يعلم سوئها إلا الله العزيز الجبار .. أم نسارع لدعم من يقف بوجه ذلك الطاغوت وندعمه حتى ولو باضعف الأيمان ، من أجل توازن مفقود في منطقتنا كان يعطينا ولسنين طويلة الغطاء المنشود في القوة والعزم وفي البناء والأستقلال والتطور ، وحتى الحلم بغد مشرق افضل .

الجميع يرى ان خطوة بوتين في اوكرانيا هي بداية تصحيح مسار النظام العالمي الجديد .. وسواء كان بوتين على خطأ أم على حق فأن مصالحنا الآنية والمستقبلية توجب التضامن السريع معه .. والذي وبدون شك سينعكس على وضعنا السياسي والأقتصادي والأمني والأجتماعي او الجيوسياسي الذي تحول ومنذ انهيار الأتحاد السوفيتي السابق الى عظمة في فم الكلب الأمريكي الأجرب .
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .