العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب شرعية الصلاة بالنعال (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب تنقيح المناظرة في تصحيح المخابرة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: التجارة فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الرعى فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الصيد المائى فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: المحاسبة المالية فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الخياطة فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الحلاقة فى الإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The Armenian massacre : (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 12-12-2009, 10:59 PM   #1
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,172
إفتراضي الشروق" الجزائرية نموذجامن صحف الضلال؟

يتهمنا البعض اننا نحن من نتبع إعلام الضلال ..كذبا و زورا و بهتانا
فلتحكموا جميعا من الذى اتبع إعلام الضلال اولا و من الذى انتقم بالباطل من بضعة نسوة
فى الخرطوم معتقدا ان هذا شجاعة و بطولة..
الى الجميع يجب ان يتم وضع النقاط على الحروف فقد اصبح المعتدى يريدنا ان ناتى بدليل على اعتداؤه و كأن كل ما نشر و اذيع فى الاعلام كان خيالا و احلاما..
البداية كانت هناك فى الجزائر و لم تكن فى مصر حين نشرت و لفقت صحيفة الشروق الكاذبة الخاطئة واقعة قتل جزائريين فى مصر و بسببها ثارت النعرات الغبية و انتقمت الايدى الخبيثة
و ذهب الرعاع الى الخرطوم متسلحين بالسكاكين و الخناجر معتقدين ان ذلك هو البطولة و الشرف
الذين روعوا النساء و الاطفال فى الخرطوم اصبحوا هم من على حق و ضحاياهم هم من يتبعون الاعلام الباطل ؟؟!!
ما أجرأ الباطل و ما أشد وقاحته..
و الذين يريدون منا ان نأتى بالأدلة هل طلبوها عندما نشرت جريدة شروقهم عن القتلى الجزائريين
هل قالوا لجريدتهم اين البينة؟ اين جثة جزائرى واحد قتله الفراعنة؟؟
و لكن الطبيعة الغواغائية للبعض جعلته يصدق و يجزم بما حدث
ما انقله الآن عن موقع عربى اخبارى يدين صحف الجزائر التى نشرت الجور و الكذب و التلفيق و لنمضى لنرى ما قيل:
فى موقع محيط الأخبارى...

ظاهرة خطيرة فرضت نفسها خلال ما عرف بـأزمة "معركة المونديال" الكروية بين منتخبي مصر والجزائر، حيث أرست صحيفة "الشروق" ومثيلاتها من الصحف الجزائرية سابقة خطيرة في إشعال نار الفتنة بين جمهور الفريقين ونقلت الخلافات من حدود المستطيل الأخضر إلى شوارع القاهرة والجزائر ومؤخرا شوارع الخرطوم على نحو ربما لم يشهد التاريخ العربي مثله من قبل.




فعلى طريقة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، راحت الصحف تذكي نار الوقيعة بين البلدين بعدما نشرت تقارير ملفقة عن سقوط قتلى بين المشجعين الجزائريين والتمثيل بجثثهم وحوادث اغتصاب في صورة تفوق بشاعتها جرائم الصليبيين والمغول.



ولم يدر بخلد أحد أن تتصاعد الأحداث على ذلك النحو المأساوي كما جرت عليه خلال اللقاء المصيري بين منتخبي مصر والجزائر على أرض السودان منتصف الشهر الماضي، فبصرف النظر عن السلوك الذي وصف بـ"الإجرامي" للمشجعين الجزائريين الذين تم نقلهم بالطائرات الحربية إلى العاصمة الخرطوم قبل المباراة بثلاثة أيام لترويع نظرائهم المصريين الذين كانوا في غفلة تامة عما يدبر لهم ، فكان المحرض على كل هذا هو الصحافة الجزائرية.



فعلى هذا النحو تسارعت وتيرة العداء بين البلدين الشقيقين حتى وصل الأمر إلى صدور بعض التصريحات عن مسئولين رسميين على أعلى مستوى تطالب بالثأر لكرامة المصريين التي أهدرت مما حدا بالرئيس المصري حسني مبارك باشتراط تقديم الرئيس الجزائري بوتفليقة اعتذارا رسميا عما بدر من سلوكيات مشينة من جانب المشجعين الجزائريين.



والملفت للنظر إزاء هذه الأزمة ظهور فريق من الشامتين المتلذذين بما صارت عليه الأحداث حتى طالت النار، بل أكثر من ذلك بات المتابع للأحداث يسمع عن مطالبات بقطع العلاقات بين البلدين وطرد السفراء وسحب الجاليات على نحو كان ينذر بإعلان حرب بين الدولتين.



وقد استدعت هذه التطورات فتح ملف النهج الإعلامي لهذه الصحف التي اتخذت من ترويج الشائعات والأكاذيب وسيلة للشهرة ورفع أرقام التوزيع، كما طرحت عدة تساؤلات من بينها هل قوة تأثير وسائل الإعلام ينطبق عليها نظرية الرصاصة أو الحقنة تحت الجلد بحيث تصبح ذات تأثير مباشر وسريع في الجمهور إلى هذا الحد؟ أم أنها ليست بهذه القوة، وما حدث من أزمة بين مصر والجزائر له تداعيات أخرى ، هذا ما يبينه لنا الإعلاميون خلال السطور التالية ..



إعلام الجزائر كلمة السر


نموذج اخر لعناوين الصحف الجزائرية
يقول الإعلامي محمد صلاح مقدم برنامج "كلام مسئول" ومدير مكتب جريدة "الحياة" الدولية في القاهرة، إن أزمة مصر والجزائر لم يكن ورائها قوة وسائل الإعلام المباشرة، ولكن الإعلام الجزائري هو المسئول عن إشعال الخلافات حيث أنه ليس لها تراث طويل بسبب سيطرة الاستعمار على بلاده لأزمان طويلة وبالتالي بدأ متأخرا جدا في منتصف الستينات، ولذا ارتكبت الصحافة الجزائرية أخطاء عجيبة وجديدة على عالم الصحافة تتجاوز حتى الصحافة الصفراء.



ويضيف صلاح أنه من المعروف أن الإعلام لا يمنع نشر الآراء الحادة أو المتطرفة والتي قد تحتوي على سباب وقدح وذم ولكن لا تخرج عن إطار كونها آراء، ولكن الغريب هو اختلاق الصحافة الجزائرية لمعلومات والإصرار عليها وبناء مواقف عليها والبحث عن أساليب لتأكيدها والأغرب عدم الاعتذار عنها حتى بعد كشف كذبها، بل على العكس تم الانتقام ممن يكشف كذبها.



وفي المقابل يتميز الإعلام المصري بأنه ذو تراث عريق حتى أثناء الاحتلال كانت في مصر صحافة وإعلام، ولذا مهما حدث فله سقف لتجاوزاته لا يتعداها. حتى في ظل اشتعال الأزمة لم يصل لما وصل إليه الإعلام الجزائري.


ويوضح محمد صلاح أن ما تردد على الفضائيات المصرية من هجوم شديد وتأجيج لمشاعر المصريين فكان نتيجة لتحدث كل من لديه كاميرا وأمامه ميكرفون في الموضوع، وبالتالي اختلط الأمر و تحول المذيع الرياضي إلى محلل سياسي.



الكل أشعل الحرب


أصبح لاعبو الكرة، وبهم عدد كبير غير مؤهلين للعمل الإعلامي، وهم من أصبح لهم برامج نظرا لعلاقاتهم الرياضية الجيدة والتي تؤهلهم للعمل كمعدين وليس كمقدمين، حيث تحتاج هذه المهنة مؤهلات وموهبة غير موجودة لدي بعضهم. ولذا عندما قلبت الأزمة سياسية أصبح هناك خلط وتجاوز بالرغم من عدم وجود قلب للحقائق ولو الفضائيات المصرية استخدمت اختلاق المعلومات فكانت سوف تحقق تأثيرات، ولكن الإعلام المصري دائما له سقف لا يتجاوزه.



ويؤكد مدير مكتب "الحياة" بالقاهرة أن ما نستخلصه أن الإعلام ليس بهذه القوة في التأثير ولكنه أحد العناصر المهمة في إحداث الأزمة، وخاصة في وجود اجتهادات من جانب جريدة الشروق وأيضا تغذية بعض برامج التليفزيون المصري الرسمي والفضائيات المصرية بتصريحات وتسريبات من السياسيين أو المسئولين أو القائمين على الرياضة.


وفي البداية كانت هناك حالة انفلات ولكنها اكتسبت مصداقية كبيرة ساهمت في تأجيج المشاعر، وعندما ظهرت إرادة سياسية لتخفيف الأزمة تغير الوضع وتحول الإعلاميون إلى الطريق الصحيح أي أنهم كانوا على خطأ منذ البداية.



الدور الأخطر




ويشير صلاح إلى الأعجب والألطف من مواقف الصحف والفضائيات وهو ما يعد تجاوز يصل إلى حد الجريمة، وهو ما فعله مواطنون جزائريون على مواقع مثل اليوتيوب، حيث أن حادثة حرق علم مصر بالجزائر صوره أحد الجزائريين وأيضا اقتحام الشركات المصرية هناك و تحطيمها، صورها أيضا جزائريون، معتبرين انها نوعا من أنواع التسلية تحقق لهم السعادة ولكنهم بهذه التصرفات أثبتوا أنهم أشخاص مغيبون وتطور معهم الأمر إلى الفُجر في الخصومة.



ويضع صلاح يده على الجرح المصري قائلا إن ما يراه البعض من تقصير لدى وسائل الإعلام المصرية مقارنة بالجزائرية، فهو لا يخصها وحدها بل أن مصر تعاني من قصور في إدارة الأزمة على كافة المستويات، حيث يرتبك الكل ولا يعرف كيف يتصرف، وتتضخم الأزمة دون إيجاد حل لها.



شهوة الإثارة


أما الإعلامي جمال الشاعر رئيس قناة "النيل" الثقافية، فيصف ما حدث بأنه نوع من الفوضى الصحفية والإعلامية وعدم الالتزام بالأخلاق الإعلامية التي تراعي السلام الاجتماعي والعلاقات بين الشعوب، حيث تجاوزت الصحف والفضائيات ذلك إلى شهوة الإثارة وتحقيق السبق بينما عيونهم على شباك التوزيع .



ويبين الشاعر أن هذه الأزمة للأسف أوجدت حالة من حالات تزييف الوعي وترجيح كافة الأهداف التجارية والمادية على حساب مصالح الوطن. مما أعطى الفرصة لكثيرين بركوب الموجة واستغلال الانفعال والغضب الجماهيري متناسيا وظيفته الأساسية كإعلامي محترم يوصف بأنه "حارس البوابة" الذي يحمي مكانه من أن يطلق عليه الناس النار فيتسبب ذلك في حروب، فعليه أن يكون أمينا على مصالح بلاده وعلاقات الجوار والأخوة والروابط العربية.
__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة محى الدين ، 12-12-2009 الساعة 11:17 PM.
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 12-12-2009, 11:04 PM   #2
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,172
إفتراضي

وضاعت الحقيقة


واشتعلت الدنيا في مصر والجزائر وحدوث مزايدات للحد الذي ضاعت معه ضاعت معه الحقيقة، وكلا الطرفين يتهم الآخر بالبدء في العدوان.



وينصح جمال الشاعر بإتباع ضبط النفس الذي يعد في غاية الأهمية والإعلام الرياضي خاصة في حاجة ماسة وسريعة له. . ويعلق الشاعر على الفضائيات الرياضية بقوله :" زمان قال يوسف وهبي "وما الدنيا إلا مسرح كبير" والآن يمكن القول "وما الدنيا إلى كورة مدورة وملعب كبير".


عوامل إشعال الأزمة


بينما تؤكد د. نجوى كامل أستاذ الصحافة بكلية الإعلام جامعة القاهرة، أن فتيل الأزمة المصرية الجزائرية والتي أشعلتها جريدة "الشروق" الجزائرية لا يرجع إلى قوة الصحيفة أو قوة تأثير وسائل الإعلام على الجماهير، وكثيرا ما تثير الصحافة أو التليفزيون توجه الجمهور لتبني موقفا معينا ولكن الناس قد لا تهتم ولا تستجيب لهذه الدعوات، ولكن أزمة مصر والجزائر تحكمها معايير أخرى.



وتلخص د. نجوى هذه العوامل في نوعية القضية وهي خاصة برياضة كرة القدم التي تحظي باهتمام كبير وشعبية جارفة في كلا البلدين، أيضا الإحساس بالغدر والإهانة مرة عندما أشاعت "الشروق" خبر مقتل جزائريين في مصر، وبعد ذلك ما أحسه المصريون نتيجة ردود فعل الجزائريين وتعديهم عليهم على أرض السودان.
__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 12-12-2009, 11:09 PM   #3
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,172
إفتراضي

العنف طبيعة جزائرية









هكذا يرى البعض الشروق




وتضيف أن التركيبة السكانية في الجزائر تختلف عن مصر، حيث تحتوى الأولى على نسبة كبيرة من الأمازيغ " قبائل البربر في الجزائر"‏، والذين يرددون دائما أنهم مسلمين ولكنهم ليسوا عربا، ولذا نجدهم أكثر حرصا على عدم التحدث باللغة العربية، بجانب أن طبيعة الجزائر كبلد طبيعة عنيفة فهي مليئة بالجبال وعانى شعبها من الاحتلال طويلا ثم من الإرهاب مما انعكس على طبيعة الشعب نفسه وأصبح أكثر عنفا.



وتوضح د. نجوى كامل أن العنف في تشجيع رياضة معينة لا يعني بالضرورة الهمجية، فلا أحد يًنكر أن الشعب البريطاني شعب متحضر ولكن في مباريات كرة القدم من أسوأ المشجعين.


وتؤكد أن من الجزائريين المثقفين والمعتدلين الذين لا تخرج عنهم تصرفات مثلما حدث في السودان، موضحة أن كل هذا الشحن للجزائريين نابع من موقف رسمي يهدف إلى إلهائهم عن مشكلات معينة اقتصادية وسياسية وغيرها بالتفريع في مباراة كرة قدم.


بعيدا عن المصداقية


وبالعودة إلى ادعاءات صحيفة "الشروق" الجزائرية وكيف أنها لا تخاف فقد مصداقيتها فيما بعد، توضح د. نجوى أن هذا النمط من الصحف لا يخاف على فقد مصداقية أو ثقة، وقد اكتشف المصريون كذبها ومبالغتها، ولكن الوضع يختلف بالنسبة للجزائريين الذين يروا عكس ذلك تماما ولهذا قاموا بالهجوم على المصريين هجوما عنيفا.



وترد د. كامل على ادعاء البعض بأن مصر فشلت في تغطية هذه الأزمة إعلاميا بينما تفوقت عليها الجزائر في هذا الصدد، قائلة بالعكس مصر تملك عدة قنوات فضائية وعددا كبيرا من الصحف، في المقابل تملك الجزائر فضائية واحدة تابعة للحكومة، وأربع قنوات أرضية أخرى، وعددا قليلا من الصحف، وبالتالي كفة الإعلام المصري رجحت.



وتختم د. نجوى كامل حديثها بأن وسائل الإعلام المصري ارتكبت في ظل هذه الأزمة أيضا تجاوزات ولكنها في النهاية لم تصل بأي حال من الأحوال إلى ما ارتكبته وسائل الإعلام الجزائرية، ولذا يصعب المقارنة بين الإعلام المصري والجزائري.
__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-12-2009, 12:40 AM   #4
redhadjemai
غير متواجد
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2006
المشاركات: 3,723
إفتراضي

الشروق جريدة وضيعة جدا ..وهذا أمر معروف عند كل عاقل ..
واعذرني القنوات الخاصة المصرية فعلت نفس الشيء وباضعاف ...

وهي من نقلت صوت أحد المطربين "xxxxxxx" قائلا بأعلى صوته ...أن الجزائر بلد المليون لقيط .

وأترك لك التعليق .
__________________


آخر تعديل بواسطة علي ، 13-12-2009 الساعة 02:34 AM.
redhadjemai غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-12-2009, 12:08 PM   #5
الأميــــــــــر
صاحب الكلمة الطيبة
 
الصورة الرمزية لـ الأميــــــــــر
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2008
الإقامة: على الطريق
المشاركات: 1,440
إفتراضي

الشروق الجزائرية جريدة ككل الجرائد اليومية في العالم .. تعمل على تضخيم الأحداث حتى تستهوي القارئ لتحصل على أكبر نسبة من القرّاء ..
و بما أنها جريدة مستقلة فهي لا تُمثل الرأي العام الجزائري و لا تتكلم باسم المواطن..

و صراحة لا أدري ما سر هذه الضجة المصرية على هذه الجريدة .. هل لأنها كشفت المستور أم لأنها في حالة حرب إعلامية مع عشرات القنواة المصرية الهابطة ؟
و الاجابة تبقى معلقة حتى حلول حرب إعلامية جديدة أكثر شراسة .
__________________


الأميــــــــــر غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-12-2009, 07:54 PM   #6
transcendant
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2008
الإقامة: الجزائر DZ
المشاركات: 2,785
إفتراضي

صحيفة ظلال لكنها تمكنت من تعرية الإعلام المصري و الوزراء المصريين و رجال الإعلام المصريين

و النظام المصري و المشجعين المصريين و جعلتكم لا تساوون ثمن نعل و فضحتكم بين اللي يسوى و

اللي ما يسواش .. الشروق ساهمت في إجهاض مشروع التوريث ..

صدقني .. الشروق قد تكون كل شيء لكنها تبقى صاحبة أكبر فضل على الشعب المصري في العصر

الحديث ..

و لك مني : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
__________________


transcendant غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-12-2009, 11:46 PM   #7
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,172
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة transcendant مشاهدة مشاركة
صحيفة ظلال لكنها تمكنت من تعرية الإعلام المصري و الوزراء المصريين و رجال الإعلام المصريين

و النظام المصري و المشجعين المصريين و جعلتكم لا تساوون ثمن نعل و فضحتكم بين اللي يسوى و

اللي ما يسواش .. الشروق ساهمت في إجهاض مشروع التوريث ..

صدقني .. الشروق قد تكون كل شيء لكنها تبقى صاحبة أكبر فضل على الشعب المصري في العصر

الحديث ..

و لك مني : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
ترانس يا أهبل.. يا فاغرا فاهك بالضحك كالمجنون
سوف اسألك سؤالا و أكيد لا تعلم اجابته :
أثناء المذابح التى كانت تحدث فى كل شبر عندكم هل تعلم من كان وراء كل تلك المذابح التى لم تحدث سوى مع قبائل الهمج فى رواندا و غيرها؟ و هل تعلم ايضا لماذا حدثت ؟
و هل تعلم ايضا اننا رغم كل مشاكلنا لم تحدث عندنا أمثال تلك المذابح الهمجية ؟
و رغم اننا بلد فيه مسلمون و نصارى الا ان مثل هذة المجازر لم تحدث عندنا..
__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-12-2009, 11:49 PM   #8
الشيخ
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Apr 1998
الإقامة: دزاير مون امور
المشاركات: 6,126
إفتراضي



.
.
.
.
__________________
فعلم ما استطعت لعل جيلا . . . سيأتي يحدث العجب العجاب
إنهم أطفالنا إن شاء الله





http://mo3takal.blogspot.com/ قيد الانشاء

لذكرى السنونو المهاجر http://www.echaikh.7p.com
الشيخ غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 14-12-2009, 11:58 AM   #9
ALMASK
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية لـ ALMASK
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2007
الإقامة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 1,024
إرسال رسالة عبر MSN إلى ALMASK
Lightbulb

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة محى الدين مشاهدة مشاركة

سوف اسألك سؤالا و أكيد لا تعلم اجابته :
أثناء المذابح التى كانت تحدث فى كل شبر عندكم هل تعلم من كان وراء كل تلك المذابح التى لم تحدث سوى مع قبائل الهمج فى رواندا و غيرها؟ و هل تعلم ايضا لماذا حدثت ؟
و هل تعلم ايضا اننا رغم كل مشاكلنا لم تحدث عندنا أمثال تلك المذابح الهمجية ؟
و رغم اننا بلد فيه مسلمون و نصارى الا ان مثل هذة المجازر لم تحدث عندنا..
علاش هدا التهجوم مشين يا أخي /
انا نجاوبك على سؤالك جميل
نقولك بكل تاسوف ان اللي معندوش تيستوستيرون : خنثى.... سواء كان على حق او كان على باطل
و الخنثى لا يقاتل
و اللي عندو تيستوستيرون يقاتل سواء كان على حق او على باطل
هدا هو الجواب
و اذا اردت تتعمق اكثر فالفلسفة المرببه هدا سؤال مذاب فيه الجواب : علاش في جزائر و فقط فالجزائر استشهد اكثر من 3 ملايين في الحروب مع محتل واحد؟
j'aime mon testosterone
احبوا تيستوستيرونكم فانه لكم لجة ايها الجزائريون
__________________
إقتباس:
"ولا تزال هذه الضلالة أي:السلاش فاشية بين البدو والفلاحين و بعض المشرفين لذلك ينبغي على المسلم أن يجتنب هذه الأمور، وأن يجتنب السلاش (/) سواء كان من الكتابة أو من غيره، وذلك لعموم نهي العلماء*"
سيدي حرازم يطرونس في كتابه "اغاثة اللهفان في بيان مسألة السلاش بالدليل و البرهان"

إقتباس:
"كونوا واقعيين
ولا تكونو مثل العلماء
في البداية مسلم مجاهد ..وبعد فترة قالوا عنه أنه بعثي كافر ..ووقت وفاته ارجعوه مسلم"
DR.ali 14/12/2008
ALMASK غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 14-12-2009, 01:58 PM   #10
عبدالرحمن
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2009
المشاركات: 148
إفتراضي

إقتباس:
ترانس يا أهبل.. يا فاغرا فاهك بالضحك كالمجنون
سوف اسألك سؤالا و أكيد لا تعلم اجابته :
أثناء المذابح التى كانت تحدث فى كل شبر عندكم هل تعلم من كان وراء كل تلك المذابح التى لم تحدث سوى مع قبائل الهمج فى رواندا و غيرها؟ و هل تعلم ايضا لماذا حدثت ؟
ما علمت أن الدوامة التي دخلناها كانت من اخراج و اداء الاخوان المتسيسين عفوا المسلمين.
هذه الحركة الضالة التي تحارب كل ما هو و
هابي و المتحالفة مع الشيعة...
أليست هذه الحركة الضالة من صنيع بعض المصريين ؟ ما ان دخلت بلدا الا مزقته ..هذا صنيع مشايخة مصر...ولا أدري ما هو صنيع جهلتهم؟

إقتباس:
و هل تعلم ايضا اننا رغم كل مشاكلنا لم تحدث عندنا أمثال تلك المذابح الهمجية ؟
و رغم اننا بلد فيه مسلمون و نصارى الا ان مثل هذة
المجازر لم تحدث عندنا.

احمد الله أن من يسوسكم جبار يعرف كيف يتعامل مع الخارجين عن الدين والقانون( الاخوان)
ولو كان دون ذلك لفعل بكم الاخوان ما فعلوه في الجزائر سنوات التسعينيات...

__________________



آخر تعديل بواسطة عبدالرحمن ، 14-12-2009 الساعة 02:05 PM.
عبدالرحمن غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .