العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة القصـة والقصيـدة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :اقبـال)       :: The flags of love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العقل المحض2 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال القواعد الأساسية للحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا لن اطلب من الحافي نعال (آخر رد :اقبـال)       :: فـليسـمع البعثيون غضبـهم (آخر رد :اقبـال)       :: حقيقة (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 07-01-2014, 10:11 PM   #1
هشام مصطفى
شاعر الروائع
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
المشاركات: 96
إفتراضي يا أبانا

يــــــــــا أبــا نــا

ذات يــومٍ
حيــن ينســانا الزمانْ
حيــن لا يُجــدي
كــلامٌ أو لســانْ
حيــن يأتــي العمرَ
سبعٌ مِنْ عجافٍ
دون صَديــقٍ
لنــا فيــه الأمــانْ
إذْ يحــارُ العقلُ حتــى
مــن خُطــانـا
أيــن نمضــي ...؟!
لا تســلنـي ...!
نحن لا ندري ســوى
طبــلِ القيانْ
،،،
لا تســلنــي...!
قـد تســاوى في رؤانا
كــلُ شيءٍ
حين أطفأنا
شعاعَ الحبِّ فينـا
حيـن أيقظنـا
لهيــبَ الكبــريــاءْ
قـد تفــرقنــا فصــرنا
في حياة الغيّ نمضي
ليــس يعنينــا عـدا
مــرعى و مــاءْ
لم نعــد إلاّ قطيعــا
دون راعٍ
في العــراءْ
نـدّعي أنّا ضلْلنــا
أننـا كالأبــريــاءْ
نسألُ الغفــرانَ
من عفو السمــاءْ
لم يعـدْ ذاك الزمانُ المرّ فينا
يستظـلُّّ الأنبيــاءْ
,,,
لا تســلني ...!
قد رميناه و عُدْنا
يا أبانا
في يديّنا
بعضُ أشلاءِ الحيــاءْ
نصرخُ الأمسَ الذي
أضحى هبــاءْ
حيث نحثو من خَطايانا كؤوسا
قد مزجْناها بكاءْ
,,,,
اين نمضي يا أبانا..؟!
مِنْ قميصٍ لم يزلْ في راحتينا
شاهــدا
يروي إلينــا
كيف ضاع الحبُّ منّا
في سبيلِ الكبرياءْ ؟
كيف بات الجبُّ يحوي
كلَّ أحلام ِالمساءْ ؟
كيف أبدلنا الحكايا
وانزوينا
في غيابات الشتاءْ ؟
كيف بعنا بعضَنا يوما
وعدنا
نطلب الغفران
من عفو السماءْْ ؟
لم يعد ذاك الزمان المرُّ فينا
يستظل الأنبياءْ !!
لا تسلني يا أبانا...؟!
إنّ أمسي صار في يومي
خَطايا
إنّ يومي من غدي
أضحى شقاءْ
نحن إخوانٌ و لكنْ
لا نعي معنى الإخاءْ
قد شدونا في أغانينا
حروفا من وفاءْ
أحرفا قدْ لوّنتها
كلُّ أشكالِ الدماءْ
,,,
لا تسلني ...!
منذ أنْ بعناه بخسا يا أبانا
قد تعوّدنا نبيعْ
لم يعدْ شيءٌ لدينا
غيرَ أوجاعِ الصقيعْ
ضاعتِ الأحلامُ
والأيامُ
والأنغامُ
حتى قد غدونا مثلَ وردٍ
تحت أقدامِ الدنى
أضحى صريعْ
ليس يدري أيَّ يومٍ
سوف يأتيه الربيعْ
شعر/ هشام مصطفى
هشام مصطفى غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .