العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة القصـة والقصيـدة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب آداب طالب السلوك لابن خفيف (آخر رد :رضا البطاوى)       :: ترامب و بايدن (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: الشعب المغربي أوعى من دولته (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: نقد رسالة في المعاد الجسماني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة بكتاب الإعلام بمقت تعدد الجماعة في المسجد في نفس الوقت (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مقطع فيديو “صادم”: حرس الحدود الايراني يصادر الاف النعجات العراقية ويترك صغارهن يصارع (آخر رد :اقبـال)       :: نقد رسالة في إستحسان الخوض في علم الكلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الآن يمد أبو حنيفة رجله (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب التأثيرات الزرادشتية و المانوية في فكر محمد(ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: من بيوتات مدينة عنه من بيوتات -محلة السدة -بيت حمزة (العباسيين) (آخر رد :عبدالسلام طالب رشيد)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 27-11-2013, 11:04 PM   #1
الشاعر اسماعيل بريك
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2010
المشاركات: 50
Lightbulb اجاهد في حياتي شعر اسماعيل بريك

أُجَاهِـــــدُ في حَيَــــــــاتِي " شعــــر / إسماعيـــل بُريـــك "
أُجَاهِدُ فـــــــي حَيَاتِي لا أُرَاعِي
شُجَاعَاً كُنْتُ أَمْ غَيْرَ الشُّجَاعِ
وَمَنْ ضَاقَتْ عَلَيْهِ الأَرْضُ يَوْمَـاً
غَدَا بين الخلائقِ فى صراعِ
فَحَارَ وَضَلَّ مَغْشِيَّاَ عَلَيْــــــــــهِ
لِتَنْهَشَ مِنْهُ أَنْيَابُ السِّبَـــــــاعِ
وَمَا صَنَعَ القَلِيلُ الحظِّ إثْمـــــــاً
وَلَكنَّ التَّعيسَ بلاَ قِنَــــــــــاعِ
فَهَذَا آكِلٌ مَالَ اليَتَامَـــــــــــــــي
وَتَحْسِبُ أًنَّهُ لِلخَيْر سَــــــــاعِ
وَهَـذَا يَجْتَني أمْــــــوَالَ كِسْــــــرَي
وَيَحْيَا سَيّداً بَيْــــــــــنَ اَلجّيَاَعِ
وَهَذَا يَملأُ الدُّنْيَا صُرَاخَاً
يَقولُ عَن السِّيَاسَة وَالخـــدَاعِ
وَإنْ تَلْجَأْ إلَيْهِ لأجلِ شَكْـــوَي
رَمَاكَ بأَلْفِ عُــــذْرٍ أَوْ مَسَاعِ
وَهَذَا طَيِّبُ الأَخْلاَقِ شَكْلاً
وَجَوْهَرُ حِلْمِهِ سُـــــوءُ الطباعِ
وَتلْكَ طَبيعَة الدُّنْيَا تَرَاهَا
تعلِّمُكَ النُّعُومَةَ كَالأفَاعِــــــــي
فَتَلْدَغُ أَوْ تَعَضُّ لأجْلِ عَيْشٍ
وَتَخْدَعُ أَوْ تزَمْجِرُ للدّفَــــــــاعِ
وَقَدْ ضَيّعْتَ في الدُّنْيَاَ حَيَاةً
وَمَا مَلكَتْ يَمينُكَ مِنْ مَتَــــــاعِ
الشاعر اسماعيل بريك غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .