العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب زهر العريش في تحريم الحشيش (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب كرامات الأولياء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اصلاحات حكومية - شدة لاتحلين وقرصة لاتثلمين واكلي لما تشبعين (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب نخب الذخائر في أحوال الجواهر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أحاديث مسندة في أبواب القضاء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: خطوبة هبة زاهد وحسن الشريف: (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب فضائل أمير المؤمنين معاوية بن أبي سفيان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التحصين في صفات العارفين من العزلة والخمول (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى زيارة أمير المؤمنين (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 06-11-2009, 09:52 PM   #1
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
Thumbs up تفاصيل مدهشة



مدينة أنت
أغرقتها التفاصيل المدهشة

جديدك كل يوم
مبعثر على أروقتى
إنفعالاتك
مشاعرك
تثرى الوقت
بنكهة الحياه الغريبة
لا أحد غيرك يفعل ذلك
بتلك الطريقة
جميلة هى
تلك الطريقة
أرتشفها
صباحاً ومساءاً
مع فنجان قهوتى
المعبق بأجواءك
أتنفسها
مع عبير نسمات الفجر
المشبعة بأنفاسك
ودفء الأمسيات
النابضة فى أوردة وصالك
أحبك مرتين
مرة لكونك حبيبى
وأخرى لكونى حبيبتك
ياأنت
ياروعة الرحلة
التى تحققت
بها الأمانى المؤجله
هبطت على أرضى بسلام
لتنام
وأحلم أنا
بل أهنأ بسحر الأحلام
على صوت سيدة الغناء
تشدو
عبق السحر كاأنسام الربا
ساهم الطرف كاأحلام المساء

آمال البرعى

__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-11-2009, 10:01 PM   #2
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
أهلاً بك أستاذتنا العزيزة ، لقد اشتقت إلى ما كتبتيه وما تكتبينه ، وجميل للغاية أن يُكتب لنا اللقاء
عبر هذه الصفحة ، النص مميز للغاية وسوف أوافيك بعد هذه المشاركة بتفصيلات جماله ، والحمد لله أن ْ وجدت هذا الطائر يغرد فوق سماء خيمتنا ليعيد للفجر ألقه وجماله . وتَوَافق مروري على خاطرتك (اعتذار ..للأسف ) مع قراءتي هذه الخاطرة فأبدأ بهذه ولكل واحدة نصيبها من القراءة بإذن الله . أهلاً بك مرة أخرى وتقبلي أخلص التحيات

__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-11-2009, 10:18 PM   #3
ريّا
عضوة شرف
 
الصورة الرمزية لـ ريّا
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2008
الإقامة: amman
المشاركات: 4,238
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة آمال البرعى مشاهدة مشاركة


مدينة أنت
أغرقتها التفاصيل المدهشة
جديدك كل يوم
مبعثر على أروقتى
إنفعالاتك
مشاعرك
تثرى الوقت
بنكهة الحياه الغريبة
لا أحد غيرك يفعل ذلك
بتلك الطريقة
جميلة هى
تلك الطريقة
أرتشفها
صباحاً ومساءاً
مع فنجان قهوتى
المعبق بأجواءك
أتنفسها
مع عبير نسمات الفجر
المشبعة بأنفاسك
ودفء الأمسيات
النابضة فى أوردة وصالك
أحبك مرتين
مرة لكونك حبيبى
وأخرى لكونى حبيبتك
ياأنت
ياروعة الرحلة
التى تحققت
بها الأمانى المؤجله
هبطت على أرضى بسلام
لتنام
وأحلم أنا
بل أهنأ بسحر الأحلام
على صوت سيدة الغناء
تشدو
عبق السحر كاأنسام الربا
ساهم الطرف كاأحلام المساء

آمال البرعى

تغيبي وتعودي بروعة من روائعك

أعجز هنا أمام جمال حرفك ورقة نبضك

ورقي مشاعرك

شكرا لك بحجم السماء
__________________
ريّا غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-11-2009, 10:27 PM   #4
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

مدينة أنت
أغرقتها التفاصيل المدهشة
التفاصيل .. هذه الكلمة التي يكثر استخدامها في عالم النثر والخاطرة بل وامتدت إلى الشعر ، هي كلمة جمالها يكمن في عنصر اختزالها للصور والتداعيات الذهنية المختلفة ، تفاصيل تأتي بمعنى تقاطيع وملامح وجه ، تأتي بمعنى تفاصيل نقشة أو تفاصيل رسمة جميلة ، وهذا التشبيه ذو الطابع المتعانق مع الرسم يزيد النصوص قوة عندما يستخدم في مكانه الصحيح .وهذه الجملة تشوق القارئ إلى معرفة ما هذه التفاصيل وهذا ما نحن بصدده الآن .
جديدك كل يوم

مبعثر على أروقتى
جميل للغاية أن يكون للمبدع معجمه الخاص ، وكلمة أروقتي
ربما تصبح أحد معالم هذا المعجم ، وقد مرت بنا غير مرة من قبل في أروقة المشاعر ، وكلمة أروقتي يقصد بها هذه المساحة من القلب والتي تشبه في سعتها رواق القصر وتضفي عالمًا من الصور الألفليلية الفانتازية التي تجعل من الصورة عنصرًا مساعًدًا على وصول الإحساس لاسيما وأن الشعر وبعض الفنون تعرف بأنها : فن التفكير بالصورة.
انفعالاتك
مشاعرك
تثرى الوقت
بنكهة الحياه الغريبة
كان تعبيرًا ضعيفًا نوعًا ما إذ أن التفاصيل لم تتضح بعد ،وكانت
جملة انفعالاتك مشاعرك تثري الوقت بنكهة غريبة عادية مكررة للغاية
لا أحد غيرك يفعل ذلك
بتلك الطريقة
ربما ينظر القارئ إليها على أن هذه الطريقة جملة غير واضحة ولكن من الممكن أن ينظر إليها على أنها أداة للتشويق وإعمال ذهن القارئ وتركه للخيال دون إجباره على تصور ما يحد عمق تفكيره.
جميلة هى
تلك الطريقة
أرتشفها
صباحاً ومساءاً
مع فنجان قهوتى
المعبق بأجوائك
أتنفسها
كثيرًا ما تستخدم لفظة الفنجان والقهوة تعبيرًا عن أصالة الفكرة ورائقية الحالة وصفاء الذهن والفكر إلا أنني أراها في هذا النص عادية جاءت لإكمال دلالة الارتشاف .
مع عبير نسمات الفجر
المشبعة بأنفاسك
ودفء الأمسيات
النابضة فى أوردة وصالك
أحبك مرتين
مرة لكونك حبيبى
وأخرى لكونى حبيبتك
قد يكون لاعب الكرة غير موفق طيلة المباراة لكن تمريرة بسيطة منه تتسبب في الفوز وهذا ما ينطبق على هذه الجزئية العبقرية ، والتي تُبدي إبداع الفكرة وابتكارية التعبير، وقد أصبح التعانق والحب المتبادل حقيقة فتحبه مرة لأنه حبيبها ومرة لأنها حبيبته ونلاحظ أنك جعلت مجيء كلمة لكونك حبيبي أولاً مما يدل على الإيثار والجملة رغم بساطتها إلا أنها عبرت عن معنى حب الشيء لذاته ، تلك الذات التي بها ما يغني عن ذكر المبررات .(تعبير لا أظنه ولا أريده يُمحى يومًا من ذاكرتي )
ياأنت
ياروعة الرحلة
التى تحققت
بها الأمانى المؤجله
هبطت على أرضى بسلام
لتنام
تعبير روعة الرحلة كان عاديًا لكن جماله أتى من النداء يا أنت . رغم أن النحاة واللغويين يقرون أن الضمير أعرف المعارف لذلك لا يجوز مجيء النداء مع الضمائر إلا أن الفكر النقدي الحديث يقفز فوق كل ذلك ليعبر عن معنى جديد إذ يكون الحب كاسرًا للحواجز التقليدية للغة كما أن الذائقة الأدبية تجعل من هذا التعبير -وهو شائع لكن تكراره كان مفيدًا -دليلا على شدة الشوق الذي يُنسي المرء كل شيء عدا المحبوب.
وأحلم أنا
بل أهنأ بسحر الأحلام
على صوت سيدة الغناء
تشدو
عبق السحر كاأنسام الربا
ساهم الطرف كأحلام المساء
النهاية جاءت لتعبر عن جو رومانسي هادئ ، الخطاب فيه من أوله إلى آخره يتمحور على هذا الآخر بشكل تام ، وتحاول النهاية الاستناد بنفس الطريقة على عنصر تفاصيل الصورة الذهنية لصوت سيدة الغناء والمجالس التي كانت تتسم بالبهجة والمتعة . ورغم ذلك كان التعبير عاديًا
وكانت السيطرة الكبرى للتصورات الذهنية والتي لم تُنقل جيدًا إلى المتلقي كالاعمال التي ما نسيتها أروقة المشاعر ،وفي شرف وداعك ، وغيرهما .وكذلك لم تكن التفاصيل المدهشة واضحة في النص ، وهذا كله لا ينفي عبقرية ما تكتبينه وروعة ما يجود به قلمك الجميل ، وهذا النص يجعلنا مشتاقين أكثر وأكثر لما هو أروع وأتم . دمت مبدعة وفقك الله .
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-11-2009, 10:30 PM   #5
sunset
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية لـ sunset
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2002
المشاركات: 480
إرسال رسالة عبر ICQ إلى sunset إرسال رسالة عبر MSN إلى sunset إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى sunset
Post

*******

أحتاج اليك وأهرب منك

وأرحل بعدك من نفسي

في بحر يديك .. أفتش عنك

فتحرق أمواجك شمسي

وجهك فاجأني كالامطار في الصيف

وهب كما الأعصار

والحب فرار

والبعد قرار


!! وأنا لا أملك أن أختار

حبك يا لهفي تضحية وعطاءات من غير حدود

وأنا لا أملك أن أعطي

ودروبي أمنية ووعود

أمصيري أن أمشي وغدي أمس و أحباء وقيود؟

حررني رفقا انصرني ساعدني كي اهجر طيفي

فالحب كظلي يتبعني

يعدو بجنون من خلفي

وأنا أعصارك يعصف بي .. يهدر ..يقطفني من صيفي
__________________

sunset غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 07-11-2009, 07:32 AM   #6
داود
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية لـ داود
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2006
المشاركات: 462
إفتراضي

الرائعة آمال البرعي

ما أجمل عودتك وما أجمل كلماتك

بحق شعرت بالسعادة لوجودك

أشتقنا لكِ

تحياتي وسلامى
__________________
ما أصعب أن نـُجرح ... من يد لا نحتمل الجرح فيها
داود غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-11-2009, 02:58 PM   #7
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المشرقي الإسلامي مشاهدة مشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم


مدينة أنت
أغرقتها التفاصيل المدهشة
التفاصيل .. هذه الكلمة التي يكثر استخدامها في عالم النثر والخاطرة بل وامتدت إلى الشعر ، هي كلمة جمالها يكمن في عنصر اختزالها للصور والتداعيات الذهنية المختلفة ، تفاصيل تأتي بمعنى تقاطيع وملامح وجه ، تأتي بمعنى تفاصيل نقشة أو تفاصيل رسمة جميلة ، وهذا التشبيه ذو الطابع المتعانق مع الرسم يزيد النصوص قوة عندما يستخدم في مكانه الصحيح .وهذه الجملة تشوق القارئ إلى معرفة ما هذه التفاصيل وهذا ما نحن بصدده الآن .
جديدك كل يوم

مبعثر على أروقتى
جميل للغاية أن يكون للمبدع معجمه الخاص ، وكلمة أروقتي
ربما تصبح أحد معالم هذا المعجم ، وقد مرت بنا غير مرة من قبل في أروقة المشاعر ، وكلمة أروقتي يقصد بها هذه المساحة من القلب والتي تشبه في سعتها رواق القصر وتضفي عالمًا من الصور الألفليلية الفانتازية التي تجعل من الصورة عنصرًا مساعًدًا على وصول الإحساس لاسيما وأن الشعر وبعض الفنون تعرف بأنها : فن التفكير بالصورة.
انفعالاتك
مشاعرك
تثرى الوقت
بنكهة الحياه الغريبة
كان تعبيرًا ضعيفًا نوعًا ما إذ أن التفاصيل لم تتضح بعد ،وكانت
جملة انفعالاتك مشاعرك تثري الوقت بنكهة غريبة عادية مكررة للغاية
لا أحد غيرك يفعل ذلك
بتلك الطريقة
ربما ينظر القارئ إليها على أن هذه الطريقة جملة غير واضحة ولكن من الممكن أن ينظر إليها على أنها أداة للتشويق وإعمال ذهن القارئ وتركه للخيال دون إجباره على تصور ما يحد عمق تفكيره.
جميلة هى
تلك الطريقة
أرتشفها
صباحاً ومساءاً
مع فنجان قهوتى
المعبق بأجوائك
أتنفسها
كثيرًا ما تستخدم لفظة الفنجان والقهوة تعبيرًا عن أصالة الفكرة ورائقية الحالة وصفاء الذهن والفكر إلا أنني أراها في هذا النص عادية جاءت لإكمال دلالة الارتشاف .
مع عبير نسمات الفجر
المشبعة بأنفاسك
ودفء الأمسيات
النابضة فى أوردة وصالك
أحبك مرتين
مرة لكونك حبيبى
وأخرى لكونى حبيبتك
قد يكون لاعب الكرة غير موفق طيلة المباراة لكن تمريرة بسيطة منه تتسبب في الفوز وهذا ما ينطبق على هذه الجزئية العبقرية ، والتي تُبدي إبداع الفكرة وابتكارية التعبير، وقد أصبح التعانق والحب المتبادل حقيقة فتحبه مرة لأنه حبيبها ومرة لأنها حبيبته ونلاحظ أنك جعلت مجيء كلمة لكونك حبيبي أولاً مما يدل على الإيثار والجملة رغم بساطتها إلا أنها عبرت عن معنى حب الشيء لذاته ، تلك الذات التي بها ما يغني عن ذكر المبررات .(تعبير لا أظنه ولا أريده يُمحى يومًا من ذاكرتي )
ياأنت
ياروعة الرحلة
التى تحققت
بها الأمانى المؤجله
هبطت على أرضى بسلام
لتنام
تعبير روعة الرحلة كان عاديًا لكن جماله أتى من النداء يا أنت . رغم أن النحاة واللغويين يقرون أن الضمير أعرف المعارف لذلك لا يجوز مجيء النداء مع الضمائر إلا أن الفكر النقدي الحديث يقفز فوق كل ذلك ليعبر عن معنى جديد إذ يكون الحب كاسرًا للحواجز التقليدية للغة كما أن الذائقة الأدبية تجعل من هذا التعبير -وهو شائع لكن تكراره كان مفيدًا -دليلا على شدة الشوق الذي يُنسي المرء كل شيء عدا المحبوب.
وأحلم أنا
بل أهنأ بسحر الأحلام
على صوت سيدة الغناء
تشدو
عبق السحر كاأنسام الربا
ساهم الطرف كأحلام المساء
النهاية جاءت لتعبر عن جو رومانسي هادئ ، الخطاب فيه من أوله إلى آخره يتمحور على هذا الآخر بشكل تام ، وتحاول النهاية الاستناد بنفس الطريقة على عنصر تفاصيل الصورة الذهنية لصوت سيدة الغناء والمجالس التي كانت تتسم بالبهجة والمتعة . ورغم ذلك كان التعبير عاديًا
وكانت السيطرة الكبرى للتصورات الذهنية والتي لم تُنقل جيدًا إلى المتلقي كالاعمال التي ما نسيتها أروقة المشاعر ،وفي شرف وداعك ، وغيرهما .وكذلك لم تكن التفاصيل المدهشة واضحة في النص ، وهذا كله لا ينفي عبقرية ما تكتبينه وروعة ما يجود به قلمك الجميل ، وهذا النص يجعلنا مشتاقين أكثر وأكثر لما هو أروع وأتم . دمت مبدعة وفقك الله .


أشكرك أستاذى
وأشكر لك هذا العمق التحليلى لمفرداتى المتواضعة
أسعدنى وجودى فى حضرتكم مرة أخرى
منى كل التقدير
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-11-2009, 03:01 PM   #8
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة sunset مشاهدة مشاركة
*******

أحتاج اليك وأهرب منك

وأرحل بعدك من نفسي

في بحر يديك .. أفتش عنك

فتحرق أمواجك شمسي

وجهك فاجأني كالامطار في الصيف

وهب كما الأعصار

والحب فرار

والبعد قرار


!! وأنا لا أملك أن أختار

حبك يا لهفي تضحية وعطاءات من غير حدود

وأنا لا أملك أن أعطي

ودروبي أمنية ووعود

أمصيري أن أمشي وغدي أمس و أحباء وقيود؟

حررني رفقا انصرني ساعدني كي اهجر طيفي

فالحب كظلي يتبعني

يعدو بجنون من خلفي

وأنا أعصارك يعصف بي .. يهدر ..يقطفني من صيفي
يالروعة الحضور
أشكر أستاذى الفاضل لإختصاص متصفحى برائع بوحه
باقة ياسمين لحرفك المنثور هنا
منى كل التقدير والإمتنان
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-11-2009, 03:03 PM   #9
آمال البرعى
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2008
الإقامة: مصر
المشاركات: 384
إرسال رسالة عبر MSN إلى آمال البرعى إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى آمال البرعى
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة داود مشاهدة مشاركة
الرائعة آمال البرعي


ما أجمل عودتك وما أجمل كلماتك

بحق شعرت بالسعادة لوجودك

أشتقنا لكِ


تحياتي وسلامى

أخى أو إبنى الأعز
لك فى القلب ود موصول على البعد
أدعو الله أن يدوم
شكراً لسحر الحضور داود ... لاحرمنى الله
ودى وتقديرى
__________________
لست مضطراً لــ حبى
ولكنك مجبراً على إحترامى



آمال[/color]
آمال البرعى غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .