العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب رسالة المسترشدين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أديان ومعتقدات ما قبل التاريخ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب كيف تكسب الناس (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الكندي (801ــ868م) (آخر رد :ابن حوران)       :: نظرات فى كتاب حقيقة الانتماء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: التلتلة (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب أشد الناس عداوة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الكذب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: فلسفة الأخلاق والسياسة (المدينة الفاضلة عند كونفشيوس) تلخيص كتاب (آخر رد :ابن حوران)       :: نظرات بكتاب القناعة مفهومها منافعها الطريق إليها (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 16-09-2012, 01:04 PM   #1
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,446
إفتراضي تنتف زغبها بمحض إرادتها

تنتف زغبها بمحض إرادتها
قالوا: نتفت السلطات ريشه!
ظنوا أنهم يصورون مدى قسوة السلطة
لم يعلموا أن الديك يرتاح عند نتف ريشه ـ وهو حي!
مظهر المنتوف مُحزن
فاحمرار جلده المنتوف وعري رقبته مؤلمة للناظر
من يدري! فلعله أراد ترك هذا الأثر
يستدين من يريد تزويج ابنه
ويشتري ما يتلاءم مع المناسبة
ويوصي ذويه: أن بيضوا وجهنا
يشفق عليه من يعرف أحواله
ويواسونه بفرحه، بالحضور
رقصات وغناء، وآلام دَيْن
تُنسى الآلام، وتُسجل المناسبة: عرس
ويؤرخ بها محليا
عندما تزوج ابن فلان
تحمَّرُّ عيون أنثى الأرنب قبل الولادة
وتنتف زغبها لملئ عشها بمحض إرادتها
فالمناسبة القادمة: خَلْق جيل جديد
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .