> >

         ::   ( : )       ::   ( :)       ::   ( :)       ::  ( : )       ::  2019  ( : )       ::   ( :)       ::   ( : )       ::  : !! ( :)       ::  ( :)       ::  ɿ ( : )      

 
04-03-2008, 09:54 PM   #31
hammou
 
: Feb 2007
: 14

hammou   
04-03-2008, 11:12 PM   #32
aamr
 
: Feb 2008
: 1







: (( ))
aamr   
05-03-2008, 01:21 AM   #33
sidiwis
 
: Nov 2007
: 2

( ) . " ". " " . ɡ ... ʡ 俿
sidiwis   
05-03-2008, 02:04 AM   #34
omalosood
 
: Dec 2005
: 3



omalosood   
05-03-2008, 08:04 AM   #35
 
: May 2006
: 1,669


:
.. .
.. .
.. .
   
05-03-2008, 01:10 PM   #36
24
 
: Mar 2008
: 3


www.rasoulallah.net/ - 53k
. .
24   
05-03-2008, 01:46 PM   #37
 
: Feb 2008
: 5

    
05-03-2008, 02:12 PM   #38
bouabza boulafaa
 
: Jun 2007
: 8

bouabza boulafaa   
06-03-2008, 03:12 PM   #39
 
: Jan 2008
: 39

[FRAME="13 10"]
( ) [/FRAME]






( )




( )






( )



















" "

" " (1)
(2)








" "





" "





     
06-03-2008, 03:16 PM   #40
 
: Jan 2008
: 39

في المولد النبوي الشريف





رقصت على نور ابتسـامتك " عبقر " وشـــــدا لمطلعك الحبيــــــب المزهر
فالكون في حُلل الضيــــــــاء به الرؤى أخذت على بســــــــط الجزيرة تخطر
والبدر إن طلعــــــــت مواكـــــب نوره وإنجاب عن وجــــــه الفلاة العشـــير
فلأنك الحــــــــقُ المبـــــــــــينُ تلألأت أفـــــــــــلاكه للعالمين فكبـــــــــــروا

نور به الأيام أقبـــــــــــــل ركبـــــــــها للناس فانقشَع الظـــــــلام فأبصـــروا
والنفس في ســــــــــبل الرغائب تلتقي بالخيـــــرِ ـ لا بالشــر ـ إن هي تنظرا

أســــفرت يا شـــــمس الهداية فالورى نور به شــــــــمس الهـــــــــداية تبهر
نشرت دعائمك الســـــــــــلام وأزمعت بالخيـــــر والخير العميــــــــم ، تبشرُ
وكتبـــــــــــت للأجيــــــــــال ابلغ آيــة للسعـــــــي حينَ به العزيــــمَة تصدر
والســـــــــــعي ما حملــــت يداك كتابة لما خرجـــــــــت لآي ربك تنــــــــثر
وحملــــــت من عبء المكاره ما وهت عنه الجبال وســـــيف عزمك مشــهر
حتــــــــى بنيت من المآثـــــــــر مؤثلاً للدين يا خيـــــر البــــــــرية يؤثــــــر
فجعـــــلت للإســـــــــلام منك مــــنارةً تهـــــــدي السبيل إلى الرشاد وتشهر
وتقيم صرح الحق فابتســـــــــمَ الوري لما لدعـــــوتك استجاب المنبــــــــــرُ

فالمسلمون ـ وقد تجمع أمـــــــــــــرهم للذود عن بيــــت الهــــــدى وتكاثروا
وأتوا يجلــــون : الأمين " وكلُهـــــــم قلــــب بآيات " الأميــــــــــن " يكبر
يهبــــــــون مدراس النفـــــــوس تحية كالزهر أو كالنــــد بل هي أعـــــــطر
ويبايعـــــــــون على المنابر كعبــــــــة باتــــــــت لهم شــــــم الجباه تعفـــــر
يا دوحة البيت الكريم ألا أســــــــــمعي صــــــــبأ بأعياد ازدهــــارك يفخـــر
سجعــــــت بسرحتك الحـــمائم فانبرى مثل الحـــــمائم بالنشــــــــــيد يعبـــر
فأتاك والوجدان يزخـــــــر بالجـــــوى والنفـــس بالشـــــــوق المبرح تزخر
يهفو بأجنحـــــــــة الولاء ، وعيــــــنه عين الوفـــــــاء إلى ســــــمائك تنظر
ورفاقه الشـــــــــــم الأباة ألـــــــم ترى كيف البشـــــــير بهم أهاب فـــبادروا
يتســـــــــابقون إلى حماك وهـــــم كما شـــــــاءَ الإلهُ من الأزاهر أنضــــــر
ســــلكوا إلى المجد السبيل بعـــــــزمه كالصخـــــــــرة الصماء لا تتكســـــر
ومشـــــــوا بأقــــــدام الآبه ومن مشى يومــــــاً إلى العلياء لا يتعـــــــــــــثر
قصــــــدوك يا ارض البـــــهاليل الآلي طابت منابتهم فـــــــــطاب العنبــــــر
واتوك بالعهــــــــد الجديد واقبلــــــــوا من " مورد " العيش الرغيد ليشــكروا
ودعوا لساحتك الصحـــــاب فعطـــروا بهدى النبي حديثــــــــــهم فتعطـــروا
وتذاكـــــروا عهد الجهاد وعـــــــهدهم عهـــــدً بأيام الجــــــــــهاد يذكــــــــر
     

« | »

: 1 (0 1 )
 
:


You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

HTML


- -
Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .