العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة الساخـرة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب معرفة أرداف النبي(ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب الرسالة الحجة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الأنوار البينة في تخريج أحاديث المصطفى من المدونة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب المورد في عمل المولد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مانريـد الخبز والمـاي بس سالم ابو عــداي (آخر رد :اقبـال)       :: أحمد هيكل (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب إتحاف الأعيان بذكر ما جاء في فضائل أهل عمان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب عجالة المعرفة في أصول الدين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مــــــــردوع (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 31-08-2008, 05:52 PM   #1
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
Cool تنهدات الثـور ... عند مرور البقـرة ... !

تنهدات الثور ... عند مرور البقرة ...!




بمطلع الشهر الفضيل من كل عام ، تبدأ حواراتنا ونقاشاتنا مع بعضنا فيما يخص الصوم وخطة كل واحد منا في الأستغلال الأفضل للوقت من أجل الطاعة والتعبد وعمل الخير ... وقد تجرنا بعض تلك النقاشات الى طبيعة البرامج التي تنهال علينا من فضائياتنا ( الموقرة ) بسبب تعلق البعض منا بصورة شديدة بـ ( البعض ) منها ... والأستبيان اذا كان من الممكن الأستمرار بمتابعة اجزاء منها خلال شهر رمضان خصوصا ان الكثير من تلك البرامج يزداد سخونة وسعرات حرارية من منطلق المسابقات والمناظرات واللقاءات وما تقدمه الكاميرا من قفشات ... وبحجة أن نفسية الصائم تكون تعبانه ويحتاج الى ما يسعده ويخخف عنه وطأة الصوم ... وكأنه لا يصوم لنفسه طلبا للمغفرة والتقرب من الباري عز وجل وانما هو صاحب ( منيـّة ) وفضل على العالمين
وقد عهدناه يحب ( الجنس ) اللطيف بشكل ( عنيف ) ونقصد بذلك الستات ... ومن منا لا يحبهم ؟ ... لكن حبه وولعه بهن أكثر من المعدل الأعتيادي وفق مقياس ( ريختر ) الذي يقيس الأنفعالات الرجولية عند مشاهدة بعض المشاهد الوردية ... وكان يدافع دفاعا مستميتا عن تلك البرامج ( الثقافية ) المسلية ويرى أن الحياة لا يمكن أن تطاق بدون نصفنا الآخر بحيث كان لا يعتق صبية أو أمرأة تظهر على الشاشة من ( سهام ) نظراته الثاقبة ... فكيف ان كانت تمر من أمامه ... وفي بعض الأحيان لاتسلم منه حتى بعض الشحاذات المتسولات في اشارات المرور أو غيرها ... خصوصا ان كانت تلك الشحاذة على بعض من جمال زائل أو لطافة لسان ... والعياذ بالله من نظراته تلك ... فهو يجتاز بها المسافات والأماكن والأستار الحديدية وحتى نقاط التفتيش ... لكي يصل الى ما يرضي به شعوره الباطن وولعه المزمن
على أن انتقاداتنا المتكررة له لم تجد لها أذنا صاغية ... فهو تعود على اللف والدوران واللعب على الكلمات بالتهرب من حقيقته ... بقوله يا أخوان ... ان الله جميل يحب الجمال ... و... وما على العين حرج ... والقلب يعشق كل جميل ، ومثل ذلك من كلمات يسوق بها لحالته النرجسية
لكنه في رمضان وعند صيامه كان يتبع تلك النظرات المطولة بمقولة يجاهر بها بصوت مسموع ويقول ... اللهم اجعلها في عيني بقرة ... وكانت تلك المقولة حقيقة تستفزنا مما يجعلنا نؤكد له بأنه وقبل أن يطلب للمسكينة أن تتحول الى بقرة من الممكن أن يحول نظره الى جهة أخرى ويقصر الشر ... ثم كيف يدعو لمخلوق كرمه الله ويطلب له أن يتحول الى بهيمة ... وقبلها من الممكن أن يتعوذ من الشيطان ويستغفر الله ويقول اللهم اني صائم
لم يكن يخرج ابدا من دهائه وخبثه وقناعاته ... وكان يرد وبأصرار يا أخوان حفظكم الله ... من المؤكد أنها عندما تمر من امامي كانت تبادلني الأحاسيس والنظرات الخفيه ... وهاهو قلبي يسمعها بدعاء خفي وهي تقول ... اللهم أجعله ثورا في نظري ... لم أتحمل هذه المرّة وسألته ... بروح والديك أنت من تسمع مدفع الأفطار ... هل تبدأ فطورك بالبرسيم ؟؟
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 02:52 AM   #2
زهير الجزائري
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
الإقامة: من قلب الاعصار
المشاركات: 3,543
إفتراضي

قصة رائعة وفيها عبرة رمضانك كريم الامير الفقير
__________________
زهير الجزائري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 12:34 PM   #3
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة زهير الجزائري مشاهدة مشاركة
قصة رائعة وفيها عبرة رمضانك كريم الامير الفقير
ـــــــــــــــــــــــــــ

حياك الله أخي الفاضل زهير

كل عام وأنت بخير
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 04:01 PM   #4
هـــند
مشرفة
 
تاريخ التّسجيل: May 2008
الإقامة: بلاد العرب
المشاركات: 4,260
إفتراضي

قصة رائعة ومحاكية للواقع المعاش فهذا ملحوظ عند الكثير من الرجال كما عند النساء فتجد الرجل في أيام رمضان يغض النظر ويركز في طريقه الى بيته على الاسفلت الى ان يصل أذان المغرب فتجده مكشرا على أنيابه في الشارع ياويل التي تمر من جانبه و كانه كان صائما لبطنه لا لخالقه.كما حال بعض النساء قبل الافطار تجدهن وكأنهن ملائكة من السماء الحجاب وبياض وجه كالحور العين بعض المغرب يختفي البياض وتحل محله حمرة وخضرة.
الله يهدينا الى مافيه حير لانفسنا.
__________________

هـــند غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 04:01 PM   #5
هـــند
مشرفة
 
تاريخ التّسجيل: May 2008
الإقامة: بلاد العرب
المشاركات: 4,260
إفتراضي

قصة رائعة ومحاكية للواقع المعاش فهذا ملحوظ عند الكثير من الرجال كما عند النساء فتجد الرجل في أيام رمضان يغض النظر ويركز في طريقه الى بيته على الاسفلت الى ان يصل أذان المغرب فتجده مكشرا على أنيابه في الشارع ياويل التي تمر من جانبه و كانه كان صائما لبطنه لا لخالقه.كما حال بعض النساء قبل الافطار تجدهن وكأنهن ملائكة من السماء الحجاب وبياض وجه كالحور العين بعض المغرب يختفي البياض وتحل محله حمرة وخضرة.
الله يهدينا الى مافيه خير لانفسنا.
__________________

هـــند غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 04:50 PM   #6
maher
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2004
الإقامة: tunisia
المشاركات: 8,145
إفتراضي

محاكاة أكثر من رائعة أخي الكريم الأمير الفقير


عاد هو لو دعى على نفسه بالهداية و الثبات كان أصلح له و لها

ربي يهدي الجميع و يوفقنا لمرضاته يا رب



و لكن ..

من ناحية أخرى

أليست المرأة المتبرجة الكاسية العارية تتحمل دورا أيضا في هذا ؟؟!!

النفس الأمارة بالسوء قد تغلب صاحبها و تخرجه من طوره

فماذا عن النفس الأمارة بالسوء الأنثى !!!



تحيااااااااااااااتي و رمضانك مبارك جعلك الله من المغفور لهم المعتقين من النار يا رب

__________________





maher غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 11:13 PM   #7
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة هنودة مشاهدة مشاركة
قصة رائعة ومحاكية للواقع المعاش فهذا ملحوظ عند الكثير من الرجال كما عند النساء فتجد الرجل في أيام رمضان يغض النظر ويركز في طريقه الى بيته على الاسفلت الى ان يصل أذان المغرب فتجده مكشرا على أنيابه في الشارع ياويل التي تمر من جانبه و كانه كان صائما لبطنه لا لخالقه.كما حال بعض النساء قبل الافطار تجدهن وكأنهن ملائكة من السماء الحجاب وبياض وجه كالحور العين بعض المغرب يختفي البياض وتحل محله حمرة وخضرة.
الله يهدينا الى مافيه خير لانفسنا.

ـــــــــــــــــــــ


سعيد لتطابق الأفكار ...

كل عام وأنت بألف خير
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2008, 11:18 PM   #8
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة maher مشاهدة مشاركة
محاكاة أكثر من رائعة أخي الكريم الأمير الفقير





و لكن ..

من ناحية أخرى

أليست المرأة المتبرجة الكاسية العارية تتحمل دورا أيضا في هذا ؟؟!!




ــــــــــــــــــــــــــــــ


وماذا يهيـّج ( الثـور ) غير ذلك يا أخي ...


كل عام وأنت بخير

تقبل الله منكم ورزقكم أجره ومغفرته

احترامي
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2008, 05:28 PM   #9
سلفيوم
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2006
الإقامة: ليبيا العظمى
المشاركات: 1,483
إفتراضي

كل سنة وانت طيب
__________________

سلفيوم غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2008, 06:10 PM   #10
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة الطاوس مشاهدة مشاركة
كل سنة وانت طيب

ــــــــــــــ

وانت طيب ...

تقبل الله منكم ومنا صالح الأعمال

مسرتي
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .