العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: كلمات جذر أمل فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر أفق فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب حقيقة الحجاب وحجية الحديث لمحمد سعيد العشماوى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الاعتبار وأعقاب السرور لابن أبي الدنيا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: فرية الاغتيالات الفردية فى الروايات (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سر الإعجاز القرآنى للقبانجى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الآن فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: آل كابوني (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الحوض والكوثر لبقي بن مخلد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل لعبة أميرة الديكور بيت الدمي... (آخر رد :أميرة الثقافة)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 13-12-2009, 02:58 PM   #1
الجــ غزال ــبال
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية لـ الجــ غزال ــبال
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2004
الإقامة: dzaier
المشاركات: 1,009
إفتراضي مصر تحاصر غزة بجدار فولاذي

ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن السلطات المصرية تسعى لبناء جدار فولاذي على عمق ما بين عشرين وثلاثين مترا تحت الأرض لمنع التهريب عبر الأنفاق إلى قطاع غزة، في وقت نفى فيه مسؤولون مصريون وجود ذلك الجدار قائلين إن النشاط يستهدف إزالة الأشجار ومنازل على الحدود لإقامة محور أمني.
وقالت "هآرتس" إن الجدار يبلغ طوله عشرة كيلومترات، وإنه "سيستحيل اختراقه أو صهره"، و"أن العمل في الجدار بدأ بالفعل، وأنه سيكون عبارة عن عدد من ألواح الفولاذ في عمق الأرض".
وأشارت هآرتس إلى أن "قوات الأمن المصرية كثفت مؤخراً من نشاطاتها على امتداد الحدود مع قطاع غزة وتمكنت من ضبط العديد من الأنفاق. كما أنها استعانت بخبراء أمريكيين لاكتشاف هذه الأنفاق بواسطة أجهزة استشعار متقدمة" وفق ما جاء بالصحيفة.


وذكرت بعض التقارير الإعلامية أن الكيان الصهيوني أبدى اهتماما ببناء جدار عازل وطرح فكرته على مصر في عهد رئيس الوزراء السابق ايهود أولمرت بزعم منع عمليات التسلل وتهريب الأسلحة لقطاع غزة، إلا أنه فشل في الحصول على موافقة مصرية، كما رفضت القاهرة أيضا اقتراحا إسرائيليا بحفر خندق مائي بطول مائة كيلو متر وبعرض 500 متر ليكون منطقة عازلة بين الحدود المصرية والإسرائيلية.


وبحسب مصادر نفت صحة ما نقلته الجريدة الإسرائيلية، فإن ما يدل على عدم صحة هذه المعلومات هو أن مصر تستكمل حاليا تثبيت الأجهزة الإلكترونية الدقيقة التي أمدتها بها أمريكا للكشف عن الأنفاق ورصد عمليات التهريب على الحدود، وأنه "إذا كانت هناك نية مصرية في بناء جدار عازل، فإنها لا تكون بحاجة إلى تثبيت هذه الأجهزة الدقيقة".


ووسط هذه الأجواء التي أشارت إليها صحيفة هآرتس ونفتها السلطات المصرية، نقلت وكالة رويترز عن مصادر أمنية مصرية أن السلطات بدأت الحفر في الأرض ووضع قضبان فولاذية بعدة نقاط على الحدود، دون تقديم مزيد من التفاصيل.


وقال سليمان عواد ـ وهو عضو مجلس محلي بالجزء المصري من رفح ـ لرويترز إن السلطات اقتلعت أشجارا على طول الطريق لتمهيد طريق ترابي، وإقامة أجهزة لمراقبة وتأمين الحدود، كما أضاف أن المزارعين الذين تضرروا من العمل على الحدود عوّضوا بمبالغ مالية عن الأشجار التي اقتلعت.


وفي السياق ذاته، ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية أن مسؤولين مصريين ـ رفضوا ذكر أسمائهم ـ قالوا إن مشروع بناء الجدار لا يزال جاريا، حيث نقلت الصحيفة عن سكان محليين قولهم إن العمل بالمشروع على طول الحدود تواصل خلال الأسابيع الثلاثة الماضية. كما نقلت وكالة الأنباء الألمانية بدورها عن شهود عيان قولهم إن القاهرة بدأت بالفعل في إقامة الجدار الفولاذي على طول حدودها مع غزة. وأوضح الشهود أن الجدار يقام في عمق مائة متر من الحدود، وأنه تم تفريغ تلك المناطق وإزالة الأشجار بطول الحدود. أما وكالة "أسوشيتد برس" فذكرت أن مشروع بناء الجدار هو واحد من سلسلة تدابير اتخذتها القاهرة بالتعاون مع الولايات المتحدة لاتخاذ إجراءات صارمة ضد تهريب الأسلحة منذ نهاية الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة.


وفي رد فعلها على تلك الأنباء، أعربت "حماس" عن أسفها إزاء هذه التقارير، وقال القيادي في حماس "يحيى موسى" إن حركته لا تؤمن "ببناء الجدار والحواجز بين الأشقاء بل بناء الجسور والحدود المفتوحة". وشكك في إمكانية أن تدخل هذه الخطوة حيز التنفيذ، مطالبا في الوقت ذاته القاهرة بفتح الحدود مع القطاع.
__________________

الجــ غزال ــبال غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 13-12-2009, 02:59 PM   #2
الجــ غزال ــبال
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية لـ الجــ غزال ــبال
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2004
الإقامة: dzaier
المشاركات: 1,009
إفتراضي

الجدار بعمق 30 مترا ويهدف إلى تجويع سكان غزة

وحسب الناشطين في مجال حفر الأنفاق وحراستها فإن هذه الأنفاق تعد المنفذ الوحيد الذي يستخدمه سكان قطاع غزة لنقل المؤونة في ظل الحصار المضروب من طرف إسرائيل، وبل هي التي أنقذت سكان غزة من الهلاك على مدار السنوات الماضية خصوصا خلال الأيام التي يتم فيها غلق المعابر سواء على الحدود مع الكيان الصهيوني أو على الحدود مع غزة.
وعليه قال هؤلاء إن شعب عزة سيموت جوعا إذا نفذت مصر مشروع بناء الجدار ليكون مانعا من حفر أنفاق جديدة فضلا على أجهزة التحسس المتطورة التي تكشف أي ذبذبة أو حركة تحت الأرض.
يستخدم سكان غزة الأنقاق منذ سنوات لنقل كل أنواع البضائع إلى قطاع غزة بما فيها كل أصناف الماشية، غير أن الضغوط الإسرائيلية والأمريكية دفعت بالنظام المصري إلى وضع خطة لمكافحة هذه الأنفاق بحجة أنها تستخدم لنقل السلاح من طرف أعضاء حركة المقاومة الإسلامية حماس.

وقد قام أمس وفد أمنى أمريكى للمرة الثانية على التوالى بتفقد الحدود المصرية الفلسطينية ومناطق الأنفاق ومتابعة ما يتم من إجراءات على الحدود مع قطاع غزة، يرافقه وفد أمنى مصرى وحراسة مشددة.. ولقد سبق ان قدمت الإدارة الأمريكية مبلغا لإتمام هذه العملية.
ووفق مصدر مطلع فإن الوفد ضم الملحق العسكرى بالسفارة الأمريكية و3 أفراد آخرين، مشيرا إلى أن الزيارة اعتيادية فى إطار الجهود لمكافحة الأنفاق ومتابعة الأجهزة الحديثة لرصد الأنفاق. ولقد تفقدت وفود غربية الحدود واطلعت على التدابير المتخذذة للحد من عمليات التهريب او ايقافها.
وأفاد شهود عيان انهم شاهدوا جرافات تعمل على الحدود بين مصر وقطاع غزة، في حين اكدت صحيفة هآرتس الاسرائيلية ان مصر تبني سياجا معدنيا تحت الأرض لمنع التهريب عبر الأنفاق. وافاد الشهود إن القاهرة بدأت بالفعل في إقامة الجدار الفولاذي على طول حدودها مع غزة. وأوضح الشهود أن الجدار يقام في عمق مائة متر من الحدود، وأنه تم تفريغ تلك المناطق وإزالة الأشجار بطول الحدود.
فى الإطار نفسه ضبطت أجهزة الأمن المصرية 3 أنفاق حدودية فى منزل ومزرعتين بمحيط بوابة صلاح الدين، فيما سبق، وضبطت مخزنا للبضائع يضم أجهزة كهربائية وقطع غيار وبضائع متنوعة
__________________

الجــ غزال ــبال غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 13-12-2009, 03:15 PM   #3
زهير الجزائري
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
الإقامة: من قلب الاعصار
المشاركات: 3,543
إفتراضي

وعادى اخى يقدرو حتى يقتلوهم الم تسمع ابراهيم الحجازى يقول مصر ام الدنيا وام اليهود
__________________
زهير الجزائري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 13-12-2009, 03:19 PM   #4
الجــ غزال ــبال
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية لـ الجــ غزال ــبال
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2004
الإقامة: dzaier
المشاركات: 1,009
إفتراضي

علاش كي عادت أم الدنيا تاكلها
déjà ماهيش يماها
الدزاير هي يماها و جداها كيما قالت بيونة
__________________

الجــ غزال ــبال غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 15-12-2009, 06:47 PM   #5
جهراوي
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 1,669
إفتراضي

وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا

يا غازي هل تضن ان هناك من يستطيع منع رحمة الله بجدار ؟؟؟؟؟
جهراوي غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-12-2009, 05:09 PM   #6
الجــ غزال ــبال
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية لـ الجــ غزال ــبال
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2004
الإقامة: dzaier
المشاركات: 1,009
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة جهراوي مشاهدة مشاركة
وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا

يا غازي هل تضن ان هناك من يستطيع منع رحمة الله بجدار ؟؟؟؟؟
الحمد لله ليس فوق قدرة الله غيره سبحانه و تعالى
__________________

الجــ غزال ــبال غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-12-2009, 05:29 PM   #7
اميـ الظلام ـر
موقوف
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2009
الإقامة: جزائر العزة و الكرامة
المشاركات: 100
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ghazal aljebal مشاهدة مشاركة
علاش كي عادت أم الدنيا تاكلها
déjà ماهيش يماها
الدزاير هي يماها و جداها كيما قالت بيونة
هههههههههههههه
يمات يماهم كامل
اميـ الظلام ـر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-12-2009, 06:06 PM   #8
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,171
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ghazal aljebal مشاهدة مشاركة
الجدار بعمق 30 مترا ويهدف إلى تجويع سكان غزة

وحسب الناشطين في مجال حفر الأنفاق وحراستها فإن هذه الأنفاق تعد المنفذ الوحيد الذي يستخدمه سكان قطاع غزة لنقل المؤونة في ظل الحصار المضروب من طرف إسرائيل، وبل هي التي أنقذت سكان غزة من الهلاك على مدار السنوات الماضية خصوصا خلال الأيام التي يتم فيها غلق المعابر سواء على الحدود مع الكيان الصهيوني أو على الحدود مع غزة.
وعليه قال هؤلاء إن شعب عزة سيموت جوعا إذا نفذت مصر مشروع بناء الجدار ليكون مانعا من حفر أنفاق جديدة فضلا على أجهزة التحسس المتطورة التي تكشف أي ذبذبة أو حركة تحت الأرض.
يستخدم سكان غزة الأنقاق منذ سنوات لنقل كل أنواع البضائع إلى قطاع غزة بما فيها كل أصناف الماشية، غير أن الضغوط الإسرائيلية والأمريكية دفعت بالنظام المصري إلى وضع خطة لمكافحة هذه الأنفاق بحجة أنها تستخدم لنقل السلاح من طرف أعضاء حركة المقاومة الإسلامية حماس.

وقد قام أمس وفد أمنى أمريكى للمرة الثانية على التوالى بتفقد الحدود المصرية الفلسطينية ومناطق الأنفاق ومتابعة ما يتم من إجراءات على الحدود مع قطاع غزة، يرافقه وفد أمنى مصرى وحراسة مشددة.. ولقد سبق ان قدمت الإدارة الأمريكية مبلغا لإتمام هذه العملية.
ووفق مصدر مطلع فإن الوفد ضم الملحق العسكرى بالسفارة الأمريكية و3 أفراد آخرين، مشيرا إلى أن الزيارة اعتيادية فى إطار الجهود لمكافحة الأنفاق ومتابعة الأجهزة الحديثة لرصد الأنفاق. ولقد تفقدت وفود غربية الحدود واطلعت على التدابير المتخذذة للحد من عمليات التهريب او ايقافها.
وأفاد شهود عيان انهم شاهدوا جرافات تعمل على الحدود بين مصر وقطاع غزة، في حين اكدت صحيفة هآرتس الاسرائيلية ان مصر تبني سياجا معدنيا تحت الأرض لمنع التهريب عبر الأنفاق. وافاد الشهود إن القاهرة بدأت بالفعل في إقامة الجدار الفولاذي على طول حدودها مع غزة. وأوضح الشهود أن الجدار يقام في عمق مائة متر من الحدود، وأنه تم تفريغ تلك المناطق وإزالة الأشجار بطول الحدود.

فى الإطار نفسه ضبطت أجهزة الأمن المصرية 3 أنفاق حدودية فى منزل ومزرعتين بمحيط بوابة صلاح الدين، فيما سبق، وضبطت مخزنا للبضائع يضم أجهزة كهربائية وقطع غيار وبضائع متنوعة
لدى سؤال محيرنى هى الانفاق أليس لها طرفان؟؟ يعنى اذا كانت طرفها الثانى فى غزة فأين طرفها الأول؟
هو اذن فى مصر
طيب و ماذا يعنى هذا؟
يعنى ان كل ما يتم دخوله لغزة هو مصرى و بمساعدة مصريين
اذن فحتى لو كان الموقف الرسمى ظاهره ضد حماس إلا ان الموقف الشعبى معهم و يمدهم بكل ما يستطيع..
هذة نقطة..
النقطة الثانية:
الأنفاق هل يمكن ان ان تكون طريقا لعبور المواشى؟؟ الا ترون أنها مش معقولة شوية!!!
ما علينا
لتحفروا انفاقا من الجزائر الى غزة يمكن تمرورا فيها سفن

__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-12-2009, 09:48 PM   #9
transcendant
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2008
الإقامة: الجزائر DZ
المشاركات: 2,785
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة محى الدين مشاهدة مشاركة
لدى سؤال محيرنى هى الانفاق أليس لها طرفان؟؟ يعنى اذا كانت طرفها الثانى فى غزة فأين طرفها الأول؟
هو اذن فى مصر
طيب و ماذا يعنى هذا؟
يعنى ان كل ما يتم دخوله لغزة هو مصرى و بمساعدة مصريين
اذن فحتى لو كان الموقف الرسمى ظاهره ضد حماس إلا ان الموقف الشعبى معهم و يمدهم بكل ما يستطيع..
هذة نقطة..
النقطة الثانية:
الأنفاق هل يمكن ان ان تكون طريقا لعبور المواشى؟؟ الا ترون أنها مش معقولة شوية!!!
ما علينا
لتحفروا انفاقا من الجزائر الى غزة يمكن تمرورا فيها سفن:new6:

الحديث عن الأنفاق .. حديث ذو شجون ..

لأننا نجهل ثمن كيلو الدجاج و ثمن البطانية عندما تباع للفلسطينيين ..

يمكن / كما يشاع / أن يكون ثمن كيلو الدجاج يباع للغزاويين بأربعة أضعاف ثمنه في مصر ؟؟؟

بصراحة أكثر .. يشاع أن المستفيد من الأنفاق ليس الغزاويين بل المصريون / بعضهم طبعا / .. و

هذا أمر لا يناقش في ظل الحصار المفروض .

أما تعليقك على مرور المواشي فهو يحيلنا إلى تخيل مصر سوقا سوداء لبيع الأسلحة و هذا غير

صحيح .. لأن الصور ترينا فعلا أبقارا تمر في الأنفاق .

و أمنيتك الأخيرة صعبة قليلا .. لأن أمنيتنا صعبة التحقيق !!!
__________________


transcendant غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .