العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب الاعتبار وأعقاب السرور لابن أبي الدنيا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: فرية الاغتيالات الفردية فى الروايات (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سر الإعجاز القرآنى للقبانجى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الآن فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: آل كابوني (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الحوض والكوثر لبقي بن مخلد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل لعبة أميرة الديكور بيت الدمي... (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: فرية شق الصدر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة الفاتحة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل برنامج ايجل جيت EagleGet بدي... (آخر رد :أميرة الثقافة)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 09-10-2009, 10:51 AM   #41
الباحثون
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2002
المشاركات: 366
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aymnahmed مشاهدة مشاركة
أخى الباحثون هداك الله وعافاك ، وأصلح أحوالك ، و أحوال أمثالك ....... أقسم بالله لقد ساء أمر الازهر كثيرا .... حتى أن بعض خريجى الازهر الذين يعينون أأمة مساجد لا يؤدون الصلاة فى أيام الاجازات والراحات فهى عندهم أداء للوظيفة فقط !!!!!!!!!!!!!! هل تتخيل هذا .
آمين وجزاك الله على الدعاء
وإن أساء خريجوا الأزهر
هل هذا يعني أنّ خلع النقاب في صف فيه إناث فقط خطيئة
وهل تعهّد الأزهر ألا يخرّج إلا أنبياء لايذنبون
__________________
http://www.bouti.com/ulamaa/bouti/index.htm
الباحثون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-10-2009, 11:10 AM   #42
مفيد ابوبكر
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2008
المشاركات: 17
إفتراضي النقاب ليس المشكة

نقاب ام انقلاب
برايي ان الأنسان يولد حر له كامل الحرية باخيار اي شيء يخصة دون ان يؤثر على الاخرين له حرية اختيار دينه فالدين لا يورث بل هو معتقد لاي انسان على وجة الأرض الحرية المطلقة بالتدين دون فرض قوانيين ردة او عصيان لا لكنسة او مسجد اوغيره والحرية في التعبير دون ايذاء الغير والحرية بالتنقل والحرية بالترشح والأنتخاب دون هيمنه دينيه على احد اما الحرية في الباس فليست مطلقة تحكمها الأعراف والتقاليد والدين والأخلاق فلا يجوز ان يخرج الأنسان شبه عاري الى الشارع لانه يعتدي على حرية الناس ولا يجوز ان يكون الأنسان نكرة عبر التستر بنقاب او لثام مما لا يمكن التعرف عليه ويكون من السهل القيام باي عمل شائن او يكون الباس مصدر ازعاج للغير لانه يمثل جماعة عنصرية متعصبه او تمارس الأستبداد والعنف السياسي والعسكري.
براييي هناك صراع قوي جدا ما بين الذين ينادون بالحريات العامة والديمقراطية والبرجماتية وبين المتعصبين والعنصريين والردكاليين وهذا الصراع خسر اوروبا ثلث عدد سكانها من خلال الصراع ما بين الكنيسة والاصلاحيين والماديين والبرجماتيين والديمقراطيين والقوميين واليساريين وغيرها من الفلسفات وهذا المخاض موجود الأن في منطقتنا العربية فهل يا ترى تنتصر الجتهادات الدينيية المتصارعة والفاقدة للاجماع والبرنامج والهوية وبين الأصلاحيين والبرجماتيين المقلدين وفاقدي الهوية والشعبية الحل الوحيد هو ان نبني مجتمع ياخذ افكاره من واقعه تكون هويه الفكر اصيلة من المجتمع العربي بعيدة عن التعصب والعنصرية مع احترام كافة الأديان والمعتقدات ووضع الجميع في نظام سياسي ديمقراطي قطري واممي .

آخر تعديل بواسطة مفيد ابوبكر ، 09-10-2009 الساعة 11:17 AM.
مفيد ابوبكر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-10-2009, 01:25 PM   #43
فرحة مسلمة
''خــــــادمة كــــــتاب الله''
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2008
المشاركات: 2,952
إفتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الدكتور "محمد سيد طنطاوي" يرد على "شيخ الأزهر"كتبه/ عبد المنعم الشحات
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛
فلقد تداولت وسائل الإعلام المقروءة والمرئية واقعة أمر "شيخ الأزهر" لـ"طالبة أزهرية" في الصف الثاني الإعدادي، ونص الخبر كما جاء على موقع "إسلام أون لاين":
"مع افتتاح العام الدراسي الجديد، شهد أحد المعاهد الإعدادية الأزهرية بـ"القاهرة" نقاشًا ساخنـًا بين شيخ الأزهر "محمد سيد طنطاوي" وطالبة منتقبة وإحدى المدرسات حول شرعية وحكم النقاب، انتهى بإعلان "شيخ الأزهر" عزمه منع النقاب بالمعاهد الأزهرية.
وفيما يلي نص الحوار الذي دار بينهم، حسبما أوردته صحف مصرية الاثنين 5-10-2009:
شيخ الأزهر للطالبة المنتقبة: "النقاب مجرد عادة لا علاقة لها بالدين الإسلامي لا من قريب أو بعيد، وبعدين أنتِ قاعدة مع زميلاتك البنات فقط في الفصل لابسة النقاب ليه؟"!
الطالبة -بالصف الثاني الإعدادي- تمتثل لأمر شيخ الأزهر وتخلع النقاب.
شيخ الأزهر -81 عامًا-: "لما أنتِ كده أمال لو كنت جميلة شوية كنت عملتي إيه؟!"!
المدرسة: "الطالبة تقوم بخلع نقابها داخل المعهد؛ لأن كل المتواجدات فيه فتيات، ولم تقم بارتدائه إلا حينما وجدت فضيلتك والوفد المرافق تدخلون الفصل، وبعدين النقاب إن لم يكن فرضًا فإنه لا يؤذي أحدًا وهو على الأقل حرية شخصية".
شيخ الأزهر للمدرسة -منفعلاً-: "قلتُ إن النقاب لا علاقة له بالإسلام، وهو مجرد عادة، وأنا أفهم في الدين أكتر منك ومن اللي خلفوكي"!
شيخ الأزهر: "سأصدر قرارًا رسميًا بمنع ارتداء النقاب داخل المعاهد، ومنع دخول أي طالبة أو مدرسة المعهد مرتدية النقاب".
حدثت هذه الواقعة أثناء زيارة "شيخ الأزهر" السبت 4-10-2009 لمعهد فتيات "أحمد الليبي" بضاحية "مدينة نصر بالقاهرة"، خلال جولة تفقدية قام بها لمعاهد الأزهر؛ للوقوف على مدى استعدادها لمواجهة انتشار أنفلونزا الخنازير" انتهى الخبر.
وقد وجدتُ أن أفضل تعليق على تلك المناظرة غير العادلة هو أن أستعين بكتب شيخ أزهري يُدعى الدكتور "محمد سيد طنطاوي" كانت رسالة الدكتوراه الخاصة به عن اليهود، وله تفسير ميسر للقرآن، ولحسن الحظ أنه يدرَّس في المعاهد الأزهرية يسمى بـ"التفسير الوسيط"، ومما جاء فيه في تفسير قوله -تعالى-: (وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا) (النور:31)، ما يلي:
"وقال ابن عطية: ويظهر لي بحكم ألفاظ الآية أن المرأة مأمورة بألا تبدي وأن تجتهد في الإخفاء لكل ما هو زينة، ووقع الاستثناء فيما يظهر، بحكم ضرورة حركة فيما لابد منه، أو إصلاح شأن ونحو ذلك، (إِلا مَا ظَهَرَ) على هذا الوجه مما تؤدي إليه الضرورة في النساء فهو المعفو عنه.
قلت -أي القرطبي-: وهذا قول حسن، إلا أنه لما كان الغالب من الوجه والكفين ظهورهما، عادة وعبادة، صح أن يكون الاستثناء راجعًا إليهما.
يدل على ذلك ما رواه أبو داود عن عائشة، أن أسماء بنت أبى بكر -رضي الله عنهم- دخلت على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وعليها ثياب رقاق، فأعرض عنها وقال: (يَا أَسْمَاءُ إِنَّ الْمَرْأَةَ إِذَا بَلَغَتِ الْمَحِيضَ لَمْ تَصْلُحْ أَنْ يُرَى مِنْهَا إِلاَّ هَذَا وَهَذَا) وأشار إلى وجهه وكفيه. وقال بعض علمائنا: إن المرأة إذا كانت جميلة، وخيف من وجهها وكفيها الفتنة فعليها ستر ذلك.
هذا، وفي هذه المسألة كلام كثير للعلماء فارجع إليه إن شئت" انتهى كلام الدكتور طنطاوي.
وقال الدكتور طنطاوي في قوله -تعالى-: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ) (الأحزاب:59):
"وقوله: (يُدْنِينَ) من الإِدناه بمعنى التقريب، ولتضمنه معنى السدل والإِرخاء عُدِّىَ بعَلَى. وهو جواب الأمر، كما في قوله -تعالى-: (قُلْ لِعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلاةَ) (إبراهيم:31)، والجلابيب: جلابيب: جمع جلباب، وهو ثوب يستر جميع البدن، تلبسه المرأة، فوق ثيابها.
والمعنى: يا أيها النبي قل لأزواجك اللائي في عصمتك، وقل لبناتك اللائي هن من نسلك، وقل لنساء المؤمنين كافة، قل لهن: إذا ما خرجن لقضاء حاجتهن، فعليهن أن يسدلن الجلابيب عليهن، حتى يسترن أجسامهن سترًا تامًا، من رءوسهن إلى أقدامهن، زيادة في التستر والاحتشام، وبعدًا عن مكان التهمة والريبة" انتهى كلام الدكتور طنطاوي.
إن دكتور "محمد سيد طنطاوي" صاحب دراسة "بنو إسرائيل في القران الكريم" لا يمكن أن يكون هو الذي يستقبل الحاخامات ويصافح قتلة الأطفال.
ودكتور "محمد سيد طنطاوي" صاحب "التفسير الوسيط" الذي مال إلى قول من يقول بوجوب ستر وجه المرأة في موضع لا سيما إن كانت جميلة، وذكره قولاً واحدًا دون أن يشير إلى الخلاف في موطن آخر، ليس هو بالذي يناظر فتاة صغيرة مدعيًا أن "النقاب عادة لا علاقة لها بالدين".
إذن فلنفترض أنهما شخصان فـُقد أحدهما يوم تولى الأخر منصب الإفتاء، ومن بعده مشيخة الأزهر، ولكن الأول ممثل حقيقي للأزهر وللعلم والعلماء وغير خارق لإجماع الأمة ولا خارج من منهجها.
هذه إجابتنا نيابة عن الفتاة وعن مدرستها اللتين ربما منعهما الحياء أو غيره عن الرد على شيخ الأزهر؛ ليبينوا له أن القول بمشروعية النقاب هو قول كل العلماء الذين يفهمون في الدين وفوق هذا يخافون من رب العالمين، وأن الخلاف بينهم محصور في درجة مشروعيته: هل هي الاستحباب أم الوجوب؟
وأن القول بأن النقاب عادة دخيلة هو قول دخيل على الأمة وعلى فقهها، وشاهدْنا على ذلك تفسير الدكتور "محمد سيد طنطاوي" نفسه.
وأما سائر المناقشة فنعرض عن ذكرها اكتفاء بما أصاب الناس من وجوم من جرائها.
__________________








فرحة مسلمة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-10-2009, 01:27 PM   #44
فرحة مسلمة
''خــــــادمة كــــــتاب الله''
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2008
المشاركات: 2,952
إفتراضي

تابع
وبقيت كلمة أخيرة:
إذا كان فضيلته متعطشًا لمناظرة أو راغبًا في مجادلة ففي البلاد كثيرون يطلبون النزال وكثيرات يطلبن المناقشة.
- ففي ديارنا يا شيخ الأزهر:امرأة تسمى "نجلاء الإمام" قدمت مشروع قانون للأحوال الشخصية ولما قيل لها: "شيوخ الأزهر لا يوافقون عليه" قالت لهم: "الأزهر مفروض يقعد على جنب"، فلما وجدت أن الأزهر ومشيخته أصابهم صمت أصحاب القبور؛ تنصَّرت مدعية: أن أهم أسباب تنصرها تخريفات شيوخ الأزهر، وما زال الأزهر صامتـًا!
- في ديارنا يا شيخ الأزهر: امرأة وابنتها يتزعمن مجموعة من النسوة، ومن أشباه الرجال؛ يُردن إلغاء المادة الثانية من الدستور القائلة بـ"أن الشريعة هي المصدر الرئيسي للتشريع"، ويطالبن بنسبة الأولاد إلى أمهاتهن لا آبائهن، ويسخرن من الأزهر، ومن قبله الأئمة الأربعة؛ فهل نطمع في أن تسمعهن إحدى شخطاتك كتلك التي نالت الطلبة المنتقبة وأستاذتها؟!
- في ديارنا يا شيخ الأزهر: امرأة تعمل مخرجة أفلام تركز في أفلامها على العري والفجور، استضافها مذيع ماجن يقدم برنامج مضمونه وعنوانه التجرؤ على الدين، وعلى ثوابت الأمة! وسألها بخبث متى ترتدين الحجاب؟! فرفعت يديها إلى السماء قائلة: "ربنا ما يكتبه عليّ"، وأطمئنك أن هذه المرأة وجواريها اللاتي يمثلن في أفلامها يحتجن إلى أن تأمرهن بالحجاب والنقاب، ولسن قليلات الحظ من الجمال كالبنت الصغيرة التي رأيت فضيلتك أنها ليست جميلة!
وإن كانت شهادتك قد تكون فيها نظر في هذا الباب إن كان علمك بالجمال من نفس جنس علمك بالدين الذي زعمت أنك تفهم فيه أكثر من "اللي خلفوها"، مع أنه من الوارد أن يكون أبويها قد أتيا بهذا العلم الذي تراه فاسدًا من كتاب "التفسير الوسيط" الذي يقرره الأزهر على طلابه، وهو للدكتور "محمد سيد طنطاوي" سالف الذكر!
- في ديارنا يا شيخ الأزهر: تمنح وزارة الثقافة جوائز الدولة التشجيعية لمن يقول: "إن الإسلام لم يكن إلا حركة سياسية وضعية"! وهو كلام ثار له كل أحد إلا مشيخة الأزهر!!
- في ديارنا يا شيخ الأزهر: مدرس يهتك عرض 18 تلميذة من تلميذاته في مثل عمر الفتاة التي واجهتها، ولا نظن أنهن يفقنها جمالاً، ولكنها النار إذا وضعت بجوار الهشيم، والذئب إذا استودعت عنده الغنم، والرائد إذا كذب أهله فأوردهم المهالك ولم ينصح لهم، وعلم المصلحة فلم يأمر بها، وعلم المفسدة فلم ينه عنها!
- في ديارنا يا شيخ الأزهر: أخطاء وأخطار تحتاج مثل هذه الوقفات الجريئة، والمناظرات التي تسكت الجاهلين وترد على المشغبين، وتنزع البرقع الذي يخفي وجوه الطاعنين في الدين عن الناظرين.
- في ديارنا يا شيخ الأزهر: عادات وعادات.. وبدع ومحدثات، ومعاصي ومنكرات تحتاج إلى تلك الوقفة الشجاعة!!
ونحن منتظرون !!!
وأما الفتاة الصغيرة فعذرًا إذا ما دفعنا إليها كتاب "التفسير الوسيط"؛ لكي تعلم أن النقاب ليس عادة إسلامية دخيلة، ولتستر وجهها عن أعين الناظرين، ولتحافظ على حيائها في أعلى ما يكون.
فيا ابنتنا العزيزة التي لا أعرف اسمها ولا اسم والديها -ولكن الله يعرفهم-: لا أملك إلا أن أدعو الله لكِ أن يجعلك الله قرة عين لهما في الدنيا والآخرة، وأن يزينك بزينة الإيمان.
ابنتنا العزيزة:
"لقد اختارك الله لتقولي كلمة الحق فقلتيها، وساعدتك معلمتك أنعم بها من معلمة".
ابنتنا العزيزة:
"لا يصدنك عن نقابك أن قالوا "عادة" بعد إذ علمت أنه في كتاب الله."
ابنتنا العزيزة:
"لا يجرحنك أن قيل لكِ: "اللي خلفوك"؛ لأنهم إن خلفوا فقد خلفوا فتاة مسلمة مقتدية بأمهات المؤمنين في زيها، نسأل الله أن تكوني مقتدية بهم في كل شئونك".
ابنتنا العزيزة:
"لا يغضبنك أن قالوا: "ليست بجميلة"؛ فالغواني هم الذين يعجبهن الثناء، فمن ثمَّ يُزدن في زينتهن أشكالاً وألوانـًا، وأما الفتيات المسلمات فهن يسترن زينتهن".
ابنتنا العزيزة:
"في زماننا كثر التزييف في كل المجالات حتى العلم الشرعي نفسه طاله التزييف، وأما الجمال فقد طغى التزييف فيه حتى صار كأنه هو الأصل، فمن فرط طغيانه نسي البعض الجمال الحقيقي، وأما المصطنع فقلَّ فتاة أرادته إلا وحصلت منه على ما تريد، ومع ذلك فقد أباح الله منه ما أباح للمرأة في بيت زوجها".
ابنتنا العزيزة:
"اعتبري الأمر برمته كأن لم يكن، وتوكلي على الله، وبإذن نراك قريبًَا أمًا لفتيات منقبات ملتزمات بشرع الله".
فاللهم احفظنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن.
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك.
اللهم يا مصرف الأبصار صرف قلبي إلى طاعتك.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تعقيب بقلم الشيخ عبد المنعم الشحات:
تداولت وسائل الإعلام الخبر على مدار الأسبوع الماضي دون تعقيب من شيخ الأزهر، ومن ثمَّ افترض الجميع تسليمه بهذه الرواية، ولكنه خرج في برنامج تليفزيوني بعد نشرنا للمقالة، وذكر سياق آخر للقصة؛ نفى فيه توجيه كلمات جارحه للفتاة، ونفى فيه معارضته لارتداء النقاب، وإن كان قد أصر على أن النقاب عادة وليس عبادة!!
ورغم تأخر هذا التصريح جدًا، ورغم تردد الشيخ في نفي تفاصيل الحوار مكتفيًا بقوله: "دعك من هذا"، ثم لما كرر عليه مقدم البرنامج السؤال قال: "لم يحدث شيء من ذلك"، ولعل السر في "ذلك"، ومع ذلك إلا أننا سنقبل هذه الرواية لأننا نتمنى أن نتخلص من الخجل الذي ورثه لنا صدور هذه الألفاظ ممن يشغل منصب شيخ الأزهر.
وعلى كل يبقى مناقشته في اعتباره النقاب عادة مخالفـًا لما دوَّنه بنفسه من قـَبل في تفسيره!
__________________








فرحة مسلمة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-10-2009, 07:33 PM   #45
البدوي الشارد
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2009
الإقامة: حزيرة العرب
المشاركات: 760
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة فرحة مسلمة مشاهدة مشاركة
تابع





"لا يغضبنك أن قالوا: "ليست بجميلة"؛ فالغواني هم الذين يعجبهن الثناء، فمن ثمَّ يُزدن في زينتهن أشكالاً وألوانـًا، وأما الفتيات المسلمات فهن يسترن زينتهن".
!
لعلم الشيخ "الغواني" صفة محايدة للنساء الجميلات وهي لا تعني لا في قليل ولا كثير "النساء الفاسدات" كما يبدو أن أخانا يتوهم. وشوقي رحمه الله قال "والغواني يغرهن الثناء" واصفا النساء الحسناوات فالغواني لسن قسيمات منطقيات ل "الفتيات المسلمات"! فالمسلمات قد يكن من الغواني أي من النساء الجميلات المستغنيات بجمالهن عن الزينة، وقد يكن على غير هذا!
وهو عينه ما عناه حافظ إبراهيم رحمه الله من شعراء ذلك الجيل الذي كان لا زال فيه للغة العربية وجود ولم يكن العرب أعماهم أمران: الجهل من جهة والغلو والتنطع من جهة أخرى، حين قال واصفا مظاهرة النساء في ثورة 1919: "خرج الغواني يحتججن"!.
واستنكارنا لسفاهة شيخ الأزهر وانصياعه الذليل لأوامر الحكومة لا تعني أن نناصر أراء المتنطعين. وجوب النقاب هو رأي أقلية علماء المسلمين ولكننا ضد أن تفرض مشيخة الأزهر وجهة نظرها الفقهية (رغم أننا نؤيدها فيها في هذه النقطة) على الناس ولأسباب مشبوهة لا تتعلق على الأغلب بالفقه بل بالتوجيهات الحكومية الآتية بدورها من توجيهات القوى الكبرى التي ليست حكومة مصر إلا وكيلة أعمال لها وعميلة.
البدوي الشارد غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2009, 08:29 AM   #46
sma_nor24
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2008
المشاركات: 7
إفتراضي

حسبنا اللة ونعم الوكيل اذا كان رب البيت بالدف ضربافشيمة اهل البيت الررررررررررررررررررررر
sma_nor24 غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2009, 10:19 AM   #47
الباحثون
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2002
المشاركات: 366
إفتراضي

أرفق لحضراتكم ملخّصا لتقييم الأخوة والأخوات لشيخ الأزهر

طالبا رأي الإدارة في ذلك

قبح الله وجه . كتبه د.علي
قبح الله وجهه ..
و لي عودة للتعليق عن ما فعله هذا -الشيخ- القبيح . كتبه الأمير
اصبح الدين عند كل من هب ودب يجعل نفسه شيخا
اصبح لعبه في تحريم الحلال وتحليل الحرام كتبه الجنرال 2009


قصة محيرة تخطف الألباب .. أنا أتوقع تحرك آلة الجهل من المعسكر الآخر لتبرير ما لا يبرر . كتبه
transcendant

اخى الدكتور على الازهر بقيادة الشيخ الطبلاوى يحاول ان يرسم للازهر ولنفسه الصورة التى كانت عليها الكنيسة في القرون الوسطى هى الكل في الكل كتبه زهير الجزائري

أثنان أبغضهمها مفتي الديار المصرية وشيخ الأزهر ذو " التبريكات المنحرفة " .
وأدعو إلى إقالة مفتي الأزهر الشريف . كتبه د.علي

لا حول ولا قوة الا بالله. هذه تصرفات انسان جاهل او عدو للدين. ( شيخ الازهر؟؟؟؟) اين الاخلاق واين الدين. اين كان الازهر واين اصبح. كتبه ya_alamri


وجاء رد شيخ الازهر انه انكر ما حدث وكان مقصده من الكلام ان البنت منتقبة ايضا امام زميلاتها ومعلمتها ولا يوجد اي رجل في الفصل لكي تغطي وجهها وليس في اي اساس انه ذكر الكلام السابق ولم يحدث كتبه ritag

سلوكيات طنطاوي السفيهة المفتقدة للأدب والوقار متكررة هذه ليست أول مرة. كتبه البدوي الشارد

هل الشيخ له الحق في إهانة جمال الفتاة بكلام جارح يتعفف عنه الكافر ؟ كتبه د.علي

بالمدعو الامام الكبر . كتبه د. علي

التصرف الذي قام به تصرف بدائي جداً وفيه من المكابرة وقلة الحياء ما تعف عنه الانفس الشريفة .

كتبه د. علي
بالفعل أيها الإخوان الكرام هذا تصرف مشين من شيخ المفروض أنه عالم والمفروض أنه قدوة. كتبته فسحة أمل

اذا كان شيخ في الأزهر

ويتكلم مع الطلاب بهذا الأسلوب الوقح كتبته ريّا

هذا الخبيث متخدا الاسلام لباس
....
ان هذا ارنب عصبى جبان
الطنطاوى ارنب عصبى جبان كتبه zubayer

إحدى المدرسات بالمعهد قالت لشيخ الأزعر كتبه
zubayer

وله الكثير من الذلات والسخافات ، كثيرا ذكر تفاهاته ، كتبه aymnahmed

تنصَّرت مدعية: أن أهم أسباب تنصرها تخريفات شيوخ الأزهر، وما زال الأزهر صامتـًا! كتبته فرحة مسلمة

واستنكارنا لسفاهة شيخ الأزهر وانصياعه الذليل لأوامر الحكومة لا تعني أن نناصر أراء المتنطعين كتبه البدوي الشارد

حسبنا اللة ونعم الوكيل اذا كان رب البيت بالدف ضربافشيمة اهل البيت الرررررررررررررررررررر كتبه sma_nor24
__________________
http://www.bouti.com/ulamaa/bouti/index.htm

آخر تعديل بواسطة الباحثون ، 10-10-2009 الساعة 10:39 AM.
الباحثون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2009, 11:50 AM   #48
آنتايوس
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2009
المشاركات: 64
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة الباحثون مشاهدة مشاركة
أرفق لحضراتكم ملخّصا لتقييم الأخوة والأخوات لشيخ الأزهر

طالبا رأي الإدارة في ذلك
الباحثون و الأزهر ....... عملة بوجهين .

________________
أقبح منه لم تره عيني , و أحمق منه لم تلد النعام ...
آنتايوس غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2009, 01:05 PM   #49
الشيخ
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Apr 1998
الإقامة: دزاير مون امور
المشاركات: 6,126
إفتراضي

و اخر الاخبار اليوم تقول ان الازهر اصدر قرارا بمنع النقاب في كلياته.....
شخصيا لا اظن النقاب فرضا و لكنني اراه من الامور الشخصية التي لا يجب الزام اي احد بفعله او تركه و شيخ الازهر و باعتبار مكانته ما كان يجب ان يغفل عن هذا الامر و ما كان عليه ان يفرض ما فرض دون التطرق لطريقة رده و سخريته
__________________
فعلم ما استطعت لعل جيلا . . . سيأتي يحدث العجب العجاب
إنهم أطفالنا إن شاء الله





http://mo3takal.blogspot.com/ قيد الانشاء

لذكرى السنونو المهاجر http://www.echaikh.7p.com
الشيخ غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2009, 02:13 PM   #50
الباحثون
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2002
المشاركات: 366
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة آنتايوس مشاهدة مشاركة
الباحثون و الأزهر ....... عملة بوجهين .

________________
أقبح منه لم تره عيني , و أحمق منه لم تلد النعام ...

مدحتني بمديح لاأستحقّه أخي آنتايوس
ولكن إن كان على قاعدة يحشر المرء مع من أحبّ
فأناأشهد الله تعالى أنّي أحبّ علماء الأمّة العاملين

تحياتي لك
__________________
http://www.bouti.com/ulamaa/bouti/index.htm
الباحثون غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .