العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: هل غياب العـرب كان هو السبب (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب مسألة الطائفين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اعــتــــرافــــــــــــــــــــــات أهل الخيـــام.....!!! (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: سجائر ناطقة (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: بنت الصحراء (هند الغيث) فى ذمة الله (آخر رد :عين العقل)       :: جيت استريح من صخب الفيسبوك والتوتير (آخر رد :عين العقل)       :: نقد كتاب الفتن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قصة امرأة تغلّبت على العاهة (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: لما بدا في الأفق نور محمد .. الإبتهال كامل بصوت نقي + الكلمات ،،، (آخر رد :عادل محمد سيد)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 29-10-2015, 05:16 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي زراعة الرمان بدل الأفيون في أفغانستان

الأفيون مشكلة مزمنة في أفغانستان منذ فترة طويلة جدا. يعتبر البلد المنتج الأهم للأفيون، بقيمة تصل إلى 85٪ من إجمالي الإنتاج في العالم - والذي يتم تحويله إلى هيروين وتهريبه من أفغانستان عبر العديد من الطرق المختلفة، ينتهي به المطاف في أيدي مدمني المخدرات في كل العالم: روسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية، وغيرها.
عندما انفجرت إنتاج الأفيون في أواخر السبعينات والثمانينات أشارت الأبحاث إلى أن الخشخاش والأفيون كان يزرع من قبل المزارعين الفقراء الذين كانوا إما:
أ) أجبروا على زراعتها من قبل طالبان لتمويل عملياتها الإرهابية،
ب) يزرعونها لتحل محل الزراعات الأخرى، التي ضمرت بعد تدمير شبكات الري من قبل القوات الجوية السوفيتية.
ومع تقدم الوقت، استمر نمو وإنتاج خشخاش الأفيون باعتباره وسيلة لكسب المزيد والمزيد من المال، كما نما الطلب على المخدرات في أجزاء أخرى من العالم.
تحاول حكومة أفغانستان بمساعدة من الولايات المتحدة والمجتمع الدولي وضع حد لإنتاج المخدر، ولكن بطريقة لا تجعل تزيد المزارعين الفقراء فقرا. إحدى المبادرات التي تحاول حل المشكلة هي برنامج بعنوان "غرسة من أجل السلام،" وهي من بنات أفكار رجل الأعمال البريطاني جيمس بريت. الفكرة هي استبدال حقول خشخاش الأفيون بالرمان. يقول بريت: "كنت أرغب في إنشاء نموذج مستدام، من شأنه أن لا يمكن تلك الأسر من البقاء على قيد الحياة فحسب، بل أن تزدهر في الواقع". حولت "غرسة من أجل السلام " الرمان الأفغاني إلى مسحوق لإنتاج ألواح مغلفة من الفاكهة . وأنشأت شركة لهذا الغرض، وقد بدأ بيع هذا المنتج في المملكة المتحدة منذ مايو. وقد اجتذب بريت عدة أشخاص المهم إلى جمعيته الخيرية، بما في ذلك جنرالات في الجيش ورجال الأعمال وأساتذة الجامعات، وكذلك الأميرة الأردنية بسمة بنت علي. كما حاز على دعم من الحكومة الأمريكية لزراعة 1.9 مليون شجرة رمان في أفغانستان.
الأصعب في هذه المبادرة كان إقناع المزارعين، وأن السبيل لتحقيق ذلك هو مساعدتهم على بيع المنتج في الأسواق الدولية. تواصل بريت مع أكثر من 55.000 شيخ أفغاني، وعقد العديد من الاجتماعات في جميع أنحاء البلاد كانت ناجحة في بناء الثقة والحصول على الدعم من السكان المحليين لمبادرته. في عام 2009، قال انه ساعد على زراعة 40.000 شجرة رمان، وتدريب 800 مزارع في العام التالي. في عام 2010 تم زراعة 105000 شجرة إضافية. هدف الجمعية الخيرية هو زرع 3.5 إلى 4.5 مليون شجرة في العام المقبل، وزيادة مساحة الأرض المزروعة رمان إلى أربعة ملايين هكتار تقريبا ، وهو ما يتجاوز المساحة الحالية لحقول الخشخاش.
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .