العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: سجائر ناطقة (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: بنت الصحراء (هند الغيث) فى ذمة الله (آخر رد :عين العقل)       :: جيت استريح من صخب الفيسبوك والتوتير (آخر رد :عين العقل)       :: نقد كتاب الفتن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قصة امرأة تغلّبت على العاهة (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: لما بدا في الأفق نور محمد .. الإبتهال كامل بصوت نقي + الكلمات ،،، (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: ثقب في بئر (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: بالروح تفدى(للحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم) (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: نقد كتاب تسلية نفوس النساء والرجال عند فقد الأطفال (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 22-12-2006, 08:49 PM   #51
الحنين
مشرفة خيمة الصور
 
الصورة الرمزية لـ الحنين
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2001
المشاركات: 3,764
إفتراضي

أخي الفاضل ..
لا أملك إلا أن أرفع أكف الدعاء لك بالتوفيق لكل خير ..
جزيت خير الجزاء لما تخطه بنانك وجعلها الله في موازين أعمالك الصالحة ..
__________________
الحنين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-12-2006, 03:11 AM   #52
السمو
" الأصالة هي عنواننا "
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: السعودية
المشاركات: 10,672
إرسال رسالة عبر MSN إلى السمو
إفتراضي

بارك الله فيك أختي الفاضلة الحنين
وجزاك الله خيراً على كلماتك المشجعة ، لاحرمك الله الأجر والمثوبة ..
__________________
الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار
الشيخ /ابن سعدي
السمو غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-12-2006, 03:13 AM   #53
السمو
" الأصالة هي عنواننا "
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: السعودية
المشاركات: 10,672
إرسال رسالة عبر MSN إلى السمو
إفتراضي

( 30 )

لا أعلم من أين أبدأ وكيف أبدأ .. ؟
وحال الكثير منا في التعامل مع أمه يندى له الجبين ولا حول ولاقوة إلا بالله
سأرحل وإياكم في رحلة ماتعة مع أولئك الرجال ، مع السلف الصالح
وكيف كان هو حالهم مع أمهاتهم علنا نتدارك مافات ونصلح مابقي
وأسأل الله لمن كانت أمه موجودة أن يطيل في عمرها على الطاعة ويعافيها
ويرزقه برها والإحسان إليها ..
ومن كانت أمه قد رحلت عن هذه الدنيا أسأل الله أن يرحمها ويسكنها الجنة ,, آمين

روي أن معاوية بن جاهمة السلمي قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله إني كنت أردت الجهاد معك أبتغي بذلك وجه الله والدار الآخرة قال ويحك أحية أمك قلت نعم قال ارجع فبرها ثم أتيته من الجانب الآخر فقلت يا رسول الله إني كنت أردت الجهاد معك أبتغي بذلك وجه الله والدار الآخرة قال ويحك أحية أمك قلت نعم يا رسول الله قال فارجع إليها فبرها ثم أتيته من أمامه فقلت يا رسول الله إني كنت أردت الجهاد معك أبتغي بذلك وجه الله والدار الآخرة "قال ويحك أحية أمك قلت نعم يا رسول الله قال ويحك الزم رجلها فثم الجنة "

وتقول أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها:
رجلان من أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم كانا من أبر من كان في هذه الأمة بأمهما،
فيقال لها: من هما؟ فتقول: عثمان بن عفان، وحارثة ابن النعمان ..
فأما عثمان فإنه قال: ما قدرت أن أتأمل أمي منذ أن أسلمت.
وأما حارثة فإنه كان يطعم أمه بيده.

ومما يروى عن الصحابي الجليل أبي هريرة – رضي الله عنه:
أنه كان إذا غدا من منزله لبس ثيابه، ثم وقف على باب أمه فيقول: السلام عليك يا أماه ورحمة الله وبركاته، فترد عليه بمثل ذلك فيقول: جزاك الله عني خيراً كما ربيتني صغيراً.
فتقول أمه: وأنت يا بني فجزاك الله عني خيراً كما بررتني كبيرة، ثم يخرج فإذا رجع قال مثل ذلك.

يروى أن رجلاً جاء إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فقال: يا أمير المؤمنين، أمي عجوز كبيرة، أنا مطيتها، أجعلها على ظهري، وأنحن عليها بيدي، فهل أديت شكرها..؟
قال عمر بن الخطاب: لا!
قال الرجل: لِمَ يا أمير المؤمنين؟
قال عمر بن الخطاب: انك تفعل ذلك بها، وأنت تتمنى موتها لكي تستريح، وكانت تفعل ذلك بك وهي تدعو الله عز وجل أن يطيل عمرك .

وقد رأى ابن عمر – رضي الله عنهما – رجلاً قد حمل أمه على رقبته وهو يطوف بها حول الكعبة فقال:يا ابن عمر: أتراني جازيتها ؟

قال ابن عمر: لا ، ولا بطلقة واحدة من طلقاتها ، يقصد ألم لحظة الولادة، ولكن أحسنت والله يثيبك على القليل كثيراً .

وكان عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، إذا أتى عليه أمداد أهل اليمن سألهم : أفيكم أويس بن عامر ؟ حتى أتى على أويس فقال : أنت أويس بن عامر ؟ قال : نعم . قال : من مراد ثم من قرن ؟ قال : نعم . [ قال : فكان بك برص ، فبرأت منه إلا موضع درهم ؟ قال : نعم ] قال : ألك والدة ؟ قال نعم . قال : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول يأتي عليكم أويس بن عامر مع أمداد اليمن من مراد ثم من قرن ، كان به برص فبرأ منه إلا موضع درهم ، له والدة ، هو بها بَرّ ، لو أقسم على الله لأبره ، فإن استطعت أن يستغفر لك فافعل فاستغفر لي . قال : فاستغفر له . فقال له عمر : أين تريد ؟ قال : الكوفة . قال : ألا أكتب لك إلى عاملها ؟ قال : أكون في غُبَّرات الناس أحب إليّ ، قال : فلما كان من العام المقبل ، حج رجل من أشرافهم ، فوافق عمر ، فسأله عن أويس ، فقال : تركته رث الهيئة قليل المتاع .

وكان محمد بن سيرين – رحمه الله – إذا كان عند أمه خفض من صوته وتكلم رويداً.

ويروى أن أم مسعر استسقت من ابنها مسعر الماء في الليل، فقام فجاءها وقد نامت، وكره أن يذهب فتطلبه ولا تجده، وكره أن يوقظها، فلم يزل قائماً والإناء معه حتى أصبح .


والقصص كثيرة لايمكن حصرها هنا ، وماذكر فيه الفائدة بإذن الله
و قبل أن أختم أذكر حديث الثلاثة
الذين انطبقت عليهم الصخرة وكيف أن من أسباب نجاتهم ماقام به أحدهم براً بوالديه
فأنجاهم الله مما كانوا فيه
وختاماً
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله من أحق الناس بحسن صحابتي ؟ قال : أمك ، قال ثم من ؟ قال : أمك ، قال : ثم من ؟ قال : أمك ، قال : ثم من ؟ قال : ثم أبوك " . رواه البخاري

أسأل الله أن يرحم أمهاتنا ويطيل أعمارهن على طاعته ، ويجعلنا من البارين بهن ..


دائم العلو
الثلاثاء : 5/ 12 / 1427 هـ
__________________
الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار
الشيخ /ابن سعدي
السمو غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-12-2006, 08:39 AM   #54
The DiamonD Rose
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: بســـــاتين الورد
المشاركات: 4,177
إفتراضي

بارك الله فيك .. وفي قلمك .. وجعل لك الخير العظيم بالدارين عن كل حرف كتبته هاهنا ..
دمت في علو ورقي ..
__________________
The DiamonD Rose غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-12-2006, 02:34 PM   #55
على رسلك
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2005
الإقامة: في كنف ذاتي
المشاركات: 9,019
إفتراضي




أخي الكريم دايم..حفظك الله وجزاك الله خيرا على موضوعك

المتجدد والمُذكر لنا دائما ، يوجد فيه الكثير من المواقف والعبر

التي تدفعنا للتفكر في مدى تقصيرنا في كثير من الأمور

بارك الله لك واصلح لك نفسك وذريتك وزوجك،وغفر لك و لوالديك
__________________






شكرا أيها الـ...غـيـث
على رسلك غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 01-01-2007, 10:32 PM   #56
السمو
" الأصالة هي عنواننا "
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: السعودية
المشاركات: 10,672
إرسال رسالة عبر MSN إلى السمو
إفتراضي

الأختين الفاضلتين / الوردة الندية و على رسلك

كلماتكم القليلة الأحرف العظيمة المعنى والتي جمعتما فيها
أكثر من عشرة أدعية لي .. هذا والله مما أسعدني
وأدخل السرور في قلبي .. فأسأل الله أن يتقبل دعواتكما ..
وأن يغفر لي ولكما ولكل من قرأ هذا الموضوع ..
شاكراً لكما المرور والتشجيع ..
وجزاكما الله خيراً ..
__________________
الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار
الشيخ /ابن سعدي
السمو غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 01-01-2007, 10:33 PM   #57
السمو
" الأصالة هي عنواننا "
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: السعودية
المشاركات: 10,672
إرسال رسالة عبر MSN إلى السمو
إفتراضي


( 31 )

" أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله "

كلمة عظيمة لأجلها خلق الله الجن والإنس ، كلمة عظيمة هي أعظم عند الله
من السماوات السبع بمن فيهن والأراضين السبع بمن عليهن وفيهن
كلمة عظيمة عند رب الأرباب ومسبب الأسباب
إنها لا إله إلا الله ..
أي لا معبود بحق إلا الله .. هو المستحق للبعادة وحده لا شريك له
لا في ربوبيته ولا ألوهيته ولا اسمائه وصفاته
تعالى عن الند والشبيه " ليْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ "
عز فارتفع وذل كل شيء له وخضع .. يغفر الذنب العظيم ويتجاوز عن المسيئين ..
كل شيء عنده بمقدار عالم الغيب لا يعزب عنه مثقال حبة من خردل سبحانه وتعالى ..

عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: ( قال موسى : يا رب علمني شيئا أذكرك وأدعوك به، قال: قل يا موسى لا إله إلا الله ، قال: يا رب كل عبادك يقولون هذا، قال: يا موسى لو أن السماوات السبع وعامرهن غيري والأرضين السبع في كفة ولا إله إلا الله في كفة لمالت بهن لا إله إلا الله) رواه ابن حبان والحاكم وصححه ..
هذا هو عظمها عند الله فهي ترجح بالسماوات السبع والأراضين السبع بمن فيهن
فيال الله ما أعظمها من كلمة !!
ولقد بين لنا رسولنا صلى الله عليه وسلم أن من كان آخر كلامه من الدنيا لا إله إلا الله دخل الجنة .
ولقد غضب نبينا صلى الله عليه وسلم على أسامة رضي الله عنه عندما قتل رجلاً بعدما قال
لا إله إلا الله وهم في معركة _ يراجع الموضوع رقم ( 26 ) من هذه السلسلة .
هذا هو عظمة تلك الكلمة عند ربنا جل وعلا
وإني اسأل الله أن يثبتنا عليها ويوفقنا لقولها عند الممات ..
فيا الله كم واحد لم يستطع نطقها ؟! وحيل بينهم وبين مايشتهون ..
إني اليوم أعجب من رجل فارق الدنيا وكلنا شاهد مقتله ..
إنه قائد العراق السابق ( صدام حسين ) غفر الله له ورحمه الله
رجل على أعتاب المشنقة مكبل اليدين وحوله من يحاولون قتله نفسياً
قبل أن تفارق روحه جسده يقتلونه بكلمات الإذلال والمهانة حتى يخر صعقاً
قبل أن ينفذوا فيه حكمهم .. بزعمهم ..
لكن الله أراد له أن يموت على تلك الكلمة العظيمة ويدوي بها في ذلك المكان
قالها ( أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله )
فهنيئاً لك ياصدام تلك الخاتمة وأسأل الله أن تكون تلك الشهادة شفيعة لك يوم القيامة ..
وإنا لله وإنا إليه راجعون وحسبنا الله ونعم الوكيل ..


دائم العلو
الأثنين : 12 / 12 / 1427 هـ
__________________
الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار
الشيخ /ابن سعدي
السمو غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 04-01-2007, 12:12 AM   #58
كرامـ CaRaMiLlA ـيلا
مشرفة قديرة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
الإقامة: مكـــة الخيــــر
المشاركات: 2,027
إفتراضي

أخي الفاضل: دايم العلو

جزاك الله خيرا وبارك فيك
رائع ما خطته يمناك هنا
فيه من العظة و العبرة الكثير
جزيت خيرا

تحيتي
__________________
ليت الذي وداك يا زين جابك
تشوف عقبك كيف الأيام سوّن


إبداع الغاليـــة "صمت الكلام"
كرامـ CaRaMiLlA ـيلا غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-01-2007, 08:16 AM   #59
السمو
" الأصالة هي عنواننا "
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: السعودية
المشاركات: 10,672
إرسال رسالة عبر MSN إلى السمو
إفتراضي

الأخت الفاضلة / كراميلا

جزاك الله خيراً على دعواتك ، ولا حرمك الله الأجر
واسأل الله أن ينفعنا جميعاً بما نقول ونكتب ..
__________________
الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار
الشيخ /ابن سعدي
السمو غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-01-2007, 08:17 AM   #60
السمو
" الأصالة هي عنواننا "
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: السعودية
المشاركات: 10,672
إرسال رسالة عبر MSN إلى السمو
إفتراضي

( 32 )

كنت البارحة في المستشفى بسبب عارض صحي ألم بطفلتي ..
دخلت المستشفى وحمدت الله كثيراً كثيراً على الصحة والعافية ..
هذا يشكو بطنه وذاك يشكو رأسه وثالث يئن من ألم أذنيه
وآخر قد تمكنت الحمى منه فأصبح هزيلاً لا يقدر على الحراك
وشيخ كبير ملتم بملابس كثيرة وهو يقول " يالله يدفينا ويعافينا "
وذلك طفل ملء بصراخه المكان من شدة ألمه ..
مواقف ومواقف رأيتها .. وعندها هان ألم صغيرتي ..
وفي أثناء انتظار دخولنا على الطبيب جلست أتفكر ..
يالله كم في هذا العالم من أمراض ؟؟!!
ألف !! عشرة آلاف !! مليون !! ...
أعتقد أنها أكثر بكثير ..
أمراض الدم .. أمراض المخ والأعصاب .. أمراض القلب والشرايين
أمراض الكبد والكلى .. أمراض الأنف والأذن والحنجرة ......
هناك إيدز وسرطان وهربز وشلل رباعي وآخر نصفي ..
هناك حمى وطاعون وتصلب للشرايين ..
هناك عمى وصم وأمراض كثيرة ربما لم نسمع عنها ..
قلت يالله ورحماك يارباه كم نجيتنا من تلك الأمراض ؟!
ما ألطفك بعبادك وما أرحمك بهم .. !!
إن هذه الأمراض التي تصيبنا تحتم علينا أن نقف معها وقفات
فالله عز وجل هو الذي خلقنا وهو الذي يصيبنا بتلك الأمراض
فهيا أحبتي معي لترو العجب العجاب من فوائد هذه الأمراض وكيف نجعلها
سعادة وفرحاً بدلاً من ألم وحزن .. ولاشك أن المقام سيطول قليلاً لكن ثقوا
أنكم لن تعدموا الفائدة بإذن الله تعالى ..

أخرج البخاري عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: { ما يصيب المؤمن من وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه }، وقال : { ولا يزال البلاء بالمؤمن في أهله وماله وولده حتى يلقى الله وما عليه خطيئة }
فهي تهذيب للنفس وماحية للخطايا والسيئات ..

أخرج الترمذي عن جابر مرفوعاً: { يود الناس يوم القيامة أن جلود كانت تقرض بالمقاريض في الدنيا لما يرون من ثواب أهل البلاء }.

ومن فوائدها قرب الله من المريض، وهذا قرب خاص، يقول الله: { ابن آدم، عبدي فلان مرض فلم تعده، أما لو عدته لوجدتني عنده } رواه مسلم عن أبي هريرة

أوعن نس مرفوعاً: { إن عظم الجزاء من عظم البلاء، وإن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم، فمن رضي فله الرضا، ومن سخط فله السخط }، وفي رواية: { ومن جزع فله الجزع } رواه الترمذي

وهذا حديث عظيم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { عجباً لأمر المؤمن، إن أمره كله خير، وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن، إن أصابه سراء فشكر الله فله أجر، وإن أصابته ضراء فصبر فله أجر، فكل قضاء الله للمسلم خير }

من فوائد الأمراض أنها علامة لمحبة الله الخير للعبد عن أبي هريرة مرفوعاً: { من يرد الله به خيراً يصب منه } رواه البخاري

ومن فوائدها أنه يكتب لك أجر أعمالك التي كنت تعملها وأنت صحيحاً معافا
( يعني حسنات تنهال عليك وأنت جالس )
ففي مسند أحمد عن عبدالله بن عمرو عن النبي : { ما من أحد من الناس يصاب بالبلاء في جسده إلا أمر الله عز وجل الملائكة الذين يحفظونه، فقال: اكتبوا لعبدي كل يوم وليلة ما كان يعمل من خير ما كان في وثاقي }.

ومن أعظم فوائدها
تكفير الذنوب، فقد روى مسلم عن جبران { أن رسول الله دخل على أم السائب، فقال: "مالك؟" فقالت: الحمى، لا بارك فيها، فقال: "لا تسبي الحمى فإنها تذهب خطايا بني آدم كما يذهب الكير خبث الحديد" }، وعند أحمد بسند صحيح: { حمى يوم كفارة سنة } وفي الأدب للبخاري عن أبي هريرة: { ما من مرض يصيبني أحب إلى من الحمى } لأنها تدخل في كل الأعضاء والمفاصل وعددها 360 مفصلاً،

وخير مايستأنس به المريض تذكر الأنبياء والصالحين وحالهم مع أمراضهم
وكلنا يعرف الأمراض التي داهمت أيوب عليه السلام فكان من أشد الصابرين
{ إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِراً نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ }

الحديث عن فوائد الأمراض يبعث في النفس الأمل ويحيها ..
أعلم أنه لايمكن حصر الفوائد في موضوع واحد .. لكن لعل فيما ذكر فيه الفائدة
أسأل الله أن يعافينا ويمتعنا بالصحة كما قال رسولنا صلى الله عليه وسلم
للعباس لما طلب منه أن يعلمه دعاء فقال له: { سل الله العفو والعافية، فإنه ما أعطى أحد أفضل من العافية بعد اليقين }..

حماكم الله من البرد والأمراض في هذه الأيام ..
ومن ابتلي منكم فأسأل الله أن تكون له طهراً وزيادة له في الأجر والعمر ..

دائم العلو
الثلاثاء
20 / 12 / 1427 هـ
__________________
الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار
الشيخ /ابن سعدي

آخر تعديل بواسطة السمو ، 09-01-2007 الساعة 08:25 AM.
السمو غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .