العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الاسلامي > الخيمة الاسلامية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نظرات فى مقال هل يتباطأ الزمن خلال الأزمات؟ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى مقال هل تلقى إنسان نياندرتال طلق ناري من مسافر في الزمن؟ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: رفع الأعمال في شهر شعبان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الجرائم الانسانية في سجون العراق (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى مقال الانتقال الآني .. ما بين الخيال والحقيقة العلمية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى بحث هل عاش الإنسان والديناصور على الأرض في نفس الزمن؟ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال هل تعكس بلورات الماء حالتنا الواعية؟ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى كتاب التحقيق فيما نسب للنبي (ص)من زواجه بزينب بنت جحش (آخر رد :رضا البطاوى)       :: صَخرة القُدس (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحويل القبلة (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 09-12-2023, 08:10 AM   #1
رضا البطاوى
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2008
المشاركات: 5,854
إفتراضي نقد بحث خوارق بوذا

نقد بحث خوارق بوذا
المؤلف كمال غزال وهو يدور حول معجزات بوذا من خلال الديانة التى نسبت إليه وقد استهل غزال بحثه بذكر طرفا من حياة بوذا فقال :
"كان أميراً شاباً من شمال الهند إلا أنه ترك حياة الرفاهية وانعزل في الغابات زاهداً يقضي جلساته التأملية عسى أن يجد سبباً لمشاكل الإنسان التي تدعى (دوكها) في اللغة السنسكريتية ولما عثر على إجابات علم الناس طريقته في الحياة فأصبح بوذا، إنه (سيدهارثا غوتاما) الذي أسست تعاليمه لقيام الديانة البوذية.
وجد (سيدهارثا غوتاما) طريقاً وسطاً لتحسين حياة النساك في ديانات (سرامانا)، علماً أن (سرامانا) أو (شرامانا) هي حركة نشأت نداً للأديان الفيدية الهندوسية ومهدت لظهور أديان جديدة كالجيانية والبوذية واليوغا وهي مسؤولة عن مفاهيم تتصل بدورة الحياة والموت أو عوالم سامسارا الستة (عجلة الحياة).
ولد (غوتاما) في منطقة لومبيني من دولة النيبال الواقعة في شمال الهند، لكن لا يُعرف على وجه التحديد متى ولد أو مات بوذا، ويرجح معظم المؤرخين في أوائل القرن العشرين أنه عاش بين 563 قبل الميلاد إلى 483 قبل الميلاد، لكن آخر الآراء ترجع وفاته إلى الفترة بين 483 و486 قبل الميلاد.
وكلمة بوذا Buddha لقب يعني " أول كائن مستنير في حقبة من الزمن"، وفي معظم التقاليد البوذية يعتبر (سيدهارثا غوتاما) البوذا الأعلى في عصرنا ويشار إليه أيضاً في اللغة السنسكريتية بـ شاكياموني أي حكيم الشاكيا، وشاكيا قبيلة هندية قديمة ترجع إلى 1000 قبل الميلاد.
ويعتبر (غوتاما) الشخصية الرئيسية في البوذية، ويعتقد أنه جرى جمع وقائع حياته وأحاديثه وقوانين الرهبنة بعد وفاته حيث حافظ عليها أتباعه من بعده في ذاكرتهم، ومن ثم انتقلت الكثير من تعاليم بوذا بشكل شفهي ولم تكتب إلا بعد مرور أكثر من 400 سنة. "
الديانة البوذية هى ديانة رغم ما يشاع عنها أنها مأخوذة من الهندوسية فإنها لا تقوم على وجود آلهة أو إله تعبد كما في الهندوسية من خلال ما يسمى سفر بوذا ومن الممكن أن نقول أنها إلحادية فهى لا تتعرض لمسالة الألوهية على الإطلاق وإن كان من أتوا بعد بوذا جعلوه إلها يعبد من دون الله
ويتحدث غزال في بحثه عن المعجزات التى ذكروها عن بوذا فقال :
"نتناول جانباً آخر عن بوذا يتصل بالخوارق التي يزعم أنها كانت تحدث خلال قيامه بجلسات تأملية عميقة تدخله في حالة مغايرة من الوعي ونتناول أيضاً تصنيف الخوارق في المعتقدات البوذية.
هناك مزاعم عن امتلاك البوذا غوتاما لقدرات تفوق قدرات البشر، إلا أنه كان يكره أن يطلبها الناس منه أو أمام كل ذي عقل متشكك، وكان يحتقر ما يطلب منه بخصوصها فيرفض الامتثال لها، وقيل أن تلك الخوارق كانت تأتي خلال جلسات التأمل العميق وفي الفترة التي عاش فيها زاهداً، وربما عرض تلك الخوارق يفيد الكائنات الواعية، وكان يحذر: " أنه لا ينبغي أن تكون الخوارق سبباً لاتباع طريقته ".
وذكر الكاتب المعجزات التى نسبت له والآيات فى الإسلام لا تعطى إلا لرسول كما قال تعالى :
"وما كان لرسول أن يأتى بآية إلا بإذن الله "

وبوذا لم يكن رسولا عند نفسه ولا عند الناس وإن كان من الممكن أن يكون رسولا حرفت قصة حياته تحريفا عظيما وأنتجت ديانة وثنية مثلها مثل النصرانية التى حرفت قصة المسيح (ص) وهناك تشابه بين أسفار العهد الجديد وبين سفر بوذا فى أمور كثيرة تذكر بعضه:
تشابهات سفر بوذا مع العهد الجديد
"4-..ثم دون أن يقرع الباب دخل غرفتها أربعة ملوك واقتربوا من سريرها .. حتى تركوها تحت أفياء شجرة فينانة ...ثم تقدم منها أربع ملكات رائعات يحملن فى أيديهن صناديق مملوءة بزخارف الثياب ... " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
تشابه مع قصة مريم والملاك جبريل (ص)والدخول دون قرع للباب
7- وعندما شعرت ماياشفى باقتراب الوضع رجت زوجها أن يسنح لها بالذهاب لمنزل أهلها وفى الطريق فى إحدى خمائل قرية لومبينى قرب كبيلا فستو شعرت بآلام الوضع وفى خيمة من الأشجار التى تعانقت فورا لتظللها وفوق بساط من الأعشاب التى شكلت للسيدة سريرا رقيقا وضعت الرائعة طفلها بينما كانت تمد ذراعها لتهز شجر البنيان القريبة " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
تشابه مع قصة مريم والشجرة والولادة فى مكان بعيد عن الناس
"7-..كان الطفل جميلا ذا روعة وسحر . كان مرتديا جلبابا من الحرير الناعم وقد هبط الأرض وكأنه ينزل عن عرش ثم صار نحو كل جهة من الجهات وأعلن أنه سيعيش حتى أخر مرحلة من مراحله تناسخه " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
تشابه مع كلام عيسى(ص) فى المهد
7-.. بعد ذلك جلس على زهرة لوتس بيضاء انبجست للتو فى نفس المكان الذى كان أول موطىء لقدمه اليسرى " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
تشابه بين الهندوسية فى زهرة اللوتس
"9-..وفى تلك الغابة بالذات كان القديس أسيتا يعيش حياة نسك ورهبنة كان برهميا ورعا سمع فى إحدى لياليه أناشيد دينية وترتيلات فى السماء ثم سمع صوتا يعلن مولد الطفل الذى ينقذ العالم عند ذلك هب الزاهد نحو الطريق الذى كانت ترشده إليه العصافير والمؤدى إلى كبيلا فستو حيث أخبروه عن ميلاد فرد جديد من أسرة الغوتاميين " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
يوجد تشابه بين حكاية يسوع فى العهد الجديد والنص فبدر من الثلاثة المجوس هنا ناسك وبدلا من النجم العصافير وصوت من السماء يشبه صوت حمامه أو منادى هذا هو ابنى الذى سررت به كل سرور
"10- .. أما أنت أيتها الأم المفضلة من البشر فقرى عينا " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
هذا قول أسيتا وهو يشبه اصطفاء مريم
"10-.. وسموا الطفل سيذراتا وبقى على هذا الاسم حتى أطلق عليه لقب السكيمونى الذى يعنى السكياوى المنعزل " فصل الفجر والإصباح فى أسوار وميامر
يشبه هذا تسميات يسوع الناصرى وما شابه
21فَسَتَلِدُ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ يَسُوعَ. لأَنَّهُ يُخَلِّصُ شَعْبَهُ مِنْ خَطَايَاهُمْ». 22وَهذَا كُلُّهُ كَانَ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ: 23«هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْنًا، وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ» الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللهُ مَعَنَا.
وتحدث عن الخوارق فقال :
"ونذكر فيما يلي الخوارق المزعومة التي حدثت مع بوذا:
1 - الولادة
قيل أن (سيدهارثا غوتاما) وقف بعد ولادته مباشرة ومشى 7 خطوات نحو جهة الشمال وقال: "أنا زعيم العالم، أنا الأكبر سناً في العالم، أنا قبل كل شيء في العالم، هذه آخر ولادة "، وعلاوة على ذلك كانت ولادته نتيجة حمل طاهر وبعد حلم لأمه رأت فيلاً أبيض وهي حادثة تعني ولادة شخص مقدس وليس شخص عادي، وقيل أن كل مكان وطأته قدم بوذا الطفل كانت تزهر فيه زهرة لوتس."
حكاية الولادة تتشابه مع قصة ولادة المسيح(ص) مع خلافات عديدة
2/- ثنائية الماء والنار
بعد عودة بوذا إلى مملكة أبيه كانت هناك حيرة لا تزال قائمة فيما إذا كان غوتاما بوذا شخصاً مستنيراً أم لا، وأتته الإجابة عندما عرض "معجزته المزدوجة "، وهي اجتماع النقيضين: النار والماء، فكانت ألسنة النار تأتي من أعلى جسمه وتيارات الماء من أسفل جسمه، ثم انعكس ذلك لتخرج النار من الأسفل والماء من الأعلى وبشكل مشابه خرج النقيضان من يمينه ومن شماله، بعد ذلك مشى بوذا 3 خطوات عملاقة فوصل إلى (تافاتيسما) وهناك وعظ (أبهيدهارما) بشأن أمه التي أعيدت ولادتها هناك باسم (سانتوسيتا) وجود مستقل، وبعد أن اقتنع براهما بكلمات بوذا قرر أن يتبع شريعة بوذا (دارما) ثم طلب براهما إجراء منافسة في القدرات بينهما بحيث كان براهما يخفي نفسه وعلى بوذا أن يعثر عليه، وكان بوذا ينجح في كل مرة مشيراً إلى موقع براهما، ومن ثم أتى دور بوذا فأخفى نفسه في الفراغ والتأمل فلم يستطع براهما معرفة مكانهمما زاد في قوة إيمان براهما ببوذا."
من هو براهما؟
هو إله الخلق لدى الهندوس (ديفا) وهو واحد من الثلاثة أي تريمورتي وهم (براهما) (فيشنو) و (شيفا)، ويمثلون الأشكال الثلاث لمراحل الخلق والإستمرار والدمار، الخلق من اختصاص (براهما)، والاستمرار من اختصاص (فيشنو) والدمار من اختصاص (شيفا)، ويدعون بـ الثالوث العظيم لدى الهندوس."
ثم قال:
4 - الفيل
كان (ديفاداتا) ابن عم بوذا، وكانت الغيرة تقتله من (بوذا)، ولقد تآمر ضد بوذا من دون جدوى وفي إحدى المرات حل وثاق الفيل المعروف باسم (نالاغيري) أو (ضانابالا) لكي يهلك (بوذا) به، وقد كان مربي الفيل قد أثاره ليبقى في حالة جنونية فركض الفيل عبر البلدة باتجاه بوذا، ثم فجأة أوقعت امرأة مرعوبة رضيعها أمام قدمي بوذا، وكان الفيل على وشك أن يدهس الطفل، فوصل بوذا إلى الفيل بهدوء ولمس جبهته فهدأ ثم ركع أمام بوذا.
5 - الماء النظيف
طلب بوذا من تلميذه (أناندا) أن يأتيه بماء للشرب من البئر لكن (اناندا) كان يكرر قوله بأن البئر مليئ بالأعشاب والتبن وليس صالحاً للشرب، ورغم ذلك أصر بوذا على (أناندا) أن يذهب إلى البئر وعندما مشى أناندا إلى البئر أزال بوذا (عن بعد) الأعشاب والتبن من البئر فأصبح الماء نقياً جداً.
رضا البطاوى غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 09-12-2023, 08:11 AM   #2
رضا البطاوى
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2008
المشاركات: 5,854
إفتراضي

6 – الفيضان يذكر الفصل الأول من (ماهافاغا) من كتاب القوانين (الرابع) مكاناً استعرض فيه بوذا قدرته على الطبيعة، فعندما غمرت المياه الأراضي مسببة الفيضان أمر المياه بأن تعود إلى مكانها الأصلي مما أمكنه المشي على أرض جافة.
7 - قدرات إعجازية
يذكر (ماهاجيما نيكايا) بأن لدى بوذا قدرات خارقة أكثر من أي كائن آخر، ومنها المشي على الماء ومضاعفته لنفسه إلى عدد كبير جداً ثم عودته في جسد واحد، وأن بإمكانه السفر في الفضاء، وله قدرة للتحكم في حجم جسمه، إذ يكبر حجمه ليصير عملاقاً أو يصبح صغيراً بحجم النملة. وكذلك المشي عبر الجبال، والإرتفاع عن الأرض والغوض فيها، وبإمكانه السفر إلى السماوات ليعلم الآلهة ثم يعود إلى الأرض، وتشير نصوص (إتيفوتاكا) وسوترا (ماهابارينيريفانا) إلى أن بوذا كان أبدياً ولا يمكن أن يخلق من جديد أو ينتهي.
8 - خوارق أخرى
وهناك مزاعم عن امتلاك (غوتاما بوذا) لقدرات أخرى كان يمارسها مثل قدرات (إيدهي)، التخاطر، السمع الفائق، رؤية الآلهة، ورؤية الحيوات الماضية. وهي مذكورة في نصوص (سوتا ماهاسيهانادا) وشرائع بالي."
وكل هذه المعجزات بعضها محال كرؤية الإله فهى محالة كما قال تعالى " لن ترانى" ومثل تعليمه الآلهة فالإله يعلم مخلوقاته ولا يتعلم من مخلوقاته
ونلاحظ فيما سبق :
تشابه معجزة الماء مع معجزة يسوع فى العهد الجديد ولكن باختلاف تحويل الماء لخمر
لعب الأطفال من خلال حكايته مع براهما حيث لعبا الاستغماية
وتناول غزال تصنيغ المعجزات فى البوذية فقال :
"تصنيف الخوارق في المعتقد البوذي
1 - إيدهي
/إيدهي هو مصطلح بوذي يشير إلى قوى خارقة كانت قد ذكرت في شرائع بالي، إلا أنها قوى فيزيائية بعكس القوى الذهنية (معرفة أفكار الآخرين .. الخ)، وتوصف من خلال ما يلي:
- مضاعفة الجسد إلى عدد من الأجساد ثم عودتها إلى جسد واحد مجدداً.
- الإختفاء والظهور مجدداً عن إرادة.
- المرور عبر الأجسام الصلبة.
- الإرتفاع عن الأرض والغوص فيها كما لو أن الأرض ماء.
- المشي على الماء كما لو كان على الأرض.
- الطيران
- لمس أي شيء من بعد وعلى أي مسافة (كالشمس والقمر).
- السفر إلى العوالم الأخرى (مثل عالم براهما) بجسد أو بدون جسد.
2 - سيدهيهي كلمة تعني بالسنسكريتية " الكمال " أو "الإنجاز" او"النجاح"، وهي أي مهارة أو مقدرة غير عادية، وفي "التانترا" البوذية تشير إلى امتلاك قدرات خارقة من خلال وسائط روحية أو سحرية، ومنها الاستبصار والاسترفاع والوجود في مكانين في وقت واحد، والتحول إلى حجم صغير جداً كالذرة، والتشكل بصور، والوصول إلى ذكريات الحيوات السابقة .. الخ، ويمكن أن يصل الشخص لتلك الإنجازات من خلال استخدام الأعشاب والطلاسم والإنضباط الذاتي أو (ساماضي) أي بلوغ أعلى مستويات التأمل الشديد التركيز وهي من ممارسات اليوغا والعنصر الثامن والنهائي في سوترا يوغا، وفي (باغافاتا بورانا) نجد 5 أنواع من قدرات (سيدهي) التي يمكن يزعم الوصول إليها من خلال اليوغا والتأمل:
- معرفة الماضي، الحاضر والمستقبل.
- تحمل الحرارة والبرودة وغيرها من الثنائيات (أدفاندفام).
- معرفة أذهان الآخرين وغيرها.
- تفحص تأثير النار والشمس والماء والسم والماء وغيرها.
- البقاء في حماية من الآخرين رغم محاولاتهم.
3 - أبهينجيا
هي المعرفة المباشرة أو المعرفة العلوية أو المعرفة الخارقة، وبحسب البوذية يمكن الحصول على هذه المعرفة والعلم من خلال العيش في الفضيلة والتأمل وهذا يشمل قدرات ما فوق حسية مثل رؤية الحياة الماضية والحياة المستقبلية وما فوق هذا العالم من علوم.
4 - فيبهوتي
تعني القوى وتشير إلى القوى الخارقة التي يمكن أن تتطور مع ممارسات اليوغا، وذكرت نصوص (يوغا سوترا) أشكال مختلفة من قدرات (فيبهوتي) وهي:
- معرفة الماضي والمستقبل
- فهم أصوات (لغات) كل الكائنات.
- معرفة ما كان موجوداً في السابق.
- معرفة أذهان الآخرين.
- القدرة على الإختفاء.
- إفشال قدرة الآخرين على سماع أصوات الجسد أو لمسه أو تذوقه أو شمه.
- معرفة وقت الوفاة.
- التمتع بقوة فائقة مثل قوة الفيل.
- المعرفة الدقيقة لأمور مخفية أو بعيدة. - القدرة على الطيران
- التحكم بالعناصر الأربعة (التراب، الماء، النار، الهواء).
- القدرة على تحجيم الجسم ليصبح كذرة صغيرة وغيرها."
قطعا تلك التصنيفات الكثير منها يدخل تحت ألعاب الخفة والسحر والبعض منها يدخل تحت اسم المحال مثل العلم بالغيب كمالماضى والمستقبل وحتى الغيب الحاضر وهو ما نفى الله علمه عن أحد من الخلق فقال :
" إنما الغيب لله"

وأما معرفة ما فى نفوس الآخرين فمخال من يعلم بها الله وجحده كما ثال :" ولقد خلقنا الإنسان ونعلم ما توسوس به نفسه وأنه أقرب ‘ليه من حبل الوريد "
وحدثنا الرجل عن بعض المفاهيم البوذية فقال :
"مفاهيم في المعتقدات البوذية
1/- شرائع بالي
هي مجموعة متنوعة من النصوص المقدسة التقليدية بحسب معتقدات (ثيرافادا) البوذية وهي مكتوبة بلغة تدعى (بالي)، وتعتبر النصوص الأكثر اكتمالاً في أوائل انتشار البوذية، بدأ تأليفها في شمال الهند وبقيت محفوظة شفهياً بين الناس حتى جرى كتابتها في عام 29 قبل الميلاد خلال انعقاد المجلس البوذي الرابع في سريلانكا وبعد مضي 450 سنة من وفاة بوذا.
2 - حقبة كالبا
كالبا هو كلمة سنسكرينية وتعني (أيون) في علوم الكونيات البوذية والهندوسية وهي حقبة طويلة نسبياً في الزمن وفي حسابات البشر، وتساوي كالبا واحدة 4.32 بليون سنة أرضية.، لكن وفقاً لجامعة براهما كوماريس الروحية فإن طائفة هندية تقدر الكالبا يكمية أقل بكثير وهي 5000 سنة فقط وتتضمن عصوراً هي العصر الذهبي والفضي والنحاسي والحديدي والماسي أو عصر الحشر (سانغوم يوغا)، ونحن الآن عند نهاية العصر الحديدي (كالي يوغا) وعلى وشك نهاية الدورة التي يلحقها دمار شامل.
3 - البوذا السابق
في التقاليد البوذية يعتبر (كاسابا) ثالث بوذا من بين 5 من الـ بوذا في حقبة كالبا الحالية، وهو في نفس الوقت سادس بوذا في الوجود من بين 6 من الـ بوذا الذين سبقوا بوذا التاريخي والذين أشير إليهم في شرائع بالي.
4 - شريعة دارما
تعرف باسم (دارما) في اللغة السنسكريتية و (داما) في لغة بالي، وهي التي تدعم وتحافظ على سير وتنظيم الكون وتعني الناموس أو القانون الطبيعي.
5 - بوذا المستقبل
/تتنبأ معتقدات الآخرة البوذية عن ظهور بوذا المستقبل الذي يسمى (مايتريا) في اللغة السنسكريتية أو (ميتيا) في لغة بالي أو (جامبا) في لغة إقليم التيبت في الصين، ويشار إليه في الثقافات البوذية (مثل أميتابها، لوتس سوترا) بالمستنير المحصن (أجيتا بوضيساتفا)
بوذا الطفل
في 26 من شهر ديسمبر، 2006 انتشر خبر عن فتى نيبالي في سن المراهقة اعتبره البعض بعث لـ بوذا (أو تقمص بحسب معتقد تناسخ الأرواح) ويلقب بـ " بوذا الطفل" حيث اختفى لمدة 9 أشهر وهو يهيم في غابات شرق نيبال ليظهر من جديد بحسب أقوال الشرطة:

رضا البطاوى غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 09-12-2023, 08:11 AM   #3
رضا البطاوى
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2008
المشاركات: 5,854
إفتراضي

"عثرت فرقة من الشرطة على الصبي بوذا وهو جالس تحت شجرة غابة بيليوا، بعد أن انتشرت شائعات بين السكان المحليين تفيد بأنهم لمحوا الصبي في فترة بعد ظهر من يوم الإثنين، حيث قال ضابط الشرطة (راميشور ياداف) في مقاطعة (بارا) التي تبعد 170 كيلومتر إلى الشرق من العاصمة (كاتماندو) أن (رام بهادور بومجان) البالغ من العمر 16 سنة اختفى في شهر مارس بعد وكان يأكل طعاماً غير مستساغ ويشرب الماء خلال 10 أشهر تقريباً بينما يمارس التأمل تحت شجرة التين الهندي في (بارا) بالقرب من موقع يقدسه الهندوس والبوذيين. وقد قال (بومجان) أنه اختفى من موقع تأمله السابق بسبب زحمة الناس والضجيج ".
/وجذب هذا الخبر المئات من المصلين يومياً ليقدموا المال والهدايا لـ " بوذا الطفل "، لكنهم أنصار (بومجان) منعوا الناس من الإقتراب لمسافة 50 متراً عن البقعة التي يتأمل فيها. وعبرت السلطات المحلية عن شكوكها بمزاعم الصيام المستحيل وقالت أنه جرى استخدام الصبي من قبل أنصاره لابتزاز أموال القرويين."
والملاحظ هو تشابه معتقد عودة البوذا مع عودة المخلص يسوع مع اختلاف أن البوذا متكرر ومع مقولة المهدى المنتظر وكلها أقوال ألفها من يريدون ابقاء الحكام على كراسيهم مع ظلمهم وفسادهم بانتظار شخص واحد سيغير لهم حياتهم دون تعب منهم وهو معتقد يتناقض مع قوله تعالى :
" إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم "

ونقل غزال بعض الأقوال المنسوبة لبوذا فقال :
"أقوال مأثورة عن بوذا
- " لا تعيش في الماضي ولا تحلم بالمستقبل، ركز عقلك على اللحظة الراهنة ".
وهذا القول يشبه قول فى العهد الجديد يقول" لا تهتموا للغد فإن الغد يهتم بأمر نفسه "
وقال :
- " لنرتقي ونكون شاكرين، فإذا لم نتعلم الكثير اليوم فعلى الأقل تعلمنا القليل، وإذا لم نتعلم القليل فعلى الأقل لم يصيبنا المرض، وإذا مرضنا فعلى الأقل لم نمت، لهذا لنبقى شاكرين ".
- "من الأفضل لك أن تتغلب على نفسك من أن تربح آلاف المعارك، عندئذ سيكون النصر حليفك ولن يناله أحد منك، لا ملائكة ولا شياطين ولا جحيم ولا فردوس ". " لا أحد ينقذنا سوى أنفسنا، وليس بمقدور أو بوسع أحد إنقاذنا، علينا نحن فقط إتباع الطريق ".
- " السلام يأتي فقط من داخلك فلا تسعى إليه بغير ذلك ".
- " عندما تكون عاطلاً فأنت تسلك أقصر طريق إلى الموت، وعندما تجتهد فإنك تسلك طريق الحياة، الأغبياء هم العاطلين، والحكماء هم المجتهدين "...."
ويبدو هناك تشابه ليس بقليل بيت سفر بوذا وحياته المروية وبين حياة يسوع فى العهد الجديد
رضا البطاوى غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .